الاخبار العالميةالشرق الاوسط

خسائر كبيرة للحوثي في قطاعات نهم والجوف

تلقت ميليشيا الحوثي خسائر كبيرة في  جبهات نهم، والجوف، و تمكنت القوات المشتركة في استرداد مواقع هامة من الميليشيا في نهم باسترداد السيطرة على قرن عيقب الاستراتيجي المواجه لجبال يام و قتل عشرات الحوثيين، فيما استطاعت القوات المشتركة من استدراج  الميليشيا بسلسلة جبال حام شمال مديرية المتون غرب الجوف، و انزلت في صفوفهم قتلى وجرحى قبل فرار من نجا .

و استطاعت القوات المشتركة من استحكام زمام المبادرة في قطاع نهم شرق العاصمة اليمنية ، حيث شنّت القوات المشتركة هجوماً كبيراً على عدد من المواقع الهامة و الاستراتيجية في جبهة نهم شمال محافظة مأرب بعد يوم من سيطرة ميليشيا الحوثي عليها، ادى ذلك العمل لقتل نحو 35 حوثياً وأصيب آخرون خلال معارك عنيفة مع الجيش اليمني في جبال الساقية المقابلة لجبال يام بمديرية نهم في شرق صنعاء. وقالت مصادر: إن القوات المشتركة استردت السيطرة على قرن عيقب الاستراتيجي المحاذي لجبال يام. وتأتي أهمية السيطرة على جبال عيقب كونها تعد خطوط تموين هامة للميليشيا.

من جهتها قالت مصادر: إن ميليشيا الحوثي قامت بتعزيزات جديدة في جبهة نهم، وتتكون التعزيزات من مجاميع مسلحة ودبابات وعربات مدرعة ومدافع ورشاشات وأطقم عسكرية، إضافة إلى قناصات أمريكية حديثة كانت ضمن أسلحة أخرى بمعسكرات ومخازن الحرس الجمهوري في العاصمة صنعاء وضواحيها.

من جهة أخرى، تشهد جبهات الجوف معارك عنيفة للأسبوع الثاني على التوالي، تلقت فيها جماعة الحوثي خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد. وقالت مصادر عسكرية: إن القوات المشتركة استدرجت مسلحين حوثيين بسلسلة جبال حام شمال مديرية المتون غرب الجوف، وأوقعت في صفوفهم قتلى وجرحى.

بالتزامن مع ذلك، شنّت طائرات التحالف غارات جوية استهدفت آليات عسكرية ومواقع الحوثيين في ذات الجبهة.

وفي مديرية الغيل، أفشلت قوات الجيش هجوماً حوثياً على مواقعها في جبال يام جنوب المديرية، وسيطرت على عربة مدرعة وأعطبت عربتين أخريين.

إلى ذلك، حوّلت ميليشيا الحوثي جامعة إب إلى وكر للتطرف ونشر الفكر الطائفي، ومنعت إقامة الحفلات الطلابية والاختلاط، وشكلت ميليشيا مسلحة تتولى مراقبة الطلبة والأساتذة على حد سواء.

وبعد أسابيع من اقتحام ميليشياتها قاعة المحاضرات واختطاف عدد من الطلبة بحجة أنهم شاركوا في مجموعة على الواتس أب، وأبدوا فيها معارضتهم للميليشيا وممارساتها، اقتحمت الميليشيا أمس قاعة الاحتفالات في كلية الآداب ومنعت حفلاً نظمه قسم اللغة الإنجليزية بين طلابه بحجة وجود اختلاط ولأنهم لم يحصلوا على إذن مسبق.

الصورة:

الوسوم

nooreddin

مراسل صحيفه الدفاع والتسليح الاخبارية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق