شمال افريقيا

خط بحري وجوي بين تركيا ومصراته لدعم الوفاق

قال الناطق باسم القيادة العامة للجيش الليبي اللواء أحمد المسماري، إن هناك خطًا بحريًا وجويًا بين تركيا ومصراته تقوم من خلاله تركيا بتزويد المليشيات بالدعم اللازم في حربها ضد الجيش الليبي.

وأضاف المسماري في مؤتمر صحفي مساء الأحد، أن الوضع الميداني في كافة المحاور تحت سيطرة قوات الجيش بشكل تام، مشيرًا إلى أن السلاح الجوي التابع للجيش يفرض سيطرة تامة على الأجواء بكل أنحاء ليبيا، مبينًا بأن استطلاع القوات الجوية رصد حركة بقاعدة القرضابية بسرت تتمثل في تجهيز قاعدة للطيران المسير وتوصيل تجهيزات إلكترونية لهذه القاعدة التي تم تدميرها في السابق من قبل مليشيات مصراته.

كما أوضح المسماري بأن الجيش رصد مشروع إنشاء قاعدة إدارية تقوم بها تركيا في منطقة بوقرين شرق سرت .

وحول تطورات معركة طرابلس أشار المسماري إلى تحرك النسق الأول بالكامل في كافة المحاور يليه مباشرة قوات النسق الثاني، بينما النسق الثالث على أتم الأهبة لتقديم الدعم اللازم.

وأكد المسماري بأن معركة طرابلس ستشهد خلال الأيام القادمة ارتفاعًا في وتيرة العمليات العسكرية من قبل الجيش وستكون النتائج قوية ومرضية.

وأضاف المسماري أن قوات الجيش بالمنطقة العسكرية في الكفرة قبضت على مجموعة دخلت للحدود الليبية من السودان بينهم شخص يمني كان يرغب في الوصول إلى طرابلس وتم التحفظ عليه .

وأوضح المسماري بأن عدة شخصيات هاربة من بنغازي ودرنة تنتمي لمجالس الشورى والقاعدة وداعش تحارب حاليًا في صفوف المليشيات وعرض فيديو لهذه المجموعات مؤكدًا مقتل أحد قيادات تلك التنظيمات وهو القيادي في أنصار الشريعة يوسف الترهوني سبق له أن حارب في بنغازي ودرنة ولديه 3 أخوة ينتمون للتيارات المتشددة أحدهم كان في سوريا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق