صاروخ أفانغارد فوق الصوتي

Makeyev

عضو مميز
إنضم
18 أغسطس 2014
المشاركات
2,941
مستوى التفاعل
4,995
النقاط
800
بالعكس النجاح الروسي الاقتصادي مؤشره جيد مقارنة بالغرب .. الدين الروسي الخارجي ينخفض و اقل بكثير بل بأضعاف الديون الخارجية الأوربية آو امريكا ..

التنوع الاقتصادي الروسي صحيح اقل بكثير من الغربي الامريكي و الصيني و الكوري الخ لكن هذا سببه الأساسي هو الخصخصة في روسيا نسبتها جداً قليلة مقارنة بباقي الدول في نفس المستوى .. ببساطة اقتصاد روسيا ليس بضخامة الأوربي و الصيني و الامريكي لكن الديون ليست بنفس الحجم ولا نسبة الخصخصة .. الموضوع نسبة و تناسب ..
هناك محاولات من الحكومة الروسية لبناء اقتصاد متنوع! بالإضافة إلى سعي روسيا للاكتفاء الذاتي في المجالات الحيوية عبر صناعة منتجات محلية بديلة للمستورد! من هنا نرى ما يلي:
أولا: روسيا لديها شركة Rosatom وهي عبارة عن إمبراطورية الطاقة النووية وقد وضعت موضوع سابق عنها!
روسيا: أمبراطورية الطاقة النووية
ثانيا:
اهتمام في مجال ألعاب الفيديو والألعاب الالكترونية (eSport Gaming) وعائداتها تقريبا مليار و700 مليون دولار لعام 2017 ولو غابت القرصنة في هذا المجال لكانت العائدات أكبر بكثير!
ثالثا: اهتمام في مجال تقنية المعلومات وما يتعلق بها من مجال الأمن وتقنيات التعرف النمطي والوجه والسلوك وغيرها! وتصل عائداته قرابة 8 مليار و500 مليون دولار لعام 2017!
رابعا: مجال الشحن والنقل يشهد نموا خصوصا في مجال المطارات حيث شهد عام 2017 نمو يقدر بـ 15% كما تنوي روسيا فتح المجال للمطارات في المدن الاخرى لإستقبال الطياران الدولي مباشرة ما يقلل التكاليف على السياح الاجانب!
خامسا: تحسن ملحوظ في مجال السينما وعائدات هذا القطاع بلغت 952 مليون دولار ونسبة عائدات الافلام الروسية بلغت 229 مليون دولار مع بروز لقطاع المؤثرات البصرية او ما يعرف بـ (Visual Effects) مع الاهتمام بمجال الصوتيات!
سادسا: لدى روسيا اهتمام في مجال البصريات من تلسكوبات ومناظير ومجاهر وعدسات لكاميرات التصوير السينمائي والفوتوغرافي! وربما أكبر الشركات الروسية في هذا المجال هي شركة Shvabe
سابعا:
قطاع السياحة في روسيا لا يلقى إدارة تسويقية جيدة بالإضافة إلى الاهمال من قبل المستثمرين الروس وربما الكثير يشتكي من سوء البنية التحتية وغياب التجهيزات الضرورية! هذا القطاع لو استطاعت روسيا ادارته بشكل بارع فإن عائداته ستقفز بشكل كبير! مع أن أكبر حافز هو ضعف العملة الروسية!
ثامنا: هناك قطاعات حيوية مثل الزراعة، الفضاء، صناعة المعدات الثقيلة والمواصلات (سيارات - قطارات - طائرات) ومجال بناء السفن، والعقارات والمؤسسات المالية والبنوك، والتأمينات!
تاسعا: بسبب ضعف العملة الروسية هناك توجه ملحوظ من قبل الطلاب الاجانب للدراسة في الجامعات الروسية بالإضافة إلى الاهتمام بدور الطباعة والنشر (كتب - مجلات - صحف - المجلات الدورية - قصص وروايات - القصص المصورة (Comics))
عاشرا: في عام 2017 بلغت عائدات روسيا من السياحة العلاجية 250 مليون دولار بالرغم من غياب الفيزا العلاجية وكذلك ضعف الرعاية الصحية مقارنة ببقية دول العالم إلا أن هناك دعوات بالاهتمام في هذا المجال! ومن أبرز فروع الطب التي تلقى شعبية بين السياح هي:
1) طب العيون
2) علاج العقم أحد أبرز المجالات التي تميز الروس فيها، فبالرغم من أن روسيا دولة تعتنق المسيحية إلا أنها تمتلك قوانين متحررة في مجال الطب! (حيث قامت روسيا بأول عملية طفل أنابيب في عام 1986م أي بعد 8 سنوات من أول عملية في هذا المجال) كما أنها تسمح بتأجير الرحم لمن لديهم مشاكل في هذا المجال دون فرض قيود أو عمر محدد!
3) طب الاسنان
4) علاج الأورام - السرطان
5) عمليات التجميل
6) جراحة القلب والصدر
7) جراحة العظام
8) جراحة المساللك البولية
كما أن روسيا لديها اهتمام في مجال الصيدلة ولديها شركات تصنع أدوية وعقاقير خاص بها!
بل هناك محاولة في الدخول لمجال الروبوتات الطبية

 

سوفييتي

وزيــر الــدفـــاع
إنضم
24 ديسمبر 2018
المشاركات
1,885
مستوى التفاعل
5,318
النقاط
675
الدولة
Russian Federation
سابعا: قطاع السياحة في روسيا لا يلقى إدارة تسويقية جيدة بالإضافة إلى الاهمال من قبل المستثمرين الروس وربما الكثير يشتكي من سوء البنية التحتية وغياب التجهيزات الضرورية! هذا القطاع لو استطاعت روسيا ادارته بشكل بارع فإن عائداته ستقفز بشكل كبير! مع أن أكبر حافز هو ضعف العملة الروسية!
مادامك فتحت موضوع السياحة ... دعني ابدي ملاحظاتي :
الطقس تسعة اشهر بالسنة برد قارس وثلوج وصقيع ... هي فترة الصيف القصيرة مناسبة للسياحة ... السنة الماضية في بداية يناير وصلت درجة الحرارة في العاصمة اقل من ٣٠- يعني حتى يدك لن تستطيع فتحها ...!
للاسف الذي لم يعش في روسيا . لا يعرف كيف تسير الامور هناك .... كثير من الوظائف التحتية ( تنظيف - نقل خاص ... ) لا يقوم بها الروس تعففا وترفعا كمثل تنظيف دورات المياه متروكة في الغالب للجالية القرغيزية ... محلات الشاورما متروكة للاوزبك ... عمل الارجيلة متروكة للجنسيات الشرق اوسطية .... التاكسي غالبيته من الارمن والاذربيجان ... بشكل عام الشعب الروسي في غالبيته يعشق الوظائف الحكومية او العسكرية او ذات الرواتب المرتفعة ...الروس يعشقون السفر وبالذات للمناطق المشمسة ( تركيا ( انطاليا - مرمريس ) - مصر ( شرم الشيخ + الغردقة ) . - مؤخرا اصبحو يعشقون الصين و بلاد شرق اسيا للشمس ولرخص التكلفة ) يعشقون سماع الموسيقى لدرجة انه حتى دورات المياه فيها سماعات تبث الموسيقى ... لا يصبرون عن الكحول ... كحوليين بشهادة عيني لدرجة غير طبيعية ... والغريب انهم لا يسكرون او يصلو لدرجة الثمالة مثل بقية البشر ...لان اجسامهم تعودت على شرب المسكرات ... فبامكانه ان يشرب ويذهب بسيارته طبيعي جدا .... فيهم عنصرية لمن لا يفهم ثقافتهم ولغتهم... كذلك نادرا ماتشاهد روسيا يتقن الانجليزية ... حتى في الاماكن السياحية لن تجد من يتقن الانجليزية الا ما ندر ... اتذكر اني شاهدت رجلا عربيا في الخمسينات من عمره في مطعم يحاول ان يفهم القرسون بالانجليزية انه لا يرغب بلحم الخنزير والقرسون فشل في فهمه ... هنا تدخلت وشرحت للقرسون ان الرجل مسلم ولا يرغب باكل خالطه الخنزير ... ومادام اتكلم عن الخنزير ... غالبية المطاعم الروسية تستخدم دهن ولحم الخنزير ... للمسلمين هناك مطاعم يكتب عليها ( حلال ) بالعربي وهي قليلة ولكنها موجودة ...خالية من لحوم الخنزير ...
لا تستغرب اذا معك عملة غير الدولار واليورو ان ترفض من صرافي العملة ... العملات العربية جميعها مرفوضة ... عملات اوروبا الخارجة عن اليورو جميعها مرفوضة ... لن تجد احد يصرفها لك حتى ولو بربع الثمن نهائيا ... كذلك اي دولار عليه كتابة حبر او شخبطة مرفوض ... الفنادق وما ادراك مالفنادق ... حقائبك يا استاذ ... ستحملها بنفسك لغرفتك لن يحملها عنك احد ... قليلة هي الفنادق في العاصمة الروسية التي توفر موظف خاص بحمل الحقائب ...هذا النظام تعلموه من الحياة الشيوعية اخدم نفسك بنفسك .... بالنسبة للتدخين جميع الفنادق تمنع التدخين منعا باتا ...ويخصص مكان خارج الفندق للمدخنين .... كذلك المطاعم - الحانات - النوادي الليلة يمنع فيها التدخين ....الشعب الروسي لا يحب الموسيقى الشرقية مطلقا ولا يتذوقها بما فيها اغاني اليهود العبرية .... اسعار الفنادق في وسط العاصمة في الصيف تكون مرتفعة وفي الشتاء تنزل الى اكثر من النصف ... مايميز روسيا في الصيف بجميع مدنها انها بلاد فتنة بمعنى الكلمة ... فتيات جميلات في كل مكان ....ستصاب بالجنون من مشاهدة تلك الزهور وهن في قمة التألق والجمال ...
بالنسبة لصرف الدولار حتى عام ٢٠١٤ م كان الدولار = ٣٢ روبل .. بمعنى ان اية موظف راتبه الشهري ٦٠٠٠٠ روبل كان يتقاضى مايعادل ٢٠٠٠ دولار ... بعد العقوبات الاقتصادية وتورط روسيا بالقرم وازمة اقليم الدونباس الاوكراني انهار الروبل الى اقل من نصف قيمته واصبح من كان يتقاضى ٢٠٠٠ دولار اصبح راتبه اقل من ٩٥٠ دولار ...!
 
التعديل الأخير:

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى