المناورات المستقبلية تعد الجيش الأمريكى لعام 2030

بواسطة ندى

الجيش لا يعلم على وجه اليقين كيف ستبدو البيئة العالمية فى عام 2030 لكن من المحتمل ان يقوموا بعمليات عندما تدعو الحاجه لذلك.

ومن اجل الاعداد لذلك الوقت فان قيادة تدريب ومذهب الولايات المتحدة جرت مناورات مستقبلية عميقة وموحدة فى ثكنات كارلايل –بنسلفانيا من 16-20 سبتمبر 2013.

والمناورات تاخذ تنبؤات عن البيئة الاستراتيجية المسقبلية من الافكار التى تاتى من دراسة مجلس الاستخبارات الوطنى 2030 ومصادر اخرى بما فى ذلك دراسات الجيش نفسه وتستخدم البيئة كاساس للفريقين لاجراء مناورات مستقلة بنفس السيناريو الخيالى المستقبلى.

اخبار قد تهمك

اترك تعليقا