تدريبات للجيش المصري بدر 2010 بمحاذاة إسرائيل

أجرى الجيش المصري المرحلة الرئيسية للمشروع التدريبي "بدر 2010" بالذخيرة الحية وسط سيناء المحاذية لـ"إسرائيل" شاركت فيها قوات برية ووحدات مدفعية وطائرات من القوة الجوية.
وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية أن التدريب تجريه أحد تشكيلات الجيش الثالث الميداني على مدى أسبوع كامل في إطار خطة التدريب السنوية للتدريب القتالي لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة.
وتضمنت المرحلة الرئيسية للتدريب إدارة أعمال قتال في "عمق دفاعات العدو" وتحقيق المهام المخططة بالاستيلاء على خطوط ذات أهمية حيوية وصد وتدمير الهجوم المعادي بالتعاون مع القوات الجوية ووسائل وأسلحة الدفاع الجوي والمدفعية وعناصر الابرار الجوي.
وأضافت الوكالة أن التدريب حضره القائد العام للقوات المسلحة، وزير الدفاع والانتاج الحربي، المشير حسين طنطاوي ورئيس أركان حرب القوات المسلحة، الفريق سامي عنان، وقادة الأفرع الرئيسية وكبار قادة القوات المسلحة.

وكان الجيش المصري قد أنهى، الجمعة، مناورات عسكرية بالذخيرة الحية، وسط شبه جزيرة سيناء بمشاركة قوات برية ووحدات مدفعية ودبابات وطائرات من القوة الجوية أطلق عليها اسم "نصر-3".
واستمرت المناورات ثمانية أيام قامت بها تشكيلات للجيش الثاني الميداني في إطار خطة التدريب السنوية لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة المصرية.
وتضمنت تدريبات دفاعية وهجومية بمختلف أنواع الأسلحة التي شارك في تنفيذها عناصر من المشاة الميكانيكي، والوحدات المدرعة والمدفعية، وتشكيلات من القوات الجوية، ووسائل وأسلحة الدفاع الجوي.
وشاركت القوات الجوية بتنفيذ طلعات استطلاع ومعاونة لدعم أعمال قتال القوات وتدمير الاحتياطات المعادية بمساندة المدفعية ذات القوة النيرانية المباشرة وغير المباشرة

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*