الاخبار العالمية

تقنيات روسية جديدة تعزز قدرات الطوربيدات البحرية..فيديو

كشفت مصادر مطلعة في مجال صناعة السلاح بروسيا أن الخبراء في البلاد طوروا تقنيات جديدة تعزز القدرات القتالية للطوربيدات البحرية.

وجاء في بيان صادر عن شركة “روستيخ”  المتخصصة بصناعة السلاح في روسيا “الطوربيدات الروسية ستكون قادرة على اكتشاف أهدافها البحرية.

على مسافات أكبر واستهدافها بدقة بفضل معدات التوجيه الآلي الجديدة التي طورها الخبراء في المعهد الروسي لبحوث الأجهزة الإلكترونية”.

إستخدام المعدات الجديدة

تقنيات روسية جديدة تعزز قدرات الطوربيدات البحرية
تقنيات روسية جديدة تعزز قدرات الطوربيدات البحرية

بحسب البيان “يمكن استخدام المعدات الجديدة مع محتلف أنواع الطوربيدات بمختلف أعيرتها، وهي مصممة لاكتشاف العديد من الأهداف.

بما فيها الأهداف التي تقع فوق الماء أو تحته، والمميز فيها أنها تتمتع بأحجام صغيرة وكلفة إنتاج أقل من غيرها.

وكذلك تستهلك قدرا أقل من الطاقة مقارنة بالتقنيات الشبيهة بها”.

وحول الموضوع قال نائي المدير العام للمعهد المذكور، فاليري إدفابنيك: “تمكن الخبراء في معهدنا من تطوير تقنيات جديدة تزيد من نطاق الكشف عن الأهداف لدى الطوربيدات القتالية.

هذه التقنيات تتفوق على شبيهاتها المحلية وحتى الأجنبية من حيث القدرات والخصائص”.

أسرع طوربيد فى العالم تمتلكه البحرية الروسية

 

تمتلك روسيا سلاحا بحريا خارقا، لا تملك الولايات المتحدة الأمريكية سلاحا مضادا له يمكنها من الدفاع عن نفسها.

حال قررت الغواصات الروسية إطلاقه باتجاه الأسطول الأمريكى لتدميره.

تقول مجلة “ناشيونال إنترست” الأمريكية، إن أمريكا ليس لديها سلاحا مضادا للطوربيدات فائقة السرعة، التي تعمل بتقنية “التكهف الفائق“.

وطورت روسيا تقنية طوربيدات شكفال، التي يتم تزويدها بمولد فقاعات هوائية عند مقدمة الطوربيد، لتجعله يتحرك داخل فقاعة هوائية.

تقلل نسبة احتكاكه بالماء بصورة كبيرة، في ذات الوقت الذي يتحرك فيه الطوربيد بسرعة فائقة تصل إلى 200 عقدة/ الساعة (370 كم/ الساعة).

باستخدام محرك يعمل بالوقود الصلب، بحسب موقع “نيفل تكنولوجي” الأمريكي.

الغواصات الوحيدة في العالم

تقنيات روسية جديدة تعزز قدرات الطوربيدات البحرية
تقنيات روسية جديدة تعزز قدرات الطوربيدات البحرية

وتقول “ناشيونال إنترست”، إن الغواصات الروسية، هي الغواصات الوحيدة في العالم، التي يتم تسليحها بطوربيدات “التكهف الفائق”.

التي تصل سرعتها إلى 6 أضعاف سرعة الجيل السابق من الطوربيدات.

وبحسب المجلة، فإن روسيا يمكنها قلب موازين الحرب البحرية رأسا على عقب، بهذا النوع من الطوربيدات.

الذي لم تفلح جهود خصوم روسيا في تصنيع سلاح دفاعي يحمي سفنهم من خطره.

وأضافت المجلة الأمريكية: “تسبب الهدوء المؤقت في سباق التسلح بين القوى الكبرى، في تأخر آثار التقنيات الجديدة في التسلح، إلا أن تقنية “التكهف الفائق”، ربما تعصف بالعالم”.

الوسوم

Hanan

مراسل صحيفه الدفاع والتسليح الاخبارية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق