الملفات والوثائق الاسرائيلية عن الحروب بعد تكتم دام 40 عاما ، ملفات الشرق الاوسط ج-0

يحي الشاعر

كبير المؤرخين العسكريين
عضو مميز
إنضم
2 فبراير 2008
المشاركات
1,583
التفاعلات
83
ملفات الشرق الاوسط .... الوثائق الاسرائيلية
عن حرب العبور " أكتوبر 1973"
يوم كيبور



شهدت حرب العبور الخالدة بكفائة الجندي المصري ... وكفائة القادة العسكريين المصريين ... ودهاء أنور السادات رئيس الجمهورية ...

وتتميز هذه الحرب الخالدة ... رغم أخطاء ميدانية وتاكنيكية ، بأنها حطمت أسطورة "الجندي الأسرائيلي الذي لا يقهر" ...

تتميز هذه الحرب بصفة هامة نادرة ... وهي إنحياز الولايات المتحدة الأمريكية لإسرائيل ...بشكل واضح أمام العالم وأمام مصر ... بل كان في هذا الأنحياز أكثر من رسالة ومعني ...

كانت النتبجة ، أن إنقلبت الأوضاع رأسا علي عقب ... سواء الأوضاع العسكرية "الميدانية .. والمحلية والأستراتيجية " .. ...

والأهم من ذلك هو التأثير علي الأوضاع السياسية " سواء المحلية .. أو الأقايمية .. أو القومية ..." في المنطقة .. ومن أهم النتائج ... إتفاق كامب دافيد " وعواقبه" السلمية" .... علي الدول المتحاربة سابقا ... وإنضام .. الأردن لهما ثم تبعتهم دولة فلسطين ... وما زال "سوريا: .. الإستثناء "المؤقت" ولم تنضم بعد .... لموكب ... الموقعين علي "الأتفاقية" ... (العالمية)

ولذلك ... تم تقليل بل "إزالة" إمكانيات وإحتمالات التوتر الحربي والمواجهة العسكرية في المنظفة

كما إتقلبت الأوضاع الأجتماعية والمعتوية في المنظقة بشمل جذري ... سواء الوضع الأجتماعي " المحلي في كل من الدولتين المتحاربتين سابقا .. أو الدول الأخري في منطقة الشرق الأوسط" ...

الأهم من ذلك ... هو ... التواجد الأمريكي العسكري ...في المنطقة ... تاقوة الحامية التي لا تضع القتاع علي وجهها ... ويجب علينا أن نري هذا الوضع ليس من ناحية عربية فقط ... ولكن علي أنه تنفيذا لخطوة من إستراتيحية عالمية ... تتشابه مع بدايو القرن العشرين ... قبل وبعد الحرب العالمية الأولي

من أهم النتائج التوثيقية لهذه الحرب ، هو ما تتسمبه ، من توافر العديد من الوثائق والمعلومات التي ينشرهم كل من الأطراف المعنية التي إشتركت في الحرب سواء بشكل مياشر أو غير مباشر


حتي الأن ... تشرت العديد من سطور ما تنشره مصر وأمريكا وأنتظرت حتي تنشر إسرائيل أبضا عن المعلومات باللغة العربية ... وأتي الوقت ....

تنشر جريدة "الشرق الأوسط" ... سلسلة مواضيع ..ز ألين لائحتهم أدناه .... وسوف أنشر هذه الأيواب بشكب فردي منفصل ، جتي يتاح لنا مناقشة المعلومات والتعليق عليهم ... أو نقدهم ...


د. يحي الشاعر





المواضيع والحلقات التي سأنشر نصهم كاملا





اقتباس:
ملفات الشرق الاوسط


الوثائق الاسرائيلية



الوثائق الإسرائيلية (الحلقة الأولى) ـ «الشرق الأوسط» تفتح ملفات الحروب الإسرائيلية إثر إطلاق سراحها بعد تكتم دام 40 عاما

حالما قررت الحكومة الإسرائيلية الرضوخ للضغوط الشعبية والقانونية ووافقت قبل عدة شهور على كشف التقرير السري للجنة «أغرنات»، التي حققت في إخفاقات حرب أكتوبر 1973، توقعت «الشرق الأوسط» أن يكون ذلك التقرير وثيقة بالغة الأهمية للقارئ العربي. وعندما راجع مراسلنا نظير مجلي هذه الوثيقة، في مخدعها في الأرشيف


الوثائق الإسرائيلية (الحلقة الثانية) - «الشرق الأوسط» تفتح ملفات الحروب الإسرائيلية إثر إطلاق سراحها بعد تكتم دام 40 عاما

عملية اسقاط الطائرات السورية الست، لاقت رد فعل احتفاليا في اسرائيل. فقد سكر قادة الجيش بـ«الانتصار» الجديد على الجيش السوري. الصحافة التي كانت فقط قبل يوم واحد مليئة بالانتقادات للحكومة وتحدثت بصوت واحد ضدها، خرجت بعناوين رئيسية ومقالات اطراء ومديح، بدت متشابهة. وقد أثار ذلك حفيظة وزير الخارجية، ابا


الوثائق الإسرائيلية (الحلقة الثالثة) ـ «الشرق الأوسط» تفتح ملفات الحروب الإسرائيلية إثر إطلاق سراحها بعد تكتم دام 40 عاما

بعد حرب الأيام الستة عام 1967، عاشت اسرائيل فترة طويلة من الزهو والعنجهية. فالانتصار غير المتوقع الذي احرزته في مواجهة مصر وسورية والأردن ومعها فرق من الجيوش العربية الأخرى، جعلها تشعر بأنها انتصرت على الأمة العربية بأسرها. وبدأت تتصرف بهذا النصر بمفاهيم من الانتقام والكيد. فقد كان أول القرارات الرسمية


الوثائق الإسرائيلية (الحلقة الرابعة) ـ «الشرق الأوسط» تفتح ملفات الحروب الإسرائيلية إثر إطلاق سراحها بعد تكتم دام 40 عاما

في هذه المرحلة من التقرير، لم تخض لجنة أغرنات بتفاصيل الأحداث السياسية التي أحاطت بالمنطقة في تلك الفترة، رغم أهميتها. وكما نلاحظ في النص الوارد بعد هذه المقدمة، فإنها استعرضت الأحداث بشكل عابر. لكن تلك الأحداث بالغة الأهمية للقارئ، ولذلك لجأنا الى وثائق أخرى تتحدث عن الأوضاع في تلك الفترة، وأبرزها


الوثائق الإسرائيلية (الحلقة الخامسة) ـ «الشرق الأوسط» تواصل نشر وثائق الحروب الإسرائيلية (5)

ما نشر حتى الآن من الوثائق يكشف ان اسرائيل لم تفاجأ تماما بمبادرة مصر وسورية شن حرب أكتوبر 1973، وانها تلقت معلومات كثيرة، من خلال مصادر استخبارية أو من خلال متابعتها التحركات العسكرية المصرية والسورية بواسطة الصور التي نقلتها طائرات التجسس وغيرها. لكن أهم مصدر وصلت المعلومات منه كان شخصية عربية أبقت


الوثائق الإسرائيلية (الحلقة السادسة) - إسرائيل أجرت تدريبات على خطة هجوم مصرية قبيل حرب أكتوبر كانت شبيهة تماما بالهجوم المصري الفعلي

* إسرائيل كانت قلقة من هجوم سوري مباغت عام 73 أكثر من قلقها من هجوم مصري * تشير كل الدلائل، في هذه الحلقة من تقرير لجنة أغرنات الإسرائيلية للتحقيق في اخفاقات الجيش الإسرائيلي في حرب أكتوبر 1973، إلى أن المصريين نجحوا في تضليل الجيش الإسرائيلي وبث معلومات إليه تطمئنه بأن مصر لا تنوي شن الحرب. فقد أوصلوا


الوثائق الإسرائيلية (الحلقة السابعة) ـ ديان أراد الدفع باتجاه الحرب حتى يلحق هزيمة أخرى بالعرب تحقق لإسرائيل شروطها في السلام

عبر كل المناقشات التي جرت قبيل اعلان حرب أكتوبر، سواء كانت في اجتماعات الحكومة بكامل أعضائها أو اجتماعات الحكومة الطارئة بالأعضاء الموجودين في تل أبيب، والتي سنقرأ عنها من خلال اقتباسات تقرير لجنة التحقيق، سنجد بأن وزير الدفاع، موشيه ديان، كان يختلف في تقديراته عن الآخرين ويقول إنه مقتنع بأن العرب


الوثائق الإسرائيلية (الحلقة الثامنة) ـ وزير الدفاع الإسرائيلي ديان يحاول إلقاء مسؤولية الفشل على رئيس الأركان

في هذه الحلقة من وثيقة تقرير لجنة أغرنات، التي حققت في الفشل الاسرائيلي في حرب أكتوبر 1973، ننشر نصا من بروتوكول التحقيق مع كل من وزير الدفاع، موشيه ديان، ورئيس أركان الجيش، دافيد العزار، ويظهر منها كيف كان ديان يحاول الالقاء بمسؤولية الفشل في تأخير تجنيد قوات الاحتياط على العزار، فيما يحاول العزار


الوثائق الإسرائيلية (الحلقة التاسعة) ـ «الشرق الأوسط» تواصل نشر وثائق الحروب الإسرائيلية

في الوقت الذي عقدت فيه القيادات السياسية والعسكرية اجتماعات ماراثونية للبحث في الوضع الناشئ من جراء التحركات العربية، كان وزير الخارجية الاسرائيلي، أبا ايبن، يشارك في اجتماعات الدورة السنوية للجمعية العامة للأمم المتحدة. وهناك دارت معركة أخرى في الساحة الدبلوماسية. كان أبا ايبن قد اجتمع مع وزير الخارجية



 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى