“أستجاية نابضة للحياة” قوافل وقوات الكارثة النووية “أنه ليس مشهد واحد تودون تصوره”

بواسطة ندى

“أستجاية نابضة للحياة” قوافل وقوات الكارثة النووية ,أنه ليس مشهد واحد تودون تصوره. انفجار فى مدينة أمريكية والأستجابة لحالات الطوارئ عن طريق بث رسالة للحذر من خلال مكبرات الصوت لهؤلاء المواطنين المتضررين من الأنفجار.

حرقت المبانى والحطام تعرقل الطريق وكل هذا مجرد جزء صغير من سيناريو الكابوس الذى حدث.أثناء ممارسة التدريب الميدانى كانت هناك أستجاية نابضة بالحياة 13-2 او VR الذى يستمر من 15-17 أغسطس فى مركز التدريب فى المناطق الحضرية Muscatatuck أوMUTC المدنية لفريق دعم القوات لما هو غير متوقع. وقال بول كوندون مخطط الممارسة المشترك فى الجيش الخامس جيش شمال الولايات المتحدة أن الملاعب فى MUTC مع القدرة على أستخدام مداخن متعددة وأثار اللهب يتم تعزيز التدريب وجعلها حقيقة

اخبار قد تهمك

اترك تعليقا