الاخبار العالمية

القاعدة وإيران سبب الدعم العسكري الأمريكي للتحالف

نشاط تنظيم القاعدة والخطر الإيراني في اليمن , هما سبب إستمرار الدعم العسكري الأمريكي لقوات التحالف العربي في اليمن ,وفق ما صرح به وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو”

وقال بومبيو: “لو كانت هذه حربًا أهلية بسيطة في اليمن، فسيكون من الصعب تبرير تورط الولايات المتحدة فيها، لكن للأسف، لم يكن الأمر كذلك. فتنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية ينشط في تلك البقعة، وهو يمتلك قدرات أكثر تطورا يتم توظيفها في تنفيذ العمليات الخارجية.”

وأضاف الوزير: “يتعين علينا الالتزام بحماية الولايات المتحدة من أجل القضاء على تهديد القاعدة الإرهابي الموجود داخل اليمن.”

“علاوة على ذلك ، لدينا الإيرانيون الذين يستخدمون اليمن كمنصة لاحتجاز السفن التي تمر عبر مضيق باب المندب وحوله وحول المياه المحيطة باليمن ، إلى الجنوب وإلى الغرب من اليمن ، مما يعرض السفن الأميركية التي تمر من تلك المياه إلى الخطر.”

كما أكد بومبيو وجود منصات إيرانية وأنظمة صواريخ وطائرات مسيرة مسلحة.

الكونغرس يفشل في تجاوز فيتو ترامب حول دعم التحالف العربي

فشل مجلس الشيوخ الأمريكي في إبطال حق النقض الذي استخدمه رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، ضد قرار إنهاء دعم بلاده العسكري للتحالف العربي بقيادة السعودية في اليمن.

وخلال جلسة تصويت انعقدت، يوم الخميس 2 مايو الجاري، في مجلس الشيوخ التابع للكونغرس الأمريكي، واجه فيتو ترامب معارضة 53 سيناتورا فقط، فيما أيده 45 عضوا، ما منع حشد أغلبية الثلثين اللازمة لإبطال حق النقض، رغم انضمام بضعة أعضاء جمهوريين من رفاق ترامب إلى الديمقراطيين في دعم ما يعرف بمشروع قانون صلاحيات الحرب.

وبغض النظر عن فشلهم في تجاوز فيتو ترامب، أكد داعمو مشروع القرار أن تحركهم يلفت الاهتمام العام بالأوضاع في اليمن بسبب عمليات التحالف العربي بقيادة السعودية.

وتبنى مجلس الشيوخ مشروع قرار يطالب سيد البيت الأبيض بوقف أعمال التحالف العربي في اليمن، فيما أيده في أبريل أيضا مجلس النواب، لكن ترامب فرض حق النقض على هذا المشروع، مبررا هذا الإجراء بالقول إنه سيؤثر سلبا على سير علاقات الولايات المتحدة مع السعودية، أكبر حليف للولايات المتحدة في الشرق الأوسط.

الوسوم

Hanan

مراسل صحيفه الدفاع والتسليح الاخبارية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق