محمد الخامس.. مسيرة دعم لا محدود لكفاح الشعب الجزائري

الشبح

خـــــبراء المنتـــــدى
إنضم
9 مارس 2008
المشاركات
4,693
التفاعلات
6,604 22
الدولة
Morocco
موضوع جميل من كتابة المؤرخ والفقيه والمفكر السياسي الليبي المعروف الدكتور على الصلابي ارتأيت أن أنقله لكم كما هو.. حتى نعيد معا اكتشاف ولو جزء يسير من التاريخ الذي يراد له أن يغيب نهائيا وأن يعوض بالحقد والكراهية وتسميم العلاقات وتربية أجيال على كره بعضها البعض ونسيان التاريخ المشترك.. وكان من الجميل أن الكاتب هو إنسان محايد.. بعيد كل البعد عن التزلف أو التدليس والكذب.. هذا هو التاريخ الذي لا يعرفه الكثيرون.. فليقرأوا علهم يفهمون..

محمد الخامس.. مسيرة دعم لا محدود لكفاح الشعب الجزائري

أَثَّر اندلاع الثورة الجزائرية في عمق المجتمع المغربي، فتضامن حكومة وشعبًا مع الثورة الجزائرية في عهد الملك محمد الخامس. فقد استبشرت جبهة التحرير الوطني الجزائرية خيرًا في استقلال المغرب الأقصى، من خلال فتح جبهة ثانية لدعم الثورة التحريرية، هذا إلى جانب كسب حليف طبيعي له حق الدفاع عن القضية الجزائرية ودعم ثورة الشعب الجزائري ماديًا ومعنويًا، وفعلًا كانت البداية الحقيقة على يد الملك محمد الخامس، بعد الدعوة من الرئيس التونسي الحبيب بورقيبة وقادة الثورة الجزائرية في الخارج لعقد ندوة سلام بالمغرب الأقصى، وقد أبدت فرنسا الاستعمارية رغبة شديدة في حضورها، وهدفها من ذلك هو الوقوف بقوة ضد نجاح الثورة الجزائرية حتى لا تتمكن من كسب الموقف المغربي. فأين تجلت مواقف السلطان المغربي محمد الخامس في دعم القضية الجزائرية؟

1- الموقف العلني للعاهل المغربي محمد الخامس من القضية الجزائرية
بتاريخ 15 سبتمبر 1956، ألقى العاهل المغربي محمد الخامس خطابًا بمدينة وجدة الحدودية، تناول فيه معاناة شعوب المغرب العربي من السياسية الاستعمارية الفرنسية، مركزًا في خطابه على معاناة الشعب الجزائري، وأكد على ضرورة إيجاد حل سلمي وعادل للقضية الجزائرية، وأن مستقبل الجزائر يدخل ضمن إطار وحدة المغرب العربي.

كان دعم الملك محمد الخامس للقضية الجزائري بتلك الصورة العلنية صفعة قوية للفرنسيين، ولا سيما أنها كانت تتوقع وقوف المغرب إلى جانبها في مطلبها الرامي إلى كون الجزائر جزءًا لا بتجزأ من ترابها، لذا كان ردها سريعًا، ففي 23 أكتوبر 1956 (أيّ: بعد شهر واحد من خطاب العاهل المغربي) قامت باختطاف الطائرة التي كانت تقل قادة الثورة الجزائرية من جبهة التحرير الوطني الذين نزلوا ضيوفًا على الملك محمد الخامس. فماذا كان موقف الملك محمد الخامس من تلك القرصنة العلنية؟ في اليوم التالي لعملية الاختطاف، أوقفت فرنسا مفاوضاتها مع الحكومة المغربية، معتبرة التصريحات المغربية دعمًا علنيًا للثورة الجزائرية، وهي في نظرها مساس بسيادتها لأنها تعتبر الجزائر جزءًا من أراضيها.

بادرت الصحف المغربية إلى التعبير عن موقفها المؤيد لقضية الشعب الجزائري وثورته المجيدة، حيث أكدت على ضرورة دعمه حتى يحقق استقلاله الكامل واللامشروط انطلاقًا من توصيات ومبادئ الأمم المتحدة
لقد استنكرت الحكومة المغربية عملية القرصنة الفرنسية بحق الوفد الجزائري، واعتبرها العاهل محمد الخامس كارثة مصرحاً في صحيفة فرانس تيرور، بأن عملية القرصنة هذه هي طعنة أكثر خطورة بالنسبة لشرفه من حادثة تنحيته عن العرش؛ على اعتبار أن الوفد اختطف في بلاده. كما فشلت فرنسا في خنق القضية الجزائرية من خلال عرض الصفقات التجارية المربحة، فبعد فشلها الذريع في جلب كل من ليبيا وتونس إلى صفها، فشلت في إغراء الحكومة المغربية بعد رفض الملك محمد الخامس صفقة نفطية داخل الجزائر عام 1957، واعتبرها مساسًا بكرامة وقضية الشعب الجزائري الشقيق، الذي هو بأمس الحاجة للمساندة من جيرانه.


وانطلاقًا من هذا الموقف الرسمي المغربي لإيجاد حل للقضية الجزائرية، بادرت الصحف المغربية إلى التعبير عن موقفها المؤيد لقضية الشعب الجزائري وثورته المجيدة، حيث أكدت على ضرورة دعمه حتى يحقق استقلاله الكامل واللامشروط انطلاقًا من توصيات ومبادئ الأمم المتحدة. كما بادر الطلبة المغاربة إلى احتضان الثورة الجزائرية من خلال تقديم الدعم الضروري لها لرفع الغبن الذي يعاني منه الشعب الجزائري، وتجلى موقفهم البطولي في دعوة اتحاد الطلبة المسلمين الجزائريين لحضور المؤتمر الطلابي المنعقد بالمغرب الأقصى، والذي ضم إلى جانب الطلبة الجزائريين كلًا من الاتحاد الوطني لطلبة المغرب والاتحاد العام للطلبة التونسيين، وقد وجه المؤتمرون مطالب أساسية لكل من الحكومتين المغربية والتونسية لدعم ثورة الإخوة في الجزائر.

2- مطالبات العاهل المغربي أحرار العالم بالوقوف بجانب قضية الجزائر

في احتفالات المغرب عام 1957 بمناسبة ذكرى العيد العالمي للشغل، ألقى محمد الخامس كلمة تطرق فيها إلى التأييد المغربي لكفاح الشعب الجزائري وقضيته العادلة، كما أصدر نداء إلى أحرار العالم طالبهم فيه بدعم قضية الشعب ومساندته لنيل الاستقلال.

وشن العمال المغاربة في ذلك التاريخ إضرابًا من أجل دعم الثورة الجزائرية، وذلك لإيصال رسالة إلى السلطات الاستعمارية أن الطبقة العاملة في المغرب الأقصى واعية تمام الوعي بالقضية الجزائرية، التي تعتبر بالنسبة لهم قضيتهم الأولى، وقد استجاب الجميع لهذا الإضراب في الرباط وفي مناطق أخرى. كما نُظّم مهرجان نسويٌّ بمدينة تطوان، تُوج بإرسال برقية من طرف النساء المغربيات إلى هيئة الأمم المتحدة لإبلاغها بمعاناة الشعب الجزائري من سياسة الظلم والقهر المسلطة عليهم من طرف إدارة الاحتلال الفرنسي.

3- أساليب دعم العاهل المغربي للقضية الجزائرية

لم يقف دعم الملك محمد الخامس للقضية الجزائرية عند التصريحات والتنديد وإثارة المشاعر العربية والإسلامية والإنسانية وحسب، بل كان إلى جانب ذلك يقابل ويحتضن قادة الثورة الجزائرية، ويمد الثورة بالسلاح، ويستقبل المجاهدين والسياسيين فكان له الدور العظيم في نجاح الثورة الجزائرية.

أ‌. مقابلة الملك محمد الخامس لممثلي جبهة التحرير

في 6 فبراير 1957 التقى الملك محمد الخامس مع وفد من جبهة التحرير الجزائرية في مدريد، والذين كانوا قد حضروا حفل استقباله وعلى رأسهم أحمد توفيق المدني وسلموا عليه سلامًا حارًا. وفي اليوم الثاني التقى الملك بالزعامات الجزائرية على مرأى الصحافة الغربية، وكتبت صحف المغرب في مطالعاتها: "إن الملك استقبل وفدًا من جبهة التحرير الجزائرية وعلى رأسهم توفيق المدني وهو من أمهر المناضلين عن القضية الجزائرية".

وبعد حوار الملك معهم، أكد أنه مهما كانت الظروف فهو مع الجزائر وشعبها وثورتها، يقف وقفة المجاهد لا وقفة المؤيد، وإن سلاح الثورة يتجول بالمغرب بكل حرية، وإن المعاملة بين الجزائريين والمغاربة تقع باستمرار على بساط المحبة والوئام..".

وبعد ذلك سافر توفيق المدني إلى المغرب بعد تردي العلاقة بين الثوار الجزائريين وبعض المسؤولين المغاربة، حيث إن المخابرات الفرنسية زرعت مجموعة من الجزائريين لإشاعة الشائعات المغرضة، وتعمدوا إشاعتها في الأوساط التي تمس من قريب حزب الاستقلال والقصر، وكانوا يشيعون أن الجبهة الجزائرية تعمل لصالح نشر الشيوعية في عموم المغرب، مما عكر الأجواء. إلا أن أحمد توفيق المدني التقى بالمغاربة عند الشهيد المهدي بن بركة الذي كان روح حزب الاستقلال وبحضور رجالات المقاومة والسياسة المغاربة، فكانت مثل تلك الزيارات برضا وقبول ملكي من العاهل المغربي.

ب‌. دعم العاهل المغربي محمد الخامس للثورة الجزائرية بالسلاح

تحدث أحمد توفيق المدني بأن اللقاء مع الملك أثمر عن دعم لامحدود للجبهة في الجزائر. فبعد ترحيب الملك أكد لهم أنه شريك في الأخوة والجهاد والقضية الجزائرية العادلة، ورد على الشائعات التي تبثها القنوات الاستعمارية الفرنسية بأن المغرب لن توقف الدعم المشروع للثورة الجزائرية.

فبعد الحديث عن السفينة المحملة بالسلاح والمؤن في طنجة، كان الرد الملكي بأنها ستكون بين أيدي الثوار بقوله: "لا أرد لك رجاء، ليتصل بي الأخ المبروك بوسيلته المعروفة وأنا أكمل له الثمن المطلوب، اشتراكًا مني خاصًا في الجهاد". وقد أوفى الملك بوعده، وكان ذلك اشتراكًا نوعيًا في تلك المرحلة من تاريخ الثورة الجزائرية.

ج‌. فتح الحدود للمجاهدين الجزائريين

بتوجيه من الملك محمد الخامس، فتحت القوات المغربية الحدود للمجاهدين الجزائريين، وجعلت من أراضيها ميدانًا لتدريبهم، وبعض مدنها قواعد خلفية للثورة. وهذا الدعم الكبير زاد من قوة الثورة، بل شتت خطط الفرنسيين الذين بدؤوا يضعفون أمام هجمات الثوار الحدودية.

نتيجة الدعم الاستراتيجي من العاهل المغربي، نشطت قيادة الثورة الجزائرية في وضع الخطط وتكوين شبكات تتولى مهمة الحصول على السلاح من أوروبا وتوصيله إلى المنطقة الغربية من البلاد عبر المغرب الأقصى، وقد أنشأت لهذا الغرض إدارة الاتصالات الخاصة بالمعلومات داخل المغرب، ومن الطرق والوسائل الناجعة في تهريب الأسلحة عبر التراب المغربي: استعمال صناديق الخضار والفواكه، فبعد تفريغها كانت تملأ بالذخيرة الحربية، وكذلك الأواني الفخارية التي تحضر في مدينة فاس وتملأ بالذخيرة ومنها تدخل التراب الجزائري، هذا إلى جانب خزانات وقود السيارات التي كانت تشحن هي الأخرى بالأسلحة وتمر عبر الحدود إلى الجزائر.


وخلال مراحل الدعم المغربي للثورة الجزائرية، فقد وضع حوالي خمسمائة متطوع مغربي من مدينة مراكش تحت تصرف جيش التحرير الوطني بأمر من العاهل المغربي محمد الخامس، الذي أصدر في وقت مبكر أمرًا بالسماح بمرور المعدات العسكرية وحتى المتطوعين الأجانب إلى الجزائر، كما سمحت السلطات المغربية للشعب بالتظاهر دعمًا لقضية الجزائر للوصول إلى الحرية والاستقلال. وكذلك شكلت المغرب زمن الملك محمد الخامس أماكن طبية آمنة للمصابين من ثوار الجزائر لتلقي علاجهم في مراحل اشتداد الخناق على الولايات الحدودية. أمام هذا الدعم للثورة والتسهيلات المقدمة لرجالها؛ قدمت فرنسا شكاوى رسمية لمجلس الأمن الدولي، كما زرعت الألغام والأسلاك المكهربة على طول الحدود، وكثفت من دوريات الحراسة طوال الليل والنهار، إلا أن ذلك لم يمنع المجاهدين من الاستمرار في عملياتهم انطلاقًا من قواعدهم الخلفية في المغرب.

وبحلول عام 1960 استقبل العاهل المغربي الملك محمد الخامس في مراكش وفدًا حكوميًا جزائريًا، عرض عليه المضايقات التي يتلقاها الجزائريون من طرف القناصل الفرنسيين في وجدة وبوعرفة، فاستجاب الملك لطلب الوفد وأغلق القنصليتين مباشرة، وهذا ما دفع برئيس الحكومة الجزائرية المؤقتة السيد فرحات عباس إلى زيارة الرباط، وصرح قائلًا: "إن الجزائر هي المغرب، وإن تضامننا أبدي، وإن الصحراء هي مسألة تهم الجزائر والمغرب فقط، ولا تهم من بعيد أو قريب الاستعمار الفرنسي".

هكذا أدى المغرب حكومة وشعبًا في عهد العاهل المغربي محمد الخامس دورًا عظيمًا في نصرة قضية الشعب الجزائرية والوقوف في محنته ودعمه ماديًا ومعنويًا، ولم يتوقف هذا الدعم يومًا رغم كيد الفرنسيين وبث الضغائن بين الطرفين، فنال الجزائر استقلاله بدعم إخوته المغاربة في عام 1962.

 

نسر الاطلس

عضو مميز
إنضم
15 يوليو 2009
المشاركات
8,583
التفاعلات
20,701 32
شكرا اهي الشبح على الموضوع الرائع كان هناك احد الاخوة في موضوع سابق شكك في الامر تحياتي لك
 

Gr8taki

عضو
إنضم
31 مارس 2017
المشاركات
843
التفاعلات
1,476
لا يوجد اي مشكل بين المغرب وقيادة الثورة الجزائرية في الداخل ، المشكل بدأه شخص واحد هو بومدين وما يعرف بجيش الحدود الذي لم يشارك في الثورة اصلا ، كأن التاريخ يعيد نفسه ! ها هي المخابرات المصرية تعيد تنفيذ نفس الخطة مع خليفة حفتر في ليبيا ، كأنه بومدين جديد .
 
إنضم
29 يوليو 2017
المشاركات
800
التفاعلات
1,193
الدولة
Algeria
لا يوجد اي مشكل بين المغرب وقيادة الثورة الجزائرية في الداخل ، المشكل بدأه شخص واحد هو بومدين وما يعرف بجيش الحدود الذي لم يشارك في الثورة اصلا ، كأن التاريخ يعيد نفسه ! ها هي المخابرات المصرية تعيد تنفيذ نفس الخطة مع خليفة حفتر في ليبيا ، كأنه بومدين جديد .
من استعمل القوة المسلحة ضد جاره ؟؟
 

c.d hamzaoui

عضو
إنضم
19 مارس 2016
المشاركات
757
التفاعلات
1,393 1
حرب الرمال هي تحصيل حاصل لعمل المخابرات المصرية في تسميم الاجواء .
صحيح ان عبد الناصر الشوفيني كان يرى

اي نظام ملكي بمثابة تهديد له ولدولته .. لكن المصريين

الى جانب كوبا وفيزويلا تدخلوا الى جانب

الطرف الاخر بعد الواقعة .. على كل حال هناك موضوع

في قسم شمال افريقيا يخص حرب الرمال وامغالا

باعتراف خالد نزار وبن بلة واوفقير

وغيرهم لكن لندع هذا الامر جانبا ونتجنب الخروج

عن الموضوع ..
 

c.d hamzaoui

عضو
إنضم
19 مارس 2016
المشاركات
757
التفاعلات
1,393 1


صورة تجمع بين بن بلة وبومدين ومانديلا وبوضياف وغيرهم

في احد معسكرات الجيش المغربي في وجدة 1962 قبل

استقلال الجزاءر .. ويتعلق الامر بتموين الثوار

الجزاءريين ..

 
التعديل الأخير:

خالد83

عضو
إنضم
2 يونيو 2017
المشاركات
866
التفاعلات
966 1
الدولة
Algeria


صورة تجمع بين بن بلة وبومدين ومانديلا وبوضياف وغيرهم

في احد معسكرات الجيش المغربي في وجدة 1962 قبل

استقلال الجزاءر .. ويتعلق الامر بتموين الثوار

الجزاءريين ..

لماذا تزورون الحقيقة هذا ليس معسكر مغربي وانما معسكر جزائري في المغرب
المغرب مثل تونس مثل ليبيا مثل مالي مشكورين منحو أراضي ليقيم فيها الثوار الجزائريين وكانو قواعد للهجمات ضد قوات الاحتلال ولتموين الثورة بالسلاح
ولكن أيظا للثورة الجزائرية الفضل بسحب الاستعمار الفرنسي جنوده من تونس والمغرب و15 مستعمرة إفريقية للجزائر لقمع الثورة التحريرية الكبرى المجيدة1954 ففرنسا حشدت مليون جندي فرنسي بالجزائر 974 ألف جندي فرنسي
وليس الكل دعم الثورة الجزائرية بنية صادقة هناك مصالح فرضت دعمه لثورة الشجعان وهي من أعظم ثورات العالم مع الثورة الفييتنامية 1.5 مليون شهيد جزائري هم من حرر أرض الشهداء أرض الجزائر الطيبة المسقية بدماء شهدائها وجرحاها
 

الشبح

خـــــبراء المنتـــــدى
إنضم
9 مارس 2008
المشاركات
4,693
التفاعلات
6,604 22
الدولة
Morocco
فقط حتى نغلق هذا القوس مرة أخيرة وباختصار شديد لأن الأمر معقد جدا.. المشكل بدأ حينما دعم المغرب الثورة الجزائرية.. اقترحت فرنسا على المغرب تسليمها إقلمي أدرار الشرقية وتوات التي احتلته فرنسا من المغرب في 1901 وضم الى الجزائر المستعمرة واضطر السلطات عبد العزيز الى التنازل عنه مقابل توقف التوسع الفرنسي وهو ما لم يحدث ..
المغرب رفض عرض فرنسا بعد استقلاله في 1956 وقال محمد الخامس نفسه لن نتفاوض على هذين الإقليمين إلا مع إخواننا الجزائريين..
فرحات مهني رئيس الحكومة المؤقتة الجزائرية وعد بفتح المفاوضات في هذا الشأن بعد الاستقلال..
بعد استقلال الاخوة في الجزائر الوضع كان ضبابي.. الرئيس بن بلة كان يخاف من انقلاب الجيش وصقور جبهة التحرير كانت ترفض تسليم الإقليميين لأنها كانت ترى أنهما أصبحا جزائريين وأن الدماء الجزائرية هي التي سالت على هذه الأراضي وبالتالي لا حق للمغرب..
قوة جزائرية ستهاجم أولا ثكنة للقوات المساعدة على الحدود في حاسي بيضة وستقتل أكثر من 12 فردا وستحرق الجثث والسيارات وهناك فيديو للتلفيزيون الفرنسي يؤكد أن الجزائريين هم من بدأوا العدوان وأعدكم أني سأحضره رغم أني على ما أذكر هنا كنت وضعته وشكك الاخوة في الجزائر وقالوا ان فرنسا متحيزة..
الحسن الثاني ارسل بعد ذلك وفدين للجزائر لمعرفة ما يحصل بالضبط لكن تمت اهانتهما.. انذاك فقط نفذ الصبر واطلق المغرب العملية العسكرية..
المغرب اهدى الجزائر بعد استقلالها بشهور عشرات الدبابات والاسلحة.. ايعقل ان من يريد ان يحاربك ويغير عليك سيمنحك ما تدافع به عن نفسك؟
الأمر وما فيه أن بن بلة اراد رحمه الله أن يربح الجيش والشعب معا من جهة بتفادي انقلاب ومن جهة اخرى بخلق عدو وهمي سيسمح له بالاستمرار في الحكم كما مازال العسكر الى الان يحكمون..
بعد قرابة ثلاث سنوات لم ينفع بن بلة ذلك.. انقلب عليه الجيش وطرده وظل سنوات طويلة في المنفى..

اما نحن وانتم فنعيش منذ عشرات السنين على مشاكل لم نصنعها ونعاني منها ونستمر في التشاجر من اجل شيء لم نفعله.. لكننا مسؤولون عن استمراره مع الأسف.. تحياتي
 

الشبح

خـــــبراء المنتـــــدى
إنضم
9 مارس 2008
المشاركات
4,693
التفاعلات
6,604 22
الدولة
Morocco
لماذا تزورون الحقيقة هذا ليس معسكر مغربي وانما معسكر جزائري في المغرب
المغرب مثل تونس مثل ليبيا مثل مالي مشكورين منحو أراضي ليقيم فيها الثوار الجزائريين وكانو قواعد للهجمات ضد قوات الاحتلال ولتموين الثورة بالسلاح
ولكن أيظا للثورة الجزائرية الفضل بسحب الاستعمار الفرنسي جنوده من تونس والمغرب و15 مستعمرة إفريقية للجزائر لقمع الثورة التحريرية الكبرى المجيدة1954 ففرنسا حشدت مليون جندي فرنسي بالجزائر 974 ألف جندي فرنسي
وليس الكل دعم الثورة الجزائرية بنية صادقة هناك مصالح فرضت دعمه لثورة الشجعان وهي من أعظم ثورات العالم مع الثورة الفييتنامية 1.5 مليون شهيد جزائري هم من حرر أرض الشهداء أرض الجزائر الطيبة المسقية بدماء شهدائها وجرحاها
عزيزي المعسكر كان في ارض مغربية وتحت وصاية مغربية تماما كما هي معسكرات جبهة البوليزاريو على اراض جزائرية وتحت وصاية الجيش الجزائري..
السلام عليكم
 

الشبح

خـــــبراء المنتـــــدى
إنضم
9 مارس 2008
المشاركات
4,693
التفاعلات
6,604 22
الدولة
Morocco
بالنسبة لعبد الناصر فهو بدأ ما أتمه القذافي من بعده في حق المغرب.. لكن في النهاية تم التصالح مع الرجلين..
تاريخ عبد الناصر النضالي كبير رغم الاختلافات الإيديولوجية
 

c.d hamzaoui

عضو
إنضم
19 مارس 2016
المشاركات
757
التفاعلات
1,393 1
لماذا تزورون الحقيقة هذا ليس معسكر مغربي وانما معسكر جزائري في المغرب
المغرب مثل تونس مثل ليبيا مثل مالي مشكورين منحو أراضي ليقيم فيها الثوار الجزائريين وكانو قواعد للهجمات ضد قوات الاحتلال ولتموين الثورة بالسلاح
ولكن أيظا للثورة الجزائرية الفضل بسحب الاستعمار الفرنسي جنوده من تونس والمغرب و15 مستعمرة إفريقية للجزائر لقمع الثورة التحريرية الكبرى المجيدة1954 ففرنسا حشدت مليون جندي فرنسي بالجزائر 974 ألف جندي فرنسي
وليس الكل دعم الثورة الجزائرية بنية صادقة هناك مصالح فرضت دعمه لثورة الشجعان وهي من أعظم ثورات العالم مع الثورة الفييتنامية 1.5 مليون شهيد جزائري هم من حرر أرض الشهداء أرض الجزائر الطيبة المسقية بدماء شهدائها وجرحاها
اولا بخصوص اسطوانة اعطاء الاستقلال لمستعمرات
فرنسا حتى تتفرغ للجزاءر هذا خطا يستغله بعض
السياسيين هناك الى جانب اسطوانة
القتال وغيرها حتى يزكوا انفسهم ويركبوا فوق الامواح ومتناسين الاستفتاء
والتجارب النووية واتفاقية ايفيان وغيرها بعد الاستقلال
/ هذه النقط وخاصة الاستفتاء والنووي عملت عصابة وجدة
على تغطيتها جيدا واكتفت بالشعارات القومية /..

ففرنسا لم تنتظر 130 سنة لتتفرغ للجزاءر فقط .
فان كنت تتحدث عن التزوير فراجع حساباتك




لهذا اسطوانة التفرغ نتمنى تغييرها قليلا ..
اما

بخصوص الصورة راجع معلوماتك .. فهناك موضوع كامل نشر هنا في المنتدى يخص تلك الحقبة ..

http://defense-arab.com/vb/threads/108323/
 
التعديل الأخير:

الشبح

خـــــبراء المنتـــــدى
إنضم
9 مارس 2008
المشاركات
4,693
التفاعلات
6,604 22
الدولة
Morocco
بالنسبة لمسألة إعطاء الاستقلال للمغرب وتونس للتفرغ للجزائر.. لا أحد ينكر أن الجزائر كانت مهمة جدا لفرنسا حيث كانت تعتبرها ترابا خاصا بها.. كما يجب علينا ان نؤكد ان المغرب والجزائر كانا تحت الحماية الفرنسية وكان لهما نظامهما الخاص.. بعض التقارير تؤكد ان دوغول اثناء الحرب كان له تصور يقول انه بعد 10 سنوات من انتهاء الحرب العالمية الثانية كان يجب منح البلدين استقلالهما لكن مع نوع من "التبعية" لفرنسا .. على عكس الجزائر التي لم يكن وضعها محل نقاش.. يجب ان ننبه هنا ان فرنسا اقتطعت اراضي كثيرة لضمها الى مستعمرتها في الجزائر.. فالجزائر المتوسطية في العهد العثماني لم تكن بهذا الحجم.. وهذا التدخل الاستعماري هو ما تسبب الى الان في المشاكل (طبعا نحن نحترم السيادة الكاملة للجزائر المستقلة على كافة اراضيها) ..
كما تجدر الاشارة الى ان انتفاضة الاستقلال تفجرت اول ما تفجرت في الخمسينات في المغرب بعد نفي السلطان.. وانه في الوقت الذي كان الزعيم التاريخي الجزائري مصالي الحاج يدعو الى عدم المواجهة المسلحة كانت الشرارة المغربية هي النموذج للثورة الجزائرية.. ويكفي المقارنة بين وقت اندلاع الثورة المغربية والثورة الجزائرية لنعرف ذلك هذا بالإضافة إلى تصريحات قادة الثورة انفسهم..
 

خالد83

عضو
إنضم
2 يونيو 2017
المشاركات
866
التفاعلات
966 1
الدولة
Algeria
اولا بخصوص اسطوانة اعطاء الاستقلال لمستعمرات
فرنسا حتى تتفرغ للجزاءر هذا خطا يستغله بعض
السياسيين هناك الى جانب اسطوانة
القتال وغيرها حتى يزكوا انفسهم ويركبوا فوق الامواح ومتناسين الاستفتاء
والتجارب النووية واتفاقية ايفيان وغيرها بعد الاستقلال..
ففرنسا لم تنتظر 130 سنة لتتفرغ للجزاءر فقط .
فان كنت تتحدث عن التزوير فراجع حساباتك




لهذا اسطوانة التفرغ نتمنى تغييرها قليلا ..
اما

بخصوص الصورة راجع معلوماتك .. فهناك موضوع كامل نشر هنا في المنتدى يخص تلك الحقبة ..

http://defense-arab.com/vb/threads/108323/
حتى التواريخ والحقيقة عن المستعمر نفسه تكذبونها وتريد تصديق بعض الكتابات من عندكم
الثورة الجزائرية متى اندلعت
متى منح المغرب وتونس الاستقلال مع 15 دولة افريقية
اين ذهب الجنود الفرنسيين بتلك المستعمرات
كم عدد ثواركم كم عدد شهدائكم كم عدد الجنود عندكم
جاوب عن الاسئلة
وفي الاخير هناك خلط كبير في ردك لدرجة القارئ لا يفهم مقصدك
تقول منح سيارات للجزائر بعد الاستقلال وهل الجزائر من إعتدت عليكم ام انتم من اعتدى على الجزائر
 

الشبح

خـــــبراء المنتـــــدى
إنضم
9 مارس 2008
المشاركات
4,693
التفاعلات
6,604 22
الدولة
Morocco
هههههههه
أيقى شد في ذاك الخيط
أعطنا دليل واحد لا يرقى له الشك وليس مصطنع أن حدودكم الوهمية مثل ما تدعي
في المقابل سآتيك بعديد الأدلة تعود لقبل القرن19 وقبل الاستعمار الفرنسي ان الحدود الجزائرية هي نفسها
هل لديك الجرأة ليعرف الأعضاء في المنتدى من له الحجة الحقيقية ومن هو المدعي الذي يزيف التاريخ
أتحداك لو كنت صادقا بأدلة ليست محلية
قال انتضر حتى يستقلو قال
الجزائر بحدودها ضحى من اجلها 1.5 مليون شهيد ليأتي من يريد ان يقطف ثمار جهاد واستشهاد ومعاناة آبائنا بالساهل
هي فقط حجج مخجلة للاعتداء على جار مسلم خرج لتوه من حرب مدمرة والجزائر لم تضمد جراح ومآسي أبنائها
الجزائر يوم عرضت عليها فرنسا منح استقلال الشمال وفصل الصحراء رفض الثوار الجزائريين وبقت الثورة متواصلة ل3 سنوات أخرى
لتعرف كيف يتصرف أصحاب الحق الحقيقي وليس المدعون
لعلمك فقط يا عزيزي مسألى أدرار وتوات ظلت من المحظورات في الجزائر.. وظل الحديث عن تاريخ المنطقتين منسي في الجزائر المستقلة..
صدقني أنت آخر من يستطيع أن يتحدث عن التاريخ أو الحدود
 

خالد83

عضو
إنضم
2 يونيو 2017
المشاركات
866
التفاعلات
966 1
الدولة
Algeria
بالنسبة لمسألة إعطاء الاستقلال للمغرب وتونس للتفرغ للجزائر.. لا أحد ينكر أن الجزائر كانت مهمة جدا لفرنسا حيث كانت تعتبرها ترابا خاصا بها.. كما يجب علينا ان نؤكد ان المغرب والجزائر كانا تحت الحماية الفرنسية وكان لهما نظامهما الخاص.. بعض التقارير تؤكد ان دوغول اثناء الحرب كان له تصور يقول انه بعد 10 سنوات من انتهاء الحرب العالمية الثانية كان يجب منح البلدين استقلالهما لكن مع نوع من "التبعية" لفرنسا .. على عكس الجزائر التي لم يكن وضعها محل نقاش.. يجب ان ننبه هنا ان فرنسا اقتطعت اراضي كثيرة لضمها الى مستعمرتها في الجزائر.. فالجزائر المتوسطية في العهد العثماني لم تكن بهذا الحجم.. وهذا التدخل الاستعماري هو ما تسبب الى الان في المشاكل (طبعا نحن نحترم السيادة الكاملة للجزائر المستقلة على كافة اراضيها) ..
كما تجدر الاشارة الى ان انتفاضة الاستقلال تفجرت اول ما تفجرت في الخمسينات في المغرب بعد نفي السلطان.. وانه في الوقت الذي كان الزعيم التاريخي الجزائري مصالي الحاج يدعو الى عدم المواجهة المسلحة كانت الشرارة المغربية هي النموذج للثورة الجزائرية.. ويكفي المقارنة بين وقت اندلاع الثورة المغربية والثورة الجزائرية لنعرف ذلك هذا بالإضافة إلى تصريحات قادة الثورة انفسهم..
بربك من أين تستمدون معلوماتكم التاريخية الغير منطقية
تقول الجزائر والمغرب كانتا تحت نظام الحماية؟ لماذا تريد تشويه التاريخ، المغرب هو من كان تحت الحماية بطلب من ملككم لحمايته من الثورات الداخلية
الجزائر كانت مستعمرة بالحديد والنار ومارست فيها فرنسا القتل والاستيطان ومحو هوية وتركيبة سكانها باسم الجزائر الفرنسية
أتحداك وأتحداكم أن تأتو بدليل واحد من أن حدود المغرب مثل ما تدعون
وفي المقابل سآتي بعدد من الادلة من المصادر غير المحلية ان حدود الجزائر الحالية نفسها ومن القرن 19
أتحداكم
 

خالد83

عضو
إنضم
2 يونيو 2017
المشاركات
866
التفاعلات
966 1
الدولة
Algeria
لعلمك فقط يا عزيزي مسألى أدرار وتوات ظلت من المحظورات في الجزائر.. وظل الحديث عن تاريخ المنطقتين منسي في الجزائر المستقلة..
صدقني أنت آخر من يستطيع أن يتحدث عن التاريخ أو الحدود
تحديتكم بأن تأتو بأدلة ليست محلية عن صدق إدعاتكم
أثبتو أحقيتكم وأتو بالادلة وسافعل مثلكم
ليس مجرد كلام
 

الشبح

خـــــبراء المنتـــــدى
إنضم
9 مارس 2008
المشاركات
4,693
التفاعلات
6,604 22
الدولة
Morocco
بربك من أين تستمدون معلوماتكم التاريخية الغير منطقية
تقول الجزائر والمغرب كانتا تحت نظام الحماية؟ لماذا تريد تشويه التاريخ، المغرب هو من كان تحت الحماية بطلب من ملككم لحمايته من الثورات الداخلية
الجزائر كانت مستعمرة بالحديد والنار ومارست فيها فرنسا القتل والاستيطان ومحو هوية وتركيبة سكانها باسم الجزائر الفرنسية
أتحداك وأتحداكم أن تأتو بدليل واحد من أن حدود المغرب مثل ما تدعون
وفي المقابل سآتي بعدد من الادلة من المصادر غير المحلية ان حدود الجزائر الحالية نفسها ومن القرن 19
أتحداكم
أقصد المغرب وتونس.. هههه أنت تبحث عن الأخطاء حتى لو كانت إملائية يا أخي.. الجملة مفهومة من سياق الكلام
 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى