1. هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز ). من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط. تعرف على المزيد.
  1. riman

    • Banned
    إنضم إلينا في:
    ‏13 يوليو 2009
    المشاركات:
    1,627
    الإعجابات المتلقاة:
    14
    نقاط الجائزة:
    0
    Offline
    [​IMG]

    مرت 36 عاما على نصر أكتوبر/ تشرين الأول 1973 ولا تزال بطولات الجنود المصريين في هذه الحرب المجيدة مليئة بالأسرار والحكايات التي يرويها أبطالها لأجيال ليس فقط من العسكريين وإنما لشباب يتمتعون بالسلام الذي لم يكن ليتحقق إلا بانتصار أكتوبر.
    اللواء على حفظي محافظ شمال سيناء الأسبق والمسئول عن فرق الاستطلاع التي كانت تعمل خلف خطوط الجيش الإسرائيلي داخل عمق سيناء في حرب أكتوبر 1973 روى - في حوار خاص لموقع "أخبار مصر www.egynews.net - كيف نجحت القوات المسلحة المصرية في حصار الجيش الإسرائيلي - الذي يزعم أنه لا يقهر - حتى أطلق الإسرائليون على الثغرة "مصيدة الموت".

    بين النكسة والحرب

    وقال اللواء علي حفظي إنه كي تتضح الصورة بشكل أكبر أمام الأجيال الجديدة التي لم تعاصر الحرب فلابد من معرفة الظروف القائمة بالوطن قبل الحرب وبعد عدوان يونيو/ حزيران 1967.
    وأضاف أنه على الصعيد السياسي كان الوضع سيئا للغاية، ورغم القرارات الدولية الصادرة بشأن هذا العدوان لم يقدم أي من الأطراف الخارجية خطوة إيجابية.
    وعلى الصعيد الاقتصادي، أغلقت قناة السويس وتوقفت السياحة كما تعطلت آبار النفط في سيناء وخليج السويس.
    أما اجتماعيا، فكانت الصدمة عنيفة على الشعب المصري، بما أعطى انطباعا لإسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية والغرب بشكل عام أن مصر أصبحت جثة هامدة ولن تقوم لها قائمة قبل نحو عقدين من الزمان.
    وأضح أنه علي الرغم من كل تلك الصعوبات فلم يستسلم المقاتل المصري، وحقق العديد من الإيجابيات منها:
    *حماية بورفؤاد من الاحتلال في أعقاب العدوان عقب قيام ملازم أول فتحى عبد الله وفريقه من أبطال الصاعقة بوقف تقدم العدو تجاهها - كانت تعد القطعة الوحيدة من أرض سيناء التي لم يتم الاستيلاء عليها - خاصه وأن الطرق إلي بورفؤاد كانت تتسم بالصعوبة الشديدة.
    *قيام سلاح الجو المصري - رغم خسائرة الكبيرة عقب العدوان - في منتصف يوليو/ تموز 1967 بقصف الأهداف الإسرائيلية الموجودة في العمق .
    *قيام المدفعية المصرية في سبتمبر/ أيلول 1967 بقصف جميع المدافع الإسرائيلية المتمركزة على امتداد سيناء شمالا وجنوبا.
    *قيام البحرية المصرية في أكتوبر/ تشرين الأول 1967 بتدمير المدمرة إيلات شمال شرق بورسعيد.
    *حرب الإستنزاف، التي نجح خلالها المقاتل المصري في مواجهة الجندي الإسرائيلي في معارك شبه يومية استمرت 500 يوم، من غارات علي مواقعهم، إلي عمل كمائن للقوات المتحركة، وقذف بالمدفعيات والدبابات، وكانت هذه أبلغ رسالة تقول لهم "طالما أنتم علي الضفة لابد أن تدفعوا ثمن هذا الوجود".
    *معركة "الذراع الطولى" والتي سميت كذلك نظرا لأن إسرائيل كانت تمتلك قوات جوية حديثة - من الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا - فكانت عندهم القدرة على أن يصلوا إلى داخل العمق المصري، فأنشئت قوات الدفاع الجوي لكي تتعامل معهم بالتعاون مع القوات الجوية، كما تم بناء ما يسمى بحائط الصواريخ، وهي قواعد لحماية الصواريخ المضادة للطائرات، وعندما كان العدو يكتشف أيا من هذه القواعد كان يحاول تدميرها، مما أدى إلى سقوط العديد من الشهداء سواء عسكريين أو مدنيين، وقد عملت شركات مدنية في بناء القواعد والتي ساعدت كثيرا في تحقيق انتصار 1973.
    * معركة "الذكاء المصري" في خداع كافه أجهزة المخابرات في العالم بما فيها إسرائيل والولايات المتحدة الأمريكية، وكانت تقاريرهم تقيم الموقف حتى صباح يوم 5 أكتوبر/ تشرين الأول بأن مصر ليس في مقدورها مهاجمتهم.
    وبخصوص أزمه السلاح، قال اللواء على حفظي "إن مصدرنا الرئيسي من السلاح كان من الاتحاد السوفيتي والذي لم يعطنا ما نحتاجه من التسليح - فمن المعروف في المفاهيم العسكرية ان التسليح إما ان يكون هجوميا أو دفاعيا - وكانوا لا يعطوننا إلا التسليح الدفاعي كي يظل الوضع على ما هو عليه ولا نقوم بأي عمل إيجابى ونسترد الأرض".
    وأضاف أنه "عقب محاولات وتلميحات من الرئيس الراحل محمد أنور السادات باللجوء إلى الولايات المتحدة قام الاتحاد السوفيتي بإمدادنا بالأسلحة".

    مجموعات الاستطلاع

    وقال اللواء علي حفظي إن الاتحاد السوفيتى أمدنا بالمعدات الرئيسية كالمدافع والطائرات، والتي وصلت إلي 6 آلاف طن، لكنها كانت معدات ليست حديثة، بينما أمدت أمريكا إسرائيل في ثاني أيام الحرب أحدث المعدات من مخازنها، والتي وصلت إلي 60 ألف طن.
    أما النواحي التكنيكية الفنية التي تعيننا على الحصول علي معلومات عن الطرف الآخر - كأجهزة التنصت،والأقمار الصناعية، والطائرات المجهزة والرادارات بعيدة المدى - فقد حرمونا منها، فاستعضنا عن هذه الأشياء بقدرات الجندي المصري، ولذلك كان دور مجموعات الإستطلاع مهما للغاية، حيث لا يتخذ أي قرار إلا بعد الحصول على معلومات منهم ولم يكن لنا بديل آخر، خاصة وأن أمريكا كانت تمد إسرائيل بصور عن طريق الأقمار الصناعية.
    وأضاف أن جزءا من مجموعات الاستطلاع تسلل خلف خطوط العدو قبل الحرب وجزءا آخر تسلل بعد بداية الحرب، وكان ذلك يتم برا أو بحرا أو جوا، وكانوا بجوار مناطق العمل الإسرائيلية، ونجحوا في متابعة أنشطة الجانب المعادي من بداية وصوله لخط القناة وانشائه للدفاعات والسواتر ومتابعته يوميا، مما أوضح لنا تماما كيف ستكون ردود أفعالهم، وبرزت لنا نقاط الضعف والقوة لديهم على مدى 6 أعوام.
    وقال إن وزير الدفاع الإسرائيلي آنذاك موشيه دايان اعترف بعد الحرب بأن مصر نجحت في استخدام أفراد الاستطلاع للحصول على معلومات تصل إلي 80% عن قدرات الجيش الإسرائيلي، وذلك مع علمهم أن مصر لم يكن لديها قدرات فنية لرصد المعلومات.
    وأشار حفظي إلى المساعدة الكبرى التي قدمها أهالي سيناء، مشيدا بما قدمه الكثيرون من السيناويين المجاهدين والشرفاء.

    الحرب مرحلة سياسية

    قال اللواء علي حفظي إنه تحدث عن الثغرة والادعاءات الإسرائيلية بشأنها في محاضرة ألقاها في كلية الحرب العليا بنيجيريا، مشيرا إلى أن التغلغل الإسرائيلي ناجح جدا في إفريقيا وله كوادر متعاطفة معه بشدة، لدرجة أن بعض الكوادر الإفريقية تحصل على دورات في إسرائيل.
    وأوضح أنه من وجهة النظر الاستراتيجية العسكرية، تعد الحرب مرحلة من مراحل السياسة بكل أبعادها، وعندما تقفل الأبواب أمام السياسة، يتم تحويل الموقف إلي الحرب لتحقيق بعض الأهداف، ثم بعد ذلك تعود السياسة مرة أخرى، أي أن الأمور تبدأ بالسياسة وتنتهي بالسياسة.
    وقال إن مصر نجحت في شن الهجوم ودمرت خط بارليف واستولت عليه وعملت ما يسمى برؤوس الكباري، وقامت إسرائيل بعد ذلك بالهجوم المضاد لاستعادة الأوضاع وتدمير القوات المصرية، لكنها لم تنجح في ذلك.
    وأضاف أنه "بعد وضوح الرؤية خلال الأيام الأولى من الحرب، بدأت اللعبة تدار من جانب القوى العظمى (الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي) وكان لابد من وقف إطلاق النار والتحول للبعد السياسي وهو "التفاوض".
    ومن المعروف استراتيجيا، أن التفاوض لا يصلح بين طرفين أحدهما منتصر بالكامل والآخر منهزم بالكامل، لأن الأول سيفرض شروطه، لذلك كان هناك إتفاق ضمني ما بين القوتين العظمتين على إيجاد موطئ قدم للقوات الإسرائيلية تحفظ به "ماء الوجه" بوجود جزء من قواتهم على الضفة الغربية لقناة السويس بشكل أو بآخر.
    وقال اللواء "حدث ذلك بالفعل عندما عبروا ثغرة ما بين الجيشين الثاني والثالث، وعندها حاصرناهم وتم التخطيط لخطة بديلة لتدمير هذه القوات، ولكن بمجرد أن استشعرت أمريكا أننا نعد لهذه الخطة، جاء هنري كسينجر- وزير الدفاع الأمريكي أنذاك - لمقابلة الرئيس أنور السادات وأبلغه رسميا أنه لو قامت مصر بالهجوم علي القوات الإسرائيلية الموجودة في منطقة الثغرة فبلاده سوف تتدخل مباشرة في الحرب ضد مصر".
    وأضاف حفظي أن الإسرائليين أطلقوا على الثغرة اسم "مصيدة الموت"، وذلك لإحساسهم بالرعب لحصار القوات المصرية لهم، وقد حاول شارون "قائد الثغرة" دخول الإسماعلية ولم ينجح في ذلك كما لم ينجحوا في تدمير أي قوة عسكرية مصرية، مؤكدا أن وجودهم هناك كان فقط "لحفظ ماء الوجه" عند التفاوض، وكي يثبتوا أنهم لم يهزموا هزيمة كاملة.
    وقال "للأسف الشديد، إن الجانب الإسرائيلى أكثر مهارة منا في التعامل مع وسائل الإعلام وفي تزييف الحقائق وتغييرها، بينما لا نمتلك نحن الانتشار الإعلامي الخارجي الذي لديهم، ولذلك فمعظم ما كتب عن حرب 6 أكتوبر/ تشرين الأول 1973 مكتوب من وجهة نظرهم لا من وجهة نظرنا نحن".
    من ناحية أخرى، أوضح اللواء علي حفظي أن هناك العديد من النماذج الخالدة والتي ضحت بأرواحها في سبيل الوطن ولكنها غير معروفه للكثيرين، وضرب مثالا بالملازم أول عبد الهادي السقا الذي كان من أبطال قوات الصاعقة، وكان مدفوعا مع فرقته خلف صفوف العدو لمنع المدرعات الإسرائيلية من الاتجاة إلى خط القناة، واستشهد هو وطاقمة نتيجة لضرب إسرائيل لطائرتهم أثناء توغلهم إلي عمق العدو.
    وقال حفظي إن حرب أكتوبر تجسد عدة مقومات، أهمها أن الثقة بالنفس تعد الركيزة الأساسية لاجتياز أصعب المواقف، وأن النجاح لا يتحقق إلا بالعمل الجاد المستمر وبالدراسة العلمية المتعمقة للأمور والإرادة والتصميم علي تحقيق الهدف، بالإضافة إلى الفخر بتفوق الجيش المصري بقدراته في حين اعتمد الجيش الإسرائيلي بشكل كامل على الدعم الخارجي، وأن الشباب هم جوهر البقاء لمصر فهم من يقاتلون في الخطوط الأولى، مشيرا إلى التحول الجديد في تاريخ مصر بالنسبة لسيناء والاهتمام بها من الناحية التنموية والاقتصادية والسياحية.
    الحديث عن بطولات نصر حرب 6 أكتوبر/ تشرين الأول 1973 لا ينتهي، وقصص الشهداء والأبطال لا حصر لها، ولكن الحقيقة الخالدة والتي لايستطيع أن ينكرها أحد أن الجندي المصري هو البطل الذي ضحى بروحه في سبيل تحرير تراب وطنه.

    آخر تعديل: ‏5 أكتوبر 2009
  2. الزعيم

    • اسم على مسمى
    إنضم إلينا في:
    ‏20 يوليو 2012
    المشاركات:
    8,574
    الإعجابات المتلقاة:
    322
    نقاط الجائزة:
    122
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    اولا اتمنى ان يكن النقاش بالمعلومة والكلمة الطيبة هذا مطلبي من الاخوة
    كلمة نصر ليست في محلها فكل حرب تقاس بنصرها هذا اكيد لكن في مثال حرب اكتوبر يمكن القول ان مصر حققت نصرا في بعض مجريات الحرب وليس كل الحرب لاننا نعرف جميعا ماذا حصل فيما بعد وصولا الى قضية الكيلو 101 ... الخ
    اذا تحدثنا عن المباغتة والتخطيط العبقري للحرب في بدايتها فاقول انها من احد ابرز المعارك في التاريخ سواءا من ناحية التخطيط او الدعم او الحماية او التقدم كانت كلها ابداع عسكري

    للاسف هذا الامر موجود الى اليوم واغلب الجيش العربية جيوش دفاعية تنقصها القدرة على الاستمرارية والفعالية

    كلام سليم لكن لما تتكلم الحرب على السياسة ان تلتزم السياسة لكن ما حل في مصر هو ان السياسة او لنقل السياسيين سيروا الحرب وهذا ليس كلامي بل كلام سعد الدين الشاذلي


    فهل كان انتصارا هذا كلام خطير
    اولا الثغرة حدثت نتيجة خطا عسكري وسعد الدين الشاذلي تحدث عنه سواء في كتبه او في برنامج شاهد على العصر لكن زي ما قال الكاتب كان من الممكن مواجهة المشكلة لكن هل الضغوط الامريكية كانت كافية ليقبل القادة المصريين بالضغط الامريكي ويتركو الجيش يتدمر على طول الطريق الى الاسماعيلية اليس من الممكن مواجهة الثغرة وادخال الاتحاد السوفياتي في خضم المعركة مثل ما تدخلت امريكا الى جانب اسرائيل

    لكن خسائر الجيش المصري كانت كبيرة وكان يفصل القوات الاسرائيلية عن القاهرة 101 كلم

    ماهو المقصود بالاعلام هنا ؟؟؟
    ثم ان اليهود وان زيفوا بعض الحقائق واختلقوا بطولات لا وجود لها الا ان وقائع الحرب محفوظة لدى الجميع
  3. Ak

    • تحت التجنيد
    إنضم إلينا في:
    ‏12 أغسطس 2009
    المشاركات:
    705
    الإعجابات المتلقاة:
    3
    نقاط الجائزة:
    0
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    كلام جميل اخى الزعيم ومنطقى ولكن لا يعنى بأى حال من الاحوال ان حرب اكتوبر لم تكن انتصارا او ان مصر هزمت مثل ما قلت فى موضوع اخر للاسف وعموما انا مؤمن جدا واعتقد ان اغلب الناس كده بأن الانتصار فى اى معركة يقاس بالاهداف مش بالخسائر فنعم الخسائر هامة ولكن اهم حاجة هل تم تحقيق الاهداف ام لا وهدفنا كان استعادة سيناء وتم استرجاعها ولا تقل لى بأن اسرائيل تركت سيناء وهى على شفير الانتصار مثل ما تدعى فأسرائيل كانت تعلم جيدا ان الجندى المصرى الذى حقق المستحيل فى ضربه لخط بارليف لن يقف امامه ثغرة وهذا كله من فضل الله وتوفيقه ....تحياتى لك
  4. الزعيم

    • اسم على مسمى
    إنضم إلينا في:
    ‏20 يوليو 2012
    المشاركات:
    8,574
    الإعجابات المتلقاة:
    322
    نقاط الجائزة:
    122
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    شكرا اخي العزيز على الكلام الطيب ولكن الحرب لها اهداف تقوم من اجلها ونتائج تحققها بناءا على ما تم تحديده من الاهداف اكيد مصر لم تكن في اهدافها ثغرة ووجوب الدفاع عنها وتوقيع اقفاقية تحت الضغط ومن هنا يمكن القول ان مصر حققت هدف سيناء لكن بطريقة اخرى لم تكن في حسبان المصريين بسبب تغير مجريات الحرب
  5. fighttonight

    • عضو مميز عضو مميز
    إنضم إلينا في:
    ‏17 يوليو 2008
    المشاركات:
    690
    الإعجابات المتلقاة:
    18
    نقاط الجائزة:
    27
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    حسنا لماذا نقف عند بدء المفاوضات و كأنها نهاية الأمر ؟
    ما أ فهمه هو أن مفاوضات فض الاشتباك تنهي الحرب باتفاق فض اشتباك ....فماذا كانت نتائجه يا ترى ؟؟
    سأقول أنا لك

    فض الاشتباك الأول ..و تم تنفيذه في بداية 1974 .
    اتفاقيات فض الاشتباك الأولى (يناير 1974) والثانية ( سبتمبر 1975)
    في يناير 1974 تم توقيع الاتفاق الأول لفض الاشتباك بين مصر وإسرائيل، والذي حدد الخط الذي ستنسحب إليه القوات الإسرائيلية على مساحة 30 كيلومتراً شرق القناة وخطوط منطقة الفصل بين القوات التي سترابط فيها قوات الطوارئ الدولية أي أن القوات المصرية ستقف على ما اخذته من أراضي و تكون قوات الأنن المتحدة بينهما و تعود اسرائيل من غرب القناة و تخلي مواقعها لقوات الطواريء الدولية
    المصدر



    [​IMG]

    [​IMG]


    [​IMG]

    [​IMG]

    و هل كانت مصر تهاجم بأسلحة هجومية ؟
    هل الساجر كان سلاحا هجوميا يسمح للمشاة بالتصدي للدبابات ؟
    لقد كان سلاحا دفاعيا يدعم المشاة لحين وصول الدبابات إلى أن استخدم بتكتيكات جديدة حولته إلى خطر هائل على تشكيلات اسرائيل المدرعة .
    المشكلة ليست في السلاح بقدر كيفية استخدامه

    نعم كان الحق معك قد كان على مصر أن تقف مكتوفة الأيدي و لا تفعل شيئا بينما الجبهة السورية على حافة الانهيار ..

    و كيف يثق السادات في السوفييت الذين لم يكونوا أهلا لها فبمجرد علمهم بأن العرب سيقوموا بالهجوم أمروا من تبقى من المستشارين الروس و عوائلهم العودة لموسكو متناسين أن هذا الأمر سيوقظ أجهزة المخابرات الغربية كلها و قد يؤدي لضربة إجهاضية تعيد العرب ستة سنوات للخلف و حمدا لله أن الاسرائيليين كانوا أكثر غباءا و غرورا مما ينبغي .
    أما إدارة القتال ضد قوات الثغرة فعلينا أن نسأل أنفسنا سؤال واحد

    ما هو هدف القوات الاسرائيلية التي عبرت ؟؟ و ما هو النجاح الذي حققته بنهاية العمليات ؟؟
    الهدف الرئيسي هو محاولة الالتفاف خلف القوات المصرية و عزلها و احتلال مدينة أو اثنتين من مدن القناة و الضغط بعدها في المفاوضات لكي تنسحب مصر إلى الجانب الغربي للقناة و تبقى اسرائيل على الجانب الشرقي منها .

    كم كانت خسائر الروس في الحرب العالمية الثانية مقارنة بالألمان ؟؟...و من انتصر في النهاية ؟؟


    ماهو المقصود بالاعلام هنا ؟؟؟
    ثم ان اليهود وان زيفوا بعض الحقائق واختلقوا بطولات لا وجود لها الا ان وقائع الحرب محفوظة لدى الجميع[/QUOTE]

    من الجميع يا أخي؟؟ إذا كنت أنت تقول أن كلمة نصر غير موجودة أو غير دقيقة ؟
    بيمنا الوضع في 5/ 10 / 1973 أن اسرائيل على خط القناة
    بينما الوضع في يناير 1974 كانت اسرائيل بعيدة عن القناة ب 30 كلم شرقا ...فكيف لا يكون نصرا ؟؟
    آخر تعديل: ‏6 أكتوبر 2009
  6. Mig-25PD

    • عضو مميز عضو مميز
    إنضم إلينا في:
    ‏14 مايو 2008
    المشاركات:
    616
    الإعجابات المتلقاة:
    8
    نقاط الجائزة:
    0
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    هل دبابات تي-54/55 وتي-62 دبابات دفاعية ؟! وهل قاذفات تي يو-16 الإستراتيجية طائرات دفاعية؟! وهل قاذفات إل-28 التكتيكية دفاعية؟! وهل الغواصات من الأسلحة الدفاعية؟! وهل مدرعات بي ام بي-1 دفاعية؟! وهل صواريخ سكود دفاعية؟! ، ومعظم هذه الأسلحة تم الحصول عليها في عهد عبد الناصر وبعضها كان موجوداً حتى قبل نكسة 67 ، كما ان الكثير من الأسلحة التي زودنا بها السوفييت كانت صيحة العصر وقتها كصواريخ سام-6 وغيرها .
    ثم ان الجسر الجوي السوفييتي قام بعد النكسة مباشرتاً ومصر عوضت خسائرها في خلال شهور قليلة فقط من توقف الحرب في سيناء وحصلت مصر على كل الأسلحة التي تريدها بسعر التكلفة وبالأقساط ، حتى الميج-23 كانت معدة للتصدير لمصر قبل حتى اكتمال حاجة القوات الجوية السوفييتية منها ! بل ان مصر حصلت على اسلحة سوفييتية بالإعارة من المخزون السوفييتي نفسه كما ان السوفييت كانوا احياناً يرسلون مقاتلات الميج-21 بطياريها السوفييت لحماية الأجواء المصرية وكذلك كانوا يرسلون صواريخ سام بطواقمها من السوفييت لحين اكتمال تدريب المصريين على استخدامها وقد قتل الكثير من الخبراء والفنيين السوفييت اثناء بناء جدار الصواريخ المصري الشهير.
    ومصر كانت تحصل على السلاح السوفييتي منذ عهد عبد الناصر واستمر ذلك حتى عهد السادات رغم الشكوك التي كان يكنها السوفييت ضد السادات والتي اثبت الزمن ان هذه الشكوك كانت في محلها !! .


    ماذا نسمي اذاً طلعات الميج-25 الإستطلاعية السوفييتية فوق سيناء واسرائيل طوال الفترة التي سبقت حرب 73 ؟! صحيح ان الميج-21 الإستطلاعية المصرية كانت تلعب دور مهم ولكن الميج-25 كانت تملك مدى اكثر وسرعة اكبر وارتفاع اعلى مما جعلها تدخل في عمق سيناء وفوق اسرائيل نفسها وتصور المطارات ومراكز القيادة والردارات وغيرها من المناطق الحساسة ، وللمعلومية كان دخول الميج-25 السوفييتية مخاطرة كبيرة للسوفييت ولكنهم قبلوا بها ، فلو سقطت هذه الطائرة لأي سبب ما قد تكشف اسرار افضل طائرة سوفييتية في ذلك الوقت كما قد يؤدي ذلك إلى حدوث ازمة سياسية كبيرة مع امريكا بسبب اشتراك طيارين سوفييت مع العرب ضد اسرائيل .

    الخلاصة كفانا استخدام السلاح السوفييتي كشماعة لتعليق هزائمنا امام اسرائيل وللننظر للحرب الكورية والحرب الفيتنامية وحرب العراق ضد إيران فقد انتصروا كلهم باستخدام السلاح السوفييتي مقابل السلاح الأمريكي .
    وفي النهاية الذي سبب مشكلة الثغرة ليس السلاح السوفييتي ولكن التدخلات المستمرة للساسة في القرارات العسكرية وعدم الإستماع لنصائح قادة الجيش والعسكريين المحترفين .
    آخر تعديل: ‏6 أكتوبر 2009
  7. الزعيم

    • اسم على مسمى
    إنضم إلينا في:
    ‏20 يوليو 2012
    المشاركات:
    8,574
    الإعجابات المتلقاة:
    322
    نقاط الجائزة:
    122
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    كلام سليم اخي العزيز وضف الى ذلك الاخوة في مصر لما يتحدثون عن حرب اكتوبر يتناسون ان سوريا كانت معهم في قلب المعركة والنتيجة ان سوريا فقدت الجولان وهنا نكون امام امرين
    اما ان يقول الاخوة في مصر ان اكتوبر كان نصرا ولا يهم ما حصل في الجبهة السورية وهنا يعتبر الامر !!!
    واما ان يعترفوا ان سوريا كانت لاعبا رئيسيا في الحرب وان اكتوبر لم تكن انتصارا فالحليف سوريا فقدت اراضيها على حساب سيناء
    يعني ان اسرائيل لم تخسر شيئا وان من خسر هم العرب
    واليك قائمة بخسار العرب من حرب اكتوبر
    اولا نجحت اسرائيل في فظ ما كان يشبه التحالف العربي والاجماع العربي على المقاومة فطردت مصر من الجامعة العربية ونقل مقرها الى تونس
    ثانيا كانت حرب اكتوبر بمثابة النقطة التي لفتت انظار الغرب الى منطقة مهمة كان لابد تحييدها عن اي صراع قادم ضد اسرائيل وهي منطقة الخليج حيث بدءت عملية الدخول لخليج وزرع الفتن في المنطقة
    ثالثا ضياع منظمة التحرير الفلسطينية في ظل هذا الانقسام
  8. riman

    • Banned
    إنضم إلينا في:
    ‏13 يوليو 2009
    المشاركات:
    1,627
    الإعجابات المتلقاة:
    14
    نقاط الجائزة:
    0
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    الجسر الذي تقول عنه كان لسوريا فقط

    حيث وصلت 400 دبابة لميناء اللاذقية

    و لم يصل لي شئ للجيش المصري من روسيا

    ارجو تصحيح التاكد من المعلومة قبل طرحها
  9. riman

    • Banned
    إنضم إلينا في:
    ‏13 يوليو 2009
    المشاركات:
    1,627
    الإعجابات المتلقاة:
    14
    نقاط الجائزة:
    0
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    اخواني الاعزاء الناقدين لحرب اكتوبر

    مع احترامي لارائكم وتحليلاتكم الغير منطقية بالمرة

    الا ان نصر اكتوبر سيظل نقطة مضيئة في تاريخ الصراع العربي الاسرائيلي

    لانه لاول مرة تذوقت اسرائيل طعم الهزيمة المرة علي ايدي المصريين

    و ذلك بشهادة قادة اسرائيل انفسهم و تكفي هذه الشهادات لايضاح حجم الانتصار الباهر الذي حققه المصريون في هذا اليوم

    و لم ينل من هذا النصر المشهد المسرحي او التليفزيوني الذي حاول الاسرائيليين به حفظ ماء الوجه و هي الثغرة

    و قد تحدث عنها موشيه ديان واصفا اياها بالعملية التليفزيونية

    و اني لاري عجبا ان يهزا بها قائد الجيش الاسرائيلي في هذا الوقت لانها لم تحقق اي نتيجة تذكر علي سير المعارك

    في الوقت الذي اري فيه بعض العرب يتحدثون عنها و كانها هي الحرب كلها

    و لن ينقص من هذا النصر تراجع السوريين بعد تقدمهم في البداية و الذي بسببه كاد ان يامر موشيه ديان بالانسحاب من الجولان غير ان السوريين لم يحافظوا علي ما حرروه بالحرب , لا اعرف لماذا

    فلا يعقل انه بسبب هذا ان نحبط انفسنا و لا نحتفل بما حققه المصريون علي الجبهة المصرية مع انها كانت الجبهة الاشد تحصينا و حشدا من جانب الاسرائيليين .
  10. fighttonight

    • عضو مميز عضو مميز
    إنضم إلينا في:
    ‏17 يوليو 2008
    المشاركات:
    690
    الإعجابات المتلقاة:
    18
    نقاط الجائزة:
    27
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    كلا يا أخي بل سأسألك كم عدد الدبابات تي 62 العربية "الأفضل لدى روسيا " و التي تعادل الإم 60 الأمريكية التي لدى اسرائيل "الأفضل لدى أمريكا "..ستجد أن العرب لديهم دبابات تي 62 أقل مما لدى اسرائيل من إم 60 أو حتى السنتوريون الانجليزية .

    سؤال آخر ما هي أفضل الطائرات لدى المعسكرين ؟؟
    كانت أفضل طائرات أمريكا هي الفانتوم 2 التي لدى اسرائيل منذ عام 1969 ..
    و هي طائرة ذات مدى كبير و حمولة ممتازة
    بينما الطائرة الأفضل لدي الروس هي ميج 25 ...
    حسنا نحن لن نطلب أفضل ما لدى الروس و هي الميج 25 التي تتفوق على الفانتوم ..و لكن ماذا عن الميج 23 التي تعادلها في الكفاءة ؟؟؟

    حتى هذه لم تكن لدينا ..فلا توجد طائرة لدى العرب قادرة على أن تهاجم إسرائيل في العمق بعكس اسرائيل القادرة على ضرب عمق دول المواجهة بالكامل

    أي أن السلاح الجوي المصري تقريبا كله سلاح دفاعي بحت فأفضل مقاتلاته ليست لها القدرة على الوصول لإسرائيل و القتال فيها !!

    و لا تسألني عن التي يو 16 فهذه الطائرات لا بد لها من قوة جوية تحميها و ستكون طلعاتها أشبه بالطلعات الانتحارية لو أنها استخدمت في ضرب اسرائيل .




    مرة أخرى بشأن الميج 25

    هذه الطائرات لم تكن تحت إمرة القيادة المصرية و لا تأخذ أوامرها من القاهرة بل من موسكو ...و كان عددها 4 طائرات فقط لمحطة توجيه أرضية روسية بطيارين روس ..و رفض الاتحاد السوفييتي لهذه الطائرات أن تباع لمصر ..بل حتى أن تأخذ أوامرها من مصر فرفض السادات بقاؤها ..و هذا أمر منطقي .
    كما ذكر السادات في مذكراته (البحث عن الذات)



    يا أخي قياسك الحرب العربية الاسرائيلية مع الحرب الفيتنا مية أو الكورية مع الأمريكان قياس مع الفارق الشديد ...فالقياس هنا ليس بنوعية السلاح بل بنوعية البيئة التي يتم فيها القتال ..
    فالبيئة الصحراوية هي مملكة الدبابة و الطائرة و ليس للجنود فيها الكلمة الأعلى ..و للأسف هي البيئة التي نقاتل نحن فيها و فارق التقنية و الكفائة في الدبابات و الطائرات هو للأسف العامل الحاسم فيها
    أما حرب فيتنام أو الحرب الكورية فقد كانت البيئة التي تدور فيها العمليات هي البيئة الجبلية أو الغابات و هذه البيئات تقل فيها إمكانات الطائرات أو الدبابات على حسم المعارك بينما ترتفع فيها قدرة الجنود على تحويل مسار المعركة ..فلا تقس تلك الحروب على بعضها و تخلط الأمور يا أخي .
    آخر تعديل: ‏6 أكتوبر 2009
  11. fighttonight

    • عضو مميز عضو مميز
    إنضم إلينا في:
    ‏17 يوليو 2008
    المشاركات:
    690
    الإعجابات المتلقاة:
    18
    نقاط الجائزة:
    27
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت


    هنا أنت من أدخل السياسة في العسكرية
    أولا :
    و على ما أعرف أن قبل أكتوبر كانت حدود اسرائيل من
    "القنطرة إلى القنيطرة "
    و بعد حرب اكتوبر فقدت اسرائيل القنطرة ...ثن فقدت القنيطرة بعد فض الاشتباك بين سوريا و اسرائيل بعد حرب الاستنزاف التي دارت هناك ..
    و هذا يعني أن سوريا لم تتراجع بل حررت مدينة من مدن الجولان المحتلة .
    ألا يعد هذا نصرا ؟؟

    ثانيا :
    معاهدة السلام المصرية الاسرائيلية و شروطها لم تكم فقط نتيحة حرب اكتوبر بل نتيجة نكسة 1967 ..فقد عرض السادات شروطا أقل عام 1971 على اسرائيل بقبول الدخول في مفاوضات سلام و الاعتراف باسرائيل مقابل العودة لخط العريش رأس محمد و فتح قناة السويس و رفضت اسرائيل هذا العرض ..ثم عادت و قبلته بعد حرب أكتوبر .

    و خروج مصر من جامعة الدول العربية كان نتيجة رفض العرب معاهدة السلا م المصرية الاسرائيلية التي تمت عام 1979 و ليس عام 1973 .

    (ملحوظة قبلت الدول العربية بالإجماع في مؤتمر مدريد للسلام 1990و في المبادرة العربية في عام 2002 ذلك الحل بمبادلة الأرض بالسلام ) اي أن ما فعلته مصر من قبل قبلته الدول العربية و لو من حيث المبدأ .

    ثالثا : لفت الأنظار للخليج بدأ منذ بداية استخدام سلاح النفط و الذي كان له أبلغ الأثر في إضعاف موقف أمريكا و اسرائيل في المفاوضات و في لفت أنظار العالم إلى أن القضية الفلسطينية هي قضية العرب ..أما ما أدخل الدول الغربية في ال خليج هو السيد القائد البطل صدام حسين الذي غزا الكويت و الذي أوصل دول الخليج إلى حالة الهلع التي أدخلت القوات الأمريكية إلى هناك و ليس حرب أكتوبر ...


    ملحوظة السيد القائد البطل صدام حسين كان هو من تزعم طرد مصر من جامعة الدول العربية و نقل مقرها إلى تونس .

    أخيرا: السؤال الأن لك ...و أرجوك أن تجيبني عليه

    هل كان على السادات أن يتدخل و يجبر العسكريين على القيام بتطوير الهجوم مع علمه بعواقبه ؟؟ في محاولة منه لإنقاذ جبهة سوريا و تخفيف الضغط عنها "باعتبار أن سوريا كانت كما تقول لاعبا رئيسيا في الحرب
    أم أنه كان عليه أن يفعل ما يقوله العسكريون المحترفون و يترك سوريا للهزيمة ؟؟
  12. mody100

    • عضو مميز عضو مميز
    إنضم إلينا في:
    ‏13 فبراير 2009
    المشاركات:
    2,512
    الإعجابات المتلقاة:
    508
    نقاط الجائزة:
    199
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    اعتراف إسرائيلى..المصريون انتصروا بجدارة فى أكتوبر ولن نصمد الآن في مواجهتهم
    تاريخ النشر : 2009-10-03
    القراءة : 12995


    [​IMG]

    [​IMG] [​IMG] [​IMG]

    القاهرة-دنيا الوطن
    قبل أيام قليلة من الاحتفال بالذكرى الـ 36 لحرب الكتوبر المجيدة، اعترف المؤرخ العسكرى الإسرائيلى المعروف أورى ميلشتاين بان انتصار الجيش المصري فى حرب السادس من اكتوبر عام 1973 كان بجدارة، مؤكداً أن سلاح الجو الإسرائيلى كاد يتعرض للتدمير أثناء الحرب، بسبب صواريخ "سام 6" التى استخدمها الجيش المصرى.

    ووصف ميلشتاين ثغرة الدفرسوار بأنها كانت "خطوة عسكرية استعراضية" لم تغير من نتيجة الهزيمة الإسرائيلية، كما أنها لم تقلل شيئاً من الانتصار المصرى، مشيراً إلى أن الجيش المصرى حقق أهدافه من وراء الحرب، ونجح فى عبور القناة، ونشر قواته داخل سيناء.

    وتوقع المؤرخ الإسرائيلى، فى حوار مطول لإذاعة "أورشليم" الجديدة، بمناسبة ذكرى أكتوبر، نشرته اليوم الخميس جريدة "المصري اليوم"، إن إسرائيل لن تصمد فى مواجهة مصر إذا اندلعت حرب جديدة، خاصة أن الحرب المقبلة لن تدور فى الميادين العسكرية فقط، بل قد تلجأ مصر لقصف العمق الإسرائيلى بالصواريخ المتطورة، بما يهدد بإصابات بالغة فى صفوف المدنيين، قد تؤدى إلى انهيار إسرائيل، مشيراً إلى أن ثقافة الشارع الإسرائيلى تقوم على الصراخ والبكاء، ولا يتحمل الإسرائيليون مواجهة مقاتلين يتحلون بالعناد والشراسة أثناء القتال.

    واتهم المؤرخ العسكرى الجيش الإسرائيلى برفض الاعتراف بالهزيمة، والإصرار على عدم الكشف عن جميع الوثائق المتعلقة بهذه الحرب، وقد أدى إخفاء هذه الوثائق إلى منع إسرائيل من فرصة استيعاب جميع الدروس المستفادة من الحرب رغم مرور 36 عاماً على الهزيمة التى يعرف الإسرائيليون عنها القليل جداً.

    وقال ميلشتاين إن سلاح الجو الإسرائيلى لم تكن لديه القدرة على تحييد الصواريخ الدفاعية المصرية، وكان سيتعرض لضربة قاصمة لو نفذ ضربة استباقية للقوات المصرية، كما أن عملية الدفرسوار كانت مجرد خطوة معنوية، وتكشف عن خطة سيئة عسكرياً، ولم يكن لها أى جدوى، والادعاء بأنها دليل على الانتصار "كذب وتلفيق".

    وكشف المؤرخ الإسرائيلى أن موشى ديان جمع الصحفيين فى اليوم الثالث للحرب، ليعترف بالهزيمة وبسقوط خط بارليف، لكن جولدا مائير ورؤساء التحرير حجبوا ذلك عن الرأى العام.

    الذكرى الـ 36 لحرب اكتوبر

    تعتبر حرب أكتوبر هي إحدى جولات الصراع العربي الإسرائيلي، حيث كانت حربا لاسترداد شبه جزيرة سيناء والجولان السورية التي سبق أن احتلتهما إسرائيل عام 1967 ، والمحصلة النهائية لهذه الحرب المجيدة كانت تدمير خط بارليف وعبور قناة السويس واسترداد أجزاء منها ومن ثم استراد سيناء كاملة.

    واندلعت الحرب عندما قام الجيشان المصري والسوري بهجوم خاطف على قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي التي كانت منتصبة في شبه جزيرة سيناء وهضبة الجولان ، وهي المناطق التي احتلها الجيش الإسرائيلي من مصر وسوريا في حرب 1967.

    وكانت إسرائيل قد أمضت السنوات الست التي تلت حرب يونيو/حزيران في تحصين مراكزها في الجولان وسيناء، وأنفقت مبالغ ضخمة لدعم سلسلة من التحصينات على مواقعها في مناطق مرتفعات الجولان وفي قناة السويس، فيما عرف بخط بارليف والذي إقترحه ( حاييم بارليف ) رئيس الاركان الإسرائيلي من أجل تامين إسرائيل.

    وخط بارليف هذا كان يعتبر آنذاك أقوى خط دفاعى في التاريخ الحديث، حيث كان يبدأ من قناة السويس وحتى عمق 12 كم داخل شبه جزيرة سيناء على إمتداد الضفة الشرقية للقناة، وكان يتكون من تجهيزات هندسية ومرابض للدبابات والمدفعية وتحتله احتياطيات من المدرعات ووحدات مدفعية ميكانيكية ، بطول 170 كم على طول قناة السويس.

    في يوم 6 أكتوبر الذي وافق عيد الغفران اليهودي، قامت مصر وسورية بهجوم موحد مفاجئ بهدف استرداد الأرض التي احتلتها إسرائيل بالقوة، حيث هاجمت القوات السورية تحصينات وقواعد القوات الإسرائيلية في مرتفعات الجولان، بينما هاجمت القوات المصرية تحصينات إسرائيل بطول قناة السويس و في عمق شبه جزيرة .

    وافتتحت مصر حرب 1973 بضربة جوية عبر مطار بلبيس الجوي الحربي(يقع في محافظة الشرقية - حوالي 60 كم شمال شرق القاهرة) وتشكلت من نحو 222 طائرة مقاتلة عبرت قناة السويس وخط الكشف الراداري للجيش الإسرائيلي مجتمعة في وقت واحد في تمام الساعة الثانية بعد الظهر على ارتفاع منخفض للغاية.

    وقد إستهدفت محطات الشوشرة والإعاقة في أم خشيب وأم مرجم ومطار المليز ومطارات أخرى ومحطات الرادار وبطاريات الدفاع الجوي وتجمعات الأفراد والمدرعات والدبابات والمدفعية والنقاط الحصينة في خط بارليف ومصاف البترول ومخازن الذخيرة.

    على الجبهة السورية وبنفس التوقيت شنت الطائرات السورية هجوما كبيرا على المواقع والتحصينات الإسرائيلية في عمق الجولان وهاجمت التجمعات العسكرية والدبابات ومرابض المدفعية الإسرائيلية ومحطات الرادارات وخطوط الإمداد وحقق الجيش السوري نجاحا كبيرا وحسب الخطة المعدة بحيث انكشفت أرض المعركة امام القوات والدبابات السورية التي تقدمت عدة كيلو مترات في اليوم الأول من الحرب مما اربك وشتت الجيش الإسرائيلي الذي كان يتلقى الضربات في كل مكان من الجولان.​
  13. ahmed 1250

    • تحت التجنيد
    إنضم إلينا في:
    ‏20 سبتمبر 2008
    المشاركات:
    219
    الإعجابات المتلقاة:
    2
    نقاط الجائزة:
    0
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    الجيش المصرى انتصر فى اكتوبر 1973 وهذا باعتراف العالم اجمع وغير قابل للنقاش......................!

    مايتحدث عنه الاخوه فى المنتدى ينم عن حقد دفين على الانتصار العربى الوحيد على اسرائيل.

    من يتحدث عن الحرب يجب أن يشمل جميع أبعادها من حيث موقف القوى الكبرى.

    من يتحدث عن الثغره يجب ان يجيب.. هل يقف السادات مكتوف الايدى حتى يصل اليهود الى دمشق؟؟؟!!
  14. fighttonight

    • عضو مميز عضو مميز
    إنضم إلينا في:
    ‏17 يوليو 2008
    المشاركات:
    690
    الإعجابات المتلقاة:
    18
    نقاط الجائزة:
    27
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    عن أي حقد تتحدث يا فتى ؟؟
    هل يمكنك أن تصنف لي الدولة العربية التي تحقد علينا بسبب نصر اكتوبر ؟؟

    أهل تعتقد أن أهل سورية يحقدون على مصر التي شاركوها الدموع و الدماء ؟؟
    أم أهل الجزائر التي شاركت بقواتها على الجبهة و هي من غير دول المواجهة ؟؟و التي شاركتها مصر من قبل بالدعم في حرب السبع سنوات ؟؟

    لعلها السعودية أو الإمارات و دول الخليج التي منعت النفط عن الدول الداعمة لاسرائيل و لم تلق بالا للتهديدات التي كالها هنري كسينجر لهم بأن يعيدوهم إلى البداوة فكان رد حكيم العرب وقتها أننا طوال عمرنا نعيش في البداوة و لا ضير لدينا إن عدنا لشر اللبن و أكل التمر و لكنكم أنتم من سيتضرر من قطع النفط .

    لربما تكون المغرب التي تحقد علينا رغما أنها أرسلت مغاويرها إلى جبل الشيخ

    ربما هي العراق التي شاركت بتشكيلات على مستوى الفرق في الجبهة السورية

    لعلها الأردن التي شاركت بأفضل وحداتها في الجبهة السورية

    لعلها الكويت التي شاركت بمدفعية الجهراء ؟

    لعلها ....لعلها

    يا أخي لا مصلحة لأحد من أشقائنا العرب لأن يحقد على مصر ...كل ما في الأمر أنه خلاف في وجهات النظر و الخلاف لا يستدعي استثارة الأحقاد

    تحياتي
  15. محب الله ورسوله

    • تحت التجنيد
    إنضم إلينا في:
    ‏25 أغسطس 2009
    المشاركات:
    703
    الإعجابات المتلقاة:
    6
    نقاط الجائزة:
    0
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    [​IMG]
    fighttonight
    انا معجب جدا جدا بمشاركاتك الطيبه واهل مصر مو جيرانا بل اخوانا منا وفينا
  16. fighttonight

    • عضو مميز عضو مميز
    إنضم إلينا في:
    ‏17 يوليو 2008
    المشاركات:
    690
    الإعجابات المتلقاة:
    18
    نقاط الجائزة:
    27
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    أشكرك يا أخي و و الله القلوب عند بعضها :a020[2]:
  17. sud major

    • عضو مميز عضو مميز
    إنضم إلينا في:
    ‏5 يونيو 2008
    المشاركات:
    340
    الإعجابات المتلقاة:
    36
    نقاط الجائزة:
    5
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    جزاك الله خيرا .. فهذه والله حكمه ونعمه من الله انعمها عليك

    فعلا .. موضوع الحقد والاتهامات تثار دائما بمجرد النقد ونحن والله لا نحمل الا المحبه والتعجب احيانا
    والجهل كثير لكن دائما ما يسوء فهمنا

    جزاك الله خيرا مره اخرى ويا ليتنى مثلك
  18. Genral.Huncky

    • عضو مميز عضو مميز
    إنضم إلينا في:
    ‏9 أكتوبر 2008
    المشاركات:
    550
    الإعجابات المتلقاة:
    19
    نقاط الجائزة:
    0
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت


    هل تعرف اخى الزعيم ان المشكلة الحقيقية لا تكمن فى نتائج حرب اكتوبر و لكن فى اهدافها
    فمصر السادات دخلت الحرب بمجموعات مختلفة و متناقضة من الاهداف على حسب الطرف التى كانت تقدم له الاهداف فما قدم لقيادة الجيش المصرى اختلف عما قدم للسوريين و عما قدم لباقى الامة العربية و عما تم تسويقة للمجتمع المصرى داخليا و عما تم تسويقة عالميا.

    نتائج الحرب ثابتة لكن النجاح فى تحقيق الاهداف مختلف علية لاختلاف الاهداف المحددة للحرب من جهة لاخرى

    تحياتى اخى العزيز
  19. صخر الندى

    • تحت التجنيد
    إنضم إلينا في:
    ‏17 سبتمبر 2008
    المشاركات:
    82
    الإعجابات المتلقاة:
    5
    نقاط الجائزة:
    0
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    :busted_red[1]:
  20. Mr:sallamony

    • عضو مميز عضو مميز
    إنضم إلينا في:
    ‏14 ديسمبر 2009
    المشاركات:
    1,788
    الإعجابات المتلقاة:
    116
    نقاط الجائزة:
    0
    Offline
    رد: أطلق الإسرائيليون على الثغرة مصيدة الموت

    :inv[1]::inv[1]::inv[1]::inv[1]::inv[1]::inv[1]:
    عن أى هزيمه تتحدث أخى العزيز لماذا أنكار الحقيقه دائما هل كوريا الشماليه او فيتنام التى تتباهى بها كان من الممكن لها أن تدخل حربا فى نفس الظروف التى خاضتها مصر بكل ظروفها هذه وتستطيع حتى تحقيق 50% مما انجزته مصر
    1- هل يعتبر عبور أقوى مانع مائى وترابى فى التاريخ واسقاط اغلب نقاطه الحصينه فى 6 ساعات بتوفيق رب العالمين ثم بشجاعة خير أجناد الأرض هل هذه هزيمه؟
    2- هل تعتبر الضربه الجويه التى شلت اسرائيل اول ايام الحرب بعد فقدانها مراكز التحكم والسيطره الأماميه ودفاعها الجوى (وتعتبر هذه أول ضربه جويه عربيه شامله فى تاريخ حروب العرب مع أسرائيل بالأشتراك مع الشقيقه سوريا) هل تعتبر هذه هزيمه؟
    3- هل يعتبر سلاح المهندسين بأبتكاره أستخدام مدافع الماء لفتح رؤوس الكبارى فى خط بارليف هذه الفكره التى استعصيت على اكبر الخبراء العسكريين فى العالم من أبتكارها هل تعتبر هذه هزيمه؟
    4- هل يعتبر الحصار البحرى التام الذى فرض على سيناء من جانب قواتنا البحريه يعتبر هزيمه؟
    5- هل يعتبر قطع ذراع أسرائيل (سلاح الجو) عن طريق قوات دفاعنا الجوى وتكبيده خسائر فادحه بشهادتهم هم وليس نحن يعتبر هزيمه؟
    6- هل تعتبر معركة المنصوره الجويه ( اكبر معركه جويه فى التاريخ) والتى لن أذكر تفاصيلها لأنها أشهر من نار على علم والتى أنتهت بأنتصار ساحق للقوات الجويه المصريه رغم الفارق الرهيب بين تسليح الجانبين والذى ينساه بعض الأخوه دائما ويظنون انه بالساهل التغلب على هذا الفارق
    7- بعض الأخوه يتغاضى عن كل هذا ويمسك فى موضوع الثغره وكأنها أنتصار ساحق يمحى أنتصار مصر العظيم مع العلم أن الثغره كانت باب جهنم على كل اسرائيلى دخل بها وأسمعوا شهادة شارون نفسه على اليو تيوب الذى قال أنه فقد فى يوم واحد من أيام المعركه حوالى 300 جندى من جنوده وقال أيضا أن كان هدفهم من الثغره محاولة الأستيلاء على أحدى مدن القناه لأستخدامها أعلاميا للضغط على مصر وانهم أبدا ما فكروا فى التوجه للقاهره لأنهم على يقين بان قواتهم كانت ستسحق قبل الوصول أليها
    8- يا خساره كان نفسى تقول الكلام ده للأخوه اللى بتدور لبلادها على مره جندى من قواتها ضرب رصاصه على أسرائيل عشان تتفاخر بهذا اليوم وتصفه بيوم الأنتصار العظيم
    9- نحن لا ننكر حدوث الثغره ولكنها كانت نتيجة قرار سياسى من السادات نتيجة قراره بتطوير الهجوم بغية تخفيف العبء عن سوريا الشقيقه والذى عارضه فيه معظم القاده العسكريين وعلى رأسهم الشاذلى لأنهم كانوا على علم بعواقب هذه الأمور والذى كان أعد خطه محكمه لتصفية الثغره
    10-من من البلدان التى ذكرتها كانت جنوده على أستعداد بعبور خط بارليف وهم صائمين لرب العالمين فى عز شمس سيناء المحرقه وتسلق مانع ترابى يصل الى 25 متر الا خير أجناد الأرض
    11- أخيرا أخى الحبيب لا تقللوا من النصر الوحيد للعرب على اليهود فى التاريخ الحديث لأن كل الأنجازات التى قلتها فى النقاط السابقه يوجد بتفاصيلها مئات البطولا ت الجماعيه والفرديه والتفانى فى حب الشهاده أو الأنتصار

مشاركة هذه الصفحة

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)