المسيرات التركية تستهدف قوافل المساعدات الطبية في بني وليد و ترهونة الليبية

بواسطة nooreddin

ذكر مصدر عسكري ليبي ,أن التدخل العسكري التركي اصبح مكشوفا الان و انتقل الى مرحلة الغزو المباشر من خلال مشاركته في الاعمال القتالية اليومية , و استخدام المسيرات (الدرون ) لقصف ارتال الشاحنات التي تحمل المؤونة و المساعدات الطبية للمناطق الليبية .

وأضاف المصدر, أن الاتراك يعملون على مهاجمة الأهداف الحيوية، وتدمير البنية التحتية و ارهاب المدنيين بالمناطق الداعمة للجيش الوطني الليبي , و انهم يستغلون انشغال العالم بمكافحة كورونا لتوسيع نقوذهم .

و في هذا السياق تم  أمس، استهداف ناقلة وقود وشحنتي مؤونة وبوابة أمنية في مدينة بني وليد من قبل المسيّرات التركية.

 

من جانب آخر ,عبد الله الثني،رئيس مجلس وزراء الحكومة الليبية المؤقتة  ,اعرب عن إدانته الشديدة للاستهداف المتكرر لقوافل المواد الطبية ,والغذائية و الوقود التي تبعثها الحكومة للقرى التابعة لها غرب ليبيا , من قبل الطيران التركي المسير .

واستنكر الثني الهجوم على طائرة شحن في مطار ترهونة , و  محملة بالمستلزمات الطبية لمكافحة تفشي «كورونا» خلال هبوطها على مدرج ترهونة ، حيث اكد الثني مؤكداً أن الشحنة كانت مخصصة لتجهيز عديد من المستشفيات في غرب البلاد.

و كان  الرائد مجدي العرفي، الناطق باسم اللجنة العليا لمكافحة وباء «كورونا»، أعلن مساء أول من أمس، أن الطيران التركي المسير هاجم طائرة شحن طبية بمهبط ترهونة.

الصورة:

اخبار قد تهمك

اترك تعليقا