الاخبار العالميةشمال افريقيا

مقاتلوا إدلب يتمردون على تركيا ويرفضون القتال في ليبيا

في ظل التدخلات التركية في حرب ليبيا وإمداد حكومة الوفاق بالمقاتلين والسلاح تسعى تركيا لضخ المقاتلين من إدلب في سوريا إلى ليبيا ولكن المقاتلين يتمردون على الأتراك رافضين القتال في ليبيا .

حيث كشف تقرير إخباري، يوم السبت، عن ضغوط متصاعدة تمارسها تركيا على فصائلها المتواجدة في سوريا بقصد الذهاب إلى ليبيا، للقتال إلى جانب ميليشيّات حكومة “الوفاق”، ضدّ الجيش الوطني الليبي.

ونوه التقرير الذي نشرته وكالة “ستيب” الإخباريّة السوريّة، إلى أنّ الضغوط التركية، تصاعدت بشكل غير مسبوق، خلال الآونة الأخيرة.

بسبب رفض المرتزقة السوريين الانصياع إلى الدعوات التي تقودها المخابرات التركيّة، عبر ما يسمّى “الجيش الوطني” الموالي لتركيا في سوريا.

وقف تمويل فيلق الرحمن

مقاتلوا إدلب يتمردون على تركيا ويرفضون القتال في ليبيا
مقاتلوا إدلب يتمردون على تركيا ويرفضون القتال في ليبيا

وقبل أيام أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان إن تركيا قررت وقف التمويل عن فصيل “فيلق الرحمن” الذي ينحدر غالبية مقاتليه من الغوطة الشرقية ومحافظة حمص.

وذلك على خلفية رفضه إرسال مقاتلين إلى ليبيا، للقتال إلى جانب الميليشيات المسلحة ضد الجيش الوطني الليبي.

ويعزز ذلك من دقة ما ورد في التقرير الذي أفاد أنّ محاولات الضغط على فصائل المعارضة، مستمرة بنسق حثيث من قبل المخابرات التركية. وسط تهديد بحل كل فصيل يرفض إرسال مقاتلين إلى ليبيا وقطع رواتبهم.

إرتفاع غير مسبوق بعدد قتلى المرتزقة في ليبيا

مقاتلوا إدلب يتمردون على تركيا ويرفضون القتال في ليبيا
مقاتلوا إدلب يتمردون على تركيا ويرفضون القتال في ليبيا

من جهتها نقلت الوكالة الإخبارية السوريّة، عن مصدرها الخاص، قوله إنَّ رفض الفصائل السوريّة الذهاب للقتال في ليبيا، يأتي وسط ارتفاع عدد قتلى المرتزقة.

على يد الجيش الوطني الليبي،في محاور مختلفة بطرابلس، مشيرا إلى أنّ عدد القتلى وصل إلى 250 قتيلاً، بالإضافة إلى 400 جريح.

وأكد المصدر أن 28 عنصراً من المرتزقة السوريين، قتلوا خلال اشتباكات عنيفة مع الجيش الوطني الليبي، بمحور حي صلاح الدين جنوب طرابلس.ومحور الرملة قرب مطار طرابلس، بالإضافة لمعارك مصراته ومدينة ترهونة الليبيّة.

وأوضح أن القتلى جلّهم من فصائل ما يسمّى “لواء المعتصم” و “السلطان مراد” ولواء “صقر الشمال” وفرقة “الحمزة”، وكذلك لواء “سليمان شاه” (العمشات).

دفعات جديدة من المقاتلين المرتزقة تصل ليبيا

مقاتلوا إدلب يتمردون على تركيا ويرفضون القتال في ليبيا
مقاتلوا إدلب يتمردون على تركيا ويرفضون القتال في ليبيا

وأكد المصدر أن دفعات جديدة من المرتزقة وصلت إلى ليبيا خلال الآونة الأخيرة، في حين تستعد تركيا لإرسال مجموعات أخرى أيضاً.

لافتاً إلى أن عدد المقاتلين المرسلين إلى ليبيا حتى اللحظة وصل إلى ما يقارب 9 آلاف مقاتل، مؤكداً أن العدد سيصل إلى 11 ألفاً.

و في وقت سابق،أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان، تصاعد عملية نقل “المرتزقة” السوريين من جانب تركيا إلى ليبيا، مشيرا إلى ارتفاع عدد القتلى في صفوفهم.

وأفاد المرصد السوري، في بيان له، أن المرتزقة السوريين الموالين لتركيا تكبدوا خلال الآونة الأخيرة مزيدا من الخسائر البشرية خلال العمليات العسكرية المتصاعدة في ليبيا.

وكان المرصد السوري قال قبل أيام إنّ أنقرة عمدت إلى تخفيض رواتب المقاتلين السوريين الذين جرى تجنيدهم وإرسالهم للقتال في ليبيا، وذلك بعد أن فاق تعداد المجندين الحد الذي وضعته تركيا وهو 6000 مقاتل.

 

المصدر

الوسوم

Hanan

مراسل صحيفه الدفاع والتسليح الاخبارية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق