الاخبار العالمية

البحرية الأميركية تطور “هليكوبتر” ذاتية القيادة

أعلن الفرع العسكري التابع للبحرية الاميركية أن طائرة “MQ-8C” ذاتية القيادة التي تم تطويرها من قبل شركة “Northrop Grumman” قد وصلت إلى “القدرة التشغيلية الأولية”، أو الحد الأدنى الذي تحتاجه لدخول الخدمة.

ويمكن لهذه الطائرة أن تستمر في العمل في الهواء لمدة 12 ساعة تقريبا، وحمل ثلاثة أضعاف الحمولة المعتادة، كما أنها تملك رادارًا جديدًا به مجال رؤية أكبر ومزيد من الوسائط، بما في ذلك الاستهداف من الجو إلى الجو، فيما ينبغي أن تساعد الترقيات في التعامل مع مجموعة متنوعة من المهام التي تضعها البحرية في الاعتبار، بدءًا من إعادة التوجيه المباشر إلى دعم للوحدات الجوية والبرية والبحرية.

تشبه إلى حدٍ بعيدٍ طائرة هليكوبتر مثالية، إلا أنها ليست كذلك على الإطلاق لا لأنها شيء مختلف عن الطائرات الهليكوبتر بل لأنها تفتقد إلى أهم الضروريات اللازمة لإقلاع الطائرات من هذا النوع، إنها طائرة هليكوبتر بالحجم المعروف عن هذا النوع من المركبات الجوية والإمكانات نفسها، ولكنها تطير من دون طيار .

ظهرت هذه الطائرة العمودية القتالية MQ-8C Fire Scout في معرض تجاري حيث اتضح أنها حافلة بالأجهزة والإمكانات الإليكترونية التي تجعلها تطير دون طيار مع الاحتفاظ بالقدرات كلها الخاصة بالطائرات العمودية.

ويتم تشغيل فاير سكوات باستقلالية كاملة حيث تطير دون طيار ومزودة بمروحة رئيسة رباعية ومحرك واحد. كما تحتوي الطائرة على أنظمة عسكرية وقتالية منها نظام استطلاع ومراقبة، حساسات لرصد وقصف الأهداف بالإضافة إلى دعم قتالي يستخدم في حالات الهجوم على أهداف محددة. كل ما سبق يعمل بشكل مستقل وأوتوماتيكي دون أي تدخل بشري.

وتجمع الطائرة بين أحدث نظامي طيران منخفض التكلفة في العالم وفقاً لمؤسسة الدفاع التي أنتجت هذه الطائرة العمودية دون طيار.

وكانت البحرية الأمريكية منحت نورثروب جرومان 71 مليون دولاراً في إطار تعاقد بين الجهتين لإدارة عمليات إنتاج 30 طائرة MQ-8C Fire-X. كان هذا التعاقد بمثابة دفعة قوية للشركة للمضي قُدُمًا في إنتاج المزيد من فاير سكوات والاستمرار في تطوير نسخ جديدة من الطائرة الآلية الجديدة لتلبي متطلبات البحرية الأميركية.

تم بناء الطائرة الجديدة في هيكل خارجي لطائرة هليكوبتر Bell 407 التي غالبًا ما تُستخدم في المستشفيات ووكالات الأنباء واستوديوهات التصوير السينمائي وعمليات تنفيذ القانون التي تتضمن مداهمات ومراقبة، وهي الطائرة التي بيع منها 1000 نسخة حول العالم، إلا أنها في الوقت الحالي تتعرض لعملية تحويلية كبيرة.

وتصلح الطائرة العمودية MQ-8C Fire Scout للأغراض العسكرية وغيرها من العمليات المدنية حيث تجمع بين مميزات الطائرات العمودية المقاتلة بالإضافة إلى إمكاناتها التي تؤهلها للهبوط في الأماكن المجهزة وغير المجهزة لهبوط الطائرات.

الوسوم

Hanan

مراسل صحيفه الدفاع والتسليح الاخبارية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق