• لقد تم أنشاء هذا الموقع في عام 2007، ومنذ ذلك الحين وهو المكان العربي الأبرز والأمثل للمهتمين في صناعة الدفاع ومتابعة شؤون التقنية والعسكرية . الكثيرون من أعضاء ومرتادي هذا المكان تناقشوا وتبادلوا العديد من الآراء و وجهات النظر حول الانظمة العسكرية وتقنياتها حتى صنعوا أرشيفاً مليء بالمعلومات، يُعتز به ويٌفتخر. الكثيرون قدموا أفكاراً وأعمالاً ناجحة ، واستمر به الأمر ان يكون الآن أحد أفضل وأكبر المواقع العربية على خريطة الانترنت . يدين الدفاع لأعضاءه ومرتاديه الكثير، ولهذا فهو على الدوم محل تقدير واعتزاز عندهم. يعتبر الدفاع مصدراً رئيساً للمعلومة التقنية ذات العلاقة بالانظمة العسكرية على مستوى العالم العربي، وتتميز موضوعاته التي تفضل بطرحها أعضاءه الكرام بمهنية وحرفية عالية في التقديم وفي التحقق من صحة المعلومة وفي النقاش حولها. لذلك نرجو الالتزام عزيزي زائر بعدم خرق قوانينه

mst

مقـــدم
إنضم
8 أكتوبر 2014
المشاركات
283
الإعجابات
154
النقاط
30
#1
نبذة تاريخية
كانت فكرة إنشاء كلية للدراسات العسكرية العليا موضع اهتمام القيادة الهاشمية والمسؤولين في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية والتي جاءت بتوجيهات من المغفور له جلالة الملك الحسين بن طلال المعظم طيب الله ثراه منذ بداية السبعينات، حيث كان سبب هذا الاهتمام هو الحرص على مكانة قواتنا المسلحة في مجال التاهيل العسكري وما تتمتع به من كفاءة في إدارة وتطوير العلوم العسكرية المتقدمة.

ونتيجة لذلك قرر القائد العام للقوات المسلحة في تشرين أول 1981 المباشرة بإجراء الدراسات اللازمة لإنشاء كلية الحرب الملكية الأردنية، حيث تكللت هذه
الجهود بالنجاح.

الرؤية

كلية الدفاع الوطني ، مؤسسة علمية أردنية مشتركة ، تُعنى بالأمن الوطني الأردني في عصر العولمة، المعلومات، الإتصالات، وثورة التقنيات، ومركزاً للتميز والإبداع الفكري للقيادات العليا وصانعي السياسات الوطنية ضمن إطار من الثوابت والمتغيرات : الثوابت في اولوية الأردن وشرعية القيادة الهاشمية والمتغيرات في السياسة والإستراتيجية والاقتصاد والبيئة.

تتمثل مهمة كلية الدفاع الوطني الملكية الأردنية في إعداد عناصر قيادية منتخبة من قطاعات الدولـة الاردنية المختلفـة (عسكريين ومدنيين)والدول الشقيقة والصديقة من خلال دراسة وتحليل العناصر الأساسية المؤثرة في الأمن الوطني تمهيداً لاستلامهم مناصب عليا ذات ارتباط بالتخطيط الاستراتيجي على المستوى الوطني.

الأهداف:

  • تطوير الفكر الإستراتيجي ومهارات تصميم السياسات الوطنية لدى الدارسين.
  • دراسة وتحليل عناصر القوة الوطنية وأثرها في الأمن الوطني الأردني.
  • دراسة وتقييم معاضل التخطيط الإستراتيجي للدفاع وتطوير منهجية إدارة الأزمات الوطنية.
  • دمج الجهود السياسية، العسكرية، الإقتصادية، العلمية في قضايا الدفاع والأمن ضمن إطار وطني شامل.
  • تنمية معارف الدارسين في المجالات التي يتضمنها برنامج الدفاع الوطني.
  • إجراء البحوث والدراسات الإستراتيجية على المستوى الوطني.
السياسة العامة

الحرية الأكاديمية
لا تحدد الكلية سقفاً لمستوى الحرية الأكاديمية في الحوار، ولا تضع حدوداً للفكر ولا تقيّد الإبداع.


الاطار العام
كافة النشاطات العلمية للدارسين وتوجهاتهم الأكاديمية مرتبطة بالإطار العام لبرنامج الدراسات العليا المعتمد في الكلية.


الاعتمادية
ما لم يتم اعتمادها رسمياً من قبل مجلس الكلية الداخلي فإن كافة الأوراق والدراسات والمناقشات والنشاطات العلمية والأكاديمية الأخرى تبقى تعبّر عن وجهات نظر شخصية ولا تمثّل سياسات معتمدة للكلية أو للقوات المسلحة أو للحكومة الأردنية.


الأستشهاد العلني
لا تسمح سياسة الكلية بالاستشهاد العلني باراء ووجهات نظر المحاضرين الضيوف اثناء المحاضرات الخارجية ، كما لا ُيسمح الإستشهاد بافكارهم او توجهاتهم السياسية التي يعلنوها داخل حرم الكلية ,ولكن يمكن استخدامها دون الإشارة إلى أسماء أصحابها.


الظهور الاعلامي
دارسو الدفاع الوطني وهيئة التوجيه غير مخولين بالظهور الإعلامي لمناقشة ما له علاقة ببرنامج الدراسات العليا المعتمد في الكلية إلا ضمن الحدود التي تسمح بها سياسة الكلية وبما ينسجم مع تعليمات القيادة العامة للقوات المسلحة.


حق الملكية
كافة الأوراق التي ينتجها برنامج الدفاع الوطني ونتائج الندوات والمناقشات والنشاطات الأكاديمية الأخرى هي ملكية رسمية لقيادة الكلية ويحقّ لها التصرف بها بما ينسجم مع أهدافها وأغراضها العامة. لا تسمح سياسة الكلية بتسريبها الى كليات أو جامعات أو مراكز دراسات أخرى إلا بموجب موافقات خاصة من مجلس الكلية الداخلي.


النشر في وسائل الاعلام
كافة المواد المنتجة في إطار برنامج الدفاع الوطني غير قابلة للنشر في الصحف ووسائل الإعلام المحلية والأجنبية إلا في إطار التغطية الرسمية للأحداث وبما ينسجم مع سياسة الكلية وتعليماتها.


الدوام و التوقيتات
تقضي سياسة الكلية بالتزام جميع أعضائها، دارسين وهيئة توجيه، بتوقيتات الدوام كما ترد في برامج العمل الأسبوعية.


المبادئ و القيم و الشؤون الإدارية

الحرية المسؤولة
تصل الحرية إلى افضل مستوياتها في كلية الدفاع الوطني عندما تقترن بالمسؤولية، وهي قضية ذاتية تؤطرها الثوابت الوطنية في أولوية الأردن وشرعية القيادة الهاشمية.

التوازن في النفتاح الفكري و العلمي
الفكر المنغلق ليس له موقع في كلية الدفاع الوطني والفكر المنفلت لا يصل الى النهايات الطبيعية. تكمن القيمة الحقيقية لدارسي برنامج الدفاع الوطني في تحقيق التوازن بين الاثنين

التميز و الابداع
كلية الدفاع الوطني مؤسسة وطنية تمثل مركزاً للتميّز والإبداع وتسعى للوصول الى آفاق جديدة. إن الإيمان بهذه القيم والانتماء إليها والعمل الجاد لتحقيقها يعزز من قدرتنا جميعاً على تحقيق أغراضنا ويؤكد خصائص التفوق والتميّز والإبداع التي تجسدها هذه المؤسسة.

الرأي الأخر
تستحق الآراء الأخرى وقفة تأمل، فقد تكون صائبة فتكتسب قوة أو غير ذلك فتكتسب الاحترام. "رأيي صواب يحتمل الخطأورايهم خطأ يحتمل الصواب ".

عمل الفريق
نعمل معاً لهدف مشترك، لا تتقاطع جهودنا ولا تتناقض وإن اختلفت أساليبنا وأفكارنا.

القيمة الاضافية
كل عضوٍ في برنامج الدفاع الوطني من دارسين وطاقم توجيه يمثل قيمة خاصة ومستقلة ذات مغزى ويعكس بصفته الشخصية القيمة الإضافية الحقيقية للبرنامج.

الأصالة و المصداقية
يمكن لنا أن نستند إلى نجاحات الآخرين لتطوير نجاحاتنا الخاصة لا أن نتبناها. الأمانة العلمية هي الإطار الفكري والأخلاقي الذي يعطي منتجنا الفكري قيمته السياسية والاستراتيجية، والأصالة في أعمالنا هي التي تفتح أمامنا مساحات التقدير الوطني والدولي.

التنوع في الفكر و المعرفة
التنوع الواسع في خبرات وتجارب الدارسين وشخصياتهم وثقافاتهم واتجاهاتهم العامة هو القاعدة الصلبة للمناقشات والحوار والإنتاج العلمي وهو مصدر الثراء الفكري في برنامج الدفاع الوطني.

بين التراث و المستقبل
في تاريخنا تراث يضرب في أعماق الزمان، وفي مستقبلنا آفاق لا تعيقها حدود. إن التحدي الذي يطرحه برنامج الدفاع الوطني يكمن في تحقيق الانسجام بين رؤى المستقبل والملامح الأساسية لشخصيتنا الوطنية.

قواعد السلوك الأخلاقي
الدارسون وطاقم التوجيه هم الذين يقررون معايير السلوك التي يرغبون الالتزام بها وتطبيقها معتمدين في ذلك على إحساسهم العام بالمسؤولية والمستوى الفكري الراقي الذي يتمتعون به.

شارة الكلية
يمنح خريجو دورة الدفاع الوطني ودورة الحرب شارة دورة الدفاع الوطني/الحرب (الحجم الكبير) والتي تثبت على غطاء الجيب الأيسر من اللباس العسكري والياقة اليسرى من اللباس المدني، ودبوس دورة الدفاع الوطني/الحرب (الحجم الصغير) والذي يثبت على الياقة اليسرى من بذلة السهرة واللباس المدني.

الإلتحاق بالكلية
يلتحق كافة الدارسين (الأردنيين وغير الأردنيين) بدورة الدفاع الوطني ودورة الحرب قبل بدء المرحلة التحضيرية بـ 48 ساعة.
افتتاح واختتام الدورات تتبع الكلية تقليداً سنوياً تحرص عليه يتمثل في تخريج الدورات من قبل جلالة الملك المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة، في حين يتم افتتاح الدورة من قبل رئيس هيئة الأركان المشتركة.

اللبـاس للعسكريين

  • على الدارس اصطحاب كافة الملابس العسكرية عند التحاقه بالكلية (اللباس الموسمي، بذلة الدركي رقم1 وبذلة العمل).
  • يرتدى الزي العسكري خلال ساعات الدوام الرسمي طيلة مدة الدورة.
  • ترتدى بذلة الدركي رقم1 يومي الافتتاح والتخريج وأول يوم خميس في كل شهر إلا إذا اقتضت طبيعة العمل غير ذلك بتعليمات خاصة .
  • يرتدى اللباس الموسمي خلال الأيام الدراسية إلا إذا صدرت تعليمات خاصة باللباس
  • ترتدى بذلة العمل بموجب تعليمات تصدر في البرامج الأسبوعية.
  • يخلع غطاء الرأس في جميع الأماكن الداخلية للكلية (No hat area).
  • يلفت الانتباه بالنسبة للدارسين من الدول الشقيقة والصديقة إلى أن الطقس في الأردن بارد شتاءاً ومعتدل صيفاً.

اللباس للمدنيين
يرتدى الزي المدني الرسمي (بذلة + ربطة عنق) خلال ساعات الدوام الرسمي طيلة مدة الدورة.
لا يرتدى المعطف داخل قاعات الدراسة.

شارة الاسم
يتم ارتداء شارة اسم خاصة بالكلية لجميع الدارسين (المدنيين والعسكريين) طيلة مدة الدورة.

المواظبــة
تشترط المواظبة لجميع الدارسين في الكلية على جميع المحاضرات والمناقشات والتمارين والزيارات المقررة ضمن الخطة الدراسية.

الإجـــازات

الإجازات والعطل والأعياد
تعطل الكلية في المناسبات الرسمية والدينية التي يعلن عنها في حينه في برامج التدريب بالإضافة إلى عطلة نهاية الأسبوع، بينما تمنح إجازات بمعدل أسبوع في نهايةالفصول الدراسية، وأسبوعين في نهاية الدورة.

الإجازات الداخلية
في حالة الاضطرار لإجازة داخلية قصيرة فيمكن طلب ذلك عن طريق تعبئة النموذج المعتمد في الكلية لهذه الغاية وقبل (244) ساعة على الأقل من تاريخ استخدام الإجازة المطلوبة، علماً بأن طلب الإجازات الاضطرارية خلال انعقاد الدورة يقتصر على حالة الوفاة لأحد الأصول أو الفروع للدارس ولا يجوز طلبها في غير هذه الحالة.

الإجازات الخارجية
يراعى عند رغبة أي دارس قضاء إجازة خارج ربوع المملكة الأردنية الهاشمية أن يقوم بتقديم طلب رسمي لقيادة الكلية وقبل شهر على الأقل من تاريخ استخدام الإجازة المطلوبة لأخذ الموافقات الرسمية عليها، وسوف لن ينظر بأي طلب إجازة مفاجئ وغير مبرر، ولا يجوز طلب الإجازات الخارجية إلا في فترة إجازات نهاية الفصول والتي مدة كل منها أسبوع، ويتبع الأسلوب التالي في حالة طلب الإجازات الخارجية:

الدارسون الأردنيون
تمنح الإجازات الخارجية حسب الأنظمة المرعية في القوات المسلحة.

الدارسون من الدول الشقيقة والصديقة

  • يقدم الدارس طلب الاجازة الخارجية إلى قيادة الكلية قبل موعد الاجازة بثلاثة أسابيع وحسب النموذج المعتمد.
  • تقوم الكلية بدراسة هذا الطلب، وأسباب طلب الإجازة وهل هي مبررة أم غير ذلك.
  • إذا ارتأت الكلية أن الاجازة مبررة تقوم بمخاطبة الجهات التالية وقبل أسبوعين من استخدام الاجازة الخارجية.
  • السفارة/الملحقية الممثلة للدارس للحصول على موافقة خطية تفيد بعدم الممانعة.
  • القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية للحصول على الموافقة النهائية.
  • تقوم الكلية بإبلاغ الدارس بالموافقة/ عدم الموافقة على طلب الاجازة الخارجية على ضوء المخاطبات أعلاه.
  • يجب أن لا يتجاوز مجموع إجازات الدارس في الفصل الدراسي الواحد بأي حال من الأحوال (4) أيام متتالية أو (5) أيام متفرقة سواء لدارسي دورة الدفاع الوطني أو الحرب.

الفصل من الكلية

  • يفصل الدارس من الدورة (سواء الدفاع الوطني أو الحرب) في الحالات التالية:
  • إذا تغيب عن الدورة مدة تزيد على (16) ستة عشر يوماً دراسياً متتالية لأي سبب من الأسباب.
  • إذا بلغ مجموع غيابه اكثر من عشرين يوماً دراسياً متفرقة.
  • إذا صدر بحقه قرار بالفصل من جهة مختصة بسبب مخالفته لأنظمة وتعليمات الكلية.
  • أي دارس تثبت عدم كفاءته أكاديمياً وعملياً للاستمرار بالدورة.
  • يجوز لمن فصل بسبب تغيبه لعذر مرضي الاشتراك في دورة لاحقة
  • يشترط في العذر المرضي تقديم شهادة صادرة عن جهة طبية معتمدة لمجلس الكلية، وأن تقدم هذه الشهادة إلى رئيس مجلس الكلية خلال مدة لا تتجاوز أسبوعاً من تاريخ انقطاع الدارس عن المواظبة.

البرنامج الأسبوعي
يغطي البرنامج الأسبوعي خمسة أيام دراسية من صباح يوم الأحد وحتى ظهر يوم الخميس، ويشمل (10) حصة بمعدل ( حصتين ) حصص يومياً، كل منها (90) دقيقة.

التوقيتــات

  • الدوام الرسمي لكلية الدفاع الوطني الملكية الأردنية من الساعة 08:00 ولغاية الساعة 14:30
  • يتواجد الدارسون في القاعات الساعة 0845 وتبدأ الحصة الأولى الساعة 09:00 يومياً.
  • يمنع مغادرة الكلية خلال ساعات الدوام الرسمي، سواء خلال حصص البحث والدراسة الخاصة أو في الاستراحات بين الحصص إلا بإذن رسمي ويمكن مغادرة الكلية بعد انتهاء الدوام الرسمي ما عدا الأيام التي يكون فيها عمل بعد الظهر أو في المساء.
  • يمكن للدارسين مغادرة الكلية يومياً بعد انتهاء الجلسات المبينة في البرنامج الأسبوعي وبتعليمات مسؤول الدورة.
  • تطبق التوقيتات أعلاه في الأيام العادية، أما في التمارين والزيارات فيصدر بها تعليمات خاصة ويتم التقيد بتوقيتات التعليمات وبرامج التدريب.
  • على الجميع التقيد بوقت تسليم الدراسات والتمارين والواجبات المطلوبة في الوقت المحدد.
  • . تعلن العطل الرسمية خلال البرنامج الأسبوعي، كما أن الإعلان الطارئ عن العطل الرسمية لا يعني بالضرورة عطلة رسمية للكلية إلا إذا تم الإبلاغ رسمياً عن طريق قيادة الكلية.
استخدام السيارات
يتوقع من الدارسين وأعضاء هيئة التوجيه الالتزام بتعليمات السرعة القصوى داخل حرم الكلية والترتيبات الموضوعة لمواقف السيارات.


شعار الكلية

يرتكز على خلفية خضراء (أحد ألوان العلم الأردني تشير الى الخصب والعطاء، وتاج مذهب يشير للنظام الملكي وسنبلتيـن مذهبتيـن (تشيران إلى النضوج، وأية قرآنية تشير الى اهتمام ديننا الحنيف بالعلم، وريشة ترمز الى اهمية الكتاب وسيف يرمز للأستعداد للحرب.

 

" بناء على توجيهات الادارة لتحسين محتوى المنتدى. فنأمل منكم الالتزام بالقوانين و عدم نشر الصور الحساسة و الدموية.
أعلى