إستونيا تشتري 6 أنظمة مدفعية من كوريا الجنوبية

تنوي إستونيا شراء ستة أنظمة مدفعية ذاتية الدفع من طراز K9 Thunder من كوريا الجنوبية تبلغ قيمتها حوالي 20 مليون يورو، وفقًا لتقارير Postimees.

بالإضافة إلى 12 مدفعية ذاتية الدفع تم شراؤها من قبل بمبلغ إجمالي قدره 46 مليون يورو، تخطط إستونيا لشراء 6 أنظمة أخرى من هذا النوع.

وقالت التقارير: “تم اتخاذ القرار في سبتمبر/أيلول، بعد أن تبين أن العديد من المشتريات في قطاع الدفاع هذا العام كانت أرخص من المتوقع. هذا جعلهم يستثمروا حوالي 20 مليون يورو في ميزانية الدفاع”.

ووفقًا لوزير الدفاع الإستوني جوري لويك، فقد أصبح هذا ممكنًا بفضل انخفاض تكاليف شراء المدافع الرشاشة والقدرة على تنفيذ بعض عمليات الشراء المخططة لمعدات الذخيرة والاتصالات بمساعدة الولايات المتحدة الأمريكية.

وفقًا لمصادر مفتوحة، فإن K9 في الخدمة في فنلندا والنرويج وبولندا وتركيا والهند. اشترت إستونيا أنظمة مستعملة، والتي، حسب الخبراء، يمكن أن تخدم 30 عامًا.

مدى إطلاق المدفعية ذاتية الدفع 40 كم. وزن K9 هو 47 طنا، يمكن أن تصل السرعة إلى 65 كم / ساعة.

حاليًا ، يتم تزويد قوات الدفاع الإستونية بمدافع هاوتزر FH70 عيار 155 ملم، فضلاً عن مدافع هاوتزر عيار 122 ملم من طراز D-30 التي تم شراؤها من فنلندا.

K9 Thunder

هو هاوتزر 155 ملم ذاتي الدفع تم تطويره من قبل سامسونج تيكوين Samsung Techwin، وتصنع كوريا الجنوبية هذا المدفع المتطور لصالح قواتها المسلحة، علاوة على تصديره لعدة دول. وقد لاقى المدفع رواجاً في عدد من دول حلف شمال الأطلسي NATO

قذائف هذا المدفع من العيار 155 ملم، ويتراوح مداها بين 40-56 كم. ويتكون طاقم المدفع من 5 أفراد، ويتميز بقدراته على الصمود أمام أثار هجمات كيميائية أو بيولوجية، كما أنه قادر على تحمل أثر طلقات المدافع الرشاشة الثقيلة، نتيجة لسمك التدريع والذي قد يصل إلى 19 ملم.

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*