الشرق الاوسطالاخبار العالمية

حصيلة إيرانية لعدد القتلى الأمريكيين في هجوم الحرس الثوري

ذكرت استخبارات الحرس الثوري بأن “80 عسكريا أمريكيا على الأقل، لقوا مصرعهم في قاعدة عين الأسد، إثر القصف الصاروخي” الذي استهدف القاعدة في العراق.

وأضافت الاستخبارات أن “الصواريخ أصابت عددا من طائرات الاستطلاع والمروحيات، وعددا كبيرا من المعدات العسكرية الأمريكية وألحقت بها خسائر فادحة”.

وأكدت استخبارات الحرس الثوري أنه “تم إطلاق 15 صاروخا على قاعدة عين الأسد ولم يتم اعتراض أي منها، حيث أصابت اهدافها ولم يتم رصدها بأي من رادارات الجيش الأمريكي”.

ونقل مراسلنا عن الاستخبارات تأكيدها أن “دقة وشدة إصابة الصواريخ كانت لدرجة أنها دمرت عدة أهداف بشكل متزامن”.

في المقابل، أكد التلفزيون الرسمي الإيراني عن مصدر في الحرس الثوري، أن طهران حددت 104 أهداف لأمريكا وحلفائها في المنطقة.

الإدارة الأمريكية: الصواريخ الإيرانية أصابت قسما خاليا من الأمريكيين في “عين الأسد”

جنود أمريكيون خلال تدريب في بغداد يوم 25 فبراير شباط 2009 – رويترز

من جهة مناقضة للتصريحات الإيرانية نقلت CNN عن مصدر في الإدارة الأمريكية، أن الصواريخ الإيرانية التي استهدفت قاعدة “عين الأسد” الجوية في العراق، أصابت جزءا منها لا تتواجد فيه قوات أمريكية.

ولاحظت المحطة التلفزيونية، أن هذا يتضح من البيانات الأولى التي تم الحصول عليها في سياق تقييم الأضرار التي لحقت بهذه القاعدة نتيجة الضربة الصاروخية الإيرانية. في الوقت نفسه، ذكرت مصادر CNN أن إجراء فحص مناسب للقاعدة الجوية بالكامل لن يحدث إلا عند الفجر.

وفي وقت سابق، قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على “تويتر” إنه يجري في قاعدتين عسكريتين تعرضتا لهجوم صاروخي من إيران، “تقييم لمعرفة ما إذا كان هناك أي ضحايا أو أضرار”. كما وعد بالإدلاء ببيان صحفي الأربعاء.

وطبقا للمتحدث باسم البنتاغون جوناثان هوفمان، شنت إيران هجوما صاروخيا على العراق على قاعدتين عسكريتين على الأقل تستخدمهما الولايات المتحدة. وحسب المعلومات التي قدمها، قصفت قاعدة “عين الأسد” وقاعدة “مطار أربيل” بأكثر من عشرة صواريخ.

الحرس الثوري: استهدفنا عين الأسد وقاعدة أربيل في نفس توقيت استهداف قاسم سليماني

وكان الحرس الثوري الايراني قد هاجم قاعدتين أمريكيتين في العراق ،قال المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني العميد رمضان شريف، إنه يجب على الولايات المتحدة أن تعرف أن طريق قاسم سليماني سيستمر أكثر قوة.

وأضاف المتحدث الإيراني: “استهدفنا قاعدة عين الأسد وقاعدة في أربيل الساعة 1.20 في نفس التوقيت الذي استهدفت فيها الغارة الأمريكية قاسم سليماني”.

وأشار المتحدث إلى أن، “أمريكا تلقت الرسالة الإيرانية، وأن المسؤولين الامريكيين عقدوا اجتماعا مضطربا وألغوا خطابا لترامب”.

وشدد ممثل الحرس الثوري، على أن “إيران ودول محور المقاومة لن تهدر أي فرصة للهجوم على المعتدين”.

رابط متصل

 

هجوم صاروخي إيراني على قواعد أمريكية بالعراق..فيديو

الوسوم

Hanan

مراسل صحيفه الدفاع والتسليح الاخبارية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق