اعتقال علي كوشيب أحد متهمي حرب الابادة بدارفور و توقيفه لدى الجنائية الدولية

بواسطة nooreddin

ورد في خبر بثته وكالة “رويترز” اليوم الثلاثاء أنه تم اعتقال علي كوشيب،و هو  زعيم مليشيا محلية بدارفور في جمهورية إفريقيا الوسطى، و سلم الى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي.

و ذكرت رويترز عن مصدر في حكومة إفريقيا الوسطى علي كوشيب نقل بطائرة غادرت البلاد اليوم الثلاثاء بعد اعتقاله في بلدة بيراو الشمالية.

UNAMID peacekeeper Sergent Kindu Tarekegn, from Adigrat, Ethiopia, escorts a family that is returning home after farming outside Gereida (South Darfur) July 25, 2012. According to UNAMID, women, children and the elderly living in camps, in the government forces controlled Gereida, usually farm surrounding lands while men work in further areas in order to avoid robberies, rapes and other perpetrations. UNAMID added that in May, the rebel movement occupied Gereida for 24 hours after a big clash that destroyed telecommunication facilities and several buildings. UNAMID has deployed a battalion of more than 800 soldiers from Ethiopia for the protection of civilians. Picture taken July 25, 2012. REUTERS/Albert Gonzalez Farran/UNAMID/Handout (SUDAN - Tags: POLITICS MILITARY AGRICULTURE CONFLICT) FOR EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS. THIS IMAGE HAS BEEN SUPPLIED BY A THIRD PARTY. IT IS DISTRIBUTED, EXACTLY AS RECEIVED BY REUTERS, AS A SERVICE TO CLIENTS

المحكمة الجنائية الدولية  اعلنت اليوم أن علي كوشيب موقوف لديها، حسبما ذكرت وكالة “فرانس برس”.

مواقع إخبارية سودانية تداولت منذ أمس خبر اعتقال كوشيب من قبل قوات تتبع للأمم المتحدة في إفريقيا الوسطى، .

و علي كوشيب يعد أحد قادة ميليشيا الجنجويد سيئة السمعة التي خلفت تدميرا كبيرا خلال حرب دارفور بين الحكومة السودانية والمتمردين.

وكوشيب متهم بارتكاب جرائم حرب ضد المدنيين في دارفور بين عامي 2003 و2004.

و تشير التقارير الى أنه من إصدر أوامر بالقتل والاغتصاب والنهب , و أمر اعتقاله عن المحكمة الجنائية الدولية عام 2007.

 

و اشارت تقارير في وقت سابق من هذا العام أن كوشيب هرب إلى جمهورية إفريقيا الوسطى مع مجموعة من رجال القبائل المسلحين.

ARCHIV - Ein Flüchtlingslager in der Nähe von Nyala (Süddarfur, Archivfoto vom 20.06.2005). In der westsudanesischen Krisenregion Darfur droht nach Angaben des Welternährungsprogramms (WFP) ohne neue Spenden das Ende der Hilfsflüge. Zugleich gehe die Zahl der Hilfstransporte über den Landweg wegen zahlreicher Überfälle von Banditen zurück, warnte das Hilfsprogramm der Vereinten Nationen am Montag (10.03.2008). Die Versorgung von Millionen Menschen in der Krisenregion sei wegen fehlender finanzieller Mittel massiv bedroht. Die humanitären Flüge des WFP müssen zum Monatsende gestoppt werden, falls ihre Finanzierung nicht gesichert werden kann, sagte Oshidari. Foto: Nic Bothma (zu dpa 0425 vom 10.03.2008) +++(c) dpa - Bildfunk+++

و كان كوشيب قد أقر في تسجيل فيديو مشهور بارتكابه جرائم قتل بواسطة أسلحة محرمة دوليا، وقال خلال مخاطبته مجموعة من أفراد قبيلته بمنطقة أم دخن الحدودية مع تشاد “إن ما يتناوله الإعلام عن اتهامي بارتكاب جرائم حرب صحيح”، وأضاف: “عندي سلاح لو أطلقت منه عيارا ناريا واحدا لن يبقى منكم أحدا”.

اخبار قد تهمك

اترك تعليقا