الاخبار العالمية

أسطول كاسحات الجليد: رهن الجبروت القطبي

Атомный ледокол "Арктика" во льдах Северного Ледовитого океана

تبدأ روسيا ببناء جيل جديد من كاسحات الجليد التي تعمل بالطاقة النووية. وسيتم إطلاق هذا الاسطول الجديد باسم ” أركتيكا” في عام 2017 .

ان الشيء المميز في هذا المشروع الضخم أن سفنه تبحرفي مياه المناطق العميقة والضحلة معا للجرف البحري. ومن المخطط له بناء ثلاث كاسحات للجليد من هذا النوع خلال السنوات العشر القادمة

تستخدم روسيا بنشاط طريق بحر الشمال ما يقرب من ثمانية عقود، وخلال كل هذا الوقت كانت كاسحات الجليد تعتبر هي البطل الرئيسي في هذه المسارات القطبية حيث تعمل على مرافقة السفن الحربية والمدنية. وهاهو اسطول الكاسحات ينتظر اضافة جديدة لكاسحات جليدية اخرى. ففي الخامس من نوفمبر تم وضع كاسحة جليد من الجيل الجديد باسم “اركتيكا” والذي اقتبست هذا الاسم من سلفها السابق ، السفينة الاولى التي مخرت عباب القطب الشمالي . يبلغ عرض الكاسحة الجديدة 33 مترا، مما يسمح لها أن تفسح المجال للابحارفي الجليد للسفن الكبيرة والتي تبحر بسرعة كبيرة. ومع ذلك، أدى التوسع في حجم الهيكل لكاسحة الجليد والطول المناسب لها إلى نتائج مثيرة للاهتمام – فمع الزيادة في حجم السفينة ينخفض مستوى غطسها الى 8.5 متر.

يجري في الوقت نفسه بناء كاسحة جليد اخرى من النوع الأضخم حيث يمكنها الابحار في البحار التي تصل سماكة الجليد فيها الى ثلاثة أمتار ونصف، مما سيسهّل العمل البحري حتى في أيام الشتاء.
لقد أصبحت كاسحات الجليد الجديدة أكثر أهمية – بالنظر إلى خطط لاستخدام طريق بحر الشمال في السنوات الـ 10 المقبلة امام السفن العسكرية والمدنية وخلال هذا الوقت سوف تصنع روسيا 8 كاسحات جليدية على الأقل من النوع الجديد.

 

أسطول كاسحات الجليد: رهن الجبروت القطبي

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق