وزير التجارة الأسترالي يسعى للقاء نظيره الفرنسي لإنهاء أزمة الغواصات

وزير التجارة الأسترالي يسعى للقاء نظيره الفرنسي لإنهاء أزمة الغواصات

في خطوة هادفة للملمة أطراف مشكلة الغواصات الفرنسية بين فرنسا وأستراليا يسعى مسؤل أستالي للقاء الطرف الفرنسي لإنهاء الأزمة بين البلدين والتي على ما تبدوا ما تزال قوية بينهما .

حيث قال وزير التجارة الأسترالي دان تيهان، اليوم الاثنين، إنه سيطلب مقابلة نظيره الفرنسي لتخفيف حدة التوتر الذي نجم عن قرار أستراليا إلغاء صفقة قيمتها 40 مليار دولار لشراء غواصات فرنسية.

وكانت أستراليا قالت الأسبوع الماضي، إنها ستلغي اتفاقها مع مجموعة نافال الفرنسية لبناء أسطول من الغواصات التقليدية، وستعمل بدلا من ذلك على بناء ما لا يقل عن ثماني غواصات تعمل بالطاقة النووية مع الولايات المتحدة وبريطانيا، بعد إبرام شراكة أمنية ثلاثية معهما.

أزمة علاقات

وزير التجارة الأسترالي يسعى للقاء نظيره الفرنسي لإنهاء أزمة الغواصات
وزير التجارة الأسترالي يسعى للقاء نظيره الفرنسي لإنهاء أزمة الغواصات

وثار غضب فرنسا وقالت إن علاقاتها مع أستراليا والولايات المتحدة تمر بأزمة، كما استدعت سفيريها من البلدين، الأمر الذي غذى المخاوف على سعي أستراليا لإبرام اتفاق للتجارة الحرة مع أوروبا.

وقال تيهان لهيئة الإذاعة الأسترالية إنه يثق أن الأزمة لن تؤثر على التجارة، لكنه أوضح أنه سيطلب الاجتماع مع نظيره الفرنسي أثناء وجوده في باريس لحضور اجتماع منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية في أكتوبر تشرين الأول.

ومن المقرر أن يعقد مسؤولون من أستراليا والاتحاد الأوروبي الدورة التالية من محادثاتهم حول اتفاق تجاري في 12 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

الجانب الأسترالي متفهم للموقف الفرنسي

وأمس الأحد، قال رئيس وزراء أستراليا سكوت موريسون إنه يتفهم خيبة أمل فرنسا إزاء تراجع بلاده عن إتمام صفقة لشراء غواصات فرنسية وإبرام صفقة بديلة مع الولايات المتحدة وبريطانيا، لكنه أوضح أن أستراليا بحاجة إلى حماية مصالحها.

وأضاف موريسون في إفادة صحافية أن ”الأمر ينطوي بالطبع على شعور قوي بخيبة الأمل للحكومة الفرنسية، لذلك أتفهم خيبة أملهم. لكن في الوقت نفسه يجب على أستراليا مثل أي دولة ذات سيادة أن تتخذ دائما القرارات التي تصب في مصلحتنا السيادية في ما يتعلق بالدفاع الوطني“.

مخاوف أسترالية من الغواصات الفرنسية

وزير التجارة الأسترالي يسعى للقاء نظيره الفرنسي لإنهاء أزمة الغواصات
وزير التجارة الأسترالي يسعى للقاء نظيره الفرنسي لإنهاء أزمة الغواصات

من ناحيته، قال وزير الدفاع الأسترالي بيتر دوتون اليوم الأحد إن بلاده كانت ”صريحة ومنفتحة وصادقة“ مع فرنسا بشأن مخاوفها من صفقة لشراء غواصات فرنسية، وذلك في الوقت الذي ما زالت فيه صفقة جديدة مع الولايات المتحدة وبريطانيا تثير أزمة دبلوماسية متعددة الجنسيات.

ووضعت هذه الصفقة واشنطن في أزمة دبلوماسية غير مسبوقة مع فرنسا يقول محللون إنها قد تلحق ضررا دائما بالتحالف الأمريكي مع فرنسا وأوروبا، ما يثير شكوكا أيضا بشأن الجبهة الموحدة التي تسعى إدارة بايدن لتشكيلها ضد القوة المتنامية للصين.

 

الموقع العربي للدفاع والتسليح

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*