الاخبار العالمية

سلاح أميركي جديد يسقط الطائرات المسيرة

تسعى وزارة الدفاع الأمريكية لشراء سلاح مضاد الطائرات المسيرة سيكون الأول من نوعه على الإطلاق. ,ويعرف السلاح الجديد يسمى “PHASER” وطورته شركة رييثون الأمريكية الشهيرة في مجال تصنيع الأسلحة، بحسب مجلة “بوبيولار ميكانكس”.

وصرح ضابط ضمن فريق تجربة السلاح الجديد للمجلة بأنه “لا يمكننا تحديد مواقع الاختبار في هذا الوقت”، ومن المتوقع أن يكتمل الاختبار بحلول 20 ديسمبر/كانون الثاني 2020.

أسلوب عمل السلاح

يستخدم السلاح لتعطيل الطائرات المسيرة من الدرجة الأولى والثانية، وهي أقل من 24 كليوغرامًا، وتطير على ارتفاعات تتراوح ما بين 1200 إلى 3500 قدم بسرعة تتراوح ما بين 100 و 200 عقدة.

ويعمل السلاح على مدار الساعة ويقوم بإصدار ترددات لا تفجر الطائرة المسيرة بل تعطلها أو تدمر داراتها بنبض من الطاقة الساحقة، فيما نجح السلاح في تجارب التدريبات في إسقاط الطائرات بدون طيار، وفي وقت واحد في تجارب مختلفة.

وتأتي عملية شراء ” PHASER” بغرض نشره خارج الولايات المتحدة لإجراء تقييم ميداني لأغراض التجريب في موقع غير محدد خارج الولايات المتحدة، حيث من المتوقع أن يكتمل الاختبار بحلول ديسمبر 2020، وفقا للمجلة.

وتشير “Popular Mechanics” إلى أن هناك العديد من أسلحة الطاقة الموجهة التي يشتريها سلاح الجو الأميركي لاختبار فعاليتها في هذا المجال.

وتنقل عن مسؤولين قولهم إن بعض هذه الأنظمة ستكون في الخطوط الأمامية في مناطق متوترة من العالم حيث يزداد تهديد الطائرات المسيرة، بما في ذلك كوريا الشمالية وأفريقيا وأوكرانيا.

الوسوم

Hanan

مراسل صحيفه الدفاع والتسليح الاخبارية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق