تعرف علي قوات الشعب المسلحة السودانية

sos2100

عضو
إنضم
22 يوليو 2008
المشاركات
155
التفاعلات
7
:cool::
قوات الشعب المسلحة و بالتحديد الجيش و الذي يعتبر عمود كل دولة و ركن مهم لكل مشروع دولة عظيمة قوية , فللجيش مهمات عديدة و أدوار مهمة في التطوير و التنمية و ذلك بما يضفيه من قوة و أمن للدولة .
و بالنسبة للجيش السوداني و الذي يتبع مباشرة لوزارة الدفاع الوطني فهو جيش قوي و هي إحدى السمات المعروفة عنه , و يشهد بذلك حرب الجنوب قريبا و قديما الحرب العالمية الثانية حيث شاركت أورطة – فرقة – في معارك في المكسيك و ذلك عندما كان السودان محتل من قبل بريطانيا , و تعود قوة الجيش السوداني إلى القوة التي يمتاز بها الرجال السودانيون , و من المعروف أن أهم أسباب غزو محمد علي باشا للسودان عام 1821 م هو القوة في الرجال السودانيين لتكوين جيش يغزو به إمبراطورية على غرار الفاطمية و العباسية و غيرها من الإمبراطوريات المسلمة المعروفة .
و أيضا مما يعرف به الجيش السوداني قوة التدريب حيث أن عددا من الدول المجاورة للسودان توفد عددا من ضباطها بشكل دوري للتدرب و اكتساب الخبرة , كما رتبت بعض الدول مقاعدا لضباطها في كلية القيادة و الأركان المشتركة و ذلك للتصعيد في مجال الدراسة العسكرية و كذلك في كلية الحرب العليا و ذلك للحصول على الماجستير و الدكتوراه في المجالات العسكرية . و يكفي دليلا كون عددا من الضباط السودانيين يعملون بدول الخليج و بعض الدول العربية الأخرى و دول أفريقية مجاورة كمدربين و خبراء و مستشارين في المجالات العسكرية عامة سواء الهندسة العسكرية أو القيادة و غيرها .
من ناحية المؤسسات العلمية التابعة للجيش هناك عدة مؤسسات علمية منها ما يهتم بتأهيل المدنيين ليصبحوا ضباطاً في القوات السودانية المسلحة و في عدة مجالات , و هناك مؤسسات تهتم بتأهيل ضباط القوات المسلحة لنيل مراتب خاصة .
أما المؤسسات التابعة للجزء الأول فهناك عدة كليات و جامعة تعمل تبعا للقوات المسلحة هي الكلية الحربية , و كلية العلوم الجوية و كلية العلوم البحرية و جامعة كرري للتقانة العسكرية .
1- الكلية الحربية : و التي تعد إحدى أشمخ الكليات الحربية في أفريقيا و العالم العربي . و تعمل الكلية الحربية في التدريب و التدريس العسكري للطلاب المتخرجين من المرحلة الثانوية و منحهم دبلوما في العلوم العسكرية و رتبة ملازم في قوات الشعب المسلحة , و تدريب المتخرجين من الجامعات أو حاملي الشهادات في دُفع تسمى الجامعيين تدريبا عسكريا للعمل كملازمين أوائل بالقوات المسلحة لحاملي البكالوريوس و ملازمين لحملة الدبلوم .
2- جامعة كرري للتقانة العسكرية : أسست هذه الجامعة في العام 1994 م و رغم ذلك تعد هذه الجامعة من أكثر الجامعات تطورا في السودان و تمتاز بهيئة تدريس تجمع أكبر العلماء و المتخصصين في السودان في مجالات الهندسة الكيميائية و المدنية و الميكانيكية و الكهربائية و علوم الحاسوب , و قد كانت أكاديمية حتى العام 2006 م ثم تمت إجازتها كجامعة تمنح شهادة بكالوريوس في المجال المعين و دبلوم علوم عسكرية , و في الجامعة كلية للدراسات العليا تمنح درجتي البكالوريوس و الدكتوراه و تعمل الجامعة على تدريس الطلاب الخريجين من المرحلة الثانوية مواد أي من المجالات السابقة و تدريبهم تدريبا عسكريا و ذلك للعمل كملازمين أوائل مهندسين بالقوات المسلحة , و كذلك تدريب حاملي البكالوريوس في المجالات السابقة من الجامعات الأخرى تدريبا عسكريا للعمل كملازمين أوائل مهندسين أيضا , و تدريب حاملي الدبلومات التقنية تدريبا عسكريا للعمل كرقباء أوائل فنيين في القوات المسلحة , و قد وضعت الجامعة لسد حاجة القوات المسلحة من المهندسين للعمل بالفرق الهندسية و سلاح الهندسة و التصنيع الحربي . و أود الإشارة إلى غاية فخري و اعتزازي بانتمائي لهذه المؤسسة العلمية الشامخة و الكبيرة , و أنوه أيضا إلى أنه للتزود بمعلومات أكثر و أعمق عن هذه المؤسسة أنصحكم بزيارة الموقع الخاص بالجامعة و هو : http://karary.edu.sd .
3- كلية العلوم الجوية : و هي من أقدم الكليات العسكرية السودانية و تعمل على تدريب حاملي الشهادة السودانية الثانوية و تدريسهم للعمل بالقوات الجوية في القواعد الجوية و طيارين برتب ملازمين .
4- الكلية البحرية : و هي كلية حديثة تقوم بتدريب و تدريس حاملي الشهادة السودانية الثانوية و تدريسهم للعمل في القوات البحرية السودانية برتبة ملازمين .
أما الكليات التابعة للجزء الثاني فهي كلية القيادة و الأركان المشتركة , و كلية الحرب العليا و قد سبق أن تحدثت عن دورهما الإقليمي عربيا و أفريقيا لتطوير مهارات الضباط العسكرية و القيادية , و المعروف عن الكليتين أنهما كليتين تختصان بعملية الدراسات العليا في الدراسات العسكرية في مجالات القيادة و هي التي تمنح مرتبة الركن .
و مما أوردته أود أن أخلص إلى أن الجيش السوداني يعد من أشمخ و أميز الجيوش العربية و الأفريقية من ناحية التدريب و الانضباط و القوة و الامتياز .
 

sos2100

عضو
إنضم
22 يوليو 2008
المشاركات
155
التفاعلات
7
تابع.....

مواصلة في الحديث عن القوات المسلحة السودانية أورد ما يلي في مجال التطوير الذي تشهده القوات السودانية , و هذا المجال يعد مقياسا للقوات و امتيازها و تميزها , و قد اهتمت الحكومة و قيادة الجيش بهذا المجال و لك أن تعرف أن رئيس الجمهورية الأخ المشير عمر حسن أحمد البشير هو القائد الأعلى لقوات الشعب المسلحة و لك أن تعرف أنه يعد أحد أقوى القادة الذين مروا على القوات المسلحة و هو أيضا خريج للكلية الحربية , و لقد شهدت القوات المسلحة في فترة قيادته قفزات عليا جدا حيث تحولت من قوات مستوردة للسلاح في بداية فترة قيادته إلى قوات منتجة لمختلف أنواع الأسلحة و قد تحقق قريبا الاكتفاء الذاتي من الأسلحة أو أقرب من قريبا و ذلك بسبب التكتم في هذه الناحية و آخر ما تم الإعلان عنه هو إنتاج طائرات بدون طيار مرورا بالدبابات و المدرعات و قد سبق التحدث عن هذا المجال بالتفصيل الكافي في مقال سابق .
كما أنه تم تأسيس جامعة كرري للتقانة العسكرية في فترة هذه القيادة التي نتمنى أن تدوم إلى أطول فترة ممكنة , و قد استطاعت الجامعة سد حاجة القوات المسلحة من المهندسين , كما تم إنشاء كليتي الجوية و البحرية و فصلهما بعد أن كانتا متبعتان لأكاديمية كرري ( جامعة كرري حاليا ) و قد شهدت المنشآت العسكرية اهتمام و رعاية مباشرتين و تم تطويرها مواكبة للتطور العالمي .
كما تم تدعيم فكرة البعثات الخارجية للضباط العاملين بمجالات الهندسة و ذلك للوقوف على آخر التطورات في مجالات التصنيع الحربي , و مما يعلم أن أسطول الطائرات العاملة بالقوات الجوية هي من نوع ال( MIG29 ) الروسية المتطورة و هناك مختلف أنواع الطائرات العمودية و يعود ذلك للاهتمام المتواصل و القوي من القيادة التي تتمثل في الأخ رئيس الجمهورية .

كما أنه تم تطوير فكرة الاستثمار للقوات المسلحة حيث هناك خطوات جادة في هذا المجال و منها استثمار فنادق و أندية الضباط المنتشرة في جميع ولايات السودان حيث يتم تأجيرها للمواطنين للمناسبات و الأفراح , و التي تدر مبالغ ممتازة لخزائن القوات المسلحة , كما أنه تقام فيها حفلات غنائية بأكبر الفنانين و هذه أيضا تدر مبالغ أكبر للخزائن .
أما في مجال الخدمات التي يتمتع بها أفراد القوات المسلحة بجميع الشرائح جنود و ضباط صف و ضباط , فإن هذا المجال يعد أحد أكبر إنجازات القيادة الحالية للقوات المسلحة حيث أنها أبدعت لدرجة فاقت التصور , حيث أن الخدمات التي تم تقديمها لهم لم تدع لهم احتياجا لأي شيء خارج إطار القوات المسلحة .
ففي مجال الإسكان فقد تم تيسير هذا الأمر على الجنود و تم إسكان عدد كبير جدا من ضباط الصف و الضباط إلى رتبة النقيب و من لم تشملهم المخططات السكنية تم اقتسام إيجارات المساكن مناصفة بينهم و بين قياداتهم التي يتبعون لها كبدل سكن , و أما باقي الضباط فقد وصلت عملية إسكانهم إلى نسب عليا وصلت إلى 100% في بعض المناطق و القيادات .
أما في مجال الصحة فقد تم تطوير النظام العلاجي للقوات المسلحة بإنشاء قيادة السلاح الطبي و بناء مستشفيات السلاح الطبي في أغلب مناطق السودان و ولاياته و التي تقوم بتقديم الخدمات الطبية للقوات المسلحة مجانا بل و إنها في الولايات تقدم هذه الخدمات للمواطنين أيضا , و في إطار الاهتمام بهذه المستشفيات فقد ضم السلاح الطبي خبرات طبية ممتازة مشهورة عالميا بل و قد قامت بابتعاث خريجين كليات الطب من الجامعات إلى خارج السودان إلى دول تمتاز بتعليم الطب للعمل ضباطا في السلاح الطبي .
و أما في مجال الرعاية للأفراد المصابين تم تكوين و إنشاء هيئة دعم القوات المسلحة و التي تحصل على تسييرها من التبرعات و إيرادات إدارة دمغة الجريح و التي توازي الضرائب في عملها حيث قامت بإضافة ضرائب على عديد من المجالات المالية في فواتير الهاتف و الكهرباء و العمليات المالية و التجارية و ذلك لتعويض المصابين و علاجهم في مناطق العمليات أثناء الحروب و لك أن تعلم أن مستشفيات السلاح الطبي تم بناءها بواسطة هذه الإدارة و بتمويلها , و كذلك فإنه تم تعويض جميع المصابين من القوات المسلحة و تم تمليكهم وسائل إنتاج و تعويضات مالية و مساكن أو قطع أراضي , و هناك أيضا منظمة الشهيد و التي تقوم برعاية أسر الشهداء و لا تقف الخدمات التي تقدمها عند مجرد الرعاية حيث أن أبناء و أقرباء الشهداء من الدرجة الأولى يتمتعون بامتيازات خاصة جدا منها الإعفاء التام من الرسوم الدراسية في جميع المجالات و العلاج في مستشفيات السلاح الطبي كأبناء عسكريين و تمليكهم وسائل إنتاج و قطع الأراضي و المساكن و في السودان عدد كبير من المجمعات السكنية لأسر الشهداء و ذلك يعد أيضا من الجهاد و خلف المجاهدين في أهلهم .
و أما آخر الخطوات في مجال الخدمات جاء مشروع التمليك الخاص بالضباط الكبار في القوات المسلحة , حيث أن تمليك السيارات وصل إلى رتبة الرائد و يتم هذا المشروع بالتعاون مع شركة جياد للسيارات حيث يتم التمليك عن طريق الأقساط المريحة , و وصل تمليك المنازل و القطع السكنية إلى رتبة المقدم و هو بالتعاون مع وزارة التخطيط العمراني و هو أيضا بطريقة الأقساط المريحة , و هناك أيضا تمليك الاستثمارات للضباط أصحاب الرتب العليا عند نزولهم للمعاش , و كل ذلك يجعل ضباط القوات المسلحة و أفرادها من أميز ضباط القوات المسلحة على المستوى القاري و العربي و كل ذلك يجعل الجيش السوداني من أكثر الجيوش نزاهة و خلوا من الفساد الإداري .

 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى