قاذفة المستقبل تحمل صواريخ أسرع بكثير من الصوت

بواسطة ندى

أبلغ مسؤول في وزارة الدفاع الروسية وكالة أنباء “نوفوستي” أن قاذفة المستقبل، وهي الطائرة التي بدأت روسيا العمل في هندستها، ستحمل صواريخ أسرع بكثير من الصوت.

 

وقال المسؤول: “سيتم تجهيز قاذفة المستقبل بجميع أنواع السلاح الدقيق التصويب المنتظرة، بما فيها السلاح الأسرع بكثير من الصوت”.

 

وأضاف أن قاذفة القنابل المنتظرة لن تكون أسرع من الصوت.

 

وكان قائد القوات الجوية الروسية الجنرال فيكتور بونداريف قد قال إن قاذفة القنابل الجديدة الجاري العمل في تصنيعها ليست طائرة فوق صوتية.

وكانتقيادة القوات الجوية الروسية قد وجهت دعوة إلى مصممي الطائرات لتقديم عروض لإنشاءقاذفة المستقبل في بداية عام 2012. ولبى دعوتها عدد من مكاتب تصميمالطائرات في روسيا.

اخبار قد تهمك

اترك تعليقا