هجوم مؤلم لداعش في البادية يقتل 5 جنود سوريين ويصين 20 آخرين

هجوم مؤلم لداعش في البادية يقتل 5 جنود سوريين ويصين 20 آخرين

قتِل خمسة جنود سوريين وأصيب 20 آخرون بجروح، في هجوم شنه مسلحو تنظيم داعش على حافلة.
نقل عسكرية، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية السورية (سانا).

ونقلت الوكالة عن مصدر عسكري لم تسمه، اليوم الإثنين، أنه ”نحو الساعة السابعة من مساء أمس (الأحد).

تعرضت حافلة نقل عسكرية لهجوم إرهابي صاروخي في المنطقة 50 كم شرق المحطة الثالثة.
في البادية السورية من قبل مجموعة من تنظيم داعش الإرهابي، وتلت الهجوم رشقات من مدفع عيار 23 مم“.

هجوم صاروخي

هجوم مؤلم لداعش في البادية يقتل 5 جنود سوريين ويصين 20 آخرين
هجوم مؤلم لداعش في البادية يقتل 5 جنود سوريين ويصين 20 آخرين

ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية ”سانا“، عن مصدر عسكر قوله، إن ”حافلة نقل عسكرية، تعرضت لهجوم إرهابي صاروخي.

في المنطقة 50 كم شرقي المحطة الثالثة في البادية السورية من قبِل مجموعة من تنظيم داعش الإرهابي“.

وفي السياق ذاته، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن ”كمين داعش استهدف رتلا عسكريا مؤلفا من بضع آليات.

وذلك قرب الحدود الإدارية بين بادية حمص الشرقية وبادية دير الزور الشرقية، في مناطق محطات.
ضخ النفط T2،T3؛ ما أدى إلى خسائر بشرية“.

وأضاف المرصد أن ”الكمين الذي جرى بالأسلحة الرشاشة، أدى إلى مقتل 9 عناصر في.
قوات الجيش السوري والفيلق الخامس وقوات أخرى، وإصابة 15 آخرين بجروح متفاوتة“.

تعزيزات عسكرية

هجوم مؤلم لداعش في البادية يقتل 5 جنود سوريين ويصين 20 آخرين
هجوم مؤلم لداعش في البادية يقتل 5 جنود سوريين ويصين 20 آخرين

وأشار المرصد إلى أنه ”رصد يوم أمس (الأحد) وصول تعزيزات عسكرية للجيش إلى بادية حمص.
تتألف من عربات عسكرية وأسلحة ثقيلة، إضافة إلى عشرات الجنود“.

ولفتت وكالة ”سانا“ إلى أن ”مثل هذه الهجمات تتكرر ضد حافلات النقل على طريق دير الزور – تدمر.
من قبل مجموعات مسلحة تنطلق من منطقة سيطرة القوات الأمريكية بمنطقة التنف“.

ووفقا للمرصد السوري لحقوق الإنسان، بلغت حصيلة الخسائر البشرية بين صفوف الجيش السوري والقوات الموالية له.

خلال الفترة الممتدة من الـ24 من مارس 2019 وحتى اليوم، 1625 قتيلا قضَوْا جميعهم في ”هجمات وتفجيرات .

وكمائن لتنظيم داعش في غرب الفرات وبادية دير الزور والرقة وحمص والسويداء وحماة وحلب“.

وفقد تنظيم داعش، الذي كان أعلن ”خلافة“ في مناطق من سوريا والعراق في 2014، جميع الأراضي التي كانت تحت سيطرته في عام 2019.

لكن التنظيم ما زال يشن هجمات مسلحة محدودة في كل من البلدين.

 

 

 

الموقع العربي للدفاع والتسليح

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*