الخليج العربي

140 دبابة أبرامز أمريكيه للعراق

عقد 140 دبابة أبرامز للعراق

يشتري العراق عدداً كبيراً من دبابات أبرامز إم 1 إيه 1 (M1A1) لصالح قواته البرية في إطار تقوية الجيش العراقي وتعزيز سطوته على أراضي البلاد. وذلك استعداداً لاستلام كامل مقدرات البلاد الأمنية والعسكرية ،كما هو معلوم مع رحيل القوات الأميركية عن العراق نهاية العام 2011. وقد منحت قيادة الدبابات والآليات في الجيش الأميركي شركة جنرال دايناميكس لاند سيستمز General Dynamics Land Systems في 4 كانون الثاني/ يناير الماضي، عقداً بقيمة 198 مليون دولار أميركي لبناء 140 دبابة أبرامز إم1 إيه1 M1A1 SA .

ويعني تعبير SA إدراك الوضع الميداني (Situational Awarness) ، وهو يرمز إلى التحسين الذي أجري على دبابات إم1 إيه1 الخاصة بالعراق. ويشمل هذا التحسين منظار حراري للرؤية الأمامية بالأشعة تحت الحمراء FLIR ، وجهاز حراري لتحسين رؤية السائق، بالإضافة إلى عتاد تحسين القدرة على الصمود في المناطق المأهولة TUSK . ويتمثل هذا العتاد الأخير بنظم عدة تشمل محطة لتوجيه المدفع الرشاش الرئيسي من الداخل، وصفائح التدريع الردّي، وتدريع شبكي لحماية الخلفية، وغيرها.
تتمتع دبابة أبرامز
بشهرة واسعة كونها من أفضل الدبابات من ناحية الحماية التدريعية المجربة قتالياً، وهي مسلحة بمدفع رئيسي أملس الجوف عيار 120 ملم من Rheinmetall الألمانية، مع مدفع متحد المحور عيار 7,62 ملم، ومدفع رشاش عيار 12,7 ملم لآمر الدبابة طراز Browning M2 ، ومدفع رشاش آخر عيار 7,62 ملم.
أما تدريع دبابة أبرامز
فيتمثل باليورانيوم المستنفذ المغلف بالفولاذ، كما يفصل التدريع ما بين كابينة الطاقم وخزانات الوقود. كذلك فإن ألواح الحماية العلوية مصممة لتنفجر نحو الخارج لدى تعرضها للاختراق بواسطة قذيفة شديدة الانفجار مضادة للدبابات (HEAT) . وذلك بالإضافة أيضاً إلى الحماية من أسلحة الدمار الشامل.
يذكر أن العراق طلب 280 دبابة M1A1 من الولايات المتحدة في 2008 و2009. علماً أن هذا العقد يُنجز بحلول أيار/ مايو 2011. ويتوقع أن يبلغ إجمالي الطلب العراقي في النهاية الـ 700 دبابة.
كذلك، تستخدم القوات العراقية اليوم 22 دبابة
إم1 إيه1 للتدريب، وهي مستأجرة من القوات الأميركية.
جدير بالذكر أن العراق هو الدولة العربية الرابعة التي تقتني دبابات أبرامز، والدول الأخرى هي المملكة العربية السعودية والكويت ومصر. وتكون الدول العربية بذلك الزبون التصديري الأهم لدبابات
أبرامزالأميركية صنع جنرال دايناميكس، إذ لم تستلمها أية دولة أخرى سوى أوستراليا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. بسم الله الرحمن الرحين
    الف مبروك لل شعب العراقي هذا الانجاز اي هو فعلا انجاز لانا رابع دوله بالوطن العربي نملك هاي الدبابه بعد مصر والمويت والسعوديه وان شا ء الله الجيش العراقي راح يرجع مثل قبل مبروووك الي اولا وللجيشي ثانيا وللشعب العراقي لان هذا راح يخدم العراق واني بنيابه عن القوات العراقيه اهني الجيش واطمئن الشعب انو راح ايصير عدنه جيش راح يخدم ذاالوطن الغلي وشكرا اخوكم ملازم علي احد ضباط الجيش العراقي الباسل

  2. بالمناسبه يوم الثلاثاء كنت في معسكر بسمايه وصعدت هاي الدبابه العملاقه اروع من الرائع

  3. مبروك للعراق وتحيه الى كل عسكري في الجيش العراقي واتمنى ان العراق يملك 3000 منها لان الدوله التي لاتملك جيش ليس لها كرامه ودول الجوار مع الاسف ما يجون الا الا بالعين القويه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق