الاخبار العالميةشمال افريقيا

“أفريكوم” تدرس نشر قواتها في تونس.. والهدف ليبيا

مازالت الأزمة الليبية تستقطب العديد من الدول مما ينذر بأن لا نهاية للحرب الليبية .

ومؤخرا قالت القيادة العسكرية الأمريكية في أفريقيا ”أفريكوم“، مساء الجمعة، إنها تدرس إمكانية نشر قواتها في تونس، و ذلك على خلفية مخاوف من تدخل روسي في الملف الليبي.

الإنتشار في تونس لتحقيق الأمن الإقليمي

"أفريكوم" تدرس نشر قواتها في تونس.. والهدف ليبيا
“أفريكوم” تدرس نشر قواتها في تونس.. والهدف ليبيا

وقالت ”أفريكوم“، في بيان لها، إن قائدها ستيفن تاونسند، أعرب لوزير الدفاع التونسي عماد الحزقي، في اتصال هاتفي الخميس، عن استعدادهم لنشر ”قوات مساعدة أمنية“ هناك.

وأكد البيان أن المسؤولين التونسي والأمريكي، اتفقا على التعاون من أجل تحقيق الأمن الإقليمي ومجابهة تصاعد العنف في ليبيا.

واعتبر تاونسند أن ”الأمن في شمالي أفريقيا أصبح مصدر قلق كبير، في الوقت الذي تأجج فيه روسيا الصراع في ليبيا“، بحسب البيان.

وتابع ”سنبحث عن طرق جديدة لهواجسنا الأمنية المشتركة مع تونس باستخدام قواتنا“.

وأضاف البيان، أن تونس تدرك فوائد الارتباط مع القيم والمهنية الأمريكية، وأنها تقدر الشراكة مع الولايات المتحدة.

روسيا تخفي حقائف مقاتلاتها في ليبيا

"أفريكوم" تدرس نشر قواتها في تونس.. والهدف ليبيا
“أفريكوم” تدرس نشر قواتها في تونس.. والهدف ليبيا

والأربعاء، قالت ”أفريكوم“ إن روسيا تخفي هوية ما لا يقل عن 14 مقاتلة حربية من طراز “Su-24″ و”MiG-29” في قاعدة عسكرية بسوريا، قبل إرسالها إلى ليبيا.

لكنّ وكالة ”إنترفاكس“ الروسيّة، أكّدت أن روسيا لم ترسل عسكريين إلى ليبيا وأن مجلس الاتحاد الروسي لم يتلق طلبا بالموافقة على إرسال قوات إلى هناك.

بدورها، نقلت وكالة الإعلام الروسية عن المتحدثة باسم الخارجية ماريا زاخاروفا قولها الجمعة إن الوضع في ليبيا آخذ في التدهور، وإن وقف إطلاق النار هناك يتهاوى.

الوسوم

Hanan

مراسل صحيفه الدفاع والتسليح الاخبارية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق