مقتل أربعة جنود أتراك وقيادي سوري بارز في ليبيا

بواسطة Hanan

قتل أربعة جنود أتراكجنود أتراك بالإضافة لقيادي سوري في ليبيا ، خلال الاشتباكات الأخيرة مع القوات التابعة لحكومة الوفاق الوطني، في المحاور الجنوبية للعاصمة طرابلس، وفق ما أعلنه الجيش الليبي، مساء أمس الأحد.

وأكد آمر مجموعة عمليات المنطقة الغربية المنامية للجيش الليبي اللواء مبروك الغزوي، في فيديو مصور إن “الجنود الأتراك قتلوا بعد حصار طويل قامت به الوحدات العسكرية للجيش الليبي.في محور عين زارة، طيلة يوم الثلاثاء الماضي.

الجيش الليبي لا يمانع تسليم الجثث

أما فيما يتعلق بالقيادي السوري فقد توفي متأثرا بإصابته البليغة بعد أن وقع في الأسر “، وأضاف أن “الجيش يحتفظ بالجثث ولا يمانع في تسليمها إلى ذويهم عبر الهلال الأحمر الليبي”.

وقال الغزوي، أن “القيادي السوري اعترف قبل وفاته، بوجود 10 أتراك و8 سوريين تمكنوا من الهرب بعد استهداف المدرعة التي كانت تقلهم”، وأكد أنهم طلبوا دعما عسكريا من قاعدة معيتيقة العسكرية، إلا أنه لم يصلهم بسبب الحصار المفروض عليهم.

المزيد من الخسائر التركية

يذكر أن الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري وجه طلبا لتركيا لكي تتواصل مع الجيش الليبي بهدف استلام مدرعة تركية تحتوي جثق جنود أتراك سبق ودمرها الجيش الليلي بحسب وصفه .

توثيق مقتل الجنود الأتراك

وكانت الصفحات التابعة للجيش الليبي نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو، ظهرت فيه جثث الجنود الأتراك داخل مدرعة تركية، قبل أن يتم انتشالها.

وتعاني ليبيا من إنقسام حاد بين جهتين الشرقالتي يسيطر عليه الجيش الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر، وبين الغرب الذي تسيطر عليه حكومة الوفاق والتي تلقى دعما مباشرا من قبل تركيا بالعتاد والجنود .

اخبار قد تهمك

اترك تعليقا