روسيا تجرب صاروخاً حربياً بعيد المدى جديداً قبل نهاية عام 2013

بواسطة ندى

 

يُتوقع أن تشهد روسيا تجربة إطلاق لصاروخ بالستي جديد من شأنه أن يعزز قوات الصواريخ الاستراتيجية الروسية خلال العام الحالي.
وأشار مسؤول في قطاع الإنتاج الحربي بروسيا في حديثه لوكالة أنباء “نوفوستي” إلى أنه يمكن أن يتم إطلاق أحدث صاروخ بالستي عابر للقارات يعمل بالوقود الصلب قبل نهاية العام الحالي (2013).
واصطلح على تسمية هذا الصاروخ الذي صمم للانطلاق من المنصة المتنقلة، بـ”أر أس-26″ أو “روبيج”.

ومن الممكن أن يكون صاروخ “روبيج” بديلاً لصاروخ “توبول”. وقد  بدئ بسحب صواريخ “توبول” (وليس “توبول أم”) من الخدمة.

اخبار قد تهمك

اترك تعليقا