الاخبار العالمية

اليابان ستخصص جزءاً من موازنتها الدفاعية لإنتاج مدرعات ومدمرة جديدة

تخطط الحكومة اليابانية لتضمين الموازنة الدفاعية للعام المالي 2010، مخصصات لإنتاج مدرعات جديدة وبناء مدمرة قادرة على
حمل مروحيات، للحفاظ على القدرة الردعية لقوات الدفاع الذاتي اليابانية وقدراتها على الرد.

وقالت مصادر حكومية يابانية لوكالة الأنباء اليابانية “كيودو”، في 23 كانون الأول/ ديسمبر، إن الحكومة الجديدة بقيادة الحزب الديمقراطي ستوافق على تخصيص أموال في موازنة وزارة الدفاع لبناء مدمرة ومدرعات جديدة.

وكانت وزارة الدفاع رفعت، في آب/ أغسطس، في ظل الحكومة السابقة، مشروع الموازنة الدفاعية للعام 2010 الذي تضمن تخصيص 56.1 مليار ين (612.6 مليون دولار) لإنتاج 58 مدرعة جديدة، لكن هذا العدد خفّض إلى 16 مدرعة بكلفة تبلغ 15.7 مليار ين (171 مليون دولار) في أكتوبر/ تشرين الأول من قبل الحكومة الجديدة.

أما بالنسبة لبناء مدمرة حاملة للمروحيات، فاقترحت الحكومة الجديدة، في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، تخصيص
118.1 مليار ين لهذه الغاية (حوالي 129 مليون دولار).

تجدر الإشارة إلى أن لدى قوات الدفاع اليابانية الآن حوالى 900 مدرعة، بينها 74 أنتجت في سبعينيات القرن الماضي. فيما تمتلك القوات البحرية 4 مدمرات تقدر كل منها على حمل 3 مروحيات، و44 مدمرة مزودة بصواريخ موجهة، معظمها قادرة على حمل مروحية واحدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق