الاخبار العالمية

الصين تكشف عن أخطر أسلحتها الأسرع من الصوت

كشفت الصين عن أسلحة متطورة تفوق سرعة الصوت، والتى سيتم استخدامها فى أى صراع مستقبلى مع الولايات المتحدة أو غيرها من الدول المنافسة، إذ أصدرت شركة الدفاع التى تصنع الآلات الحربية للجيش الصينى فيديو دعائى يظهر صواريخ جديدة مصممة للتفوق على أنظمة الدفاع التقليدية، ويمكن أن تحمل أسلحة نووية.

ووفقا لموقع “مترو” البريطانى، يعرض الفيديو الأسلحة التى تفوق سرعة الصوت المستخدمة لتدمير سفن العدو وقواعده وغواصاته، ولم تتبع بكين خطى روسيا التى أصدرت شريط فيديو العام الماضى تظهر فيه الأسلحة النووية التى تمطرعلى فلوريدا، وبدلاً من ذلك أظهرت قدرات أسلحتها العسكرية فقط، ولم تكشف عن أهداف مدنية تتعرض للهجوم.

وقيل أن السلاح الموجود فى الفيديو هو Dongfeng-17 ، وهو صاروخ باليستى مجهز بمركبة انزلاق (HGV)، ويقال إن هذا السلاح النووى الفائق الذى لا يمكن إيقافه قادرعلى تحقيق سرعات تصل إلى 7680 ميلاً فى الساعة (12،360 كيلومتر فى الساعة) – أو 10 أضعاف سرعة الصوت – أثناء حمل رأس نووى.


الجسم الصيني

وتم نشر الفيديو من قبل شركة علوم وتكنولوجيا الطيران الصينية (CASC) التى تسيطر عليها الحكومة، على وسائل التواصل الاجتماعى الصينية يوم الجمعة الماضى.

جدير بالذكر إن الصين أجرت مؤخرًا تجربة صاروخية ووصفت الشيء الغامض الذى أطلقته بأنه “جسم غامض”، كما أعلن “جيش التحرير الشعبي” عن الاختبار فى منشور على شبكة التواصل الاجتماعى Weibo، مع مشاركة صورة لصاروخ تليها لقطة لجسم مشرق فى سماء الشفق فوق بحر بوهاى، وعلى الرغم من أن جيش التحرير الشعبى الصينى لم يحدد الهدف، تكهن المشاهدون بأنه صاروخ تم إطلاقه من غواصة.

الوسوم

Hanan

مراسل صحيفه الدفاع والتسليح الاخبارية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق