لاول مرة: طائرات شبح اسرائيلية تشارك في مناورات عسكرية دولية خارج اسرائيل

إنضم
8 يوليو 2016
المشاركات
5,001
التفاعلات
7,198 1 0
المناورات العسكرية تجري في ايطاليا بمشاركة الطائرات المتطورة التي ستهبط لاول مرة خارج اسرائيل

افادت صحيفة "معاريف" الاسرائيلية ان طائرات الشبح الاسرائيلية المتطورة F-35 ستهبط لأول مرة خارج حدود اسرائيل، للمشاركة في مناورات عسكرية دولية في ايطاليا.الطائرات التي وصلت الى اسرائيل قبل اربع سنوات، ستشارك في مناورات كبيرة، بمشاركة ست انواع من الطائرات العسكرية المتطورة، وبمشاركة قوات اجنبية اخرى ،
بالاضافة الى القوات الايطالية.

الجيش الاسرائيلي يقول ان الهدف من التدريبات هو تعزيز التعاون والعلاقات بين سلاح الجو الاسرائيلي مع سلاح الجو الايطالي، وجيوش اخرى اضافية، واجراء تديبات في ميدان غير مألوف يفحص القدرة على نشر طائرات الشبح والانظمة المطلوبة.

الجيش الاسرائيلي يجري بصورة متواصلة تدريبات مع طائرات اخرى خارج اسرائيل، لكن نشر طائرات الشبح، الذي ينفذ لاول مرة في ايطاليا يحتاج الى استعدادات مختلفة ومعقدة، ايضا من ناحية الاستعدادات المسبقة من جانب سلاح الجو الاسرائيلي وكل ما يرتبط بالاستعدادات المطلوبة في القاعدة العسكرية الايطالية التي ستستضيف التدريبات ومن قبل الطاقم الفني.

وذكر التقرير انه رغم ازمة كورونا، لكن سلاح الجو الاسرائيلي يرى اهمية كبيرة باستمرار التدريبات العسكرية الدولية، وفي هذه المرحلة لا يوجد تغيير بالبرامج لتنفيذ مناورات كثيرة هذه السنة خارج اسرائيل.

وقال مسؤول كبير في سلاح الجو الاسرائيلي لـ"معاريف" ان :"الخبرة العملية الواسعة لسلاح الجوي الاسرائيلي ، التي اكتسبها من طياري طائرات الشبح خلال السنوات الاحيرة في نشاطات عملية مختلفة في الشرق الاوسط، جعلته مركز معلومات هام جدا، وجيوش كثيرة تريد ان تتعلم منه. في ايلول/اكتوبر القادم ستقام مناورات عسكرية كبيرة في اسرائيل، بمشاركة الايطاليين مع طائرات F35 ، لكن ليس من المعروف الى الان باي طائرات سيشارك الامريكيون، وايضا ستكون مشاركة لسلاح الجو الفرنسي والالماني، ولربما الهند من المتوقع ان تشارك".

ويعتقد سلاح الجو الاسرائيلي ان اقامة مناورات بمشاركة جيوش اجنبية، يحسن ويقوي استعدادات سلاح الجو الاسرائيلي لمواجهة التهديدات في الوقت الحقيقي.

 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى