الأسد منع إيران من الرد على الهجمات الإسرائيلية

Game Theory

عضو
إنضم
يونيو 2017
المشاركات
2,616
التفاعل
3,974 17 1
الدولة
Egypt

الأسد منع إيران من الرد على الهجمات الإسرائيلية «منذ 3 سنوات»​

الرئيس السوري أبلغ قراره لقاسم سليماني وخليفته قاآني
السبت - 6 صفر 1444 هـ - 03 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [ 15985]


news-030922-syria.iran.jpg

صورة بالأقمار الصناعية لشركة «بلانيت لابس بي بي سي» تُظهر الأضرار في مطار حلب الدولي بعد القصف الإسرائيلي مساء الأربعاء (بلانيت لابس / أ.ب)
رام الله: «الشرق الأوسط»
ذكرت صحيفة «هآرتس» الإسرائيلية، الجمعة، أن الرئيس السوري بشار الأسد، منع الإيرانيين قبل 3 سنوات من شن أي هجمات ضد إسرائيل عبر الأراضي السورية، بغرض تخفيف الاحتكاك، وهو أمر أصدره مباشرة لقائد «فيلق القدس» في الحرس الثوري قاسم سليماني، قبل اغتياله، ولا يزال ساري المفعول.

وشنت إسرائيل مئات الغارات ضد التموضع الإيراني في سوريا خلال هذه السنوات، من دون رد إيراني مباشر، أو حتى عبر مجموعات مسلحة شكلتها طهران في الجزء غير المحتل من هضبة الجولان للعمل ضد إسرائيل.

كانت صحيفة «نيويورك تايمز» أكدت الأسبوع الماضي أن الأسد منع الإيرانيين منذ حوالي عام من الرد على إسرائيل، لكن «هآرتس» قالت إن ذلك معمول به منذ 3 سنوات. وحسب الصحيفة الأميركية، فإن السوريين لا يريدون شن هجوم ضد إسرائيل من أراضيهم، لأن ذلك يهدد باندلاع حرب شاملة ستساهم كثيراً في زعزعة الوضع في الوقت الذي تعاني فيه البلاد من الضعف. وبسبب هذا الطلب، استهدفت الميليشيات المسلحة التي تتبع لإيران، القواعد الأميركية في سوريا، أملاً منها بأن يدفع ذلك الولايات المتحدة إلى الضغط على إسرائيل لوقف ضرباتها.

وقالت «هآرتس» إنه بعد اغتيال سليماني عام 2020 أعاد الأسد تعليماته لإسماعيل قآني، الذي خلفه. وتابعت الصحيفة أنه بدلاً من مثل هذه الهجمات، لجأت إيران بواسطة الميليشيات الموالية لها إلى الرد على الهجمات الإسرائيلية بإطلاق طائرات بدون طيار وقذائف صاروخية باتجاه قاعدة التنف الأميركية في جنوب سوريا.

وجاء التقرير بعد يومين من قصف نُسب لإسرائيل واستهدف مطار حلب الدولي في شمال سوريا، ونظام ملاحة يستخدمه مطار دمشق.
ووجه وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، الخميس، تحذيراً قاسياً لإسرائيل بشأن الضربات الجوية. وقال إن إسرائيل «تلعب بالنار»، وتخاطر بنشوب صراع عسكري أوسع.

ولا يعلق الجيش الإسرائيلي عامة على ضربات محددة في سوريا، لكنه أقر بتنفيذ مئات الغارات ضد الجماعات المدعومة من إيران التي تحاول الحصول على موطئ قدم في البلاد. ويقول الجيش إنه يهاجم أيضاً شحنات أسلحة يعتقد أنها متجهة إلى تلك الجماعات، على رأسها «حزب الله» اللبناني.

وفي وقت سابق من هذا العام، تسببت الضربات الجوية المنسوبة إلى إسرائيل في إلحاق أضرار جسيمة بمطار دمشق الدولي، مما أدى إلى توقف الحركة الجوية بالكامل لمدة أسبوعين.

وتقول إسرائيل إن أسلحة كبيرة نسبياً يتم تهريبها عبر سوريا على خطوط شحن إيرانية، غالباً ما تهبط في مطار دمشق الدولي وقاعدة التياس (التيفور) بالقرب من مدينة تدمر في وسط سوريا، وتخزن بعدها في مستودعات في المنطقة قبل نقلها بالشاحنات إلى لبنان.

وفي دمشق، أعلنت وزارة النقل السورية أنها تواصل العمل لإعادة مطار حلب الدولي إلى الخدمة بعد القصف الصاروخي الإسرائيلي مساء الأربعاء. ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن بيان للوزارة: «تتابع كوادرنا الفنية في المؤسسة العامة للطيران المدني بالتنسيق والتعاون مع شركاتنا الوطنية المختصة ترميم وإصلاح الأضرار الناجمة عن العدوان الإسرائيلي الذي استهدف مطار حلب الدولي». وأشار البيان إلى أن الكوادر الفنية «تكثف كل جهودها لاستئناف تشغيل المطار ضمن إجراءات السلامة والأمان وتأمين هبوط وإقلاع الطائرات وتخديم المسافرين وعودته بشكلٍ كامل للخدمة». ويُفترض أن تكون هذه الجهود قد اكتملت بحلول ظهر الجمعة.

ولفت بيان وزارة النقل السورية إلى أنه «بالنسبة لمطار دمشق الدولي، فالتوقف لبعض التجهيزات التي تضررت جراء الاعتداء الإسرائيلي لا يؤثر على عمل المطار وهو مستمر بتقديم وتخديم حركة الملاحة الجوية بشكلٍ طبيعي».


 

deter

عضو
إنضم
يناير 2015
المشاركات
49,153
التفاعل
126,817 331 9
الدولة
Saudi Arabia
الاعلام السوري له كم يوم يرمي كلام على الروس وعلى استحياء على الايرانيين

بسبب قصف المطارات

الان صار بشار هو اللي منع ههههههههه
 

yzeed

عضو
إنضم
أبريل 2013
المشاركات
2,739
التفاعل
6,143 28 0
الدولة
Saudi Arabia
الاعلام السوري له كم يوم يرمي كلام على الروس وعلى استحياء على الايرانيين

بسبب قصف المطارات

الان صار بشار هو اللي منع ههههههههه

وجود الروسي والايراني في سوريا بموافقة الأسد يستطيع اخراجهم متى ما أراد رفع الشرعية عنهم سوف يجد الدعم العربي والغربي
 

deter

عضو
إنضم
يناير 2015
المشاركات
49,153
التفاعل
126,817 331 9
الدولة
Saudi Arabia
وجود الروسي والايراني في سوريا بموافقة الأسد يستطيع اخراجهم متى ما أراد رفع الشرعية عنهم سوف يجد الدعم العربي والغربي

لو انضبط الغرب مع الناس والابرياء
كان لا هو والروس ولا الايرانيين يسوون شي

شرعيتهم مثل وجيههم قصف المطار مر من فوق القاعدة الروسية
 
إنضم
مايو 2019
المشاركات
1,033
التفاعل
2,479 2 0
الدولة
Japan
هذا الزرافة لا يملك قرارات هو مجرد رئيس بلدية لا كثر ولا اقل

الكل يعلم ان الإيرانيين و الروس يسيطرون على مفاصل دولة و صنع القرار فيها .
 

abdo 22

عضو
إنضم
أكتوبر 2008
المشاركات
3,586
التفاعل
5,127 38 0
الدولة
Egypt
موجود شكل بس مش اكتر ، لا يقدر علي أي شئ مجرد حثالة من البشر
 

ابن جلا

صقور الدفاع
إنضم
يناير 2012
المشاركات
15,804
التفاعل
59,151 47 0
الدولة
Saudi Arabia
منع الايرانيين من الرد ؟
الاسد فعليا لايستطيع منع ايران من الرد على الصهاينة من الاراضي السورية ولو كان لديه يد اعلى منها داخل سوريا لما راينا الروس والايرانيين والاتراك يعقدون الاجتماعات للتنسيق وتقاسم النفوذ على الاراضي السورية دون حتى ان يحضر معهم ولو شكلا
 

AmeeD QassaM

إعتزال
مراسلين المنتدى
إنضم
نوفمبر 2019
المشاركات
21,103
التفاعل
40,184 327 1
الدولة
Palestine
الكلب مجرد طرطور ما يقدر يفتح ثمو وخصوصا مع إيران
 

Travis

عضو
إنضم
ديسمبر 2021
المشاركات
1,163
التفاعل
2,878 22 0
الدولة
Saudi Arabia
وجود الروسي والايراني في سوريا بموافقة الأسد يستطيع اخراجهم متى ما أراد رفع الشرعية عنهم سوف يجد الدعم العربي والغربي
اعتقد ان الروس بيتخلصون منه
مع نهاية الحرب

اذا بقى بيصير مافيه اعادة اعمار
ولا فيه رفع عقوبات
يبيلهم يشوفون له بديل من الحين
 

آل قطبي الحسني

عضو مميز
إنضم
فبراير 2012
المشاركات
37,389
التفاعل
63,016 226 11
الدولة
Saudi Arabia

الأسد منع إيران من الرد على الهجمات الإسرائيلية «منذ 3 سنوات»​

الرئيس السوري أبلغ قراره لقاسم سليماني وخليفته قاآني
السبت - 6 صفر 1444 هـ - 03 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [ 15985]


news-030922-syria.iran.jpg

صورة بالأقمار الصناعية لشركة «بلانيت لابس بي بي سي» تُظهر الأضرار في مطار حلب الدولي بعد القصف الإسرائيلي مساء الأربعاء (بلانيت لابس / أ.ب)
رام الله: «الشرق الأوسط»
ذكرت صحيفة «هآرتس» الإسرائيلية، الجمعة، أن الرئيس السوري بشار الأسد، منع الإيرانيين قبل 3 سنوات من شن أي هجمات ضد إسرائيل عبر الأراضي السورية، بغرض تخفيف الاحتكاك، وهو أمر أصدره مباشرة لقائد «فيلق القدس» في الحرس الثوري قاسم سليماني، قبل اغتياله، ولا يزال ساري المفعول.

وشنت إسرائيل مئات الغارات ضد التموضع الإيراني في سوريا خلال هذه السنوات، من دون رد إيراني مباشر، أو حتى عبر مجموعات مسلحة شكلتها طهران في الجزء غير المحتل من هضبة الجولان للعمل ضد إسرائيل.

كانت صحيفة «نيويورك تايمز» أكدت الأسبوع الماضي أن الأسد منع الإيرانيين منذ حوالي عام من الرد على إسرائيل، لكن «هآرتس» قالت إن ذلك معمول به منذ 3 سنوات. وحسب الصحيفة الأميركية، فإن السوريين لا يريدون شن هجوم ضد إسرائيل من أراضيهم، لأن ذلك يهدد باندلاع حرب شاملة ستساهم كثيراً في زعزعة الوضع في الوقت الذي تعاني فيه البلاد من الضعف. وبسبب هذا الطلب، استهدفت الميليشيات المسلحة التي تتبع لإيران، القواعد الأميركية في سوريا، أملاً منها بأن يدفع ذلك الولايات المتحدة إلى الضغط على إسرائيل لوقف ضرباتها.

وقالت «هآرتس» إنه بعد اغتيال سليماني عام 2020 أعاد الأسد تعليماته لإسماعيل قآني، الذي خلفه. وتابعت الصحيفة أنه بدلاً من مثل هذه الهجمات، لجأت إيران بواسطة الميليشيات الموالية لها إلى الرد على الهجمات الإسرائيلية بإطلاق طائرات بدون طيار وقذائف صاروخية باتجاه قاعدة التنف الأميركية في جنوب سوريا.

وجاء التقرير بعد يومين من قصف نُسب لإسرائيل واستهدف مطار حلب الدولي في شمال سوريا، ونظام ملاحة يستخدمه مطار دمشق.
ووجه وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، الخميس، تحذيراً قاسياً لإسرائيل بشأن الضربات الجوية. وقال إن إسرائيل «تلعب بالنار»، وتخاطر بنشوب صراع عسكري أوسع.

ولا يعلق الجيش الإسرائيلي عامة على ضربات محددة في سوريا، لكنه أقر بتنفيذ مئات الغارات ضد الجماعات المدعومة من إيران التي تحاول الحصول على موطئ قدم في البلاد. ويقول الجيش إنه يهاجم أيضاً شحنات أسلحة يعتقد أنها متجهة إلى تلك الجماعات، على رأسها «حزب الله» اللبناني.

وفي وقت سابق من هذا العام، تسببت الضربات الجوية المنسوبة إلى إسرائيل في إلحاق أضرار جسيمة بمطار دمشق الدولي، مما أدى إلى توقف الحركة الجوية بالكامل لمدة أسبوعين.

وتقول إسرائيل إن أسلحة كبيرة نسبياً يتم تهريبها عبر سوريا على خطوط شحن إيرانية، غالباً ما تهبط في مطار دمشق الدولي وقاعدة التياس (التيفور) بالقرب من مدينة تدمر في وسط سوريا، وتخزن بعدها في مستودعات في المنطقة قبل نقلها بالشاحنات إلى لبنان.

وفي دمشق، أعلنت وزارة النقل السورية أنها تواصل العمل لإعادة مطار حلب الدولي إلى الخدمة بعد القصف الصاروخي الإسرائيلي مساء الأربعاء. ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن بيان للوزارة: «تتابع كوادرنا الفنية في المؤسسة العامة للطيران المدني بالتنسيق والتعاون مع شركاتنا الوطنية المختصة ترميم وإصلاح الأضرار الناجمة عن العدوان الإسرائيلي الذي استهدف مطار حلب الدولي». وأشار البيان إلى أن الكوادر الفنية «تكثف كل جهودها لاستئناف تشغيل المطار ضمن إجراءات السلامة والأمان وتأمين هبوط وإقلاع الطائرات وتخديم المسافرين وعودته بشكلٍ كامل للخدمة». ويُفترض أن تكون هذه الجهود قد اكتملت بحلول ظهر الجمعة.

ولفت بيان وزارة النقل السورية إلى أنه «بالنسبة لمطار دمشق الدولي، فالتوقف لبعض التجهيزات التي تضررت جراء الاعتداء الإسرائيلي لا يؤثر على عمل المطار وهو مستمر بتقديم وتخديم حركة الملاحة الجوية بشكلٍ طبيعي».


وسعت منهم هذي
واحد مستعمر ويهبد في كل مكان كيف يمنع وهو من يمنع من الرد من ذاته لانه متمسك بالكرسي
 

IOM & IOT

عضو
إنضم
أكتوبر 2018
المشاركات
3,042
التفاعل
9,195 102 0
الدولة
Egypt
اسف في اللفظ .. احا

هذا اقل تعليق على مجرم وخبر زي هذا
 

Sami sa

عضو
إنضم
سبتمبر 2019
المشاركات
5,133
التفاعل
4,534 14 2
الدولة
Saudi Arabia

الأسد منع إيران من الرد على الهجمات الإسرائيلية «منذ 3 سنوات»​

الرئيس السوري أبلغ قراره لقاسم سليماني وخليفته قاآني
السبت - 6 صفر 1444 هـ - 03 سبتمبر 2022 مـ رقم العدد [ 15985]


news-030922-syria.iran.jpg

صورة بالأقمار الصناعية لشركة «بلانيت لابس بي بي سي» تُظهر الأضرار في مطار حلب الدولي بعد القصف الإسرائيلي مساء الأربعاء (بلانيت لابس / أ.ب)
رام الله: «الشرق الأوسط»
ذكرت صحيفة «هآرتس» الإسرائيلية، الجمعة، أن الرئيس السوري بشار الأسد، منع الإيرانيين قبل 3 سنوات من شن أي هجمات ضد إسرائيل عبر الأراضي السورية، بغرض تخفيف الاحتكاك، وهو أمر أصدره مباشرة لقائد «فيلق القدس» في الحرس الثوري قاسم سليماني، قبل اغتياله، ولا يزال ساري المفعول.

وشنت إسرائيل مئات الغارات ضد التموضع الإيراني في سوريا خلال هذه السنوات، من دون رد إيراني مباشر، أو حتى عبر مجموعات مسلحة شكلتها طهران في الجزء غير المحتل من هضبة الجولان للعمل ضد إسرائيل.

كانت صحيفة «نيويورك تايمز» أكدت الأسبوع الماضي أن الأسد منع الإيرانيين منذ حوالي عام من الرد على إسرائيل، لكن «هآرتس» قالت إن ذلك معمول به منذ 3 سنوات. وحسب الصحيفة الأميركية، فإن السوريين لا يريدون شن هجوم ضد إسرائيل من أراضيهم، لأن ذلك يهدد باندلاع حرب شاملة ستساهم كثيراً في زعزعة الوضع في الوقت الذي تعاني فيه البلاد من الضعف. وبسبب هذا الطلب، استهدفت الميليشيات المسلحة التي تتبع لإيران، القواعد الأميركية في سوريا، أملاً منها بأن يدفع ذلك الولايات المتحدة إلى الضغط على إسرائيل لوقف ضرباتها.

وقالت «هآرتس» إنه بعد اغتيال سليماني عام 2020 أعاد الأسد تعليماته لإسماعيل قآني، الذي خلفه. وتابعت الصحيفة أنه بدلاً من مثل هذه الهجمات، لجأت إيران بواسطة الميليشيات الموالية لها إلى الرد على الهجمات الإسرائيلية بإطلاق طائرات بدون طيار وقذائف صاروخية باتجاه قاعدة التنف الأميركية في جنوب سوريا.

وجاء التقرير بعد يومين من قصف نُسب لإسرائيل واستهدف مطار حلب الدولي في شمال سوريا، ونظام ملاحة يستخدمه مطار دمشق.
ووجه وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، الخميس، تحذيراً قاسياً لإسرائيل بشأن الضربات الجوية. وقال إن إسرائيل «تلعب بالنار»، وتخاطر بنشوب صراع عسكري أوسع.

ولا يعلق الجيش الإسرائيلي عامة على ضربات محددة في سوريا، لكنه أقر بتنفيذ مئات الغارات ضد الجماعات المدعومة من إيران التي تحاول الحصول على موطئ قدم في البلاد. ويقول الجيش إنه يهاجم أيضاً شحنات أسلحة يعتقد أنها متجهة إلى تلك الجماعات، على رأسها «حزب الله» اللبناني.

وفي وقت سابق من هذا العام، تسببت الضربات الجوية المنسوبة إلى إسرائيل في إلحاق أضرار جسيمة بمطار دمشق الدولي، مما أدى إلى توقف الحركة الجوية بالكامل لمدة أسبوعين.

وتقول إسرائيل إن أسلحة كبيرة نسبياً يتم تهريبها عبر سوريا على خطوط شحن إيرانية، غالباً ما تهبط في مطار دمشق الدولي وقاعدة التياس (التيفور) بالقرب من مدينة تدمر في وسط سوريا، وتخزن بعدها في مستودعات في المنطقة قبل نقلها بالشاحنات إلى لبنان.

وفي دمشق، أعلنت وزارة النقل السورية أنها تواصل العمل لإعادة مطار حلب الدولي إلى الخدمة بعد القصف الصاروخي الإسرائيلي مساء الأربعاء. ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن بيان للوزارة: «تتابع كوادرنا الفنية في المؤسسة العامة للطيران المدني بالتنسيق والتعاون مع شركاتنا الوطنية المختصة ترميم وإصلاح الأضرار الناجمة عن العدوان الإسرائيلي الذي استهدف مطار حلب الدولي». وأشار البيان إلى أن الكوادر الفنية «تكثف كل جهودها لاستئناف تشغيل المطار ضمن إجراءات السلامة والأمان وتأمين هبوط وإقلاع الطائرات وتخديم المسافرين وعودته بشكلٍ كامل للخدمة». ويُفترض أن تكون هذه الجهود قد اكتملت بحلول ظهر الجمعة.

ولفت بيان وزارة النقل السورية إلى أنه «بالنسبة لمطار دمشق الدولي، فالتوقف لبعض التجهيزات التي تضررت جراء الاعتداء الإسرائيلي لا يؤثر على عمل المطار وهو مستمر بتقديم وتخديم حركة الملاحة الجوية بشكلٍ طبيعي».


هات غير هال سالفه بشار لا يسيطر على اي شيء في سوريا
 

German Gun

عضو
إنضم
يونيو 2022
المشاركات
501
التفاعل
1,144 5 1
الدولة
United Kingdom
وجود الروسي والايراني في سوريا بموافقة الأسد يستطيع اخراجهم متى ما أراد رفع الشرعية عنهم سوف يجد الدعم العربي والغربي

و من من العرب عدا مصر و الجزائر و الامارات سوف يضع يده على يد قاتل و مجرم ؟
 
أعلى
تم الكشف عن مانع الإعلانات

عارفين ان الإعلانات مزعجة!

من المؤكد أن برنامج حظر الإعلانات يقوم بعمل رائع في منع الإعلانات ، ولكنه يحظر أيضًا الميزات المفيدة والمهمة للموقع مثل ملفات الجافا وتضمين الروابط الثلاثي. للحصول على أفضل تجربة للموقع ، يرجى استثناء رابط المنتدى من خاصية مانع الإعلانات الخاص بك.

لقد قمت بتعطيل مانع الإعلانات    لا شكراً