قصف محيط السفارة الأمريكية في بغداد بصاروخين

بواسطة Hanan

قالت مصادر أمنية ودبلوماسية إن صاروخين سقطا على المنطقة الخضراء الحصينة في بغداد مساء الاثنين ولم ترد تقارير عن وقوع خسائر مادية أو بشرية.

وأوضحت السلطات العراقية، الثلاثاء، طبيعة الانفجارات التي شهدتها العاصمة بغداد، وتواردت أنباء عن استهداف سفارة واشنطن.

وقالت خلية الإعلام الأمني (حكومية) في بيان: إن “ قذيفتي هاون سقطتا؛ الأولى في ساحة ترابية فارغة في محيط المنطقة الخضراء والأخرى في نهر دجلة ببغداد، دون حادث يذكر“.

ويأتي ذلك بعد سماع المواطنين، دوي انفجار في المنطقة الخضراء شديدة التحصين التي تضم مقار البعثات الدبلوماسية، ومقرات الأحزاب ورئاسة الوزراء والبرلمان.

من جهتها، أفادت وسائل إعلام عراقية، بسقوط صاروخ كاتيوشا على محيط السفارة الأميركية في المنطقة الخضراء.

ونقل موقع ”بغداد اليوم“ المحلي عن مصدر أمني قوله إن ”التفجير الذي سُمع دويه، في المنطقة الخضراء وسط بغداد، نجم عن سقوط صاروخي كاتيوشا في محيط المنطقة المحصنة“.

وسُمع دوي انفجارمساء الاثنين، في المنطقة الخضراء وسط بغداد، وجاء ذلك بالتزامن مع وقوع تفجير آخر استهدف محلًا لبيع الخمور وناديًا للعب ”الدمبلة“ في شارع السعدون وسط العاصمة.

وتعرضت سفارة واشنطن في بغداد خلال الأشهر الماضية لأكثر من قصف، بصواريخ، وقذائف هاون، دون أضرار تذكر.

وتأتي الحادثة بعد أشهر من إعلان الولايات المتحدة أنها أجلت موظفيها غير الأساسيين من السفارة في بغداد، والقنصلية في أربيل، وأرسلت قوات إضافية إلى المنطقة لمواجهة ما وصفتها بـ“تهديدات واضحة من قِبل إيران وفصائل تدعمها في العراق“.

وهددت فصائل مسلحة موالية لإيران، مؤخرًا، الولايات المتحدة الأمريكية باستهداف مصالحها وبعثاتها في العراق، وجعلهم رهائن في حال نشوب حرب مع إيران.

اخبار قد تهمك

اترك تعليقا