شمال افريقيا

حكومة الوفاق تنفي مشاركة طائرات تركية في قصف قوات حفتر

نفت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية، السبت، مشاركة أية طائرات تركية في حربها ضد قوات الشرق الليبي، بقيادة اللواء متقاعد خليفة حفتر.

وتشن قوات حفتر، منذ 4 نيسان/ أبريل الماضي، هجوما متعثرا للسيطرة على العاصمة طرابلس (غرب)، مقر حكومة الوفاق.

وقال مصطفى المجعي، المتحدث باسم المركز الإعلامي لعملية “بركان الغضب”، التي تنفذها قوات “الوفاق”، إن “قوات الوفاق لم تستعن بأية طائرات أجنبية لضرب أهداف قوات حفتر”.

وأضاف المجعي، أن “العمليات القتالية الجوية تتم عن طريق سلاح الجو الوطني والطائرات المسيرة المملوكة للدولة الليبية، ويتم تسييرها عبر ضباط ليبيين”.

ونفى صحة زعم قوات حفتر إسقاطها 3 طائرات مسيرة تركية خلال غارة على قاعدة الجفرة الجوية قبل يومين.

وتنفي أنقرة صحة مزاعم عن تدخلها عسكريا في الشأن الليبي، وتدعو إلى ضرورة إحلال السلام في البلد العربي.

وتعاني ليبيا، منذ عام 2011، من صراع على الشرعية والسلطة، يتركز حاليا بين حكومة الوفاق وحفتر.

الجيش الليبي يدمر حشودا عسكرية وطائرات تركية في طرابلس

 

وكان الجيش الليبي أعلن الجمعة عن تدمير حشود عسكرية لحكومة الوفاق في طرابلس في منطقة بونجيم، إضافة إلى طائرات تركية.

وقال الجيش الوطني الليبي إن سلاح الجو الليبي دمر حشودا عسكرية للوفاق تتألف من 15 آلية مسلحة في منطقة بونجيم.

وتابع “كما تم تدمير 3 طائرات تركية مسيرة وتدمير ثكنات الطائرات التركية في الكلية الجوية بمصراتة”.

وأضاف أن سلاح الجو يسيطر بالكامل على منطقة العمليات، مشيرا إلى أن “أي تجمع أو تحرك مسلح يعتبر هدفا مشروعا لسلاح الجو”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق