قندهار :حركة طالبان تفجر عبوة ناسفة و تصرع جنديين أمريكيين

بواسطة nooreddin

أعلنت قيادة حلف شمال الأطلسي في أفغانستان اليوم مقتل جنديين أمريكيين على اثر انفجار عبوة ناسفة استهدف آلية للقوات الأمريكية في ولاية قندهار جنوب البلاد، هجوم تبنته حركة طالبان التي أشار المتحدث باسمها إلى مقتل جميع ركاب العربة.

قتل جنديان أمريكيان في انفجار عبوة ناسفة استهدف آلية للقوات الأمريكية السبت بولاية قندهار جنوب أفغانستان تبنته حركة طالبان، وفق ما أعلنت قوة الحلف الأطلسي في البلاد.

حركة طالبان وعدت بإطلاق سراح قرابة 500 جندي أفغاني بمناسبة عيد الأضحى (الجزيرة)

وقالت قوات الأطلسي في بيان “عملا بسياسات وزارة الدفاع الأمريكية، سيتم التكتم على اسمي الجنديين اللذين قتلا، لمدة 24 ساعة حتى الانتهاء من إبلاغ أقربائهما”. وكانت طالبان قد أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم.

من جهته، أعلن المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد تبني الحركة للهجوم، قائلا إنه أدى إلى مقتل جميع ركاب العربة.

قوات أمريكية في أفغانستان. 4 آب/أغسطس 2019.

هذا وقال المتحدث باسم شرطة الولاية جمال نصير باركزاي إن الهجوم وقع في منطقة داند قرب مدينة قندهار. وأضاف باركزاي إن “القوات الأجنبية كانت تسيّر دورية قرب مطار قندهار حين طاولها تفجير”.

ولم تستأنف الولايات المتحدة و طالبان بعد مفاوضاتهما للوصول إلى اتفاق لانسحاب القوات الأمريكية من البلاد.

وتم تعليق المفاوضات منتصف ديسمبر/كانون الأول بعد هجوم استهدف قاعدة جوية تديرها القوات الأمريكية.

وتوقفت المحادثات للمرة الأولى في سبتمبر/أيلول إثر هجوم شنته طالبان في كابول وأوقع 12 قتيلا بينهم جندي أمريكي.

وتشترط الولايات المتحدة حاليا “خفض العنف” قبل استئناف أي مفاوضات.

مقاتلو “طالبان” السابقين.. هل يندمجون في المجتمع الأفغاني ؟

 

استؤنفت محادثات السلام بين الأمريكيين وحركة طالبان بشكل غير رسمي، بعد عملية تبادل للأسرى تمت في 19 تشرين الثاني/ نوفمبر. وقد عادت مسألة دمج مقاتلي طالبان ضمن المجتمع الأفغاني تطفو على السطح. فعلى مدار 20 عامًا تقريبًا، كان بإمكان المقاتلين السابقين، المناهضين للحكومة الاستفادة من برامج العفو. هذه البرامج تضمن للمقاتلين الذين يلقون السلاح العودة إلى الحياة المدنية. فأي مستقبل ينتظر المقاتلين القدامى؟ وكيف ينظر الضحايا وذوهم إلى برامج العفو هذه؟

اخبار قد تهمك

اترك تعليقا