مصر ترسل سفينة أسلحة لقوات حفتر

بواسطة Hanan

أكدت قوات حكومة الوفاق الوطني،  وصول سفينة من مصر إلى ميناء طبرق شرقي البلاد، تحمل على متنها إمدادات عسكرية لقوات اللواء خليفة حفتر.

وذكرت قوات بركان الغضب في بيان على حسابها بـ”فيسبوك”، إن السفينة تحمل 40 حاوية بها إمدادات عسكرية وكميات من الذخائر إلى “ميليشيات حفتر الإرهابية”.

 

مصر طريق رئيسي لتوريد السلاح لحفتر

مصر ترسل سفينة أسلحة لقوات حفتر

مصر ترسل سفينة أسلحة لقوات حفتر

وعلق المتحدث باسم قوات بركان الغضب، مصطفى المجعي، قائلا، إن مصر تعد داعما رئيسيا لحفتر .

مشيرا إلى أن معظم الدعم الذي يأتي لحفتر، “سواء من روسيا، أو الإمارات، أو الأردن”، يعبر عن طريق مصر.

وأضاف: “طائرات الداعمين الدوليين لحفتر تحط في مطار سيدي براني، (يقع بمدينة سيدي براني قرب الحدود الشرقية لليبيا).

مصر ترسل سفينة أسلحة لقوات حفتر

مصر ترسل سفينة أسلحة لقوات حفتر

ومن ثم تنقل الأسلحة والمعدات برا إلى حفتر، ولكن ربما اتجهت مصر لإرسال تلك الشحنات عبر البحر.

باعتبار أن معبر السلوم (بين مصر وليبيا شرقا) مغلق بسبب الإجراءات الاحترازية بفعل أزمة كورونا”.

وتابع: “هناك مئات الليبيين العالقين على المعبر بسبب أزمة كورونا، ودخول شاحنات الأسلحة من المعبر المغلق دون فتحه للعالقين سيسبب أزمة”.

نوعية الأسلحة القادمة لحفتر من مصر

مصر ترسل سفينة أسلحة لقوات حفتر

مصر ترسل سفينة أسلحة لقوات حفتر

” أغلب الذخائر للأسلحة التقليدية، سواء الخفيفة أو المتوسطة التي تصل إليه حفتر هي صناعة مصرية.

إضافة إلى أن العربات التي تصل إليه سواء ناقلات الجنود، أو السيارات العسكرية المصفحة.

وهي أمريكية الأصل، ولكن يجري تجميعها في مصانع الجيش المصري”.

تصاعد التوتر في ليبيا

مصر ترسل سفينة أسلحة لقوات حفتر

مصر ترسل سفينة أسلحة لقوات حفتر

وتأتي هذه الشحنات العسكرية في وقت تشهد فيه المعارك تصاعدا، على خلفية استمرار مليشيات حفتر في استهداف المدنيين بضواحي العاصمة طرابلس، ما دفع قوات الوفاق لإطلاق عملية “عاصفة السلام” لردعه.

وكانت قوات الحكومة الليبية أعلنت نهاية آذار/ مارس الماضي، رصد وصول طائرتي شحن عسكريتين، قادمتين من العاصمة الإماراتية أبوظبي.

إلى إحدى القواعد بمدينة المرج (شرق)، الخاضعة لسيطرة قوات حفتر.

وسبق أن أعلنت القوات الحكومية رصد رحلات طيران شحن عسكرية أجنبية عديدة، دخلت المجال الجوي الليبي .

وهبطت في قواعد عسكرية تحت سيطرة قوات حفتر الذي يشن هجوما متعثرا على طرابلس، من الرابع من نيسان/ أبريل من العام الماضي.

اخبار قد تهمك

2 تعليقان

عصام فرحات 9 أبريل 2020 - 09:11

هذا اقل رد على ما تقوم به تركيا بدعم المليشيات الارهابية بزعامة السراج فى طرابلس …اللهم انصر الجيش الوطنى الليبى

رد
الشمالية الغربية 10 أبريل 2020 - 06:24

دولة عربية تدعم دولة عربية شقيقة وجارة ضد مليشيات وعصابات ومرتزقة وخونة عاثوا بالأرض فساد وضد احتلال تركي ورئيس مغرور متخلف اسمه قردوغان وضد دولة صغيرة وتافهة تعاني عقدة النقص
الله ينصر الجيش العربي الليبي على هذي الحشرات

رد

اترك تعليقا