روسيا تجرّب عتاداً جديداً للوصول إلى المحطة الفضائية

بواسطة ندى

44

أعلن مركز المتابعة الأرضية  أن شاحنة “بروغريس أم-21أم”، وهي سفينة فضائية أوتوماتيكية روسية، انفصلت عن صاروخ “سيوز” الذي أوصلها إلى مدار في الفضاء، متوجهة إلى المحطة الفضائية الدولية.
وتحمل الشاحنة مواد ومعدات تزن 2398 كيلوغراما إلى المحطة الفضائية التي يقودها طاقم دولي. ويجب أن تصل الشاحنة إلى المحطة الفضائية يوم 30 تشرين الثاني/نوفمبر.
وقال مصدر في مركز المتابعة الأرضية إنه سيتم خلال رحلة “بروغريس أم-21أم” اختبار عتاد جديد خاص بنظام “كورس” للتقرب والالتحام مع المحطة الفضائية.
وسيتم تجريب العتاد الجديد في ليل 27 إلى 28 تشرين الثاني حينما تقترب مركبة “بروغريس أم-21أم” من المحطة الفضائية.
ومن المقرر أن تلتحم الشاحنة مع المحطة الفضائية في 30 تشرين الثاني.

روسيا تجرّب عتاداً جديداً للوصول إلى المحطة الفضائية

اخبار قد تهمك

اترك تعليقا