أنظمة OSF و SPECTRA على الرافال والمواجهة مع الرابتور

مقاتل

عضو
إنضم
13 يناير 2015
المشاركات
224
التفاعلات
563 0 0
1) نظام الكشف و التعقب OSF Optronique Secteur Frontal الكهروبصري الخاص بالرافال يتكون من الآتي :
- نظام IRST Infrared Search & Track للكشف و التعقب الجوي و الذي يعمل ايضا ككاميرا تصوير حراري FLIR Forward Look Infrared radar للاهداف الارضية و يمتلك النظام مدى راصد يصل الى 100+ كلم ( حتى 130 كم ضد هدف من الخلف بسبب الانبعاث الحراري للمحرك و80 كم من الأمام ) ضد الاهداف الجوية متضمنة صواريخ الأمرام نفسها مع القدرة على رسم صورة للهدف بشكل واضح من مسافة 40+ كم وفي احدى التجارب نجح في التقاط طائرة سي 130 ورسم صورة لها من نفس المسافة المذكورة ووسط سماء مليئة بالسحب .
- كاميرا تيليفزيونية ذات نظام تصوير ثلاثي الابعاد مع نظام لاقط شديد الحساسية للتغيرات الضوئية CCD-TV Camera و يبلغ مداها الراصد 45 - 50 كم حيث يمكنها التقاط صورة طبيعية واضحة لأية طائرة من هذه المسافة .
- نظام تحديد مدى ليزري LRF Laser Range Finder يبلغ مداه 33 كلم
* الميزة في الـOSF هو منح المقاتلة ميزة اطفاء الرادار والاعتماد على الرصد الحراري والكهروبصري + ميزة اطفاء منظومة IFF لتعريف العدو والصديق والاكتفاء بالتعرف البصري على باقي مقاتلات التشكيل بدون ادنى مشكلة بمعنى قدرة الدخول في نمط صامت تماما دون أية انبعاثات رادارية مع ربط المنظومة بباقي التشكيل بواسطة وصلة البيانات Data Link فوق سماء معادية دون معرفة العدو بوجود التشكيل في الاساس .
الكاميرا التيليفزيونية تعمل في زاوية تصل الى 60 درجة لأنها ثابتة في حين ان منظومة IRST يمكنها الدوران في اتجاهات مختلفة كالرادار بزوايا تصل الى 90 درجة واصلا يمكن العمل بالـOSF وحدها كمنظومة رصد حراري / كهروبصري او ربطها مع منظومة الحرب الإلكترونية SPECTRA أيضا .
2) نظام الحرب الالكترونية سبيكترا SPECTRA Self-Protection Equipment Countering Threats to Rafale Aircraft يُعد واحدا من احدث حزم الحرب الالكترونية للمقاتلات على مستوى العالم يتم التحكم بها بواسطة كمبيوتر ادارة وتوافق انظمة GIC Gestion de l’Interface et Compatibilité مٌكوّن من ثلاث معالجات متطورة و تتألف هذه المنظومة من الاتي :
- أولا نظام الرصد والتشويش الكهرومغناطيسي DBEM Détection et Brouillage Electromagnétique وقوم بمهام الاستخبار الالكتروني والإشاري SIGINT / ELINT Signal Intelligence & Electronic Intelligence لاعتراض الاشارات الرادارية واللاسلكية المعادية من مسافة تصل الى 250 كم ويقوم بتعريفها Identify وتحديد موقعها Localize وتصنيفها من حيث الأولوية Prioritize من مسافة تصل إلى 200 كم ( يعمل كرادار راصد ) مع ارشاد الرادار الأساسي او منظومة OSF لموضع الهدف بنسبة خطأ اقل من 1 درجة فقط ويعمل في نطاق 360 درجة لكشف كافة العدائيات المحتملة من كافة الاتجاهات كما يمكنه العمل بنمط سلبي Passive Detection ضد رادارات الدفاع الجوي الأرضية لتحديد مواقعها ومقارنتها ببيانات التضاريس الأرضية لإرشاد الطيّار لأكثر المسارات الآمنة بعيدا عن نطاقات كشف الرادارات ، واضافة إلى ذلك فإنه قوم برسم الخرائط الأرضية عالية الدقة مثل الرادار بل ويمكنه تحويل كل مايرصده إلى هدف لتوجيه اسلحة المقاتلة ناحيته . ويتكوّن من 3 هوائيات رقمية يتم تركيب 2 منها على جوانب فتحات دخول الهواء للمحرك و الثالث اعلى مؤخرة دفة المقاتلة و يمتلك كل هوائي منهم زاوية كشف 120 درجة لتغطية المقاتلة من جميع الاتجاهات كما اسلفنا .
- ثانيا نظام التشويش النشط DECM ويتكون من 3 هوائيات ذات مصفوفة مسح الكتروني نشط AESA Active Electronically Scanned Array ذات 3 انماط تشويش هجومي و دفاعي و شبحي ، و كل هوائي منها يمكنه استخدام تثقنية الاشعاع الرفيع Thin Beam للتشويش على رادارات المقاتلات المعادية بصورة انتقائية ويمكن ايضا العمل ضد اكثر من رادار في وقت واحد، كما يُستخدم للتشويش على البواحث الرادارية النشطة للصواريخ . يتم تركيب الهوائيات على قواعد الجنيحات الامامية و في الخلف اسفل مؤخرة الدفة .
- ثالثا نظام التحذير ضد الصواريخ المقتربة DDM-NG Détecteur de Départ Missile Nouvelle Génération و هو نظام انذار يعمل بالاشعة تحت الحمراء مضاد للصواريخ ذات التوجيه الحراري Infrared Missile Warning Sensor و يتكون من مستشعرين حراريين على شكل عين السمكة يتم تركيبهم على اعلى جانبي دفة المقاتلة يعملان على رصد و تحديد الصواريخ الحرارية المطلقة مع تفادي انظمة التحذير الكاذبة ويوفّران زاوية كشف 360 درجة، ويمكن استخدامه ايضا لتوجيه الأسلحة او اطلاق وسائل التشويش الحراري مستقبلا DIRCM Directional Infrared Countermeasures وأهم ميزة انه نظام سلبي لا يُصدر أية انبعاثات تكشف موقع المقاتلة بعكس نظيره العامل على المقاتلة تايفون الذي تصدر منه انبعاثات دائمة تكشف موقعها .
- رابعا نظام التحذير ضد أشعة الليزر DAL Detecteur d’Alerte Laser الخاصة بتوجيه الصواريخ المعادية ويتكون من 3 مستشعرات يتم تركيب 2 منها على جانبي الهيكل اسفل كابينة المقاتلة و الثالث اعلى مؤخرة الدفة و يمتلك كل مستشعر زاوية كشف 120 درجة ليمنح الـ3 مجتمعين زاوية كشف 360 درجة حول المقاتلة .
- خامسا 4 انظمة دفاعية لاطلاق الشعلات الحرارية Flares المُضللة للصواريخ الموجهة بالاشعة تحت الحمراء و يتم تركيبهم اعلى الهيكل قرب نهاية حواف الاجنحة بخلاف 2 اخرين على جوانب الهيكل خلف الاجنحة لاطلاق الرقائق المعدنية Chaffs المُضلللة للصواريخ الموجهة راداريا .

* حسنا .. باختصار المقاتلة اف 22 رابتور بما انها لا تملك منظومة رصد كهروبصري كالـOSF وربما تصميمها الشبحي يساعدها بشكل كبير على العمل وسط اجواء معادية ولكن المشكلة انها بمجرد تشغيل منظومة IFF لتعريف العدو والصديق سيتم كشفها في الحال نظرا للانبعاثات الصادرة منها ويصبح الحل الوحيد لها وجود طائرة أواكس AWACS تطير خلفها بشكل دائم لتكشف لها العدو والصديق .
تكتيكات الاف 22 الرابتور تعتمد دائما على التحرّك في تشكيل رباعي او ثنائي ودائما ماتضع نفسها فى وضع المواجهة وجها لوجه Head-on على ارتفاع عالي جدا من الهدف للوصول لأفضل وضعية تضمن لها عدم التعرض للكشف وتبدأ في اطلاق صواريخها من مسافات امنة ثم تهرب سريعا باستخدام محركاتها ذات قوة الدفع الهائلة والاتبعاث الحراري الضخم ، وطبعا لو حاولت الاقتراب بشكل عمياني في ظل وجود تشويش الكتروني ستجد نفسها وسط قتال متلاحم Dogfight صافي . ولكي تضمن اصابة محققة من اول ضربة لابد لها من اطلاق الامرام في نطاق منطقة القتل أو اللا افلات No Escape Zone / Kill Zone ( تُقدر بـ30 - 40 كم بحد اقصى ) وهذا يمثل خطورة شديدة عليها لأنها ستتعرض للكشف والدخول في قتال متلاحم والاصابة ولذلك ستتصرف كما ذكرنا اعلاه .
اذا كيف للرافال التعامل مع هذه المقاتلة ؟
فى العادى وحسب المتعارف عليه فمن المفترض ان منظومة OSF على الرفال يمكنها رصد الاف 22 من مسافة 40 - 50 كم من مقدمتها واكثر من 90 كم من مؤخرتها، ومعروف ان المقاتلات الشبحية بتصميمها هيكلها يقوم بتخزين كمية كبيرة من الحرارة، ولذلك عندما تكون الرابتور على اتفاع 11 كم هتصل درجة حرارة هيكلها الى اكثر من 50 درجة وستزيد كلما زادت سرعتها نظرا لاحتكاكها الشديد بالهواء مما سيجعلها كالنيزك لدى النظام البصري للرفال اصلا وهذا هو المعتاد على كل المقاتلات ذات التصميم المشابه .
لو فرضنا ان الرابتور سقطت فى مدى قصير بسبب الدفع الموجّه للمحرك مع الحجم الضخم متسببين في استهلاك الوقود بشراهة كبيرة مما يجعلها فريسة للرافال .
هذا في حالة انه لديه الوقود الكافي اصلا ،، فعلى هذا الارتفاع الشاهق وبحكم التصميم فإن الرفال لها اليد العليا في معدل الالتفاف الفوري Instantaneous Turn Rate مع الوزن الاخف للجناح عن الرابتور وتستطيع تنفذ مناورة الـRoll ( التفاف المقاتلة حول نفسها ) لنفس حجم الجناح ايضا ، في حين ان الزاوية الضيقة لدى الرابتور افضل بسبب تقنية الدفع الموجه Thrust Vectoring مما يُقلل معدّل الحمل اللازم للزاوية بعكس الرفال التي ممكن أن تتخذ الزاوية الضيقة بمعدل حمل اكبر او على السرعات القليلة باستخدام الجنيحات الأمامية ( الكانارد Canard )، وعندما نتحدّث عن زاوية الرؤية خلف الطيّار فسنجدها سيّئة للرابتور بحكم تصميم القبة الزجاجية لكابينة القيادة بعكس الرافال الأفضل مما يسهل من امكانية ركوب ذيل الرابتور بسهولة من قبل اي مقاتلة معادية دون ان ينتبه الطيار لذلك .
اذا تحدثنا عن قدرات الرصد الراداري فإن الرابتور رادارها بالتأكيد يصل الى مدى 400 كم بحد اقصى ولكن على استهلاك اقصى للطاقة Peak Power يصل الى 20 كيلووات في حين ان رادار الرافال يعمل بكامل مداه الاقصى 230 كم ولكن على استهلاك اقصى للطاقة يصل الى 14.6 كيلووات .
اذا في حالة استخدام الرابتور لرادارها بأقصى طاقة له فإنها تعرض نفسها للكشف بسبب انبعاثات الطاقة التي ستلتقطها على فور منظومة SPECTRA على الرافال صاحبة انبعاثات الطاقة الأقل ، وبخلاف ذلك فإن منظومة الـSPECTRA في الاساس تقوم بمعالجة وتحليل موجات الرادار القادمة من مقاتلة العدو وتمنع ارتدادها لمصدرها Active Cancellation مما يضمن لها مزيدا من الشبحية.
على الجانب الاخر لو استخدمت الرابتور منظومة الحرب الالكترونية السلبية الخاصة بها AN/ALR-94 لالتقاط انبعاثات رادار الرافال فبكل تأكيد عليها ان تقترب اكثر مما تحتاجه الرافال لعمل المثل لأنه كما ذكرنا ان انبعاثات الطاقة لرادار الرافال اقل مما لدى الرابتور بالتالي ليتم كشفها لابد من الاقتراب لمسافة اكبر، حسنا لقد رصدت الرافال فما الخطوة التالي ؟ ستقوم بتفعيل رادارها وتشغيله مرة اخرى بكل تأكيد للامساك بها Lock on لاطلاق صواريخ الامرام من اقصى مدى لها وهنا ستلتقطها منظومة الـSPECTRA وتبدأ في التشويش المعتاد ضدها وضد الصاروخ نفسه مع القيام بمناورات الافلات والتي ستكون كافية للابتعاد عن الصاروخ وتضليله خاصة وانه مطلق من مداه الاقصى الذي يتجاوز 100+ كم وسيظل الأمر كما لو أنه دوران في دائرة مغلقة لا نهاية لها وستصبح الرابتور مُجبرة على الاقتراب لمسافة اقل من 50 كم لتضمن اطلاق الامرام بنسبة اصابة عالية وبكل تاكيد ستكون مضيئة لدى منظومة OSF البصرية وستتلقى صاروخ ميكا حراري بمداه البالغ 60 كم ( نفس مدى منطقة القتل الخاصة به ) ويتبعه اخوه الراداري ذات المدى البالغ 80 كم مع منطقة قتل 60 كم اي ضعف منطقة قتل الامرام وبتقنية الدفع الموجّه التي تمنحه قدرة مناورة اضافية مما يجعل فرص افلات الرابتور صفر او اقل قليلا ..
* تعقيب اخير | الكلام اللي قولناه ده مش للتطبيل او التهويل من الرافال او التقليل والانتقاص من الرابتور ولكن للتوضيح ان الرافال مقاتلة اتعملت عشان تشتغل وتقتل في صمت وأي مقاتلة تانية عشان تجيبها لازم تدخلها في مدى 50 كم فأقل عشان تقدر تضربها وده اللي حصل مع اليونانيين في تدريباتهم ضد الرافال كانوا بينضربوا في اي قتال خلف مدى الرؤيا في مسافات اكبر من 50 و60 كم وماقدروش يضربوها الا لما قربوا منها وضربوا الامرام من مسافة 30 - 40 كم بحد اقصى يعني في منطقة القتل بتاعته وده بالاف 16 بلوك 52 يعني برضه الرافال مش المقاتلة الاسطورية التي لا مثيل لها وممكن تنضرب عادي زي ماهي تقدر تضرب الرابتور والتايفون والاف-15 وعلّمت عليهم في مناورات سابقة .. من الاخر التكنولوجي المتطور على اي مقاتلة بيصعّب من ضربها لكن بكل تأكيد مش بيمنع ضربها لأن ده كلام غير واقعي ابدا .. كلّه بينضرب وكلّه بيتعلّم عليه لكن المهم الحشو يعني الطيار يكون فاهم وعارف بيعمل ايه كوّيس هو وزمايله في التشكيل عشان يقدروا يستغلّوا كامل امكانيات المقاتلات بتاعتهم ويستخدموها صح ..
1941545_647800311999108_7659814644448452041_o.jpg
 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى