الإمارات تستحوذ على 32 % من سوق صيانة الطائرات في المنطقة

D_J

عضو
إنضم
26 ديسمبر 2010
المشاركات
142
التفاعلات
5 0 0
بسم الله الرحمن الرحيم

الإمارات تستحوذ على 32 % من سوق صيانة الطائرات في المنطقة

4.8 مليار دولار حجم القطاع في عام 2020



قالت مصادر إن الإمارات تستحوذ على أكثر من 32% من سوق الصيانة في المنطقة، مشيرة إلى أن نمو قطاع صيانة الطائرات في الدولة يعكس النمو الكبير في أساطيل الشركات المحلية والنمو الكبير في حركة السفر والشحن الجوي التي فاقت المعدلات العالمية .


وأشارت إلى وجود مخططات لتأسيس منشآت صيانة جديدة في المنطقة خلال الفترة القادمة .


جاء ذلك على هامش معرض إصلاح وصيانة الطائرات الذي انطلق أمس في مركز معارض مطار دبي الدولي


AirshowDubai.jpg

بمشاركة أكثر من 100 عارض من مختلف دول العالم بنمو 17% مقارنة مع الدورة السابقة .


ويتوقع أن يزور المعرض أكثر من 2200 زائر متخصص بنمو 10% مقارنة مع العام الماضي وهناك شركات تتواجد في الحدث لأول مرة هذا العام مثل شركة فراسكوافيشن من إيران وشركة إم إكس أي لتقنيات الطائرات من كندا . ويعتبر المعرض خطوة مكملة لمعرض دبي للطيران فهو يمثل منصة مهمة للشركات لتقديم احدث تقنياتها في صناعة الطيران المدني خصوصاً في منطقة الشرق الاوسط التي تسجل أعلى معدلات نمو في حركة النقل الجوي .


وقال جمال الحاي النائب الأول للرئيس في مؤسسة مطارات دبي إن منطقة الشرق الأوسط بشكل عام من المناطق القليلة في العالم التي تشهد انتعاشاً في مجال صناعة الطيران، لافتاً إلى أن قطاع صيانة الطائرات في دولة الإمارات يشهد تطوراً إيجابياً موازياً للتطور في قطاع الطيران .


وتوقع أن تشهد صناعة الطيران في منطقة الشرق الأوسط زيادة مطردة على مدار السنوات العشر المقبلة، في مجال خدمة وصيانة وتجديد الطائرات، مشيراً إلى أن حجم القطاع سيصل إلى 4،8 مليار دولار في المنطقة في 2020 .


وأشار جمال الحاي إلى أن الموقع الجغرافي لمنطقة الشرق الأوسط يؤهلها لتسويق خدماتها إلى مناطق أوروبا الغربية وإفريقيا وآسيا، الأمر الذي يوفر لها سوقاً ضخماً لتسويق خدماتها .


وقال الحاي إن مؤسسة مطارات دبي
dubai-airport-1.jpg



تركز على إدارة المطارات الحالية ولا نفكر حالياً بإدارة مطارات أخرى لكن ذلك غير مستبعد مستقبلاً في حال توفرت الظروف المناسبة .


وقال عبدالله شديد مدير تطوير الأعمال في مبادلة للطيران إنه خلال الثلاث شهور القادمة سيتم الإعلان عن الشكل النهائي للشراكة بين “إس آر تكنيك” وشركة أبوظبي لتقنيات الطيران، مشيراً إلى أن هذه الشراكة تهدف إلى توسيع حجم الأعمال في مجال الطيران وتبادل الخبرات في مجال صيانة الطائرات حيث تعتبر هذه الشركة تكاملية وليس تنافسية .


وقال إن “سند لحلول الطيران” التابعة لشركة مبادلة للتنمية ستستثمر مليار دولار خلال الخمس سنوات القادمة لتوفير حلول لتمويل محركات وأجزاء الطائرات من أصل 45 مليار دولار قيمة تمويل قطع الغيار عالمياً حتى 2015 .


وقال إن أبوظبي ستصبح من أكبر خمس مراكز لصيانة الطائرات في العالم من خلال مصنع سترتا لإنتاج المواد المركبة لهياكل الطائرات، الذي يقوم على استثمارات ضخمة تصل إلى ملياري دولار .


وأضاف عبدالله شديد أن استراتيجية مبادلة تستند على اربعة محاور وهي تصنيع مكونات صناعات الطيران والصيانة وخدمات الافرهول والتصليح للطائرات المدنية والعسكرية على حد سواء مدعومة بنظام تعليمي وتدريبي والتصنيع يعني القطع . الأمر الذي يعني ترسيخ ابو ظبي كمركز تصنيع للطيران ومورد عالمي لقطع الغيار .


وأضاف شديد أن نسبة النمو في قطاع صيانة الطائرات وصل إلى 8% خلال العام الماضي متوقعا أن يصل إلى 4،8 مليار دولار في ،2020 مشيراً إلى أن سياسة مبادلة تعتمد على الشراكات طويلة الأمد حيث وقعت شراكات رئيسية مع كل من بوينج وايرباص وجنرال الكترك .


وقال الدكتور خالد المزروعي الرئيس التنفيذي لمطار الفجيرة الدولي إن مطار الفجيرة يستعد لتدشين مركز صيانة طائرات نهاية العام الجاري تنفذه شركة “يورب افيشن”، والذي تصل تكاليفه إلى 100 مليون درهم .


وأوضح المزروعي أن المرحلة الأولى من مركز شركة “يورب أفيشين”، تتكلف 100 مليون درهم، وتتضمن إنشاء “هنجر” يستوعب 100 موظف، سيتم زيادة عددهم إلى 300 موظف في نهاية مراحل المشروع، مشيراً إلى أن المطار قطع نصف الطريق نحو الانتهاء من الأعمال الإنشائية لأول مركز لخدمات صيانة وإصلاح الطائرات في المطار والذي سيكون قادراً على التعامل مع مختلف أنواع الطائرات بما فيها طائرة الايرباص 340 الأطول في العالم .


وقال المزروعي إن رسوم الخدمات الأرضية لمطار الفجيرة تقل ب 50% عن مطار دبي و30% عن مطار الشارقة، لافتاً إلى أن المطار يستقبل يومياً من 30 40 رحلة يومية منها 90% مخصصة للشحن و10% للركاب، مشيراً إلى أن حجم الشحن خلال العام الماضي وصل إلى 40 ألف طن .


ومن جانبه قال ويلتر هيروت نائب رئيس قسم التسويق والمبيعات في لوفتهانزا تكنيك إن شركته وقعت عقداً مع طيران الإمارات لفحص معدات الهبوط لطائرات ايرباص 300 A 340، مشيراً إلى أن الاتفاقية تتضمن تقديم خدمات الصيانة لمدة سنتين وان وحدة لوفتهانزا لمعدات الهبوط سوف تكون مسؤولة عن جميع أعمال الصيانة الضرورية ل 8 طائرات من النوع المذكور .


وأضاف ويلتر أن الشرق الأوسط يعتبر من أسرع المناطق نمواً لصيانة الطائرات في العالم لذلك فقد حرصت الشركة على توقيع اتفاقيات مع معظم شركات الطيران الرئيسية في المنطقة .


وأضاف أن حصة لوفتهانزا تكنيك من قطاع الصيانة في المنطقة تصل إلى 13% بينما حصتها العالمية تصل إلى 18% .


ومن جهته قال ديفيد ستيوارت من شركة ايرو ستراتيجي للاستشارات ان حجم سوق قطاع صيانة الطائرات الإقليمي يصل إلى 7 مليارات دولار ومن المتوقع أن ينمو بنسبة 5،3% ليصل إلى 11،2 مليار دولار مع نهاية 2019 .


وقال إن إنفاق العالم على خدمات إصلاح وصيانة الطائرات المدنية بلغ 43،6 مليار دولار خلال العام الماضي واستحوذت منطقة الشرق الأوسط على حصة تبلغ 3 .2 مليار دولار بحصة تصل إلى 5% .


ويتوقع أن يصل الإنفاق العالمي على هذه الخدمات إلى 58،4 مليار دولار في عام 2019 وبمعدل نمو سنوي يصل إلى 3،3% . فيما تصل معدلات النمو في المنطقة إلى 8% حيث يتوقع ان يصل حجم إنفاق المنطقة إلى 4،8 مليار خلال السنوات العشر المقبلة . وبالمقابل فإن الأسواق المجاورة تنمو بمعدلات كبيرة حيث تبلغ في الصين 10% وفي آسيا باسيفيك 4،1% .


أما الإنفاق على خدمات الصيانة في القطاع العسكري فوصل في العام الماضي إلى 60 مليار دولار منها 4 مليارات دولار للشرق الأوسط بحصة سوقية تصل إلى 3،1% ترتفع إلى 5،4 مليار دولار في عام 2019 وبمعدل نمو سنوي يصل إلى 7،6% .


أما خدمات الصيانة في طيران الأعمال فبلغ 6،7 مليار دولار على مستوى العالم منها 227 مليون دولار في الشرق الأوسط بحصة سوقية 3،4 في المئة ترتفع إلى 640 مليون دولار في عام 2019 وحصة سوقية تبلغ 12 في المئة . وبلغ حجم الإنفاق الإقليمي على صيانة الطائرات المروحية 335 مليون دولار بحصة بلغت 6% من الإجمالي العالمي الذي وصل إلى 5،3 مليار دولار ويتوقع أن ترتفع حصة المنطقة إلى 5،2% لتصل 412 مليون دولار في العام 2019 .

المصدر :
http://www.alkhaleej.ae/portal/094a5...43919b204.aspx


تعليقي الشخصي : يبدو ان الامارات في طريقها لتبّوء مركز عالمي في قطاع صناعات الطيران وخدماته , فلديها ناقلات عالمية المستوى , بنية تحتية عالمية , استثمارات ضخمه في هذا القطاع الحيوي , خطط التوسّع الطموحه ..بدأت بوادر الصناعه باعلان صناعة هياكل طائرات في ابوظبي عن طريق مبادلة (ستراتا للتصنيع ) ونجحت في ان تصبح المورد الحصري لاجزاء مهمه من بدن الايرباص, اضافة لوجود خطط انشاء طائرة رجال اعمال اماراتية التصميم والصناعه .
هناك ايضا منشآت الصيانة الجديده وخدمات الطائرات الاخرى التي انشأت ويجري انشائها والتحالفات والاستحواذات العالمية التي تمت..كل ذلك يدعم تبوّء الامارات لمركز عالمي متقدم في هذا المجال .

صورة لمدينة دبي للطيران حيث تبدو الA380 العملاقة كالاقزام ( مساحته 140 كم مربع ضمن اكبر مطار في العالم , مطار آل مكتوم ) و 6 مدارج رئيسة ضخمه ويعتبر كحجم مطار أضخم من دبي الدولي الحالي + قرية الشحن التابعة له ب10 مرات ..
نبذة عن المطار من ويكيبيديا :
الدافع الأكبر لبناء هذا المطار هو وصول مطار دبي الدولي إلى أقصى طاقته الاستيعابية خلال الأعوام القليلة المقبلة، مع 75 مليون مسافر.[1]
في قلب هذا المجتمع الجديد ضخم هو مطار آل مكتوم الدولي، الذي من المخطط أن أكبر شركة في العالم لنقل الركاب والبضائع المحور، عشر مرات أكبر من مطار دبي الدولي وقرية دبي للشحن مجتمعة.


إذا، حسب الخطة المقررة ،سيكون المطار قادر على شحن 12 مليون طن سنويا أي أكثر بثلاثة أضعاف من مطار ممفيس الدولي أكبر مركز الشحن في العالم اليوم، وسيكون قادر على تقديم خدماته لما بين 120 مليون و 150 مليون مسافر في السنة أي أكثر تقريبا ب65 ٪ من مطار هارتسفيلد جاكسون اتلانتا (90 مليون مسافر في سنة 2008) والذي يعتبر حاليا الأكثرازدحاما في العالم بعدد الركاب

المصدر :

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%...88%D9%84%D9%8A
 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.

المواضيع المشابهة

أعلى