نقل آليات عسكرية أمريكية من أفغانستان إلى إيران

 نقل آليات عسكرية أمريكية من أفغانستان إلى إيران

كشف موقع إيراني، الأربعاء، عن نقل آليات عسكرية أمريكية من أفغانستان إلى إيران، بعد سيطرة حركة طالبان على أفغانستان.

ونشر موقع ”سحام نيوز“ المقرب من معسكر الإصلاحيين في إيران، صورا قال إنها ”تظهر نقل دبابات ومركبات عسكرية أمريكية كانت تابعة للحكومة الأفغانية، وهي تسير باتجاه العاصمة الإيرانية طهران“.

وأضاف الموقع أن الصور التي نشرها عبر حسابه في تلغرام، ”كانت تسير على الطريق السريع الرابط بين مدينتي غرمسار وسمنان، شمال شرق إيران، والذي يبعد عن طهران قرابة 220 كيلو مترا“.

وبين أن ”من بين تلك الآليات العسكرية التي نُقلت من أفغانستان إلى إيران، مدرعات أمريكية من طراز همفي“.

وعلق القائم بأعمال وزير الدفاع الأفغاني في الحكومة السابقة بسم الله محمدي، على ما كشفه موقع ”سحام نيوز“.

ونشر محمدي عبر حسابه على تويتر، صورة لتلك الآليات والمركبات العسكرية التي تتحرك في شوارع إيران، وعلق عليها بالقول ”إيران جار سيئ.. الأيام السيئة لأفغانستان ليست أبدية“.

ودعا محمدي ”جميع الدول الأجنبية والمجاورة“ إلى عدم الاعتراف بحكومة طالبان التي وصفها بـ“الإرهابية“، وأنها ”ستكون اضطهادا كبيرا لشعب أفغانستان المضطهد“.

هامر إتش 1

 نقل آليات عسكرية أمريكية من أفغانستان إلى إيران

من جانبه، ذكر موقع إذاعة ”فردا“ الإيراني المعارض، أن ”من بين الآليات العسكرية الأمريكية التي شوهدت بالشوارع الإيرانية، مركبة هامر إتش 1، متعددة الأغراض عالية الحركة، والتي صُممت وصُنعت في الأصل للجيش الأمريكي ويتم استخدامها الآن من قبل جيوش بعض البلدان الأخرى“.

وأشارت الإذاعة إلى أن ”عربة همفي العسكرية تُستخدم للسفر على أي نوع من الطرق وفي أي مناخ، وهي إحدى المركبات التي استخدمتها القوات الأمريكية على نطاق واسع خلال 20 عاما من الوجود العسكري الأمريكي في أفغانستان“.

ولم يتم الكشف عن تفاصيل أخرى حول أنواع وكميات المركبات والمعدات التي تم نقلها إلى إيران ووجهتها النهائية، ولم يعلق المسؤولون في إيران بعد.

وفي الأسبوع الماضي، أعلن متحدث باسم هيئة الطيران الإيرانية، محمد حسن ذيبخش، أن عددا من طائرات شركة الخطوط الجوية الأفغانية الخاصة ”كام إير“، جرى نقلها إلى إيران.

ولم يتم الإعلان عن الأرقام الدقيقة للمعدات العسكرية الأمريكية في أفغانستان، لكن القيمة الإجمالية للمعدات العسكرية الأمريكية المستحقة على الولايات المتحدة تقدر بنحو 85 مليار دولار.

ومعظم معدات الطيران والطائرات التي استولت عليها طالبان، تحتاج إلى إصلاح، ولا يمكن لطالبان تشغيلها دون وجود متخصصين.

وأعلنت القيادة المركزية الأمريكية، الثلاثاء، أن الجيش الأمريكي دمر معدات لم يكن بإمكانه إخراجها من أفغانستان قبل انسحابه بالكامل من البلاد.

وبحسب القيادة، فقد تضمنت المعدات 70 عربة مدرعة و 27 عربة همفي و 73 طائرة هليكوبتر.

الموقع العربي للدفاع والتسليح

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*