التطـورات المصرية على المستوى الداخلي ..وفود العمال والتهديد وخداع وتهويش وتصفيق -1

يحي الشاعر

كبير المؤرخين العسكريين
عضو مميز
إنضم
2 فبراير 2008
المشاركات
1,583
التفاعلات
82
التطــورات المصرية على المستوى الداخلي ...( وفود العمال والتهديد وخداع وتهويش وتصفيق) - 1 -




(الوثيقة الرقم 7)

حديث الرئيس جمال عبدالناصر

إلى وفد مؤتمر العمال العرب (يوم 26 مايو 1967)


قصيراً ـ وخطيراً ـ مع وفد مؤتمر العمال العرب الذي قدم من دمشق لمقابلته إلى خمس عشرة دقيقة حافلاً يمس كله أحداث الساعة التي يعيشها العالم العربي

قال الرئيس جمال "عبدالناصر":

إذا هاجمتنا إسرائيل في أي مكان فسوف نهاجمها في كل مكان وسوف نقوم بتدميرها تدميراً كاملاً ولن تكون المعركة محدودة.

وقام الرئيس "جمال عبدالناصر" بعد مقدمة سريعة عن دور العمال العرب وواجبهم في بناء مستقبل الأمة العربية ـ بعرض سريع لتطور الأمور في العالم العربي وقال:

إن صورة العالم العربي الآن اختلفت عما كانت عليه قبل عشرة أيام وصورة إسرائيل الآن اختلفت عما كانت عليه قبل عشرة أيام.

وتحدث "جمال عبدالناصر" عن ظروف العمل العربي منذ سنة 1956، واهتم بالذات بموضوع قوات الطوارئ وخليج العقبة وحملات التشكيك التي وجهت إلى الجمهورية العربية المتحدة وقال:

* لقد قلت دائماً إننا إذا أردنـا إخراج قوات الطوارئ فإنها تخرج في نصف ساعة وهذا حدث. وكان اعتقادنا دائماً أن موضوع خليج العقبة هو موضوع حرب شاملة، لا نواجهها إلا إذا كنا على استعداد لها ولا نتحدث عنها إلا إذا كنا على استعداد للمواجهة. ولقد كانت الجمهورية العربية المتحدة تستعد وتتنظر.

وقال الرئيس "عبدالناصر" أن الانتظار وصل إلى مداه بالتهديد الإسرائيلي الذي وجه إلى سورية، ولقد قامت طائراتنا باستكشاف الموقف في الأرض المحتلة فإذا العدو يحشد قواته كلها أمام سورية ومعنى ذلك أن تهديداته لم تكن كلاماً في الهواء وإنما كانت خطة على وشك التنفيذ وقررنا أن نتدخل.

وتحدث الرئيس "جمال عبدالناصر" عن الدور الذي تقوم به الولايات المتحدة ويكاد هذا الدور أن يجعل من الاثنين شيئاً واحداً .. الولايـات المتحدة هي إسرائيل وإسرائيل هي الولايات المتحدة بصرف النظر عن أي نفاق قد نسمعه.

ووصف "عبدالناصر" دور بريطانيا بأنه دور التابع لأمريكا.

ثم تحدث "عبدالناصر" عن الاتحاد السوفيتي وموقفه العظيم مع الأمة العربية وقال:

* لقد آن الوقت لكي نعرف من هو العدو ومن هو الصديق ونتصرف على هذا الأساس.

وتساءل "عبدالناصر":

* لماذا لم تتحرك أمريكا عندما كانت سوريا مهددة؟

ثم قال إن الاستعمار كله يكره الحكم التقدمي في سوريا وكذلك تكرهه الرجعية المتعاونة مع الاستعمار.

وأثنى "عبدالناصر" على موقف الجنرال "ديجول" الرئيس الفرنسي الي يحاول بشخصيته أن يحدد موقفاً غير منحاز لفرنسا.

وعاد الرئيس "عبدالناصر" يتحدث عن موضوع خليج العقبة فقال: إن مصر لن تتنازل عن حقها في الخليج والجيش المصري والجيش السوري يقفان الآن جبهة واحدة وفي الطريق إليهما قوات من العراق ومن الجزائر ومن الكويت.

وقال "عبدالناصر" ولقد كنا نتمنى لو كان العرب كلهم جبهة واحدة في هذه الظروف، لكنه كان من الصعب علينا أن نجلس على مائدة واحدة مع حكم يكون رئيس وزرائه جاسوساً رسمياً لبريطانيا وأمريكا ثم يطلب إلينا أن نتحدث عن خططنا أمامه.



نص كلمة الرئيس عبدالناصر

أشكركم على هذه البادرة أنكم أديتوني الفرصة إني أشوفكم. الحقيقة أنا سمعت طبعاً خطاباتكم وسمعت قراراتكم في أثناء هذا الاجتماع ولا يوجد ما يقال بعد الكلام إللي قلتوه. وأنتم اتحاد العمال العرب تعبروا عن أكبر قوة موجودة في العالم العربي وبالعمل العربي نستطيع أن نعمل الكثير وده جزء أساسي في معركتنا لأن لا بدّ أن تطور بلادنا ونبني بلادنا لنستطيع أن نواجه تحديات أعدائنا.

العالم العربي النهاردة بيختلف عن العالم العربي من عشرة أيام اختلاف كبير جداً وإسرائيل النهاردة تختلف عن الصورة إللي كانت فيها من عشر أيام. واليأس لم يدب ولن يدب في قلب العرب أبداً، والعرب مصممين على حقوقهم وعلى استرجاع حقوق شعب فلسطين، ولا بدّ للعرب من أن يحققوا هذا التصميم وهذا الهدف.

البادرة الأولى إللي ظهرت في الالتحام الكامل بين سوريا ومصر في مواجهة التهديد الإسرائيلي أنهـا كانت نقطة بداية كبيرة جداً لكي يتم على أساسها الالتحام الكامل للعالم العربي إللي إحنا شايفينه النهاردة وبين جماهير الشعب العربي في كل مكان.

الشعب العربي عاوز يحارب، الشعب العربي عايز يسترد حقوق شعب فلسطين، أحنا مرت علينا سنين النـاس كتير شككوا وحاولوا يشككوا بالنسبة لنوايانا بالنسبة لفلسطين ولكن الكلام سهل والعمل صعب، صعب جداً.

وطلعنا سنة 1956 طلعنا مجروحين هجمت علينا إنجلترا وهجمت علينا فرنسا وهجمت علينا إسرائيل فتكبدنا خسائر فادحة في سنة 1956.

بعد كده حصل وحدة وطلعنا برضه سنة 61 في وقت الانفصال مكناش لمينا نفسنا اللمة الكاملة ووقفنا على رجلنا كويس.

بعدين حصلت ثورة اليمن ووجدنا من الواجب إننا نروح ننجد إخواننا في اليمن لا لشيء إلا للمبادئ والمثل إللي نادينا بها وبننادي بها.

وكنا بِنستنّا اليوم المناسب إللي نكون مستعدين فيه استعداد كامل بحيث إذا دخلنا معركة مع إسرائيل نكون واثقين من النصر عشان نأخد إجراءات قوية مانكلمش كلام بدون هدف.

أنا وقفت في يوم من الأيام من سنتين وقلت إن إحنا معندناش خطة لتحرير فلسطين وإن العمل الثوري هو الشيء الوحيد إللي نستطيع به أن نحرر فلسطين.

واتكلمت عن مؤتمرات القمة وقلنا إن الغرض من مؤتمرات القمة كان أن نعمل بحيث تكون الدول العربية قادرة لتنفيذ هدافها.

إحنا أخيراً شعرنا بأن إحنا قوتنا كافية وإن إحنا في دخولنا أي معركة مع إسرائيل بعون الله نستطيع أن ننتصر وعلى هذا قررنا فعلاً نأخذ خطوات حقيقية.

أما الكلام إللي اتقال في السنين إللي فاتت كان فيه قوة طوارئ دولية وكان ناس كتير جداً كانوا بيعايرونا بقوة الطوارئ الدولية. طبعاً إذا ماكناش قادرين المقدرة الكافية هل كان أحسن إن إحنا نتكلم أي كلام والا أحسن إن إحنا نبني جيشنا وندرب جيشنا وقوة الطوارئ الدولية قاعدة لغاية ما نبني جيشنا ولغاية ما نجهز نفسنا ويوم ما نجهز وأنا قلت في وقت من الأوقات إن إحنا في نص ساعة بنقـول لقوة الطوارئ الدولية دي تمشي. يوم ما نجهز بنقول لقوة الطوارئ الدولية دي إمشي وهذا ما حصل.

بالنسبة أيضاً لشرم الشيخ إحنا أيضاً هوجمنا من هذه الناحية بواسطة بعض العرب. ماكنش ممكن أبداً شرم الشيخ .. معناها فعلاً مواجهة مع إسرائيل معنى اتخاذ هذه الخطوة لازم تكون على استعداد لأن ندخل حرب شاملة مع إسرائيل مهياش عملية لوحدها وكان لازم إن إحنا نحسب بحيث إن إحنا في يوم ما نكون قادرين على هذا بنروح شرم الشيخ وفعلاً نثبت حقوقنا وعلى هذا الأساس أخذت هذه العمليات والحقيقة إن أنا كان عندي تفويض من اللجنة التنفيذية العليا إن أنا أنفذ هذا حسب الوقت المناسب وكان الوقت المناسب هو تهديد سوريا بالعدوان.

وإحنا فعلاً استكشفنا وبعتنا طياراتنا إلى داخل إسرائيل مكنش فيه أدام سوريـة ولا لواء كل الألوية الإسرائيلية كانت موجودة أدام مصر ما عدا أربعة دلوقتي موجودين أربع ألوية يهودي إسرائيلية موجودة أدام سوريا وإحنا على ثقة إن إحنا إذا دخلنا المعركة نستطيع أن ننتصر بعون الله.

بالنسبة للخطط العسكرية فيه تنسيق كامل للعمل العسكري بيننا وبين سوريا وعملنا حيكون كعمل جيش واحد في معركة واحدة من أجل هدف واحد هو هدف الأمة العربية.


ستكون معركة شاملة

النهاردة المشكلة مش هي بس إسرائيل ولكن المشكلة هي من هم وراء إسرائيل فإسرائيل إذا بدأت بأي عمل عدواني ضد سوريا أو ضد مصر فحتكون المعركة ضد إسرائيل معركة شاملة مهياش معركة محصورة في حتة أدام سوريا أو محصورة أدام مصر المعركة حتكون شاملة وحيكون هدفنا الأساسي هو تدمير إسرائيل .. و‘حنا نقدر نعمل كده.

هذا الكلام يمكن ماكنتش أقدر أقوله من خمس سنين ومكنتش أقدر أقوله من ثلاث سنين ولو كنت مش قادر مكنتش مستعد وأقول هذا الكلام يبقى كلام فاضي ولا قيمة له.

النهاردة بعد 56 بـ 11 سنة بأقول هذا الكلام لأن أنا واثق وعارف أيه إللي عندنا وعارف أيه إللي عندنا في مصر وعارف إيه إللي عند سوريا. وعارف إن الدول الأخرى أيضاً النهاردة العراق دخلت قوات إلى سوريا الجزائر حاتبعت لنا قوات الكويت أيضاً حاتبعت لناى قوات حايبعتوا لنا مدرعات وحايبعتوا كتائب مشاة. دي قوى عربية وده البعث العربي فعلاً الحقيقي للأمة العربية إللي كانت يمكن تشعر بشيء من اليأس.

النهاردة لازم يكشف للعالم العربي ولكل الناس من هي إسرائيل. النهاردة إسرائيل هي أمريكا. أمريكا النهاردة هي المحامي الأول عن إسرائيل وبريطانيا أنا باعتبر بريطانيا بتتكلم لأن بريطـانيا ما هي إلا ديل لأمريكا بريطانيا ليست لها سياسة مستقلة ومستر "ويلسون" زي ما بيقول "جونسـون" هو ماشي وراه وبيقول الكلام إللي عايزه "جونسون".

الدول الغربية كلها بتاخد وجهة نظر إسرائيل. خليج العقبة كان مقفول الأول سنة 56 وكنا بنفتش المراكب الإنجليزي والأمريكاني والفرنساوي وكل المراكب كانت بتتفتش وبعد العدوان الثلاثي وكلنا نعرف مؤامرة العدوان الثلاثي جت قوات الطوارئ وإحنا سبنا هذه المنطقة لقوات الطوارئ لأن جت قوات الطوارئ بقرار من الأمم المتحدة من أجل إنسحاب إنجلترا وفرنسا وإسرائيل اليهود بيقولوا إنهم فتحوا الملاحة أنا باقول إنهم في هذا ناس كدابين وصدقوا كدبهم وإحنا انسحبنا عشان الإنجليز والفرنسوين هجموا علينا وإن المعركة ماكنتش أبداً معركة بينا وبين إسرائيل.

برضه أنا كنت في القوات المسلحة الأيام إللي فاتت كل القوات المسلحة مستنية المعركة مواجهة وجهاً لوجه بين العرب وبين إسرائيل لوحدهم.


من هم وراء إسرائيل؟

نيجي بقى من هم وراء إسرائيل؟ لازم نعرف وناخذ الدرس الكبير النهاردة. وبنشوف إن فعلاً أمريكا في نفاقها وفي كلامها مع العرب هي تأخذ وجهة نظر إسرائيل ماية في الماية وهي بتتحيز لإسرائيل ماية الماية بريطانيا بتتحيز لإسرائيل ماية الماية الغرب واقف مع إسرائيل.

فرنسا عشان شخصية الجنرال ديجول لم تتحيز في هذا الموضوع ولم يأخذوا الخط الأمريكي ولم يأخذوا الخط البريطاني ولم يتحيزوا بالنسبة لإسرائيل.

موقف الاتحاد السوفيتي كان أيضاً موقف كبير موقف عظيم لأن الاتحاد السوفيتي أيد العرب وأيد الأمة العربية بل قال إنه سيقاوم مع العرب ومع الأمة العربية أي تدخل وأي عدوان.

النهاردة لازم كل عربي يعرف مين هو العدو ومين هو الصديق إذا مكناش حانعرف أعدائنا وحانعرف أصدقائنا ونعامل أعدائنا على إنهم أعداء ونعامل أصدقائنا على إنهم أصدقاء تستطيع إسرائيل أن تستفيد دائماً من هذا التصرف.

من الواضح إن أمريكا هي عدو للعرب لأنها تنحاز إلى إسرائيل إنحياو كامل من الواضح إن بريطانيا هي عدة للعرب لأنها تنحاز إلى إسرائيل إنحياز كامل. وعلى هذا الأساس يجب أن نعامل أعداءنا أو إللي بياخدوا جانب أعداءنا على أنهم أعداء حقيقين لنا ونحن نستطيع أن نعاملهم لأن إحنا فعلاً محناش دول ملهاش قيمة .. أبداً إحنا دول لها قيمة ودول في مكان مهم في العالم ودول عندها حضارة آلاف السنين 7000 سنة من التاريخ فعلاً نستطيع إن إحنا نعمل الكثير ونستطيع إن إحنا نكشف النفاق نفاق أعداءنا لما حاولوا يكلمونا على أساس إنهم يريدوا مصلحتنا. أمريكا لا تريد إلا مصلحة إسرائيل بريطانيا لا تريد إلا مصالح إسرائيل. الموضوع ماهواش قانون دولي.


ضخة مفتعلة

ليه الهيصة دي كلها حصلت عشان اتقفل خليج العقبة ويوم ما وقف "أشكول" وهدد سوريا و"رابين" وهدد سوريا ماحدش اتكلم عن السلام ولا تهديد السلام لأنهم فعلاً يكرهوا الحكم التقدمي الموجود في سوريا فيه حكم وطني تقدمي موجود في سوريا لا تريده أمريكا ولا تريده بريطانيا ولا تريده الرجعية الصديقة لأمريكا وبريطانيا طبعاً يدخل في هذا إسرائيل على طول. إسرائيل هي الحليف لأمريكا وإسرائيل هي حليف لبريطانيا

حينما تهدد إسرائيل سوريا يسكتوا يبقى ده كلام؟ ده حينما نباشر إحنا حقنا الشرعي حقنا إللي كنا نباشره دائماً تتقلب الدنيا كلها ويقال إن السلام مهدد وأزمة الشرق الأوسط وتفتعل هذه الأمور وبيهددونا بالحرب.
.
إحنا لن نتنازل عن حقوقنا لن نتنازل عن حقنا في خليج العقبة. وإحنا النهاردة مستعدين والجيش السوري والجيش المصري يمثلوا جبهة واحدة ونتمنى إن كل الجبهة إللي موجودة حول إسرائيل أن تكون جبهة واحدة بنتمنى هذا ولكن طبعاً هناك عقبات في الوقت الحالي طبعاً وصفي التل جاسوس عند الأمريكان وجاسوس عند الإنجليز لا يمكن إن أنا أتعاون مع هؤلاء الجواسيس بأي شكل من الأشكال لأن المعركة هي معركة مصير ولا محل للجواسيس في هذه المعركة.

نتمنى أن الجبهة تكون جبهة واحدة حول إسرائيل ولن نتنازل عن حقوق شعب فلسطين لأن زي ما قلت في يوم من الأيام وقالوا لي يعني معنى ده حانقعد 70 سنة. أيام احتلال الصليبين قعدوا العرب 70 سنة سنة لغاية ما وجدوا الظرف المناسب أنا قلت مرة هذا الكلام وطلعوا ناس علقوا وقالوا عبدالناصر بيقول نؤجل قضية فلسطين 70 سنة وأنا مـابقولش 70 سنة كزمن ولكن باقول إن التصميم على أساس إن إحنا شعب له حضارة عريقة كشعب عملي لن تتصفى القضية ولن تنسى القضية وكل العملية هو الوقت المناسب لتحقيق أهدافنا وإن إحنا باستمرار نستعد ونكون على استعداد.

أنتم أمل الأمة العربية وأنتم طليعة الأمة العربية وأنتم كعمال الحقيقة بتبني الأمة العربية كل ما تسر في البناء نستطيع أن نحقق هدفنا بسرعة وأشكركم على زيارتكم وأتمنى لكم كل توفيق وتبلغوا تحياتي وأحسن تمنياتي للعمال العرب في كل بلد عربي.





(الوثيقة الرقم 7)

حديث الرئيس جمال عبدالناصر

إلى وفد مؤتمر العمال العرب (يوم 26 مايو 1967)


قصيراً ـ وخطيراً ـ مع وفد مؤتمر العمال العرب الذي قدم من دمشق لمقابلته إلى خمس عشرة دقيقة حافلاً يمس كله أحداث الساعة التي يعيشها العالم العربي

قال الرئيس جمال "عبدالناصر":

إذا هاجمتنا إسرائيل في أي مكان فسوف نهاجمها في كل مكان وسوف نقوم بتدميرها تدميراً كاملاً ولن تكون المعركة محدودة.

وقام الرئيس "جمال عبدالناصر" بعد مقدمة سريعة عن دور العمال العرب وواجبهم في بناء مستقبل الأمة العربية ـ بعرض سريع لتطور الأمور في العالم العربي وقال:

إن صورة العالم العربي الآن اختلفت عما كانت عليه قبل عشرة أيام وصورة إسرائيل الآن اختلفت عما كانت عليه قبل عشرة أيام.

وتحدث "جمال عبدالناصر" عن ظروف العمل العربي منذ سنة 1956، واهتم بالذات بموضوع قوات الطوارئ وخليج العقبة وحملات التشكيك التي وجهت إلى الجمهورية العربية المتحدة وقال:

* لقد قلت دائماً إننا إذا أردنـا إخراج قوات الطوارئ فإنها تخرج في نصف ساعة وهذا حدث. وكان اعتقادنا دائماً أن موضوع خليج العقبة هو موضوع حرب شاملة، لا نواجهها إلا إذا كنا على استعداد لها ولا نتحدث عنها إلا إذا كنا على استعداد للمواجهة. ولقد كانت الجمهورية العربية المتحدة تستعد وتتنظر.

وقال الرئيس "عبدالناصر" أن الانتظار وصل إلى مداه بالتهديد الإسرائيلي الذي وجه إلى سورية، ولقد قامت طائراتنا باستكشاف الموقف في الأرض المحتلة فإذا العدو يحشد قواته كلها أمام سورية ومعنى ذلك أن تهديداته لم تكن كلاماً في الهواء وإنما كانت خطة على وشك التنفيذ وقررنا أن نتدخل.

وتحدث الرئيس "جمال عبدالناصر" عن الدور الذي تقوم به الولايات المتحدة ويكاد هذا الدور أن يجعل من الاثنين شيئاً واحداً .. الولايـات المتحدة هي إسرائيل وإسرائيل هي الولايات المتحدة بصرف النظر عن أي نفاق قد نسمعه.

ووصف "عبدالناصر" دور بريطانيا بأنه دور التابع لأمريكا.

ثم تحدث "عبدالناصر" عن الاتحاد السوفيتي وموقفه العظيم مع الأمة العربية وقال:

* لقد آن الوقت لكي نعرف من هو العدو ومن هو الصديق ونتصرف على هذا الأساس.

وتساءل "عبدالناصر":

* لماذا لم تتحرك أمريكا عندما كانت سوريا مهددة؟

ثم قال إن الاستعمار كله يكره الحكم التقدمي في سوريا وكذلك تكرهه الرجعية المتعاونة مع الاستعمار.

وأثنى "عبدالناصر" على موقف الجنرال "ديجول" الرئيس الفرنسي الي يحاول بشخصيته أن يحدد موقفاً غير منحاز لفرنسا.

وعاد الرئيس "عبدالناصر" يتحدث عن موضوع خليج العقبة فقال: إن مصر لن تتنازل عن حقها في الخليج والجيش المصري والجيش السوري يقفان الآن جبهة واحدة وفي الطريق إليهما قوات من العراق ومن الجزائر ومن الكويت.

وقال "عبدالناصر" ولقد كنا نتمنى لو كان العرب كلهم جبهة واحدة في هذه الظروف، لكنه كان من الصعب علينا أن نجلس على مائدة واحدة مع حكم يكون رئيس وزرائه جاسوساً رسمياً لبريطانيا وأمريكا ثم يطلب إلينا أن نتحدث عن خططنا أمامه.



نص كلمة الرئيس عبدالناصر

أشكركم على هذه البادرة أنكم أديتوني الفرصة إني أشوفكم. الحقيقة أنا سمعت طبعاً خطاباتكم وسمعت قراراتكم في أثناء هذا الاجتماع ولا يوجد ما يقال بعد الكلام إللي قلتوه. وأنتم اتحاد العمال العرب تعبروا عن أكبر قوة موجودة في العالم العربي وبالعمل العربي نستطيع أن نعمل الكثير وده جزء أساسي في معركتنا لأن لا بدّ أن تطور بلادنا ونبني بلادنا لنستطيع أن نواجه تحديات أعدائنا.

العالم العربي النهاردة بيختلف عن العالم العربي من عشرة أيام اختلاف كبير جداً وإسرائيل النهاردة تختلف عن الصورة إللي كانت فيها من عشر أيام. واليأس لم يدب ولن يدب في قلب العرب أبداً، والعرب مصممين على حقوقهم وعلى استرجاع حقوق شعب فلسطين، ولا بدّ للعرب من أن يحققوا هذا التصميم وهذا الهدف.

البادرة الأولى إللي ظهرت في الالتحام الكامل بين سوريا ومصر في مواجهة التهديد الإسرائيلي أنهـا كانت نقطة بداية كبيرة جداً لكي يتم على أساسها الالتحام الكامل للعالم العربي إللي إحنا شايفينه النهاردة وبين جماهير الشعب العربي في كل مكان.

الشعب العربي عاوز يحارب، الشعب العربي عايز يسترد حقوق شعب فلسطين، أحنا مرت علينا سنين النـاس كتير شككوا وحاولوا يشككوا بالنسبة لنوايانا بالنسبة لفلسطين ولكن الكلام سهل والعمل صعب، صعب جداً.

وطلعنا سنة 1956 طلعنا مجروحين هجمت علينا إنجلترا وهجمت علينا فرنسا وهجمت علينا إسرائيل فتكبدنا خسائر فادحة في سنة 1956.

بعد كده حصل وحدة وطلعنا برضه سنة 61 في وقت الانفصال مكناش لمينا نفسنا اللمة الكاملة ووقفنا على رجلنا كويس.

بعدين حصلت ثورة اليمن ووجدنا من الواجب إننا نروح ننجد إخواننا في اليمن لا لشيء إلا للمبادئ والمثل إللي نادينا بها وبننادي بها.

وكنا بِنستنّا اليوم المناسب إللي نكون مستعدين فيه استعداد كامل بحيث إذا دخلنا معركة مع إسرائيل نكون واثقين من النصر عشان نأخد إجراءات قوية مانكلمش كلام بدون هدف.

أنا وقفت في يوم من الأيام من سنتين وقلت إن إحنا معندناش خطة لتحرير فلسطين وإن العمل الثوري هو الشيء الوحيد إللي نستطيع به أن نحرر فلسطين.

واتكلمت عن مؤتمرات القمة وقلنا إن الغرض من مؤتمرات القمة كان أن نعمل بحيث تكون الدول العربية قادرة لتنفيذ هدافها.

إحنا أخيراً شعرنا بأن إحنا قوتنا كافية وإن إحنا في دخولنا أي معركة مع إسرائيل بعون الله نستطيع أن ننتصر وعلى هذا قررنا فعلاً نأخذ خطوات حقيقية.

أما الكلام إللي اتقال في السنين إللي فاتت كان فيه قوة طوارئ دولية وكان ناس كتير جداً كانوا بيعايرونا بقوة الطوارئ الدولية. طبعاً إذا ماكناش قادرين المقدرة الكافية هل كان أحسن إن إحنا نتكلم أي كلام والا أحسن إن إحنا نبني جيشنا وندرب جيشنا وقوة الطوارئ الدولية قاعدة لغاية ما نبني جيشنا ولغاية ما نجهز نفسنا ويوم ما نجهز وأنا قلت في وقت من الأوقات إن إحنا في نص ساعة بنقـول لقوة الطوارئ الدولية دي تمشي. يوم ما نجهز بنقول لقوة الطوارئ الدولية دي إمشي وهذا ما حصل.

بالنسبة أيضاً لشرم الشيخ إحنا أيضاً هوجمنا من هذه الناحية بواسطة بعض العرب. ماكنش ممكن أبداً شرم الشيخ .. معناها فعلاً مواجهة مع إسرائيل معنى اتخاذ هذه الخطوة لازم تكون على استعداد لأن ندخل حرب شاملة مع إسرائيل مهياش عملية لوحدها وكان لازم إن إحنا نحسب بحيث إن إحنا في يوم ما نكون قادرين على هذا بنروح شرم الشيخ وفعلاً نثبت حقوقنا وعلى هذا الأساس أخذت هذه العمليات والحقيقة إن أنا كان عندي تفويض من اللجنة التنفيذية العليا إن أنا أنفذ هذا حسب الوقت المناسب وكان الوقت المناسب هو تهديد سوريا بالعدوان.

وإحنا فعلاً استكشفنا وبعتنا طياراتنا إلى داخل إسرائيل مكنش فيه أدام سوريـة ولا لواء كل الألوية الإسرائيلية كانت موجودة أدام مصر ما عدا أربعة دلوقتي موجودين أربع ألوية يهودي إسرائيلية موجودة أدام سوريا وإحنا على ثقة إن إحنا إذا دخلنا المعركة نستطيع أن ننتصر بعون الله.

بالنسبة للخطط العسكرية فيه تنسيق كامل للعمل العسكري بيننا وبين سوريا وعملنا حيكون كعمل جيش واحد في معركة واحدة من أجل هدف واحد هو هدف الأمة العربية.


ستكون معركة شاملة

النهاردة المشكلة مش هي بس إسرائيل ولكن المشكلة هي من هم وراء إسرائيل فإسرائيل إذا بدأت بأي عمل عدواني ضد سوريا أو ضد مصر فحتكون المعركة ضد إسرائيل معركة شاملة مهياش معركة محصورة في حتة أدام سوريا أو محصورة أدام مصر المعركة حتكون شاملة وحيكون هدفنا الأساسي هو تدمير إسرائيل .. و‘حنا نقدر نعمل كده.

هذا الكلام يمكن ماكنتش أقدر أقوله من خمس سنين ومكنتش أقدر أقوله من ثلاث سنين ولو كنت مش قادر مكنتش مستعد وأقول هذا الكلام يبقى كلام فاضي ولا قيمة له.

النهاردة بعد 56 بـ 11 سنة بأقول هذا الكلام لأن أنا واثق وعارف أيه إللي عندنا وعارف أيه إللي عندنا في مصر وعارف إيه إللي عند سوريا. وعارف إن الدول الأخرى أيضاً النهاردة العراق دخلت قوات إلى سوريا الجزائر حاتبعت لنا قوات الكويت أيضاً حاتبعت لناى قوات حايبعتوا لنا مدرعات وحايبعتوا كتائب مشاة. دي قوى عربية وده البعث العربي فعلاً الحقيقي للأمة العربية إللي كانت يمكن تشعر بشيء من اليأس.

النهاردة لازم يكشف للعالم العربي ولكل الناس من هي إسرائيل. النهاردة إسرائيل هي أمريكا. أمريكا النهاردة هي المحامي الأول عن إسرائيل وبريطانيا أنا باعتبر بريطانيا بتتكلم لأن بريطـانيا ما هي إلا ديل لأمريكا بريطانيا ليست لها سياسة مستقلة ومستر "ويلسون" زي ما بيقول "جونسـون" هو ماشي وراه وبيقول الكلام إللي عايزه "جونسون".

الدول الغربية كلها بتاخد وجهة نظر إسرائيل. خليج العقبة كان مقفول الأول سنة 56 وكنا بنفتش المراكب الإنجليزي والأمريكاني والفرنساوي وكل المراكب كانت بتتفتش وبعد العدوان الثلاثي وكلنا نعرف مؤامرة العدوان الثلاثي جت قوات الطوارئ وإحنا سبنا هذه المنطقة لقوات الطوارئ لأن جت قوات الطوارئ بقرار من الأمم المتحدة من أجل إنسحاب إنجلترا وفرنسا وإسرائيل اليهود بيقولوا إنهم فتحوا الملاحة أنا باقول إنهم في هذا ناس كدابين وصدقوا كدبهم وإحنا انسحبنا عشان الإنجليز والفرنسوين هجموا علينا وإن المعركة ماكنتش أبداً معركة بينا وبين إسرائيل.

برضه أنا كنت في القوات المسلحة الأيام إللي فاتت كل القوات المسلحة مستنية المعركة مواجهة وجهاً لوجه بين العرب وبين إسرائيل لوحدهم.


من هم وراء إسرائيل؟

نيجي بقى من هم وراء إسرائيل؟ لازم نعرف وناخذ الدرس الكبير النهاردة. وبنشوف إن فعلاً أمريكا في نفاقها وفي كلامها مع العرب هي تأخذ وجهة نظر إسرائيل ماية في الماية وهي بتتحيز لإسرائيل ماية الماية بريطانيا بتتحيز لإسرائيل ماية الماية الغرب واقف مع إسرائيل.

فرنسا عشان شخصية الجنرال ديجول لم تتحيز في هذا الموضوع ولم يأخذوا الخط الأمريكي ولم يأخذوا الخط البريطاني ولم يتحيزوا بالنسبة لإسرائيل.

موقف الاتحاد السوفيتي كان أيضاً موقف كبير موقف عظيم لأن الاتحاد السوفيتي أيد العرب وأيد الأمة العربية بل قال إنه سيقاوم مع العرب ومع الأمة العربية أي تدخل وأي عدوان.

النهاردة لازم كل عربي يعرف مين هو العدو ومين هو الصديق إذا مكناش حانعرف أعدائنا وحانعرف أصدقائنا ونعامل أعدائنا على إنهم أعداء ونعامل أصدقائنا على إنهم أصدقاء تستطيع إسرائيل أن تستفيد دائماً من هذا التصرف.

من الواضح إن أمريكا هي عدو للعرب لأنها تنحاز إلى إسرائيل إنحياو كامل من الواضح إن بريطانيا هي عدة للعرب لأنها تنحاز إلى إسرائيل إنحياز كامل. وعلى هذا الأساس يجب أن نعامل أعداءنا أو إللي بياخدوا جانب أعداءنا على أنهم أعداء حقيقين لنا ونحن نستطيع أن نعاملهم لأن إحنا فعلاً محناش دول ملهاش قيمة .. أبداً إحنا دول لها قيمة ودول في مكان مهم في العالم ودول عندها حضارة آلاف السنين 7000 سنة من التاريخ فعلاً نستطيع إن إحنا نعمل الكثير ونستطيع إن إحنا نكشف النفاق نفاق أعداءنا لما حاولوا يكلمونا على أساس إنهم يريدوا مصلحتنا. أمريكا لا تريد إلا مصلحة إسرائيل بريطانيا لا تريد إلا مصالح إسرائيل. الموضوع ماهواش قانون دولي.


ضخة مفتعلة

ليه الهيصة دي كلها حصلت عشان اتقفل خليج العقبة ويوم ما وقف "أشكول" وهدد سوريا و"رابين" وهدد سوريا ماحدش اتكلم عن السلام ولا تهديد السلام لأنهم فعلاً يكرهوا الحكم التقدمي الموجود في سوريا فيه حكم وطني تقدمي موجود في سوريا لا تريده أمريكا ولا تريده بريطانيا ولا تريده الرجعية الصديقة لأمريكا وبريطانيا طبعاً يدخل في هذا إسرائيل على طول. إسرائيل هي الحليف لأمريكا وإسرائيل هي حليف لبريطانيا

حينما تهدد إسرائيل سوريا يسكتوا يبقى ده كلام؟ ده حينما نباشر إحنا حقنا الشرعي حقنا إللي كنا نباشره دائماً تتقلب الدنيا كلها ويقال إن السلام مهدد وأزمة الشرق الأوسط وتفتعل هذه الأمور وبيهددونا بالحرب.
.
إحنا لن نتنازل عن حقوقنا لن نتنازل عن حقنا في خليج العقبة. وإحنا النهاردة مستعدين والجيش السوري والجيش المصري يمثلوا جبهة واحدة ونتمنى إن كل الجبهة إللي موجودة حول إسرائيل أن تكون جبهة واحدة بنتمنى هذا ولكن طبعاً هناك عقبات في الوقت الحالي طبعاً وصفي التل جاسوس عند الأمريكان وجاسوس عند الإنجليز لا يمكن إن أنا أتعاون مع هؤلاء الجواسيس بأي شكل من الأشكال لأن المعركة هي معركة مصير ولا محل للجواسيس في هذه المعركة.

نتمنى أن الجبهة تكون جبهة واحدة حول إسرائيل ولن نتنازل عن حقوق شعب فلسطين لأن زي ما قلت في يوم من الأيام وقالوا لي يعني معنى ده حانقعد 70 سنة. أيام احتلال الصليبين قعدوا العرب 70 سنة سنة لغاية ما وجدوا الظرف المناسب أنا قلت مرة هذا الكلام وطلعوا ناس علقوا وقالوا عبدالناصر بيقول نؤجل قضية فلسطين 70 سنة وأنا مـابقولش 70 سنة كزمن ولكن باقول إن التصميم على أساس إن إحنا شعب له حضارة عريقة كشعب عملي لن تتصفى القضية ولن تنسى القضية وكل العملية هو الوقت المناسب لتحقيق أهدافنا وإن إحنا باستمرار نستعد ونكون على استعداد.

أنتم أمل الأمة العربية وأنتم طليعة الأمة العربية وأنتم كعمال الحقيقة بتبني الأمة العربية كل ما تسر في البناء نستطيع أن نحقق هدفنا بسرعة وأشكركم على زيارتكم وأتمنى لكم كل توفيق وتبلغوا تحياتي وأحسن تمنياتي للعمال العرب في كل بلد عربي.​






تصفيق حاد متواصل لمدة طويلة


..






د. يحى الشاعر

تم تحرير المشاركة بواسطة يحى الشاعر: Dec 19 2006, 03:03 PM

 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى