الخيام: المغرب ساعد أمريكا والدنمارك في إحباط مخططات إرهابية و التعاون الامني المغاربي منعدم

Jocker

عــميد
إنضم
27 ديسمبر 2015
المشاركات
435
مستوى التفاعل
1,693
النقاط
570

كشف مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية، عبد الحق الخيام، أن المغرب ساعد، فضلا عن فرنسا واسبانيا، العديد من البلدان الأخرى على إحباط خطط هجمات، من بينها الولايات المتحدة والدنمارك.

وأوضح الخيام، في حديث نشرته صحيفة (ماروك إيبدو) أمس الجمعة، أنه “بفضل عمل فرقنا تم إحباط العديد من خطط الهجمات عبر العالم برمته. ففضلا عن فرنسا، قمنا أيضا بتقديم معلومات لإيطاليا وهولندا والدنمارك، وحتى خارج أوروبا، للولايات المتحدة”.

وذكر مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية بالتعاون الثمين بين الأجهزة المغربية ونظيرتيها بفرنسا واسبانيا، والذي مكن من توقيف العقل المدبر للهجمات الإرهابية ل13 نونبر الماضي بباريس، وكذا من تفكيك خلايا إرهابية بمدينتي الناظور وسبتة.

وبعدما وصف، في المقابل، التعاون على المستوى المغاربي ب”الضعيف”، بل “المنعدم”، حذر السيد الخيام من المخاطر بالمناطق الحدودية التي تهدد المنطقة.

وقال “إن الجزائر ترفض التعاون معنا. وذلك على الرغم من أن الأخطار التي تهدد اليوم بضرب المنطقة هي عابرة للحدود، ومن المهم التعاون. ويتعين برأيي القيام بمجهود مهم في هذا الاتجاه على المستوى العربي، وليس المغاربي فحسب”.

وأشار إلى أن “تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي يسيطر على جنوب الجزائر برمته. وبالنظر إلى هذا الوضع، فإن من مصلحة هذه الأخيرة أكثر منا، التعاون في هذا الشأن”، مبرزا أن “الوضع الذي خلقته الجزائر في تندوف من خلال آلاف المحتجزين الذين تركوا يواجهون مصيرهم، وهم يعانون من الفقر والبؤس والحرمان الأكثر خزيا، يساهم بشكل أساسي في تغذية الفروع الجهادية بالمنطقة”.

وتوقف مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية في هذا الإطار عند العلاقات بين انفصاليي (البوليساريو) والمنظمات الإرهابية، مضيفا “إننا نعلم أن عناصر تابعة للبوليساريو تعتبر جزءا لا يتجزأ من المنظمات الإرهابية الرئيسية بالصحراء والساحل”.

من ناحية أخرى، أكد الخيام أن جميع عناصر الجهاز الأمني المغربي واعية بضرورة التعاون والتنسيق فيما بينها لحماية المصالح العليا للمغرب.

ومن أجل الحصول على المعلومات التي تمكن من إحباط خطط الهجمات، أبرز السيد الخيام العمل على جمع المعلومات “الذي يتم بشكل يومي” بتعاون دائم بين جميع المصالح، سواء تعلق الأمر بالمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أو المديرية العامة للأمن الوطني، أو الدرك الملكي.

كما تطرق إلى التعديلات التي تم إدخالها على قانون مكافحة الإرهاب “بشكل جعله أكثر انسجاما مع التغييرات التي تعرفها الظاهرة الإرهابية، ولاسيما في مجال التنصت على المكالمات الهاتفية”.
http://www.alyaoum24.com/527050.html
 

Destroyer

جندي أول
إنضم
4 فبراير 2016
المشاركات
25
مستوى التفاعل
9
النقاط
60
وأشار إلى أن “تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي يسيطر على جنوب الجزائر برمته. وبالنظر إلى هذا الوضع، فإن من مصلحة هذه الأخيرة أكثر منا، التعاون في هذا الشأن”، مبرزا أن “الوضع الذي خلقته الجزائر في تندوف من خلال آلاف المحتجزين الذين تركوا يواجهون مصيرهم، وهم يعانون من الفقر والبؤس والحرمان الأكثر خزيا، يساهم بشكل أساسي في تغذية الفروع الجهادية بالمنطقة”.

الجنوب الجزائري يشكل 2 مليون كلم
هل من المعقول ان 300 عنصر من تنظيم القاعدة في المغرب الاسلامي بامكانه ان يسيطر على 90% من مساحة الجزائر للعلم اكبر القواعد الجزائرية العسكرية تتواجد في الصحراء
في التسعينات لما كان عدد الارهابيين 50 الف ارهابي وتعداد الجيش قليل بالمقارنة حاليا اكثر من 400الف جندي
ولم يستطيعو السيطرة على قرية واحد فما بالك الان
 

Jocker

عــميد
إنضم
27 ديسمبر 2015
المشاركات
435
مستوى التفاعل
1,693
النقاط
570
و من قال ان عددهم 300؟ عدد تنظيم القاعدة في الجا زائر لا يمكن ضبطه فكل عام ينظم المزيد
 

Moroccan Sniper

الحمدُ للهِ الذي عافَانِي مِمَّا ابْتلاكَ به
طاقم الإدارة
عـضـو مـجـلـس الإدارة
إنضم
23 يوليو 2008
المشاركات
15,965
مستوى التفاعل
44,376
النقاط
10,751
مسألة سيطرة القاعدة على الجنوب الجزائري غير مضبوطة أظن أن الجريدة اضافت بهارات لما قاله الخيام و اعادت صياغته لا أعتقد رجل في موقعه سيصرح بهذا
 

المنشار

عضو مميز
إنضم
14 يونيو 2015
المشاركات
3,753
مستوى التفاعل
10,159
النقاط
710
الجنوب الجزائري يشكل 2 مليون كلم
هل من المعقول ان 300 عنصر من تنظيم القاعدة في المغرب الاسلامي بامكانه ان يسيطر على 90% من مساحة الجزائر للعلم اكبر القواعد الجزائرية العسكرية تتواجد في الصحراء
في التسعينات لما كان عدد الارهابيين 50 الف ارهابي وتعداد الجيش قليل بالمقارنة حاليا اكثر من 400الف جندي
ولم يستطيعو السيطرة على قرية واحد فما بالك الان
الجماعات المسلحة في الجزائر تعتمد على حرب الاستنزاف ونصب الكمائن. و هي دائمة الحركة في مختلف الولايات و الحدود الجزائرية لتشتيت افكار وخطط الجيش الجزائري ليصعب عليه ظبط الامن داخل البلاد + الاوضاع المتدهورة بدول الجوار.
 

Medic

وَأْمُرْ أَهْلَكَ بِالصَّلَاةِ وَاصْطَبِر عَلَيْها
طاقم الإدارة
إنضم
16 أكتوبر 2011
المشاركات
4,078
مستوى التفاعل
14,967
النقاط
1,948
يجب ان تكف الدول العربية عن اي تعاون استخباراتي مع الغرب. لابد للغرب ان يعترفون بقيمة الدول العربية. دعوهم يذوقون بعض الذي اصابنا قليلا.
 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى