• لقد تم أنشاء هذا الموقع في عام 2007، ومنذ ذلك الحين وهو المكان العربي الأبرز والأمثل للمهتمين في صناعة الدفاع ومتابعة شؤون التقنية والعسكرية . الكثيرون من أعضاء ومرتادي هذا المكان تناقشوا وتبادلوا العديد من الآراء و وجهات النظر حول الانظمة العسكرية وتقنياتها حتى صنعوا أرشيفاً مليء بالمعلومات، يُعتز به ويٌفتخر. الكثيرون قدموا أفكاراً وأعمالاً ناجحة ، واستمر به الأمر ان يكون الآن أحد أفضل وأكبر المواقع العربية على خريطة الانترنت . يدين الدفاع لأعضاءه ومرتاديه الكثير، ولهذا فهو على الدوم محل تقدير واعتزاز عندهم. يعتبر الدفاع مصدراً رئيساً للمعلومة التقنية ذات العلاقة بالانظمة العسكرية على مستوى العالم العربي، وتتميز موضوعاته التي تفضل بطرحها أعضاءه الكرام بمهنية وحرفية عالية في التقديم وفي التحقق من صحة المعلومة وفي النقاش حولها. لذلك نرجو الالتزام عزيزي زائر بعدم خرق قوانينه

تكنولوجيا الرادارات 2020 حقائق وأباطيل

السحاب

:: عضو ::
إنضم
29 يوليو 2015
المشاركات
2,903
الإعجابات
6,146
النقاط
620
موضوع قيم نادرا ما نجد مثل هذه المقالات بالعربية
 

العريف10

أدميرال بحري
طاقم الإدارة
مـراقــب عـــام
إنضم
1 أغسطس 2009
المشاركات
3,725
الإعجابات
10,161
النقاط
884
الدولة
Egypt
@هيرون
هل يمكن الحصول علي النص خارج نطاق الصور
القراءة صعبة بتلك الطريقة؟
 
  • إعجاب
التفاعلات: Ivar

هيرون

صـقــر الـخـلـيــج
طاقم الإدارة
مـراقــب عـــام
إنضم
21 ديسمبر 2008
المشاركات
15,285
الإعجابات
66,782
النقاط
10,696
@هيرون
هل يمكن الحصول علي النص خارج نطاق الصور
القراءة صعبة بتلك الطريقة؟
المعذرة عزيزي
المجلة للقراءة فقط على الموقع ولايمكن تنزيلها والتعديل عليها.
تمنيت لو كانت نسخة قابلة للتحميل لربما يمكن تحويلها عبر محرر النصوص .
 

العريف10

أدميرال بحري
طاقم الإدارة
مـراقــب عـــام
إنضم
1 أغسطس 2009
المشاركات
3,725
الإعجابات
10,161
النقاط
884
الدولة
Egypt
المعذرة عزيزي
المجلة للقراءة فقط على الموقع ولايمكن تنزيلها والتعديل عليها.
تمنيت لو كانت نسخة قابلة للتحميل لربما يمكن تحويلها عبر محرر النصوص .
لو تتذكر في موضوع مشابة لك نفس المجلة قدمت لي وسائل الاتصالات بين الغواصات وكانت معلومات جيدة فعلا مقارنة لما موجود باللغة العربية من مجلات وصحف.
لو تعرف برنامج محرر للنصوص مجرب ياريت تقولي
 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى