المدفع الأمريكي المستقبلي Nlos-c

Home-Guardian

خبيــر المدفعيــــــة
عضو مميز
إنضم
18 مارس 2008
المشاركات
607
التفاعلات
31
المدفع الأمريكي المستقبلي NLOS-C:






ان هذا المدفع الأمريكي الجديد سوف يقدم للقوات الأمريكية قوة دعم فتاكة وغير مسبوقة للقوات العسكرية الأمركية ان هذا المدفع سوف يوفر للقوات الأمريكية الدعم الناري المكثف للقوات الصديقة بدقة كبيرة للمدفع .
وبالرغم من الأعتماد الكبير الحاصل على القوات الجوية والصواريخ والقنابل الموجهة ما زالت المدفعية لها دور مهم وفعال في ساحة المعركة لجهوزيتها العالية على مدى 24 ساعة والتي اثبتت فعاليتها في المعارك السابقة .
والأن ان القيادة الأمريكية قد اقرت ان الخطر الأكبر على امريكا في المعارك القادمة هو سلاح المدفعية ومن خلال التجربة في العراق في الحربين الأولى والثانية وافغانستان اقرت القيادة الأمريكية حاجتها الى مدفع امريكية متطور خفيف قادر على توفير الدعم الكامل للقوات الصديقة.

لذا قررت القوات الأمريكية البدء بمشروع تطوير المدفع الجديد NLOS-C حيث يعتقد ان هذا المدفع بقوته سوف يقلل بشكل كبير الخسائر الأمريكية بالحروب المستقبلية وله القدرة على التفوق على اي مدفع ميداني اخر.

ان هذا النظام المدفعي الجديد المطلوب منه توفير الدعم للمشاة والأليات الأمريكية بدقة كبيرة عن طريق انظمة جديدة بالمدفع وتطويرات شملت انظمة التلقيم وذخائر موجهة بواسطة ال GPS تكون مركبه على قذائف هذا المدفع حيث تكون القذيفة من نوع Fire and Forget حيث القذيفة تقوم بالتوجه نحو الهدف والأشتباك مثل القذائف الجديدة معه اضافة الى احتواء المدفع على نظام حماية ذاتي من الأخطار المحطة به من النيران الخفيفة والصواريخ المضادة للدروع .

الفذيفة الأمريكية XM982 الموجة بواسطة نظام GPS.


ايضاً يمكن نشرة بساحة المعركة بسرعة كبيرة بسبب وزنه الخفيف وأيضاً سيكون للمدفع القدرة على توجيه عدة اطلاقات بفترة قصيرة على هدف معين حيث يسمى هذا النظام MRSI capabilityحيث بقدرة هذا النظام سيكون لمدفعين اثنين من المدفع الجديدNLOS-C القدرة على توفير زخم نيران يماثل ما يوفرة عدة مدفعيات من اي نوع اخر.
ان هذا المدفع يمكن مثل كل الأليات البرية يمكن تزويدة بالوقود بأستمرار ة الذخائر وان هذا المدفع سوف يزود بنظام اتصال الكتروني حيث يمكن ربط جميع المدفعيات الموجودة بساحة المعركة من هذا النوع لتنفيذ مهمات الدعم للقوات الصديقة على اتم وجه وبتنسيق عالي بين المدفعيات الموجودة بساحة المعركة.
ان هذا المدفع يتم تطويرة من قبل FCS Future combat systems و سيكوم مدى هذا امدفع يقارب 30 كيلومتر وقد تم انتاج اول 6 قطع من هذا النظام عام 2008 لأغراض التجارب و يتوقع انه سوف يتم الأنتاج في عام 2010 و يتوقع دخول 18 نظام للخدمة عام 2012 و لكن سوف يتم تزويد الجيش الأمريكي بهذا النظام عام 2014 .



مواصفات المدفع:


ان المدفع يمكن حمله على طائرات ال C-130.
ان المدفع من عيار 155mm ذو ماسورة من عيار 38.
ومن مميزات المدفع المهمة جداً هي وزنه القيل حيث يصل وزن المدفع ما يقارب 18 ton فقط حيث كما تعلمون وزن المدفعيات من طراز M109 بكل انواعها تقريباً يصل وزنها الى 40 ton تقريباً حيث بهذا الوزن القليل جداً سيكون بالمقدور نقل المدفع بطائرات النقل C-130 بسهولة كبيرة وسبب خفة وزن المدفع هو استخدام جنازير مطاطية خاصة التي تزن تقريباً نصف وزن الجنازير الحديدة اضافة الى استخدام انواع فولاذ خاصة بالتدريع تكون خفيفة وصحيح انها لاتعطي نفس الحماية ولكن سوف يتم تزويد المدفع بأنظمة حماية شبليه بالأنظمة Trophy او Arena للحماية من الأخطار بساحة المعركة اضافة الى تقليل طول ماسورة المدفع بأستخدام انظمة جديدة للأطلاق.
وايضاً من مواصفات السلاح:


نظام MRSI capability لهذا النظام القدرة على اطلاق من 4 الى 6 اطلاقات على هدف واحد بمدقصيرة جداً.
والمدفع ذو ماسورة من عيار 38 والمدفع من عيار 155mm وقد تم اختيار هذا العيار للماسورة بدلاً من العيار 39 الطويل الماسورة وذلك لتخفيف الوزن حيث العيار 39 اثقل من العيار 38 ب 1,367 باوند تقريباً ولكن العيار 39 له مدا اكبر 4 كيلومتر من العيار 38 .
والمدفع له طاقم من فردين .



وقد تم تقليل افراد الطاقم وذلك بسبب الأنظمة الأوتماتيكية للأطلاق والتلقيم فالنظام القديم المتبع من قبل المدفعيات وهو تلقيم القذيفة يدوياً ووضع الشحنة المتفجرة والدافعة للقذيفة كل هذة الأنظمة سوف تصبح ألية في المدفع المستقبلي ويستخدم نظام اشعال ليزري بدلاً من الحشوة الدافعة الأعتيادية وهذا المدفع ما زال في التجارب والمدفع من انتاج شركة FCS و ايضاَ شركة General Dynamics.

وايضاً مدا مقدارة 30 km بالقذائف الأعتيادية.
ومعدل الرمي بالمدفع هو 10 اطلاقات بالدقيقة اما القدرة بالنظام MRSI فهو اطلاق من 4 الى 6 اطلاقات على نفس الهدف بسرعة كبيرة.
المحرك:

وسرعة المدفع هي 90 km بالساعة ويتوقع ان يكون للمدفع خزان وقود اكبر بنسبة 30% عن خزانات الوقود للمدفعيات الموجودة حالياً.
وللمدفع ميزة رائعة صحيح ان المدفع يعمل بوقود الديزل ولكن يمكن تحريك المدفع بالبطارية حيث يحتوي المدفع على بطارية شحن تمكن المدفع من الحركة بأقصر سرعة لمده عشرين دقيقة والفائدة من هذة الخاصية يقول المصممون عند التحرك بأستخدام البطارية يكون التحرك هادئ جداً بسبب توقف الأصوات الناتجة من المحرك بسبب عملية الأحتراق الداخلي مما يمكن المدفع من التسلل بهدوء تام خلف خطوط العدو او مفاجته العدو.
الوزن الكلي للمدفع مع الذخائر 24 ton بدون الذخائر والملحقات 18.1 ton
 
التعديل الأخير بواسطة المشرف:

bbi

عضو
إنضم
1 أبريل 2008
المشاركات
1,180
التفاعلات
176
تحياتي اخي Home-Guardian
اليس من الغريب ان يكون معدل رمايه هذا المدفع 10 قذائف بالدقيقه ،،، معدل مرتفع جدا لم نتعود عليه باي مدفعيه اخرى
فافضل المدفعيات الاخرى تكون معدل رمايتها 3 قذائف بالدقيقه
من مميزات النضام انه سهل التنقل والحركه ولكن ما زال ذات مدى متوسط حيث ان مداه 30 كم مع انه هناك مدافع وصلت مداها 60 كم كالمدفع الجنوب الافريقي G5
 

Home-Guardian

خبيــر المدفعيــــــة
عضو مميز
إنضم
18 مارس 2008
المشاركات
607
التفاعلات
31
بالبداية اهلاً بيك BBI وتحياتي لك:
بالنسبة لمعدل الرماية بالمدفع المعدل كبير كما قلت وهذة ميزة رائعة للمدفع والسبب هو استخدام انظمة اطلاق جديدة لاتعتمد على الحشوات الدافة الأعتيادية التي تنفجر مولدة قوة الدفع والحرارة بل استخدم نظام ليزري جديد للأشعال .
اما بالنسبة للمدى فهذا المدى هو المدى بالقذائف الأعتيادية عند استخدلم القذائف الصاروخية او القذائف التي تستخدم خاصية نزيف القعدة لزيادة المدى سوف يزداد المدى بصورة كبيرة والسبب ببعد مدى المدفع G5 هو استخدام انواع جديدة من القذائف الصاروخية VLAP اذا استخدمت هذة القذائف على المدفع NLOS-c سوف يعطي نفس المدى.
ملاحظة ارجو منك اخي الأتصال بي على ايميلي بالياهو...
 

IF-15C

عضو مميز
إنضم
3 سبتمبر 2007
المشاركات
3,657
التفاعلات
71
يعطيك العافية اخي الكريم موضوع ممتاز بارك الله فيك
الكثافة النيرانية التي يعطيها المدفع رهيبة جدا تساعد كثيرا القوات البرية
في التقدم حيث يقوم المدفع بالرمي خارج خطوط البصر بمسافات بعيدة جدا
وتشكيل كتل نيرانية كثيفة جدا في مجال واسع تحد من تقدم القوات المعادية
وتفرد مساحات كبيرة للقوات الصديقة لبسط نفوذها في ارض المعركة

من مميزات المدفع الحركة السريعة والتوقف السريع ايضا
مدفع عيار 155 ملم ونظام حماية ضد الحرب النووية والبيلوجية والكيميائية
من انتاج شركة BAE Systems البريطانية

The cannon will be able to move rapidly, stop quickly and almost instantly deliver lethal first round effects on target. The cannon will have a Multiple Round Simultaneous Impact (MRSI) capability, to maximize the effect on a target, from a single gun or a small number of firing units. The NLOS-C system mounts an ultra-lightweight 38-caliber, fully automated 155-mm howitzer








 

الزعيم

اسم على مسمى
صقور الدفاع
إنضم
20 يوليو 2012
المشاركات
9,087
التفاعلات
365 1
مواصفات جيدة ووزن خفيف جدا مقارنة بالانظمة القديمة وطاقم من فردين امر اكثر ايجابية ولكن كيف تقارنه مع النسخة الروسية الحديثة خصوصا واني لا حظت ان المميزات التقنية متشابهة تقريبا
 

Home-Guardian

خبيــر المدفعيــــــة
عضو مميز
إنضم
18 مارس 2008
المشاركات
607
التفاعلات
31
بالبداية شكلراً اخواني لمشاركاتكم :
اما بالنسبة لأستفسارك استاذي الزعيم اذا لم تخني الذاكرة ان احدث المدفعيات الروسية MSTA-S 2S19 152mm وهذا المدفع لايمكن مقارنته بالمدفع NLOS-C لأن المدفع الروسي من جيل المدفع M109 وربما يمكن مقارنته بالنسخة الحديثة M109A6 ولكن لايمكن مقارنتة ب NLOS-C الذي يعتبر من الجيل الحديث ...
 
إنضم
18 ديسمبر 2007
المشاركات
1,829
التفاعلات
1,883 1
شكرااا جزيلاً يا اخى العزيز على الموضوع

لى بعض الملاحظات :

**** ذخائر المدفعية الموجهة بنظام GPS رغم أننى لم أسمع من قبل عن استخدامها فى مجال المدفعية ولا نعلم شيئاً عن نجاحها من عدمه ولكن على فرض نجاحها فيجب ملاحظة أمرين :
** أولها أن جميع الذخائر تحتاج الى برمجة احداثيات الهدف قبل الاطلاق وأيضاً كلما تغير الهدف تغيرت الاحداثيات ولزم تغيير البرمجة مما ينتج عنه ضياع وقت هام فى حالة الاشتباك الفعلى بالنيران .
** الثانى هو التكلفة المادية الباهظة لهذه القذائف الموجهة مما سيحد بالطبع من عدد وكم الذخائر التى يمكن استخدامها .

**** بالنسبة لمعدل النيران 10 قذائف/دقيقة فهو معدل جيد ولكنه ليس الاعلى من نوعه فالمدفع الالمانى PzH 2000 حقق 12 طلقة/دقيقة و 20 طلقة/1 دقيقة و47 ثانية .

حيث العيار 39 اثقل من العيار 38 ب 1,367 باوند تقريباً
كيف يزيد الوزن بــ 1367 رطل (أى 607 كجم أى أكثر بكثير من نصف طن) وذلك لمجرد زيادة عيار واحد فقط ؟؟؟؟؟!!!!!!


**** هذا المدفع ذو الوزن الخفيف يفيد فى العمليات التى تستخدم فيها قوات الانتشار السريع حيث يمكن نقله بواسطة سى-130 (كما ذكر الموضوع) وهذا ما هدفت إليه أمريكا من انتاجه ولذلك ستظل المدفعية الاثقل وزناً مستخدمة مع القوات المدرعة الاخرى خلاف قوات الانتشار السريع .

وشكراااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
 

Home-Guardian

خبيــر المدفعيــــــة
عضو مميز
إنضم
18 مارس 2008
المشاركات
607
التفاعلات
31
شكرااا جزيلاً يا اخى العزيز على الموضوع

لى بعض الملاحظات :

**** ذخائر المدفعية الموجهة بنظام GPS رغم أننى لم أسمع من قبل عن استخدامها فى مجال المدفعية ولا نعلم شيئاً عن نجاحها من عدمه ولكن على فرض نجاحها فيجب ملاحظة أمرين :
** أولها أن جميع الذخائر تحتاج الى برمجة احداثيات الهدف قبل الاطلاق وأيضاً كلما تغير الهدف تغيرت الاحداثيات ولزم تغيير البرمجة مما ينتج عنه ضياع وقت هام فى حالة الاشتباك الفعلى بالنيران .
** الثانى هو التكلفة المادية الباهظة لهذه القذائف الموجهة مما سيحد بالطبع من عدد وكم الذخائر التى يمكن استخدامها .

**** بالنسبة لمعدل النيران 10 قذائف/دقيقة فهو معدل جيد ولكنه ليس الاعلى من نوعه فالمدفع الالمانى PzH 2000 حقق 12 طلقة/دقيقة و 20 طلقة/1 دقيقة و47 ثانية .



كيف يزيد الوزن بــ 1367 رطل (أى 607 كجم أى أكثر بكثير من نصف طن) وذلك لمجرد زيادة عيار واحد فقط ؟؟؟؟؟!!!!!!


**** هذا المدفع ذو الوزن الخفيف يفيد فى العمليات التى تستخدم فيها قوات الانتشار السريع حيث يمكن نقله بواسطة سى-130 (كما ذكر الموضوع) وهذا ما هدفت إليه أمريكا من انتاجه ولذلك ستظل المدفعية الاثقل وزناً مستخدمة مع القوات المدرعة الاخرى خلاف قوات الانتشار السريع .

وشكراااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
بالبداية اهلا بيك اخي الأيمان وسأجيب عن استفساراتك :

1- ان القذائف الموجهة بال GPS قذائف موجودة وحققت نجاح باهر والقذيفة الأمركية XM982 حققت نجاح باهر وتم تجربتها بالعراق و الأن الأنتاج الأمريكي يصل الى 150 قذيفة شهرياً وشركة BAE هي المسؤلة عن الأنتاج وقد حصلت على عدة عقود للأنتاج واول العقود كان عام 2006 لأنتاج 335 واذا تحب ارسلك المصادر التي تثبت كلامي .
2- اما كلامك عن تغير الأحداثيات كلما تغير مكان الهدف فهذة البرمجة اوتماتيكية يتم عملها من النظام اخي ان هذة القذيفة تعتبر تغير ثوري في عالم المدفعية لأنها من نوع Fire and Forget انا الحاسوب الموجود بالمدفع هو يقوم بتغيير الأخداثيات اوتماتيكياً و لا يوجد اي تدخل من الطاقم.
3- اما بالنسبة للتكلفة تكلفة القذيفة الواحدة هي 80 الف دولار صحيح ان السعر كبير قليلاً ولكن لو تم اخذ الأمر نسبة وتناسب مثلاً كم قذيفة نحتاج لتدمير هدف واحد عدد القذائف المستخدمة من الأنواع الأعتيادية يكلف نفس السعر لأستخدام قذيفة واحدة من النوع الجديد هذا دون التكلم عن السرعة والفوائد الستراتيجة فقط تكلمنا عن المادية.
4- اما المدفع ألأماني صحيح انه قد حقق هذا الرقم ولكن فقط لأول دقيقة او دقيقتين كحد اقصى لأن ماسورة المدفع لاتتحمل هكذا حرارة وتتعرض لألتواءات اما المدفع الأمريكي هذا المعدل هوة المعدل الثابت .
5- اما عن كلامك ان عيار واحد قد فرق كل هذا الوزن :
The 38-caliber was selected over the longer 39-caliber tube, trading four kilometers of range (using the M549 rocket-assisted projectile) to save 1,367 pounds.
المسألة ليست مسألة عيار فقط بل فرق في طول الماسورة وحاضنة المدفع وأيضاً انظمة الأطلاق كلها مسؤالة عن فرق الوزن.
6- الكلام الذي ذكرته في استفسارك الأخير دقيق المدفعيات الثقيلة تحتاج الى وقت كبير لتخرج من الخدمة.

 

night fury

عضو
إنضم
23 مارس 2008
المشاركات
4,697
التفاعلات
1,037
الدولة
Jordan
الجيل القادم من مدفعية الميدان


من المتوقع أن تقوم أول وحدة من مدفعية الميدان ذاتية الحركة والتي تمثل أسلحة القتال المستقبلي الأمريكية بتجارب القدرات بإطلاق عدة أنواع من الذخائر قبل نهاية العام الحالي وسوف يستمر برنامج تجارب الإطلاق حتى بداية عام 2004م ومن المتوقع أن يدخل الخدمة الفعلية عام 2006م. والنظام الجديد مثبت على شاسيه مجنزر وهو من عيار 155مم-39، وسوف يبدأ بمعدل إصلاء 6 طلقات في الدقيقة ثم يصل إلى 10 طلقات في الدقيقة في نهاية التجارب ويمكن للنظام الجديد أن يطلق أنواعاً مختلفة من المقذوفات بما فيها القذائف الموجهة من عيار 155 ملم. وعند نشر النظام يتم إنزال دعامتين خلفيتين لتثبيت المدفع خلال الإطلاق تعملان بالريموت كنترول. وسوف يحمل النظام 30 قذيفة من قذائف المدفعية 155 ملم والنظام يمكن تحميله بطائرات النقل العسكري من طراز (C-130) والطاقم الخاص به سينقص إلى فردين مقارنة بالنظام المستخدم حالياً (M109) الذي يتم تشغيله بطاقم مكون من 6 أفراد وسوف يتم تعمير المدفع بالريموت كنترول، وسوف تكون ماسورة المدفع من الصلب القوي والتيتانيوم. ومن المتوقع أن ينشر الجيش الأمريكي 33 كتيبة من هذه المدفعية تتكون الكتيبة من 18 وحدة مدفعية أي أن ما سوف يحصل عليه الجيش الأمريكي يصل إلى حوالي 594 وحدة من هذا النوع.=>
 

bbi

عضو
إنضم
1 أبريل 2008
المشاركات
1,180
التفاعلات
176
تحياتي لك اخي العزيز aaaa
لك قمت بدمج موضوعك عن المدافع المستقبليه مع موضوع الاخ اشرف عن المدفع الامريكي المستقبلي Nlos-c ،،، وذلك لتعم الفائده وعدم تشتيت المواضيع والاعضاء
مشكور اخي على طرحك الجميل ،،، وننتظر منك المزيد من المواضيع المفيده والرائعه
 

saud

عضو
إنضم
2 مايو 2008
المشاركات
428
التفاعلات
3
السلام عليكم بدايه يااخوان الهدف الاساسي لهذا المدفع ليس ان يكون الابعد في
المدى ولا الافضل تدريعا بل الهدف من تطوير مدفع جديد بمواصفات تجعله خفيف
الوزن بدرجه كبيره (اقل من نصف وزن m109) وقليل التكاليف (قاعدة العربه المستقبليه)
هو انتاج اكبر عدد ممكن من هذه العربه مدافع وناقلات جند ومدرعات وعربات دفاع جوي
وجميع ماتحتاجه القوات الامريكيه من مركبات وايضا ان تنقل هذه العربه المتعددة الاستخدامات
الى جميع المناطق التي تسعى امبراطورية الشر لاحتلالها واستغلال ثرواتها
وشكرا
 

saud

عضو
إنضم
2 مايو 2008
المشاركات
428
التفاعلات
3
عفوا نسيت توضيح نقطه اساسيه وهي من اهداف هذه العربة الاساسيه امكانية نقلها بسهوله جوا بواسطة
c130 الى جميع مناطق العالم
 

مارشــال

خـــــبراء المنتـــــدى
إنضم
25 مايو 2008
المشاركات
25,795
التفاعلات
40,958 34
الدولة
Egypt
ماسورته بتفكرني بمدفع طفل بابل العراقي الشهير
 

fighttonight

عضو مميز
إنضم
18 يوليو 2008
المشاركات
694
التفاعلات
25
لدي العديد من الأسئلة ...
أولا بالنسبة للحماية البالستية لمثل هذا المدفع ....أنا أرى أن وزنه 18 طن فقط يعني أن حمايته البالستية لا تذكر تقريبا لو وضعنا وزن الماسورة ووزن المحرك ووزن الجنازير لن يتبقى لنا من وزن الدرع شيء.....
و لا تقل لي يا أخي أن الماسورة ستكون أخف وزنا ....لأنها ان كانت كذلك لما استطاعت أن تطلق 10 قذائف في الدقيقة الواحدة كمعدل ثابت ...أي أنها ستكون أكثر سمكا لتتحمل مثل هذا الضغط المتواصل و الارتفاع الرهيب في درجات الحرارة ...و لا تنسى يا أخي أن مدفع الميدان ماسورته أكثر سمكا و أثقل وزنا من ماسورة الدبابة ....
أي أن القوات الأمريكية قد سعت لكي تنتج مدفعا خفيف الوزن يسهل نقله جوا يتمتع بالكثافة النيرانية العالية و لكن الحماية الباليستية التي يحظى بها لا نزيد عن الحماية ضد الأسلحة الخفيفة من العيارات الصغيرة ....الأسلحة التي يحملها المجاهدون ...أي أن هذا النوع من المدافع قد صمم لتقديم الدعم النيراني للوحدات العاملة خلف الخطوط و الوحدات الخاصة ....لعله صمم من أجل المعارك في أفغانستان ..و لكنه ليس مميزا في المعارك ضد القوات النظامية المجهزة لمعارك الأسلحة المشتركة إذ أن حمايته ستكون أضعف من باقي المدافع ذاتية الحركة .
 

Home-Guardian

خبيــر المدفعيــــــة
عضو مميز
إنضم
18 مارس 2008
المشاركات
607
التفاعلات
31
بالبداية اهلا بيك اخي العزيز فايت تونايت امل ان تكون بصحة جيدة اسعدتني رؤيتك بالمنتدى :
اخي تكمن الحماية الفعلية لهذا النظام في نظام القتل الصعب المجهز به هذا المدفع حيث يقال ان قادر على تدمير الصواريخ المضادة للدروع وايضاً قذائف الطاقة الحركية:
اضافة الى استخدام انواع فولاذ خاصة بالتدريع تكون خفيفة وصحيح انها لاتعطي نفس الحماية ولكن سوف يتم تزويد المدفع بأنظمة حماية شبليه بالأنظمة Trophy او Arena للحماية من الأخطار بساحة المعركة اضافة الى تقليل طول ماسورة المدفع بأستخدام انظمة جديدة للأطلاق.

ولكن لاتوجد معلومات دقيقة عن هذا النظام وكما تعلم ان المدفع سيدخل الخدمة عام 2012 بعدد 18 لأجراء التجارب علية فالمدفع ما زال قيد التطوير الأن اما بالنسبة لتصميم المدفع فصمم لتوفير دعم مدفعي دقيق وفعال للقوات الصديقة في الخطوط الأمامية واني جاهز لأي سؤال اخر اخي العزيز .
 

fighttonight

عضو مميز
إنضم
18 يوليو 2008
المشاركات
694
التفاعلات
25
أهلا بك مرة أخرى عزيزي الحارس الوطني
و لكن هل يجوز الاعتماد على نظم الحماية الإيجابية فقط لحماية المدافع ؟
من المعروف أن المدفع الميداني عدوه الأساسي هو المدفع المماثل أو الطيران طالما أن خطوط المواجهة لم تنكسر أي أنه بقدم دعم للقوات المتحاربة بعيدا عن الاشتباكات المتلاحمة التي سيكون بطيئا فيها بخلاف الدبابات التي تجيد الاشتباك من المديات الأقصر و المتمتعة بخفة أكبر في الحركة .
بمعنى أن أكبر خطر سيواجه المدفع هو قذائف المدفعية المضادة ...و طالما أن السبطانة قصيرة و غير سميكة ( استنتاج محض بشأن الوزن) فسيكون المدى أقل بالتأكيد من المدفعيات الأخرى من نفس العيار ..أي أنه سيتعرض لضربات المدفعية التي عادة ما تكون متتابعة و تهبط من أعلى على الهدف و إن نجح نظام الإعاقة الإيجابي في تدميرها على بعد خمسة أمتار مثلا فستسبب كارثة لراداره الدفاعي لو كانت من النوع شديد الانفجار عيار 155 مم .
اتفق معك على أن هذا المدفع أفضل كثيرا من المدافع المجرورة التي لا حماية لها إلا أعدادها الهائلة و لكن لو افترضنا اشتباك كتيبة من المدافع المجرورة مع سرية من تلك المدافع الأمريكية فستكون النتيجة كارثية على أنظمة الحماية في أول ضربة و كارثية على الدروع الخفيفة في الضربة الثانية ...بخلاف المدفعيات الثقيلة التدريع
 

Home-Guardian

خبيــر المدفعيــــــة
عضو مميز
إنضم
18 مارس 2008
المشاركات
607
التفاعلات
31
أهلا بك مرة أخرى عزيزي الحارس الوطني
و لكن هل يجوز الاعتماد على نظم الحماية الإيجابية فقط لحماية المدافع ؟
من المعروف أن المدفع الميداني عدوه الأساسي هو المدفع المماثل أو الطيران طالما أن خطوط المواجهة لم تنكسر أي أنه بقدم دعم للقوات المتحاربة بعيدا عن الاشتباكات المتلاحمة التي سيكون بطيئا فيها بخلاف الدبابات التي تجيد الاشتباك من المديات الأقصر و المتمتعة بخفة أكبر في الحركة .
بمعنى أن أكبر خطر سيواجه المدفع هو قذائف المدفعية المضادة ...و طالما أن السبطانة قصيرة و غير سميكة ( استنتاج محض بشأن الوزن) فسيكون المدى أقل بالتأكيد من المدفعيات الأخرى من نفس العيار ..أي أنه سيتعرض لضربات المدفعية التي عادة ما تكون متتابعة و تهبط من أعلى على الهدف و إن نجح نظام الإعاقة الإيجابي في تدميرها على بعد خمسة أمتار مثلا فستسبب كارثة لراداره الدفاعي لو كانت من النوع شديد الانفجار عيار 155 مم .
اتفق معك على أن هذا المدفع أفضل كثيرا من المدافع المجرورة التي لا حماية لها إلا أعدادها الهائلة و لكن لو افترضنا اشتباك كتيبة من المدافع المجرورة مع سرية من تلك المدافع الأمريكية فستكون النتيجة كارثية على أنظمة الحماية في أول ضربة و كارثية على الدروع الخفيفة في الضربة الثانية ...بخلاف المدفعيات الثقيلة التدريع
بالبداية اهلا بيك استاذي العزيز فايتتونايت:
كلامك صحيح ان العدو الأول للمدفع هو المدفع وسلاح الطيران بالنسبة لسلاح الطيران ان الخطر مشابه لكلا المدفعين التقليدي والمدفع NLOS-C اما بالنسبة لخطر المدفعية المضادة فأخي بشكل عام ان المدفع التقليدي لا يمتلك ذاك الدرع السميك حيث ان نسبة 35% تقريبا من وزن المدفع هي مركزة بالبرج الثقيل ونسبة كبيرة اخرى مركزة بالجنازير ومخزون الذخيرة .
كلامك اخي بالنسبة للمدى صحيح ان المدفع NLOS مداه يقل عن المدفع M109 مثلاً بأربع كيلومترات ولكن تم تلافي هذا النقص بأستخدام القذائف الجديدة M982 .
اخي ان تأثير القذيفة شديدة الأنفجار سيكون كارثي على اي مدفع عند الأنفجار من مسافة قريبة بل حتى على دبابة المعركة الرئيسية حيث الأنفجار من قرب يسبب تفتت الأجزاء والصفائح الداخلية للألية متحولة الى شضايا سوف تقتل الطاقم اضافة الى ان ضغط الأنفجار القريب يسبب اضرار كببرة لجسم الأنسان .
وبشكل عام اخي نحن متفقين المدفعيات الثقيلة سوف تبقى بالخدمة لمدة طويلة ولكن اين المفر لابد لها ان تخرج يوماً من الخدمة والمدفع الذي سوف يخرجها من الخدمة سيكون المدفع NLOS-c ولا ننسى ان المدفع ما زال تحت التطوير.
 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى