الاخبار العالمية

الغرب يتوجس خيفة من “حرب باردة” في بحر قزوين

2

أعلنت وزارة الدفاع الروسية مؤخرا عن خطة لتعزيز قدرات الأسطول البحر الحربي الروسي في بحر قزوين والذي يضم الآن أكثر من 30 سفينة من مختلف الفئات ويعتبر أقوى أسطول بحري حربي في هذه المنطقة التي تتسم بأهمية بالغة. وتنص الخطة على ضمّ أكثر من 10 سفن حربية وسفن مساندة جديدة إليه في عام 2014.
وكان مصدر إعلامي في المنطقة العسكرية الجنوبية بروسيا قال إن سفينتين صاروخيتين صغيرتين جديدتين هما “غراد سفياجسك” و”أوغليتش” وزورقا هجوميا جديدا من فئة “21980 غراتشونوك” أثبتت قدراتها خلال اختبارات أجريت لها وستنضم إلى الأسطول الروسي في بحر قزوين في الربع الأول من عام 2014.

وعلاوة على السفن الحربية الجديدة يتزايد عدد سفن المساندة في بحر قزوين. ومن المقرر أن تنضم 7 زوارق جديدة خصصت لمساندة السفن الحربية إلى أسطول بحر قزوين في العام الجاري.
واسترعى تسارع وتيرة تحديث الأسطول البحري الحربي الروسي انتباه الخبراء الأجانب، وبالأخص خبراء الغرب الذين كان الكثيرون منهم ينظرون إلى الأسطول الروسي كأسطول يضم سفناً متقادمة يأكلها الصدأ حسب صحيفة “أرغومينتي نيديلي”. أما الآن فيقرّون بأن الأسطول البحري الحربي الروسي يعيش النهضة. وليس هذا فحسب، بل يخشون أن ترفرف أعلام الأسطول الروسي قريبا في موانئ العالم ويواجه العالم بالتالي حرباً باردة جديدة.

الغرب يتوجس خيفة من “حرب باردة” في بحر قزوين

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق