أسطورة الثورة الجزائرية الشهيد البطل محمد العربي بن مهيدي

mourad

عضو
إنضم
5 نوفمبر 2008
المشاركات
324
التفاعلات
2
الإسم الكامل : بن مهيدي محمد العربي

تاريخ الميلاد:1923عين أمليلة.أم البواقي.الأوراس

المهمة العسكرية:قائد المنطقة الخامسة(وهران)

لمحة خاطفة عن البطل

هو محمد العربي بن مهيدي أسطورة الثورة الجزائرية...وقاهر جنرالات فرنسا البائسين...والمخطط الرئيسي للعمليات الفدائية في المدن.

هو صا حب المقولة المشهورة: ألقوا بالثورة إلى الشارع يحتضنها الشعب.


هو من قال فيه الجنرال الفرنسي بيجار بعد أن يئس هو وعساكره الأندال أن يأخذوا منه إعترافا أو وشاية برفاقه بالرغم من العذاب المسلط عليه لدرجة سلخ جلد وجهه بالكامل وقبل إغتياله إبتسم البطل لجلاديه ساخرا منهم.....هنا رفع بيجار يده تحية للشهيد كما لو أنه قائدا له ثم قال : لو أن لي ثلة من أمثال العربي بن مهيدي لفتحت العالم.

هذه المقولة الشهيرة للجنرال المنهزم نعتبرها نحن الأوراسيون خاصة والجزائريون عامة إعترافا صريحا من فرنسا وعلى لسان أكبرقادتهاعلى حماقتها وإعترافا أخر على بطولة من أسمتهم ذات يوم بالفلاقة.....وهنا أسئلكم بالله عليكم هل هناك في باقي مشارق الأرض ومغاربهاأبطال كهولاء.....أظن أنه مستحيل أن يكون مثل هذا.....ولن يكون لأن زمن المعجزات قد ولى ومن غير رجعة

ولد الشهيد العربي بن مهيدي في عام 1923 بدوار الكواهي بناحية عين مليلة ، دخل المدرسة الإبتدائية الفرنسية بمسقط رأسه وبعد سنة دراسية واحدة إنتقل إلى باتنة لمواصلة التعليم الإبتدائي ولما تحصل على الشهادة الإبتدائية عاد لأسرته التي إنتقلت هي الأخرى إلى مدينة بسكرة وفيها تابع محمد العربي دراسته وقبل في قسم الإعداد للإلتحاق بمدرسة قسنطينة

في 08 ماي 1945 كان الشهيد من بين المعتقلين ثم أفرج عنه بعد ثلاثة أسابيع قضاها في الإستنطاق والتعذيب بمركز الشرطة.عام 1947. وعند تكوين اللجنة الثورية للوحدة والعمل في مارس 1954أصبح الشهيد من بين عناصرها البارزين ثم عضوا فعالا في جماعة 22 التاريخية.

لعب بن مهيدي دورا كبيرا في التحضير للثورة المسلحة ،وسعى إلى إقناع الجميع بالمشاركة فيها ، وأصبح أول قائد للمنطقة الخامسة (وهران). كان الشهيد من بين الذين عملوا لإنعقاد مؤتمر الصومام التاريخي في 20 أوت 1956، و عّين بعدها عضوا بلجنة التنسيق والتنفيذ للثورة الجزائرية ، قاد معركة الجزائر بداية سنة 1956ونهاية 1957. إلى أن أعتقل نهاية شهر فيفري 1957 إستشهد تحت التعذيب ليلة الثالث إلى الرابع من مارس 1957..
 

الفاروق

عضو مميز
صقور الدفاع
إنضم
10 سبتمبر 2008
المشاركات
1,499
التفاعلات
124
المجد للشهيد!!

قال الشاعر:
وأتى الأسيرُ يجرُّ ثقل حديدهِ
أسداً يُجرجِرُ حية ً رقطــــاءاَ

الصورة معبرة ،وتلك الإبتسامة النقية سيخلدها التاريخ ،،، والنسيان المذل سيكون نصيب جلاديه
رحم الله الشهيد البطل (محمد العربي بن مهيدي)...
 
التعديل الأخير:

KAMIKAZ

<p><font face="Comic Sans MS" color="#FF5050">Alge
إنضم
9 يناير 2008
المشاركات
1,846
التفاعلات
6
رحم الله شهدائنا الابرار وأسكنهم الفسيح جناته
 
إنضم
15 يونيو 2008
المشاركات
376
التفاعلات
243
الجزائر بلد المليون ونصف شهيد وانا كمواطن ليبي عربي يعتز بعروبته وبكل صراحة وبدبون نفاق اكاد انفجر فخرا عندما اسمع كلمة الجزائر رحم الله البطل الشهيد
 

k.g.b

صقور الدفاع
إنضم
30 يوليو 2008
المشاركات
3,805
التفاعلات
236
الإسم الكامل : بن مهيدي محمد العربي

تاريخ الميلاد:1923عين أمليلة.أم البواقي.الأوراس

المهمة العسكرية:قائد المنطقة الخامسة(وهران)

لمحة خاطفة عن البطل

هو محمد العربي بن مهيدي أسطورة الثورة الجزائرية...وقاهر جنرالات فرنسا البائسين...والمخطط الرئيسي للعمليات الفدائية في المدن.

هو صا حب المقولة المشهورة: ألقوا بالثورة إلى الشارع يحتضنها الشعب.


هو من قال فيه الجنرال الفرنسي بيجار بعد أن يئس هو وعساكره الأندال أن يأخذوا منه إعترافا أو وشاية برفاقه بالرغم من العذاب المسلط عليه لدرجة سلخ جلد وجهه بالكامل وقبل إغتياله إبتسم البطل لجلاديه ساخرا منهم.....هنا رفع بيجار يده تحية للشهيد كما لو أنه قائدا له ثم قال : لو أن لي ثلة من أمثال العربي بن مهيدي لفتحت العالم.

هذه المقولة الشهيرة للجنرال المنهزم نعتبرها نحن الأوراسيون خاصة والجزائريون عامة إعترافا صريحا من فرنسا وعلى لسان أكبرقادتهاعلى حماقتها وإعترافا أخر على بطولة من أسمتهم ذات يوم بالفلاقة.....وهنا أسئلكم بالله عليكم هل هناك في باقي مشارق الأرض ومغاربهاأبطال كهولاء.....أظن أنه مستحيل أن يكون مثل هذا.....ولن يكون لأن زمن المعجزات قد ولى ومن غير رجعة

ولد الشهيد العربي بن مهيدي في عام 1923 بدوار الكواهي بناحية عين مليلة ، دخل المدرسة الإبتدائية الفرنسية بمسقط رأسه وبعد سنة دراسية واحدة إنتقل إلى باتنة لمواصلة التعليم الإبتدائي ولما تحصل على الشهادة الإبتدائية عاد لأسرته التي إنتقلت هي الأخرى إلى مدينة بسكرة وفيها تابع محمد العربي دراسته وقبل في قسم الإعداد للإلتحاق بمدرسة قسنطينة

في 08 ماي 1945 كان الشهيد من بين المعتقلين ثم أفرج عنه بعد ثلاثة أسابيع قضاها في الإستنطاق والتعذيب بمركز الشرطة.عام 1947. وعند تكوين اللجنة الثورية للوحدة والعمل في مارس 1954أصبح الشهيد من بين عناصرها البارزين ثم عضوا فعالا في جماعة 22 التاريخية.

لعب بن مهيدي دورا كبيرا في التحضير للثورة المسلحة ،وسعى إلى إقناع الجميع بالمشاركة فيها ، وأصبح أول قائد للمنطقة الخامسة (وهران). كان الشهيد من بين الذين عملوا لإنعقاد مؤتمر الصومام التاريخي في 20 أوت 1956، و عّين بعدها عضوا بلجنة التنسيق والتنفيذ للثورة الجزائرية ، قاد معركة الجزائر بداية سنة 1956ونهاية 1957. إلى أن أعتقل نهاية شهر فيفري 1957 إستشهد تحت التعذيب ليلة الثالث إلى الرابع من مارس 1957..
السلام عليكم ورحمة الله اخي الف شكر على الموضوع الجميل انا كتبت موضوع عن الشهيد سابقا ولاكنه حذف لااعرف الاسباب . الشهيد العربي بن مهيدي هو ابن عم جدتي كوني من سكان مدينة عين مليلة ويكفيني شرفا ان احد اقربائي بطل بامثاله .
من اقوال البطل العربي بن مهيدي .
"إذا ما استشهدنا دافعوا على أرواحنا... نحن خلقنا من أجل أن نموت لكي تستخلفنا أجيال لاستكمال المسيرة"
 

emperor31

عضو مميز
إنضم
17 سبتمبر 2008
المشاركات
610
التفاعلات
9
السلام عليكم ورحمة الله اخي الف شكر على الموضوع الجميل انا كتبت موضوع عن الشهيد سابقا ولاكنه حذف لااعرف الاسباب . الشهيد العربي بن مهيدي هو ابن عم جدتي كوني من سكان مدينة عين مليلة ويكفيني شرفا ان احد اقربائي بطل بامثاله .
من اقوال البطل العربي بن مهيدي .
"إذا ما استشهدنا دافعوا على أرواحنا... نحن خلقنا من أجل أن نموت لكي تستخلفنا أجيال لاستكمال المسيرة"
- تحية يا SAM ، يا سليل الشهيد سي العربي و تحية إلى سكان عين مليلة الأمجاد.
- و فعلا نلاحظ عند مذخل المدينة قوس يحمل العبارة: "مدينة الشهيد العربي بن مهيدي ترحب بكم"
- و ما يجعلنا ننحني أمام شخصية الشهيد سي العربي هي رباطة جأشه الفولاذية حيث لما ألقي القبض عليه واجه كوموندو الفوج 10 المظلي الفرنسي بإزدراء و برودة دم ، كما أنه واجه "بيجار" ندا لند و فرض نفسه تماما كقائد جيش ضد قائد جيش و كأنه "جنرال" بدون أن يضع الرتبة على كتفيه.
- و كما ذكر سيء الذكر "الجنرال اوساريس" الذي يفترض أن يحاكم في لاهاي كمجرم حرب ، بأنه هو و فريقه من قام بتصفية الشهيد سي العربي بالرصاص ، ثم إشاعة خبر إنتحاره ، و في الشهيد سي العربي يصدق القول الشعبي للمرحوم الحاج العنقة:
الصيد يموت ياك صيد - و لو كي يشرف - منو لذياب خايفة
( معناها بالفصحى: الأسد يموت أسد حتى و لو طعن في السن ، دائما تبقى الذئاب خائفة منه)
- و يقال أيضا أنه بعد الإستقلال ، استخرجت جثة الشهيد سي العربي و كان الأمر عجيبا ، حيث وجد سليما تماما مع وجود آثار طلقات نارية في ظهره ، و هذا يؤكد أمرين: 1- أن جثة الشهيد تبقى على حالها مهما طال الزمن كما هي جثة سيد الشهداء حمزة بن عبد المطلب التي وجدت كما هي لما داهمت السيول مقبرة شهداء أحد منذ نحو قرن و الحادث معروف ... 2- أن إشاعة الإنتحار التي روجها المستعمر البغيض هي كذب ، و الدليل آثار الرصاص في ظهر سي العربي رحمه الله.
- يذكر أيضا أنه من شدة حقد الهالك "فرانسوا ميتيران" على الشهيد سي العربي ، أنه سمى أحد كلابه (أكرمكم الله) ب "لاربي" ، و هي النطق الفرنسي لإسم الشهيد سي العربي بن مهيدي رحمه الله ، جزاه الله بما يستحق.
 

Algerian Warrior

Terminator
إنضم
5 يوليو 2008
المشاركات
5,373
التفاعلات
355
صدقوني اخواني عندما اسمع اسماء هؤلاء الرجال الكرام لاامتلك نفسي ولا استطيع حبس دموعي انها العظمة والخلود في اصدق واوضح وابها صورها فاللهم ارحم شهداءنا الابرار واحشرهم في زمرة النبيين والصديقين
 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى