الاخبار العالميةالشرق الاوسط

هجوم صاروخي إيراني على قواعد أمريكية بالعراق..فيديو

هاجم الحرس الثوري الإيراني القواعد الأمريكية في العراق على دفعتين حتى الآن ، الهجوم الأول تم على قاعدة  عين الأسد والثاني على قاعدة أمريكية في أربيل في العراق .

ووثق الفيديو لحظة سقوط الصواريخ وإشتعال النيران في المكان المستهدف وتسبب الهجوم بحالة ذكدعر بين الأشخاص المتواجدين في المكان .

وكان التلفزيون الإيراني قد أعلن فجر اليوم (الأربعاء)، عن تنفيذ الحرس الثوري هجوماً صاروخياً على قاعدتي أربيل وعين الأسد بالعراق، حيث أطلق أكثر من 12 صاروخاً.

قالت وسائل إعلام إيرانية، إن الحرس الثوري الإيراني، بدأ الموجة الثانية من الهجوم على القواعد الأمريكية شمال العراق.

وكان الحرس الثوري الإيراني، أعلن منذ قليل،مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف قاعدة عين الأسد الأمريكية في العراق.

ونوه الحرس الثوري الإيراني بأن “أي اعتداء أو تحرك آخر سيواجه ردا اكثر إيلاما وقساوة”، وفقا لوكالة “تسنيم” الإيرانية.

وقال بيان صادر عن وزارة الدفاع الأمريكية “بنتاغون”، إن إيران شنت هجوما على القوات بقيادة الولايات المتحدة في العراق.

وأضاف البيان، أن طهران أطلقت أكثر من 10 صواريخ باليستية من أراض إيرانية على قاعدتين عسكريتين عراقيتين على الأقل تستضيفان قوات للتحالف بقيادة واشنطن.

وقال جوناثان هوفمان المتحدث باسم البنتاغون في بيان، “نعمل على تقييم أولي للأضرار” مضيفا أن القاعدتين المستهدفتين هما قاعدة عين الأسد الجوية وقاعدة أخرى في مدينة أربيل.

ترامب يراقب الوضع

صدر عن البيت الأبيض بيان أكد فيه أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يراقب الوضع عن كثب

وقالت المتحدثة بإسم البيت الأبيض في بيان “نحن على علم بتقارير عن هجمات على منشآت أمريكية في العراق. تم اطلاع الرئيس وهو يتابع الوضع عن كثب ويتشاور مع فريقه للأمن القومي”.

وقال مسؤول أمريكي لرويترز إن صواريخ أُطلقت على قاعدة عين الأسد الجوية العراقية التي تستضيف القوات الأمريكية. ولم يتضح على الفور حجم الضرر أو الخسائر وسط تصاعد التوتر بين واشنطن وطهران عقب مقتل القائد العسكري الإيراني قاسم سليماني في ضربة أمريكية يوم الجمعة.

الوسوم

Hanan

مراسل صحيفه الدفاع والتسليح الاخبارية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق