البنتاغون يعن مصادرة أسلحة إيرانية مطابقة لتلك التي إستهدفت أرامكوا

بواسطة Hanan

فجر البتاغون مفاجأة بشأن شحنة أسلحة مطابقة للمستخدمة في هجوم أرامكو تمت مصادرتها في الخليج العربي مصدرها إيران .

حيث أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” أن واشنطن اعترضت شحنة أسلحة في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، مطابقةً لتلك التي استخدمت في الهجوم على شركة “أرامكو” السعودية.

وأوضح المتحدث باسم البنتاغون، وليام أوربان، في مؤتمر صحفي، أن “السفينة الإيرانية التي كانت تنقل أسلحة إلى جماعة الحوثيين اليمنية وتم احتجازها، كانت تحمل صواريخَ كورنيت إيرانية”، وذلك حسب قناة “العربية”.

وذكر تقريران، في وقت سابق أمس الأربعاء، أن أجهزة صغيرة داخل طائرات مسيرة استهدفت منشآت نفطية تابعة لشركة أرامكو في السعودية، وأن تلك الموجودة في ترسانة جماعة “أنصار الله”، تتماثل مع مكونات عثر عليها في طائرات إيرانية مسيرة في أفغانستان والعراق.

وقال مركز أبحاث التسليح أثناء الصراعات، في تقرير، إن “أجهزة الجيروسكوب هذه لم يتم العثور عليها إلا داخل طائرات مسيرة صنعتها إيران”.

يأتي ذلك بعد تقرير صدر مؤخرا من الأمم المتحدة يقول إن خبراءها رأوا جيروسكوبا مشابها من طائرة مسيرة إيرانية استولى عليها الجيش الأمريكي في أفغانستان، وكذلك في شحنة صواريخ كروز صودرت في بحر العرب متجهة إلى اليمن.

وتبنت جماعة “أنصار الله” اليمنية، السبت 14 سبتمبر/ أيلول، هجوما بطائرات مسيرة استهدف منشأتين نفطيتين تابعتين لعملاق النفط السعودي “أرامكو” في “بقيق” و”هجرة خريص” في المنطقة الشرقية للسعودية.

إلا أن السعودية عرضت بقايا  طائرات مسيرة إيرانية وصواريخ كروز استخدمت في الهجوم على المنشآت النفطية السعودية، وقالت إنها دليل “لا يمكن إنكاره” على العدوان الإيراني.

من جانبها، نفت إيران هذه الاتهامات، وقالت إن هذه التصريحات لا أساس لها من الصحة، ولا يوجد أي دليل على ضلوعها في استهداف شركة “أرامكو” السعودية.

اخبار قد تهمك

اترك تعليقا