مغربي يخترع شمسا لا تغيب

إنضم
29 ديسمبر 2007
المشاركات
1,129
التفاعلات
14
مغربي يخترع شمسا لا تغيب
تمكن المغربي كودان يالين من التوصل إلى اختراع تجريبي، الأول من نوعه متعلق بالمجال النووي.وحسب الدكتور كودان الحاصل على الدكتوراه في الفيزياء النووية والدكتوراه في الطاقة الشمسية، فإنه توصل من خلال بحث معمق إلى «اختراع الشمس»، باستعمال الثقب السوداء، ويضيف أن هذا الاختراع التجريبي الجديد الذي توصل إليه بعد عودته الى المغرب سنة 2006، بعد أن كان يشتغل في مجال الطاقة الشمسية بأكاديمية العلوم بصوفيا، يزود كل طابق في أي برج طاقي «بشمس» خاصة به، وهو الاكتشاف الذي لم يتمكن العلماء من قبل من التوصل إليه. إذ بقيت هذه المعادلة الصعبة في مربع ما هو نظري فقط. والخلاصة من هذا البحث، هو استطاعته تحييد الأشعة الناتجة عن استعمال الثقب السوداء، والمسماة بـ «Radioactivité» (النشاط الاشعاعي)، مؤكدا أن الاختراع التجريبي الذي توصل إليه هو ضد المادة، ومتقدم جداً عن البحوث العلمية العالمية التي لم تستطع تحويل هذه المادة إلى مصدر للطاقة.أما الاختراع الثاني، فقد تمكن فيه المتخصص في العلوم الفيزيائية والطاقة الشمسية من اختراع «مادة شمسية»، كما أسماها مكونة من 12 مكونا.وباستعمال «سوبير ديود»، يمكن للمغرب من خلال هذا الاختراع أن يحل مشكلة الطاقة الكهربائية، إذ باستطاعة ما توصل إليه أن يزود المغرب «بالإضاءة» 24 ساعة على 24 ساعة لمدة مائة سنة، دون أن ترتفع حرارة هذه المادة. ويؤكد أن هذا الاختراع الجديد من نوعه يعبأ طاقيا لمدة 15 دقيقة فقط.وباستطاعة هذا الاختراع، الذي يعتبر طاقة بديلة، ان يجعل المغرب في المراتب الأولى في العالم من الناحية الطاقية. كما سيؤثر بشكل إيجابي على المجالات الاقتصادية والاجتماعية.وقد سبق لكودان بن محمد ذي الأصول الوجدية، المزداد سنة 1969 أن توصل برسالة من الادارة العامة للطاقة والمواد الاولية التابعة للحكومة الفرنسية تشير إلى الأبحاث التي انجزها هذا العالم، والتي أثارت اهتمام الرئيس الفرنسي «جاك شيراك»، خصوصا اختراعه الذي يحمل اسم «برج الطاقة» الذي يروم انتاج الطاقة النووية. كما عرضت عليه الادارة الفرنسية الالتحاق بفرنسا أو إرسال خبير فرنسي للالتقاء به إن اقتضى الأمر، في نفس الآن توصل بمكالمات هاتفية في هذا الشأن، إلا أن العالم المغربي كودان أكد للجريدة أن بحثه وما توصل إليه يريد أن يستفيد منه المغرب ويطالب بالالتقاء بجلالة الملك، حتى يتم تبني هذا المشروع الذي سيضع المغرب في المراتب الاولى في مجال انتاج الطاقة البديلة في العالم.وتجدر الاشارة إلى أن العالم كودان حصل على الاجازة في الفيزياء التجريبية للبلاز حول «حركة الجزيئات في المجال المغناطيسي غير الموحد» مع الأخذ بعين الاعتبار التيار الكهربائي وحصل على ماجستير في الفيزياء التجريبية سنة 1995 في موضوع «تحقيق تجريبي حول ظهور الطرد النووي البارد بالنسبة لذرات الكريسطال القطبية» قبل أن يحصل على دكتوراه في موضوع «سلوك وحدات السيليكون الحرارية في ظروف حقيقية»، وكان خلال دراسته للحصول على الماستر يجري دراسة حول ايجاد مصدر جديد لطاقة نووية تحافظ على البيئة، كما اشتغل خلال تحضيره للبحث لنيل الدكتوراه كعالم بمختبر الاكاديمية البلغارية للعلوم، ونال وسام شرف على البحث الذي انجزه حول الطرد النووي البارد بالنسبة لذرات الكريسطال.
 

a_aziz

عضو
إنضم
23 ديسمبر 2007
المشاركات
9,661
التفاعلات
262
نتمنى ان يطبقه على ارض الواقع في بلاده المغرب وتتاح له الامكانيات حتى لا يعود ادراجه الى الغرب مثل ما يفعل جل العلماء العرب الموجودون الان في اكبر المؤسسات والمصالح العالمية بالتوفيق انشاء الله
 

Tunguska

عضو مميز
عضو مميز
إنضم
22 يناير 2008
المشاركات
2,779
التفاعلات
174
فرنسا فرنسا فرنسا, إنها تريد كل شيء, الله يلعن فرنسا.
اللهم اجعل الاختراع للمغرب و العرب و المسلمين لوحدهم اللهم امين.
رحم الله عبدا عمل عملا صالحا فاتقنه.
كما ان هذا الاتراع سيساهم في اقتصاد المغرب عبر تقليل كلفة استيراد البترول.
 

معلم 

لا إله الا الله
صقور الدفاع
إنضم
4 أكتوبر 2007
المشاركات
4,340
التفاعلات
3,851 3
اختراع مهم مهم جدا
ان شاء الله يكون في منفعة الاسلام و المسلمين فقط
 

Tunguska

عضو مميز
عضو مميز
إنضم
22 يناير 2008
المشاركات
2,779
التفاعلات
174
اللهم امين.
انا متأكد ان الاختراع لن يخرج من المغرب إلا في العقود المقبلة.
لان المغرب ينهج هذه السنوات سياسة جديدة بخصوص الطاقة البديل و النظيفة, كما ان الملك بنفسه يتتبع هذه السياسة و لذلك سيحظى المشروع باهتمامه
 
إنضم
31 ديسمبر 2007
المشاركات
442
التفاعلات
20
عيب العرب الازلي تصدير شبابهم وعقولهم حيث يتم رعايتهم عن طريق الغرب
ويصير المثل القائل (خيري لغيري) مثل قائم بصورة حقيقية
 

النسرالعربي

مشير اركان حرب
صقور الدفاع
إنضم
9 يناير 2008
المشاركات
8,141
التفاعلات
13,239 8
ماشاء الله مشروع جبار
الرجل هذا عبقري بكل ما تعنيه الكلمه
الحمدلله ان الله وفق واحد عربي وانتج هذي الطاقه
بس انا اتوقع ان الدول الغربيه ما راح تهدى حتى تحصل عليه
يجب عليه ان يعمل به وفق ما تمليه عليه مصالح الامه العربيه
يجب على هذا الاختراع ان يحرم على الغرب
لان فيه ظرر كبير على الدول العربيه المصدره للنفظ
وكما تعلمون ان اغلب الميزانيات العربيه تعتمد على النفط
لذالك اي خروج لهذه التكنولوجيا خارج الاراضي العربيه
سوف يظر العرب بالمرتبه الاولي
لذالك انا اتوقع انه اذا تبنى الملك المغربي
المشروع واشرف عليه بنفسه لن يخطي
اي خطوه قبل الرجوع لعده دول عربيه
للتنسيق معها حتى لا يسبب المشروع ظرر كبير
شكرا لك
والمزيد من التقدم والنجاح للمغرب
وللعالم المغربي
 

Tunguska

عضو مميز
عضو مميز
إنضم
22 يناير 2008
المشاركات
2,779
التفاعلات
174
لقد حاولت فرنسا الاتصال به لكنه رفض و هو الان يطالب اللقاء بالملك (حسب المصدر) ليعرض عليه المشروع.
 

Tunguska

عضو مميز
عضو مميز
إنضم
22 يناير 2008
المشاركات
2,779
التفاعلات
174



صورة المغربي العبقري.
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:
إنضم
29 ديسمبر 2007
المشاركات
1,129
التفاعلات
14
شكرا لمروركم المغرب لديه عباقرة كثر ولهم انجازات عالمية ولقد لحظتم المراة المغربية التي وصلت الى القطب المتجمد وهي مكلفة بالبحث في الاجرام الفضائية
 
إنضم
29 ديسمبر 2007
المشاركات
1,129
التفاعلات
14
وها هو العلم المغربي مغروس في جليد القطب المتجمد وهو اول علم لدولة عربية في القطب المتجمد الى جانب اعلام الدول العظمى
 

le3aboub

عضو
إنضم
6 فبراير 2008
المشاركات
15
والله ماكنت اعلم ان هناك مغاربه وصلو للقطب هدا شئ يفرح وعقبال نصعد للقمر بمكوك مغربي الصنع انشاء الله
 
إنضم
29 ديسمبر 2007
المشاركات
1,129
التفاعلات
14
لكن الاسم مايدل عليه انه مغربي



كودان يالين​

كودان اسم فرنسي​


ويالين اسم روسي​
لم تقرا الموضوع جيدا اليك النص والاسم الكامل للعبقري المغربي..... وقد سبق لكودان بن محمد ذي الأصول الوجدية، المزداد سنة 1969 أن توصل برسالة من الادارة العامة للطاقة والمواد الاولية التابعة للحكومة الفرنسية تشير إلى الأبحاث التي انجزها هذا العالم، والتي أثارت ...... . كودان بضم الكاف وفتح الدال مع تشديدها اصل مغربي معروف
 
التعديل الأخير:
إنضم
25 فبراير 2008
المشاركات
26
اختراعات العالم المغربي المختص في الفيزياء النووية والطاقة الشمسية تثير نقاشات كبيرة

العالم المغربي يالين كودان
أثارت اختراعات العالم المغربي يالين كودان غيوركي العديد من التعاليق مباشرة بعد أن نشرت جريدة «الاتحاد الاشتراكي» مقالين في هذا الصدد بتاريخ 15 فبراير 2008 و 28 فبراير 2008، تعاليق عدد من القراء المغاربة والأجانب تضمنتها العديد من المواقع الإلكترونية مغربية وغير مغربية، كما أثارت أيضا نقاشات كبيرة بين القراء أنفسهم.
ونزولا عند رغبة القراء ، نعيد نشر هذا المقال مع الاكتفاء بنشر جزء يسير من التعليقات التي أثارتها اختراعات المغربي الحاصل على الدكتوراه في العلوم الفيزيائية والدكتوراه في الطاقة الشمسية، ونعتذر لأننا لم نستطع نشر كل التعليقات نظرا لكثرتها.

 بعد أن حاز على الدكتوراه في الفيزياء النووية والطاقة الشمسية وأثار انتباه الاتحاد الأوروبي
هل سيلتفت المغرب الى اختراعات «يالين كودان» في مجال الطاقة النووية؟


رأى يالين كودان غيوركي النور سنة 1969، ود تابع دراسته بمدينة الدار البيضاء، قبل أن يحصل على شهادة البكالوريا، ليلتحق بالخارج كي يتابع دراسته الجامعية هناك بعيدا عن أعين والدته الطبيبة مدام كودان فرجينيا، التي تزاول مهنة الطب، منذ ما يقارب 36 سنة بمدينة الدار البيضاء.
الدكتور يالين غيوركي، هذا الإسم ورثه عن جده البلغاري الذي شارك في الحرب العالمية الثانية ضد النازية، حيث حصل على ميدالية الشجاعة الحربية، أما والده المغربي حماني كودان، فقد غادر الحياة منذ ثماني سنوات تقريبا. وقد تابع دراسته في فرنسا، حيث حصل على العديد من الشهادات العلمية من جامعة السوربون في السوسيولوجيا وفي القانون الدولي، وكذلك دبلوم في الصحافة سنة 1949، وهو أول مغربي يحصل على ذلك، واعتبره رئيس جامعة السوربون بأنه يفوق عصره، بعد أن بعثه والده هو الآخر ليتابع دراسته الجامعية، في الوقت الذي كان جد يالين كودان غيوركي متخصصا في التجارة في المناطق الشرقية، وخاصة في فگيگ ووجدة، حيث كان محمد الفگيگي معروفا بشخصيته القوية حتى لقب بأسد الصحراء!
بعد انتقال يالين كودان غيوركي لمتابعة دراسته الجامعية خارج أرض الوطن، كان بصحبة أكثر من ألف طالب في السنة الأولى من الروس والبلغار في العديد من التخصصات المتعلقة بمجال الإلكترونيات، المادة الثقيلة، الاختصاص في التكنولوجيا المتعلقة بالأقمار الصناعية، إلى غير ذلك من التخصصات العلمية والتقنية.
لكن بعد مرور 7 سنوات من التحصيل العلمي، يقول يالين كودان غيوركي لجريدة «الاتحاد الاشتراكي» تأهل سبعة طلبة فقط في هذه التخصصات من بينهم مغربي وحيد (يالين كودان)، وقد تتلمذ على يد أكاديميين روس كبار وأساتذة بلغار من بينهم المدير العام لمختبر أكاديمية العلوم البلغارية والعالم الروسي «دوگار جابون» المتخصص في الفيزياء النووية والأكاديمي الروسي «ستريش» المتخصص في التكنولوجيا التطبيقية (الأقمار الاصطناعية) كما شارك في العديد من اللقاءات العلمية.
وبالعودة الى مسار هذا العالم المغربي الشاب، نجد أنه حصل على الإجازة في الفيزياء التجريبية للبلاز حول «حركة الجزئيات في المجال المغناطيسي غير الموحد»، مع الأخذ بعين الاعتبار التيار الكهربائي، وحصل على ماجستير في الفيزياء التجريبية سنة 1995 في موضوع «تحقيق تجريبي حول ظهور الطرد النووي البارد بالنسبة لذرات الكريسطال القطبية» ، قبل أن يحصل على دكتوراه في موضوع: «سلوك وحدات السيليكون الحرارية في ظروف حقيقية». وكان خلال دراسته للحصول على الماجستير يجري دراسة حول إيجاد مصدر جديد لطاقة نووية تحافظ على البيئة، كما اشتغل خلال تحضيره للبحث لنيل الدكتوراه كعالم بمختبر الأكاديمية البلغارية للعلوم، ونال وسام شرف حول البحث الذي أنجزه بشأن الطرد النووي البارد بالنسبة لذرات الكريسطال.
بعد عودته الى المغرب، وبعد بحوث تجريبية ، تمكن كودان يالين غيورغي من التوصل الى اختراع تجريبي، يعد الأول من نوعه، كما سبق أن أشرنا إ لى ذلك في أحد أعداد الجريدة ، ويقول العالم المغربي لـ «الاتحاد الاشتراكي» إن بحثه أفضى إلى إمكانية اختراع «الشمس» باستعمال الثقب السوداء، هذا الاختراع يضيف يالين، باستطاعته تزويد كل طابق في أي برج طاقي «بشمس» خاصة به، وهو الاكتشاف الذي أكد بخصوصه يالين كودان غيوركي انه لم يتمكن العلماء من قبل من التوصل اليه، إذ لم يستطع أحد أن يحول ماهو نظري الى ماهو تجريبي. وخلص يالين في هذا البحث إلى أن باستطاعته تحييد الأشعة الناتجة عن استعمال الثقب السوداء، والمسماة بالنشاط الإشعاعي، إذ ان هذا الاختراع ، كما وصفه هو ضد المادة، ومتقدم جدا عن البحوث العلمية العالمية التي لم تستطع تحويل هذه المادة الى مصدر للطاقة.
كما توصل الى اختراع مادة شمسية، كما أسماها مكونة من 12 مكونا. وباستعمال تنوير «سوبير ديود» يمكن للمغرب من خلال ذلك، ان يحل مشكلة الطاقة الكهربائية، اذ باستطاعته ان يزود البلاد «بالإضاءة» 24 ساعة على 24 ساعة لمدة مائة سنة، دون ان ترتفع حرارة هذه المادة. ويعبأ هذا الاختراع طاقيا لمدة 15 دقيقة فقط، وقد توصل يالين كودان برسالة من الادارة العامة للطاقة والمواد الأولية التابعة للحكومة الفرنسية تشير الى الابحاث التي أنجزها هذا العالم، والتي أثارت انتباه الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك، خصوصا الاختراع المتعلق بإنتاج الطاقة النووية، وعلى نفس الخلفية تمت مراسلة يالين كودان غيوركي من طرف المدير العام في البرلمان الاوربي كما تثبت النسخة التي حصلنا عليها.
وعن مدى اهمية الاختراع الذي توصل اليه، خاصة المتعلق بإنتاج الطاقة الشمسية، يؤكد ان ذلك سيضع المغرب في المصاف الاولى في انتاج الطاقة وسيجعله من أهم المصدرين لهذه المادة . وأشار الى أن اللوحات الشمسية في العالم لا تستخدم الا %27 من الطاقة الشمسية بخلاف الاختراع الجديد الذي باستطاعته ان يوصل هذه النسبة الى %100 ، ومن هنا يؤكد يالين كودان غيوركي على ضرورة الالتقاء بجلالة الملك محمد السادس حول هذا الأمر حتى يعرض أمامه كل التفاصيل المتعلقة بما توصل اليه، ذلك انه يريد خدمة بلده أولا وأخيرا.
وأكد هذا العالم المغربي أنه أيضا تمكن من خلال البحوث أن يكتشف الذرة المادية الأولى التي كانت مصدر هذه المادة كلها، إذ لم يسبق البحوث العلمية التي اجراها العلماء المتخصصون في هذا المجال أن تمكنت من ذلك، واضاف في لقاء مع جريدة «الاتحاد الاشتراكي» أن هذا الاكتشاف جاء عن طريق الاختراع الذي توصل اليه والمتعلق بالبرج النووي. وفسر ذلك بالقول ان هذا البرج يعطي طاقة نووية غير محدودة الى ما لا نهاية ودون ان تشوبها شوائب كيفما كانت، ومن خلال هذه الحركية أو التكوين، يتم انتاج الماء البارد والمجمد. وفي هذا الماء نجد مكونات مادية صغيرة وجديدة في نفس الآن، والتي ليست موجودة في الفيزياء النووية، ومن بين هذه المواد هناك أول مكون مادي في الكون. هذه المكونات كلها حين تجتمع تُكون أول ذرة مادية.
وبالنسبة للطاقة الشمسية ، فإن اختراعه يشتغل تلقائيا بعدغروب الشمس ،كما أنها تتجدد انطلاقا من نفسها بعد غروب الشمس، وحين تشرق الشمس تتعبأ بالطاقة الشمسية تلقائياً.


تعليقات القراء


فدوى
ممتاز
إنجاز ممتاز ، تحية لكل أمثال هذا العالم المغربي ، من هنا أحيي كذلك أستاذي بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بوجدة الدكتور «الجابري يوسف» لما يقوم به من أعمال مع منظمة CTAN .
غزلان
برافو
برافو عليك يا كودان ، لقد شرفت المغرب، و أشكرك على روحك الوطنية تجاه مغربنا الحبيب
نورالدين ناجي
عالم .. بالمغرب !
أنصح هذا العالم الكبير بأن يتجه نحو فرنسا أو كندا أو أي دولة أخرى تحتفي بالعلم والعلماء، أما المسؤولون المغاربة فليسوا في حاجة إلى الطاقة النووية أو أي طاقة أخرى!
مسؤولونا المحترمون جدا همهم الوحيد كيف يورثوا مناصبهم للأبناء!
  رشيد
باحث مشرف
باحث مشرف للمغرب و المغاربة أتمنى له التوفيق. خصوصا وأن القرن21 سيكون قرن الطاقة بامتياز. أشكرك أيها العالم لاختيارك المغرب. لكن لا أدري موقف المسؤولين الذين يحبذون اقتصاد الريع، ولا يهتمون بالعلوم و الثروات البشرية؟
    وائل
الاختراع والمسؤولون
لقد أثلج قلبي بكل المقاييس هذا الخبر السار الذي، دون أي شك، سيجعل وطننا الحبيب من أرقى الدول ، إن شاء الله ، لـــكن فقط اذا أحسن المسؤولون التعامل مع هذه الهبة الربانية سياسيا و اجتماعيا .. أتمنى أن يهتم جلالة الملك بهذا الاختراع الذي سيدفع المغرب و المغاربة الى المضي قدما نحو عصر جديد تختفي فيه الخلافات و يعم الخير الجميع إن أُحسن استغلاله .
حميد
«الله يبعد عليك أولاد الحرام»
«الله يعاونك ويحفظك لوالديك ويبعد عليك أولاد الحرام. الحمد لله أن المغرب مازال ينجب الرجال لأن هاذ الشي اللي ولينا تنشاهدوه ف بعض شبابنا وبعض نسائنا وبعض مسؤولينا تيخلع ، والله يحضر السلامة وصافي»
محمد
افتخار
أين الذين يكتبون في المواضيع التافهة والفن الهابط ؟ أكاد أجزم أن هذا الموضوع العلمي والمصيري بالنسبة للمغاربة يكاد يكون هو اول موضوع يستحق أن يطلع عليه الإنسان ، ويُحيي هؤلاء النجوم بصح مشي نجوم الكرة ولا نجوم الفن والغناء .. تبارك الله على الشخصية المغربية ، بارك الله لك في علمك أخي الدكتور، ونتمنى من الله سبحانه وتعالى ان يكثر من هؤلاء «المصابيح» الذين تتقدم بهم البلاد والعباد. إننا نفتخر بأمثالكم .
   زوزو
يا شمس!
يبدو ان المغني الكويتي نبيل شعيل كان يتوقع أنه سيأتي يوم لاتغيب فيه الشمس، ولذلك كان يغني (يا شمس ياشمس لا لا لا لا تغيبي) و المخترع المغربي جاءته الفكرة بعد الاستماع لهذه الاغنية!
  زيزو
روح وطنية
أحيي هذا المخترع المغربي على اختراعه العجيب، كما انني أحيي فيه روحه الوطنية التي تقوده لعرض اختراعه في بلده المغرب. لكنني أخشى ان يقوده حماسه ووطنيته الى ما لاتحمد عقباه ويذهب عمله وشقاء عمره هباء ، كما وقع لبعض المخترعين من قبل لأن المسؤولين في دولتنا لا تهمهم لا طاقة شمسية ولا طاقة نووية، لكن تهمهم فقط «الطاقة الجسدية».
  حسن
«غادي يبقى يتسنى حتى يْكرم»
«والله مايديها فيه شي حد فهاد لبلاد.
غادي يبقى يتسنى حتى يطلع ليه الدم ويزيد حتى هو لشي بلاد لي تعرف قيمتو.
راه هادشي جاري بيه العمل.
شحال من واحد كيكون فيه الحماس باش يخدم هاد لبلاد لكن شكون خلاه.
كيبقى يدور بالاختراع ديالو من ادارة الى ادارة و من وزارة الى وزارة و فالاخير كيزيد لشي بلاد كتعرف قيمتو».
  محمد عالي
« سير أعمي لفرنسا»
« سير أعمي لفرنسا أو شي دولة أخرى لي كاتقدر العلم حتى ولو كان على حساب المزاح، أما إلا جيتي للمغرب فاختراعك ، في اعتقادي، غادي استفدوا منو صحاب الزريعة فقط!
مع فائق احترامي لك ولاختراعك».
ـ صلاح الدين
شروق من المغرب!
لا أعلم إن كان هذا الخبر مدعاة للسرور أو للخوف. فمن الناحية العلمية لا يسعنا إلا أن نكون فخورين بعالمنا المبدع ، و لكن من الناحية الدينية أليس هذا الإختراع من علامات الساعة الكبرى ؟ (شروق الشمس من المغرب)
 * رئيس منتديات ملتقى الجامعات العربية للبحوث والدراسات والأخبار
حلم...
ما شاء الله يا بلد الرباط حافلة بعلمائك وأبنائك، نبارك لأنفسنا هذا العالم.
أنا لا ألين ولا تهد عزيمتي بالقتل، بالتعذيب، بالإبعاد.
أنا مبدئي أن الهوان لغيرنا والعز لي ولأمتي وبلادي،
لاأستسيغ الذل أو أرد الردى، فالموت في زمن الهوان مرادي.
أحييه على حبه للوطن وعلى عدم مساعدته في توسيع فارق التطور بيننا وبين الغرب.
لكن بالنسبة لتفكيره في تطبيق ذلك في المغرب أولا فأقول له « خليه يحلم...».
أحد القراء
رابعا اختراع من هذا الحجم سيقلب بالتأكيد وجه العالم وسيغير الكثير، بل سيعتبر ثورة خامسة تعرفها الإنسانية بعد اكتشاف الزراعة واكتشاف النار والثورة الصناعية والثورة التقنية. وكم أتمنى أن يكون الخبر صحيحا ، وأن يكون مغربيا حقق هذه الثورة، وفي حالة عكسية سنعتبر الخبركذبة موفقة من كذبات أبريل قبل حلول شهر أبريل!
مهتم
العبقرية والظروف المحيطة
«لا أظن جريدة بحجم الاتحاد الاشتراكي ومصداقيتها يمكن أن تفتعل خبرا أو تنشر ما لم تتحقق منه. للأسف الشديد لا تكوين لي ولو بسيط في العلوم لتقييم هذا الاكتشاف أو الاختراع، وبالتالي الحكم على مدى إمكانية تطبيقه أم لا، ولكن خبرا بهذا الحجم لن يمر صامتا بالتأكيد، ويجب انتظار ما ستتداوله الصحافة الأجنبية في شأنه... إن عالما بهذه المكانة لن يجازف بسمعته وصورته لإطلاق ما اتفق.
أشاطر فكرة توقف الإبداع والنبوغ على توفير شروطهما، و أمضي أبعد من ذلك و أظن أن ما من فرد على وجه الكرة الأرضية إلا ويكون عبقريا بالقوة، يحمل بذور العبقرية في هذا الميدان أو ذاك، ولكن الناس يختلفون بعد ذلك، فمنهم من تتيسر له سبل اكتشاف مجال إظهار عبقريته ومنهم من يخطئ التعرف عليها أو لا تسعفه الظروف بالمرة».
فريد
التشجيع
التشجيع كل التشجيع لعالمنا الفذ، وإلا تلقفه الغرب كما تلقف غيره من قبل.
يجب احتضان الأستاذ كودان ، يجب تبني اختراعه هذا، ولابد من العمل على توفير جميع المتطلبات من أجل تنفيذ هذا الاختراع الفريد.
هنيئا للسيد كودان، وهنيئا لنا جميعا، نحن المغاربة.
محمد
  استقبال
أتمنى أن يُستقبل من طرف الملك ولا يضيع فيه المغرب، كما ضاع في كل شيء ، وأصبح أسفل سافلين ...
جريدة «الاتحاد الاشتراكي»
 
إنضم
13 مارس 2008
المشاركات
2
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عفوا ما هذا الخبر الا مبالغه ومجرد نظريه ونظريه غبية جدا


1- حضرة الدكتور يريد صنع ثقبين اسودين لينتج منهما اشعاع ويقاطع هذا الاشعاع

2- هذا الاشعاع يريده ان يتكثف بتعريضه لديود او سوبر ديود

اشك ان هذه افكار دكتور او عالم وليست افكار اطفال

اولا تحتاج لتوليد ثقبين لطاقه مهوله

ثانيا مخلفات هذا الاختراع حسب النظرية اسوأ من اي مفاعل نووي

ثالثا يحتاج لاجهزة ومعدات ضخمه ولا اعلم كيف يريد وضعها في كل طابق لعمارة ام انه يعتقد انه يركب لمبات غاز

رابعا المحافظة على حرارة هذا المنتج واستقرار تركيبته يحتاج لجهود جبارة


اعتقد ان هذا الاختراع مجرد فكره احلام وتخريف جرائد لان الكلام غير علمي ومنطقي بالمرة
 
إنضم
25 فبراير 2008
المشاركات
26
لا أعتقد أن شهادات هدا العالم تجعل منه غبيا حسب نظرك اللهم إلا إدا كنت قد ناقشته في اختراعه و ناظرته فيه . على العموم أغلب الجرائد المغربية نشرت الخبر و سعت جريدة الإتحاد الإشتراكي ،التي هي جريدة حزب رئيسي في الحكومة، إلى التحقق و تـأكدت من بعض الوثائق التي بحورته وهدا أمر خطير يجعل هدا الإختراع يتصف بالجدية و المصداقية . على العموم نحن ننتظر نتا ئج اتصالات هدا العالم و سنوافيكم إن شاء الله بآخر المستجدات.
 
إنضم
13 مارس 2008
المشاركات
2
لا أعتقد أن شهادات هدا العالم تجعل منه غبيا حسب نظرك اللهم إلا إدا كنت قد ناقشته في اختراعه و ناظرته فيه . على العموم أغلب الجرائد المغربية نشرت الخبر و سعت جريدة الإتحاد الإشتراكي ،التي هي جريدة حزب رئيسي في الحكومة، إلى التحقق و تـأكدت من بعض الوثائق التي بحورته وهدا أمر خطير يجعل هدا الإختراع يتصف بالجدية و المصداقية . على العموم نحن ننتظر نتا ئج اتصالات هدا العالم و سنوافيكم إن شاء الله بآخر المستجدات.

عفوا لم اصف الرجل بالغباء ولكن وصفت النظريه وهنالك فرق

نظريته ليست جديده وهي عباره عن عدد من النظريات المركبة فلم يأت الرجل بأي جديد وكما قلت سابقا غير مجدية لا اقتصاديا ولا ماديا واضرارها اكثر من نفعها اقتصاديا وصحيا.

كيف يتوقع سيادته ان يكون هنالك اي شخص حي بالقرب من مجال الضغط الاشعاعي المغناطيسي في كل دور من العمارة؟

الصين اول دولة صنعت شمس صناعية في مفاعل عملاق وبعيد عن الحضارة لخطورته ويعتمد على الانصهار البارد ولست ارى فكرة هذا المخترع واقعية من حيث المقاييس ابدا.

لا اتوقع لفكرته النجاح فهي تتكلف مئات الملايين من الدولارات وقد سبقه اليه الصين وغيرها فلن يكون هذا عامل تشجيع للرئيس لدعم مشروع عالي الخطورة مثل هذا اقتصاديا وصحيا وسياسيا.
 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى