الكفاءات المصرية

إنضم
14 يناير 2008
المشاركات
1,146
التفاعلات
155
العقول المهاجره‏..‏ متي تعود؟‏!‏
‏*844‏ الف مهاجر منهم‏700‏ عالم حققوا نجاحا عالميا‏.‏
لدينا‏94‏ عالما في الهندسه النوويه و‏48‏ في الكيمياء و‏25‏ في الفضاء و‏28‏ في الاحياء و‏72‏ في الليزر و‏92‏ في الالكترونيات‏..‏ ولانستفيد منهم شيئا‏!‏
تحقيق : وجيه صقر

رغم ان المصريين بطبيعتهم وعلي مدي التاريخ ليسوا من الشعوب التي اعتاد ابناؤها الهجره‏,‏ الا ان هذه الظاهره بدات في الثقيف الثاني من القرن العشرين بين العلماء والخبراء والذين بلغ عدد المهاجرين منهم نحو‏844‏ الف خبير وعالم في مختلف العلوم الدراسيه‏,‏ والتكنلولوجيا والبحثيه‏,‏ قدم لهم الوطن اقصي مايمكن لتعليمهم وتاهيلهم دون ان تحصد شئ من هذا الجهد المادي والتعليمي‏,‏ مما دعا مصر‏{‏ مثل باقي دول العالم النامي‏}‏ لبذل اهتمام خاص لجذب هذه العقول والاستفاده منها من خلال المؤتمرات الدوريه للعاملين بالخارج‏.‏

د. سعد واصف
الدكتور سعد واصف‏,‏ الاستاذ الزائر بجامعه تورنتو بكندا يشير الي انه برز من هذه العقليات اكثر من‏600‏ عالم من ذوي التخصصات النادره منهم‏94‏ عالما في الهندسه النوويه‏,‏ و‏26‏ في الطبيعه النوويه‏,‏ و‏48‏ في الكيمياء‏,‏ و‏25‏ في علوم الفلك والفضاء و‏28‏ في الاحياء الدقيقه‏,‏ و‏72‏ في استخدامات الليزر و‏93‏ في الالكترونيات والحاسبات‏,‏ وفي مختلف المجالات الاخري الطبيه والهندسيه الوراثيه والتكنولوجيا بانواعها وغيرها‏.‏

بينما ابلغ عدد الاطباء المهاجرين مختلف التخصصات عقب نكسه‏7001967‏ طبيب من التخصصيات النادره في استخدامه الليزر والطبيعه النوويه والفلك وعلوم الفضاء والالكترونيات وغيرها من التخصصات التي لها اثر مهم في تقدم حياه الشعوب وتحظي باهميه خاصه للنهوض بمصر‏.‏
واضاف ان هذه التخصصات النادره لم نجد من الاجهزه اي اهتمام لتحقيق الاستفاده منهم‏,‏ مما خلق نوعا من الاحباط بينهم والاندفاع نحو العالم الجديد حيث البيئه الخصبه للعمل والابداع بعيدا عن قصور الامكانات وسوء التقدير والبيروقراطيه التي تقتل الكفاءات‏.‏

ولعل لتجربه الدكتور احمد زويل لها دلاله واضحه علي ذلك‏,‏ وعلي مقدره الشباب المصري في العطاء اذا ماتوافرت له الظروف المناسبه للعمل والانتاج‏.‏
وقال الدكتور سعد واصف‏:‏ ان مصر تنبهت مؤخرا لاهميه ربط هؤلاء العلماء المتميزين بالوطن الام وتكريس الامكانات للافاده من تخصصات المختلفه‏,‏ فاقامت علاقات وثيقه بهم للمشاركه في مشاريع التنميه المختلفه‏,‏ ولعل مشروع وادي التكنولوجيا وجامعه العلوم والتكنولوجيا هي احدي نتائج هذا الاتجاه الذي يرعاه الرئيس حسني مبارك‏,‏ كي تتواءم مع متطلبات القرن الجديد عالميا‏,‏ مما يستوجب الاهتمام باختيار الهياكل الاداريه عاليه الكفاءه‏,‏ وتمتلك استراتيجيه عمل واضحه‏.‏

العقول البشريه

د. احمد عبدالوهاب
ويضيف الدكتور احمد عبدالوهاب استاذ علوم البيئه بجامعه الزقازيق ان علي مصر مراعاه وتقدير مدي خطوره واهميه الحفاظ علي العقول البشريه المصريه سواء خارجها او داخلها‏,‏ لان القرن الجديد يمثلون قرن تجاره العقول في العالم‏,‏ لان عقلا مفكرا واحدا افضل من اي تكنولوجيا حديثه في العالم‏,‏ واوضح مثال لذلك تمثله عقليه بل جيتس في تجاره برامج الكمبيوتر والذي فاق راسماله‏90‏ مليار دولار امريكي والسبب الرئيس في هذه الثراء الفاحش‏,‏ وذلك العقل البشري الذي لايتجاوز وزنه كيلوجرام واحد‏.‏
واشار الي ان العقول البشريه هي الثروه الحقيقيه لمصر‏,‏ ويكفي ان تعرف ان التكنولوجيا العالميه الحاليه تنتج ماكان نتيجه العالم في عام‏1900‏ باكمله في مده‏17‏ يوما فقط‏,‏ بل ان العقل البشري استنبط نوعا من الطماطم ينتج‏50‏ طنا للفدان بينما كان الانتاج منذ عده سنوات لايتعدي‏2‏ طن‏,‏ بل انه انتاج كتكوت عمره‏6‏ اسابيع ووزنه‏1,5‏ كيلوجرام‏,‏ وانتاج سلالات من الابقار الفزيزيان تنتج‏10‏ اضعاف ماتنتجه البقره العاديه‏,‏ كل ذلك دعا الدول الكبري لفتح جامعاتها للدراسه مجانا للباحثين من الدول الاخري‏,‏ خاصه الناميه‏,‏ مع توفير اجهزه علميه مبهره ومناخ علمي من مكتبات ومراجع ميزانيات مفتوحه للبحث العلمي لان مردود اي اموال تصرف علي البحث العلمي تكون الاف الاضعاف‏..‏ ويضيف‏,‏ ان العقول المصريه بكل تخصصاتها متفرقه علي‏12‏ دوله وقد استجابت العقول للمغريات الماديه العاليه والامكانات العلميه والبحثيه والتكنولوجيه الهائله‏,‏ ونجحت الولايات المتحده في جذب اكبر عدو من العقول المتميزه تلتها المانيا واستراليا ثم بريطانيا‏.‏
ومايلفت الاهتمام‏,‏ ان تجاره العقول اصبحت اولي القضايا لدي الدول الكبري حيث اهتمت كثير منا لمؤسسات العلميه في الخارج بحصر كافه العلماء والخبراء المتميزين بكل دوله‏,‏ ولكن الشيئ المؤسف انه لم تصدر من مؤسسه او جامعه او حتي اكاديميه البحث العلمي بمصر موسوعه بعلماء مصر كما يحدث في العالم‏.‏

قاعده من العلماء
ويطالب الدكتور احمد عبدالوهاب بوضع اسس ثابته لاقامه قاعده من العلماء‏,‏ وذلك بالاهتمام بالطفل وغذائه الثقافي والفكري والغذائي‏,‏ حيث اثبتت تقارير منظمه الصحه العالميه بانهم اذكي اطفال العالم‏,‏ ومع توافر الامكانات والمناخ العلمي يكون بيننا علماء كثيرون مثل د‏.‏ زويل‏,‏ وان تزيد ميزانيه البحث العلمي بالامعات لتحقيق الهدف منه بجديه‏,‏ وتفاديه مايسمي ب ايدز المجتمع العلمي والذي يسميه الخبراء مرض الحقد والمرض علي تشغيل المعامل البحثيه المتوافره في مختلف المواقع البحثيه والجامعيه حتي لاتساعد استمرار فريق العقول المصريه المتميزه‏.‏
واشار التقرير الذي اصدرته اكاديميه البحث العلمي مؤخرا حول العقول المصريه الي ان الحوكمه تحول مشروعا بمبلغ‏200‏ الف جنيه لاتقدم‏50‏ عالما مصريا مغتربا سنويا لمده لاتزيد علي شهر‏.‏

وشرح التقرير الاسباب الدافعه لاجتذاب الخبرات الاجنبيه للدول الكبري‏,‏ وباسلوب انتقائي‏,‏ حيث بلغ في النصف الاول من الستينيات بامريكا علي سبيل المثال مما يمثل‏50%‏ اطباء وجراحين قادمين من الدول الناميه و‏26%‏ من المهندسين من مجمل الرصيد القومي الامريكي‏,‏ ووفق تقارير الامم المتحده نستاثر امريكا وكندا وبريطانيا بنسبه‏75%‏ من جمله التدفق في العقول والكفاءات المهاجره من العالم النامي مما وفر لدوله مثل امريكا مليار دولار في نفقات التعليم والتدريب‏.‏
واشار التقرير ايضا الي ان الظروف الصعبه جعلت هاجس الهجره الدائمه او المؤقته بشغل بال كل خريج بمصر‏,‏ والضرر الحقيقي ياتي من تحمل ميزانيه الدوله لملايين الدولارات للبمعوثين لاستكمال تعليمهم في دول متقدمه ثم تلتهم هذه الدول خبراتهم‏,‏ ومعروف ان التكاليف المبدئيه لمبعوث الدراسات العليا في جامعات غرب اوروبا وامريكا تصل الي‏100‏ الف دولار‏.‏
ومن اللافت للنظر اه لاتوجد احصائيه دقيقه لاعداد المصريين بالخارج وهي تعمل الي‏2,8‏ مليون مصري في اقل التقديرات منهم‏2,1‏ مليون يعملون بالدولالعربيه‏,‏ حيث لاتتوافر الامكانات التي تعين الباحث علي التفرغ لانتاجه العلمي بالاضافه للنظام المجفف في الاجور وقواعد الترقيه في مقابل مافي الخارج من اغراءات ماديه وامكانات معمليه حديثه وتكنولوجيه متطوره‏,‏ مما يستدعي اليه قوميه جديده للتخاطب مع علمائنا بالخارج‏,‏ اذ لايمكن الاستمرار في العزف علي مشاعر الولاء‏,‏ مع عدم اهتمال العلماء بالداخل واحباطهم باستقدام خبراء اجانب والاستفاده من برنامج خدمات الخبره قصيره المدي بونستار وبرناج متطوعي الامم المتحده والعمل علي توفير‏2‏ مليون جنيه مناصفه بين الحكومه والامم المتحده لتعزيز هذا النشاط وانشاء روابط مهنيه في بلاد المهجر‏,‏ ودراسه متطلبات المرحله المقبله لبناء قاعده تكنولوجيه لمصر من التخصصات المختلفه ولاستيفاء احتياجات الوطن من المتخصصين في انشطه البحث العلمي‏.‏

تنميه الوطن
ويقول الدكتور سعد واصف‏,‏ ان الاستفاده من هؤلاء العلماء المغتربين تتم بالمفهوم الواقعي وليس بانتزاعهم من مواقعهم بالخارج لارتباطهم عضويا بمشاريع بحث في مجالات عده‏,‏ وانه بحب ان تدرك عند تنفيذ مشروع تنميه الوطن ان تنزل حريه الحضور والسفر للعالم المصري دون معقوات‏{‏ مثل التجنيد‏}‏ وتوفير مكان مناسب للاقامه وتناول الوجبات دون مقابل‏,‏ وتقديم منحه ماليه رمزيه
واضاف‏,‏ ان مهمه اجتذاب الكفاءات المصريه المهاجره تختاج توفير معلومات هامه عن ابناء مصر وتخصصاتهم ولاستعدادهم لتقديم جهد تطوعي لفتره زمنيه تناسب ظروف كل منهم‏,‏ ويتم جمع هذه المعلومات من قنصليات مصر ومؤسسات الهجره في بلاد العالم‏,‏ بالاضافه لارسال استماره معلومات لكل مهاجر وتحديثها كل سنوات قليله‏.‏

واشار الي ان ماقد يفيد علماء مصر في الداخل والخارج وجود تشجيع للاتصال بينهم خاصه من يعملون في نشاط وتخص مشابهه سواء العلمي او الزراعي او الصناعي وان تضم هذه الدوريه بعض التقارير المتضمنه لاسهامات اولئك العمالقه‏.‏

http://www.egypty.com/ahaleena/colony/diff2.htm


 

sam_007

عضو
إنضم
7 يونيو 2008
المشاركات
2,553
التفاعلات
124
يا اخى حياك الله على هذا الموضوع لكن مؤلك جدا اكثر مم تتخيل و لن استطيع ان ارد اكثر من هذا لكثرة ما فى من مشاعر غضب و كره و سخط شديد لما يحدث فى بلادى الان و شكرا على الموضوع العظيم
 

Nero-X

عضو
إنضم
6 يونيو 2008
المشاركات
376
التفاعلات
9
حرااااااااااااااااام مصر المفروض من زمان تبقى دولة كبرى بوصو ماليزيا عاملة ازاى بعد 20 سنة من 20 سنة كانت مصر احسن منها
 

t_m_mq

عضو
إنضم
17 يونيو 2008
المشاركات
592
التفاعلات
1
صباح الخير

بسفري الى مصر تعرفت على دكتور هناك اول شيئ صدمني ببيته انه لا يناسب مركزه قد يكون الحافز المادي هو السبب في هجرة مثل هؤلاء الادمغة ربما تحسين مستواهم المعيشي قبل اي هدف اخر اضافة الى حبهم لمجال عملهم طبعا...

شكرا لك قناص و يومك طيب
 
إنضم
14 يناير 2008
المشاركات
1,146
التفاعلات
155
اختيار ثلاثة علماء مصريين فى موسوعة عالمية للعلماء البارزين
القاهرة 23 سبتمبر /شينخوا/ صرح رئيس المركز القومى للبحوث المصرى الدكتور هانى الناظر بانه تم ادراج ثلاثة علماء مصريين ضمن الموسوعة الامريكية للعلماء البارزين على مستوى العالم لعام 2007 والذى تنظمه هيئة //ماركوس هو اذ هو//.

ونقلت وكالة انباء //الشرق الاوسط// المصرية اليوم /الاحد/ عن الناظر قوله انه تم اختيار وادراج كل من الدكتور محمود محمد بهجت استاذ مساعد الكيمياء الحيوية والدكتورة وفاء محمد حجاج استاذ مساعد بقسم امراض النبات والدكتور مخلص كمال عبدالملاك الباحث بقسم العلوم الجيولوجية بالمركز القومى للبحوث بموسوعة //ماركوس هو اذ هو// الامريكية.
وأضاف الناظر ان اختيار العلماء الثلاثة يرجع الى ابحاثهم المتميزة فى مجال عملهم والتى تم نشرها عالميا فى المجلات المتخصصة فى الولايات المتحدة وبريطانيا والمانيا واليابان وفنلندا والبرازيل، منوها بان احد ابحاث الدكتور مخلص كمال يتم تدريسه حاليا فى احدى الجامعات بالولايات المتحدة بعد ان قدم نظرية حديثة عن تكوين صخور الافيوليت المصرى بجنوب الصحراء الشرقية. ونوه الناظر الى ان موسوعة //ماركوس هو اذ هو// تعد احد اكبر الموسوعات العالمية التى تتابع نشاط المتميزين سنويا فى مختلف المجالات العلمية والسياسية والثقافية.
http://www.arabic.xinhuanet.com/arabic/2007-09/24/content_494107.htm
 

الشرير

عضو
إنضم
8 سبتمبر 2008
المشاركات
836
التفاعلات
4
العلم مهان فى مصر
و العلماء لا يجدون الإمكانيات المديه و المعنويه التى تحفزهم على الإبتكار
 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى